طلاء المنازل وتطوير كوبري المنستالي.. القاهرة تستعد لنقل المومياوات الملكية    ترامب ينشر فيديو لخروج بايدن من المستشفى ويعلق: أتمنى الشفاء العاجل    عضو مجلس إدارة الزمالك يتحدث عن مستقبل الفريق    تعليق ناري من نجم الأهلي بشأن هدف شيكابالا في نهائي دوري أبطال أفريقيا    نجيب ساويرس: تطوير الأندية عقاريًا يزيد الإيرادات    ننشر جدول حصص المرحلة الاعدادية بقناة «مدرستنا»    ضبط كمية مخدرات ب385 مليون جنيه في ميناء دمياط البحري    محاكمة أحمد بسام زكي بتهمة إساءة استخدام مواقع التواصل الاجتماعي اليوم    إصابات كورونا بكوريا الجنوبية تصل إلى 33 ألفا و824 حالة والوفيات 523    رئيس مجلس إدارة الزمالك الجديد يكشف مصير باتشيكو بعد خسارة لقب دوري الأبطال    سبورتنج براجا يواصل انطلاقته في الدوري البرتغالي    ضبط 20 طن مبيدات زراعية حامض النيتريك مجهولة المصدر    مصاب حادث ميكروباص المحلة: سرعته كانت زي القطار.. ووالد الطفل هو المتهم    تعرف على أحكام غض البصر    كيف يتوب المسلم من الرياء    عقوبة قذف المحصنات المؤمنات    منظمة الصحة العالمية تحذر من انتشار الملاريا بسبب نقص التمويل    مجدي طلبة: هدف شيكابالا «الأحلى» وهدف أفشة «الأغلى»    الكهرباء: تسوية التشابكات المالية بين الشركة القابضة و4 وزارات    رئيس نادي الجزيرة: فرع أكتوبر يعمل بطاقة 30% ونسعى لإنشاء فروع جديدة عبر الشراكة مع المطورين    حساس الكرنك قد يصيب السيارة بعدم الدوران    الواقعة من شهر أكتوبر.. الأمن يكشف تفاصيل وفاة شخص وإصابة آخرين في حادث تصادم بالشرقية    مشتبه ب«كورونا» يحتل سيارة نائبة محافظ البحيرة ويجبرها على المغادرة دونها (صور)    ياسمين صبري تشعل «إنستجرام» بإطلالة رياضية سوداء    تركي آل الشيخ يعلن عن موعد طرح أول عمل فني له مع أصالة    الأخ غير الشقيق لهيثم زكي: المحامي تصرف في كل حاجة بدون علمي    ننشر آخر موعد لقبول الطلاب الوافدين بالجامعات المصرية    حسين الشحات: "كنت هحاسب على المشاريب لو الأهلي ماكنش كسب أفريقيا"    «أبوجبل» يوجه رسالة لأمير مرتضى بعد رحيله عن الزمالك    هوفنهايم يسقط في فخ التعادل أمام ماينز في البوندسليجا    وزير خارجية اليونان: تركيا تطمح لأن تكون عضوا في الاتحاد الأوروبي    حنان ترك فى أحدث ظهور لها وسط الطبيعة: نعيش فى عالم خطير    مسرح تفاعلي وندوات لمناهضة العنف بقومى المرأة بالمنيا.. صور    مدحت العدل عن لقب "البليلة": الشعوب العربية لديها انفصام فى الشخصية    نهضة بركان: كاف لم يخاطبنا بموعد ومكان السوبر الإفريقي.. ونرفض اللعب في القاهرة    افتتاح مسرح السادات آخر لقاء جمع محافظ المنوفية ووزيرة الثقافة قبل إعلان إصابته بكورونا    مهارات الصمود أمام جائحة كورونا بإعلام دمنهور    وزير التربية التعليم: غلق أو تعليق الدراسة أمر غير مطروح    تعرف على مواقيت الصلاة اليوم بمحافظات مصر    إعلامي مصري من لندن: بريطانيا على مشارف موجة كورونا الثالثة    حسين الشحات يكشف عن رسائل سب وتهديد بسب الفرصة الضائعة بمباراة القرن    وزير التعليم: إغلاق المدارس مش على الترابيزة دلوقتي خالص    أيا كان برجك.. تعرف على حظك اليوم الإثنين 30 نوفمبر 2020    البرازيل تسجل 24468 إصابة و272 حالة وفاة بفيروس كورونا    تكليفات جديدة بكلية الآداب ومتابعة الإجراءات الاحترازية بجامعة القناة    تعرف على أهمية طلب العلم    مصرع شخص فى العقد الثاني من العمر إثر اعتداء من آخرين ببورسعيد    وزير التعليم: لا يمكن عودة «فريدة رمضان» للعمل قانونًا    رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مياه الشرب والصرف الصحى بمحافظات القناة في جولة تفقدية ببورسعيد    تفاصيل إصابة محافظ المنوفية بكورونا وارتفاع عدد الإصابة بالفيروس داخل الديوان العام ل5 أشخاص.. إبراهيم أبوليمون: أخضع للعزل باستراحة شبين الكوم وأتلقى علاج بروتوكول الصحة.. ومحمد موسى يسير أعمال المحافظة    وزير التعليم ل صدى البلد: إعفاء ابنة مريضة بداء الفيل من المصروفات المدرسية    سعر الدولار اليوم الإثنين 30-11-2020    أسعار الذهب في مصر اليوم الإثنين 30-11-2020    أزهري: هذه سمات المؤهل للفتوى.. والدين ليس مبنيًا على العواطف    الجولة في 3 غطسات.. مراكز غوص تستعد لتنظيم زيارات لحطام «سالم إكسبريس»    رئيس جامعة سوهاج يجتمع لمناقشة البدء بتجهيز لائحة الدكتوراه المهنية DPA بكلية التجارة    تعرف على رسالة دار الإفتاء ل شيكابالا    "دعم الحقوق والحريات والواجبات".. ننشر نص لائحة مجلس الشيوخ عقب التصويت عليها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأزهر والإفتاء: الحجاب فرض واجب وليس من أركان الإسلام وخلعه معصية لا كبيرة
نشر في صدى البلد يوم 16 - 11 - 2019

قال الشيخ أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن الحجاب فرض على المرأة، رغم أن لفظ الحجاب لم يرد فى القرآن فى الدلالة على غطاء جسم المرأة، منوهًا بأنه لم يقل عالم أنه ليس فرضًا ومن قال بذلك أنصاف هواة.
وأضاف أمين الفتوى في رده على منكري فرضية الحجاب، أن قوله تعالى: «وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَىٰ جُيُوبِهِنَّ»، يفسره بعض الناس على أن الخمر مجرد الغطاء ولايقصد به غطاء الرأس، لافتًا إلى أن منكرى فرضية الحجاب لا يقتنعون بالآيات الواردة فى القرآن عن الحجاب والنقاش معهم غير مجدٍ.
وأوضح أن هناك اتفاقًا وإجماعًا بين علماء الأمة على فرضية الحجاب، متسائلًا: «من الذى قال بوجوب الصلاة ومن الذى قال بحرمة الخمر ومن الذى قال إن الوضوء يكون قبل الصلاة؟»، فقوله تعالى: «وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ» وقوله: «يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالْأَنْصَابُ [1] وَالْأَزْلَامُ رِجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ» قد يقول عنها البعض أنها أمر إرشادى ولا يقصد به الوجوب، وقوله تعالى: «إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ" ظاهر الآية أن الوضوء بعد الصلاة وليس قبلها، فكل من وضح وشرح هذه الآيات هم العلماء واتفاقهم على أن الصلاة واجبة والخمر حرام والوضوء قبل الصلاة، فالإجماع ينقل الدليل الظنى من حيز الظنية إلى القطعية.
وأكد أن اتفاق العلماء هو الذى جعل أمر الحجاب للمرأة فرض وواجب، فالآيات والأحاديث اتفق علماء الأمة على دلالتها فلم يقل عالم واحد أن الحجاب ليس فرضًا، ولم يقل بعدم فرضية إلا هواة أو أقل من الهواة، ومع ذلك يتأثر بهم كثير من النساء، منوهًا بأن الحجاب من الواجبات وليس من أركان الإسلام وخلعه ليس من الكبائر وإنما يندرج تحت المعاصى.
وبعث أمين الفتوى، رسالة للنساء قائلا "إذا لم تقدرى على ارتداء الحجاب وقررت خلعه فادعى الله لكى بالهداية ولا تحاولى أن تجدى مبرر زائف لعدم فرضية الحجاب لتسكتى به ضميرك".
وكان الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، قد أكد في لقاء سابق عن الحجاب من برنامج "الإمام الطيب"، في حلقته الحادية والعشرين على قناة "سي بي سي" أن النقاب ليس فرضًا ولا سنةً ولا مندوبًا ولكنه ليس مكروهًا ولا ممنوعًا بل هو أمر مباح.
وأوضح الإمام الأكبر، أن الحجاب بمعنى غطاء الرأس أُمر به نساء المسلمين في القرآن الكريم، وأجمعت الأمة عليه، ولكن المرأة التي لا ترتديه ليست خارجة عن الإسلام، مشيرا إلى أن حكمها أنها امرأة عاصية آثمة كبقية المعاصي، وهذه المعصية ليست من الكبائر، فترك الحجاب كالكذب أو أقل.
وتابع "الطيب" خلال اللقاء، أن المرأة التي لا تلبس الحجاب، ولكنها تحفظ لسانها من الحديث في أعراض الأخريات، مقارنة بامرأة أخرى ترتدي الحجاب ولكنها لا تترك أحدا، أنها أشد إثما من تاركة الحجاب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.