بدء التصويت بريديًا بانتخابات مجلس الشيوخ في سلطنة عمان    مخالفات البناء.. تعرف على أسعار التصالح بمحافظة الجيزة    الاستقالة أو الشنق.. اشتعال الغضب في لبنان احتجاجا على انفجار بيروت    أحمد مرتضى: أتمنى عودة عمر جابر لصفوف الزمالك    موعد مباراة الأهلي وإنبي والقنوات الناقلة    هنيئًا لنا عشنا عصر ليو .. ميسي يتصدر تويتر بعد تألقه الخرافي أمام نابولي    مرتضى يكشف عن أغرب حوار دار بينه وبين تركي آل الشيخ: عرض عليا 2 مليون    الأرصاد تحذر من الشبورة الصباحية.. وهذه هي حالة طقس اليوم    الصين وأمريكا حرب مُعلنة من نوع آخر «والتيك توك» كلمة السر    أحمد مرتضى: رفضنا بيع نجم الزمالك مقابل 176 مليون جنيه    اليوم.. مسرحية " اترك أنفى من فضلك" بمركز الهناجر للفنون    بسبب القناة الإنجليزية .. فرنسا تطالب بريطانيا بدفع 30 مليون جنيه إسترليني    اتحاد الكرة ينفي إلغاء مباراة مصر المقاصة وأسوان بعد ظهور حالات كورونا    رويترز: الولايات المتحدة تتخطى عتبة 5 ملايين إصابة بكورونا    «ناسا» تكشف حجم الضرر الناجم عن انفجار بيروت الهائل (صور)    تظلمات الثانوية العامة: الطلاب يتطلعون علي كراسات إجاباتهم في الدور الأول.. اليوم    المكسيك: 6 آلاف إصابة ونحو 700 وفاة جديدة بفيروس كورونا    محمد عادل إمام يدخل رمضان 2021 ب«الملك»    بعد مواجهة تشيلسي في «الأبطال».. بايرن ميونيخ يفتح ملف التجديد ل«ألابا»    موريتانيا تسجل 12 إصابة جديدة بفيروس كورونا والإجمالى يرتفع ل6510 حالات    محافظ الغربية يتأكد من جاهزية المقار الانتخابية استعدادا لانتخابات مجلس الشيوخ    بعد وفاة الطالب خالد مبروك.. الحزن يخيم على مواقع التواصل الاجتماعي.. ووزارة التربية والتعليم تنعى متفوق الثانوية العامة    مصرع شخص وإصابة 5 أخرين بالشرقية فى مشاجرة بالأسلحة النارية    محافظ الغربية :إخلاء سكان عقار آيل للسقوط بمدينة المحلة قبل انهياره    4 سائقين يقتلون زميلهم ويحرقون جثته لسرقة توك توك بالخانكة    أحمد مرتضى يعلق على ظهور "موليكا" بقميص الزمالك    شادي محمد: أنا تاريخ في الأهلي مثل أهرامات الجيزة    سفير مصر بلبنان: لولا أن ثلثى موجة التفجير ذهبت بطريق البحر لتدمرت بيروت بالكامل    علي جمعة: لا حرمانية في التوسل بالسيدة مريم    علي جمعة: من معاني الوسيلة التقرب إلى الله.. فيديو    علي جمعة: يجوز التوسل بالأولياء والسيدة زينب كانت مستجابة الدعوة.. فيديو    علي جمعة: توسل المسلمين بالسيدة مريم ليس حراما.. فيديو    مواعيد الصلاة في جميع المدن المصرية 9 أغسطس    بفستان أحمر.. ليلى أحمد زاهر تشعل السوشيال ميديا (صور)    القليوبية تسجل "صفر" إصابة بفيروس كورونا ب11 مدينة ومركز    خبير قانوني: الدولة اتخذت الإجراءات الوقائية لحماية المشاركين في انتخابات الشيوخ    إثيوبيا تخشى إبرام إتفاق بشأن سد النهضة لهذا السبب    الاتحاد المصري للتأمين: 4 حلول لتأمين مستقبل المرأة وحمايتها من المخاطر    أستاذ جغرافيا: قناة السويس الجديدة "واعدة" وعكست الرؤية الثاقبة للقيادة السياسية    أحمد سعيد: الاقتصاد المصري مؤهل لتحقيق نمو اقتصادي 3% وفقا لتقييم البنك التجاري الدولي    "آخر ظهور لرجاء الجداوي".. الرداد ينشر البرومو الرسمي ل"توأم روحي"    مايا دياب تدعم احتجاجات المواطنين اللبنانيين    على جمعة لبرنامج "من مصر": توسل المسلمين بالسيدة مريم لا حرمانية فيه    "التاسعة" يستعرض آراء أصحاب الورش المجاورة لمرفأ بيروت.. ومواطن يوجه التحية للمصريين    الرجاء المغربي: الكاف لم يبلغنا بحضور جماهيري في مواجهتي الزمالك    "المركزى" يكشف معلومة هامة بشأن السيولة المحلية    إصابة شخصين بحروق إثر انفجار موقد غاز فى البحيرة    التضامن: إيداع فتيات دار "جنود الرحمن" بمستشفى    رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات: الدعاية الانتخابية تحكمها ضوابط في ظل جائحة كورونا.. فيديو    "العليا للفيروسات": مستعدون لصد موجة كورونا الثانية كما فعلنا مع الأولى    إزالة 122 إشغالا متنوعا فى حملة للوحدة المحلية ببنى سويف.. صور    تعافي 5 حالات من كورونا بمستشفى الحميات بالفيوم (صور)    مكرم: بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة خاطبنا الأم في المحافظات التي تصدر الهجرة غير الشرعية    عادل زيدان يطالب بعيد قومي لمشروع 1.5 مليون فدان    كورونا.. البرازيل تصل لأكثر من 3 ملايين مصاب و100 ألف وفاة بالفيروس    الانتاج الحربي: سنخضع لمسحة جديدة قبل مواجهة الأهلي    طبيب غلابة جديد بالغربية.. الدكتور أحمد سعيد كشفه ب10 جنيهات والإعادة مجانا (صور)    بالفيديو.. خالد الجندى: من يحبه الله يرزقه بهذه النعم الثلاث    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سياسيون: انحصار الانتخابات بين السيسي وصباحي يعيد سيناريو «التصويت العقابي» و«عصر الليمون»
نشر في البديل يوم 30 - 03 - 2014

أوصل «التصويت العقابي» ممثل الإخوان محمد مرسى «الاستبن» إلى قصر الرئاسة، في انتخابات إعادة وضعت الناخبين بين خيارين كلاهما مر، فعمد الكثير من الناخبين إلى استخدام «التصويت العقابي» و«عصروا ليمونة» وهم ينتخبون «مرسي»، نكاية في الفريق «أحمد شفيق» بوصفه مرشحا عسكريا وواحدا من رموز نظام مبارك.
وإذا كان ما أسهم في إعلاء منطق أو مبدأ «التصويت العقابي» في الانتخابات الرئاسية السابقة وجود رمز «العسكر» في مقابل رمز «الفاشية الدينية»، فإن هذا السيناريو يغدو قابلا للتكرار إذا ما وضع رمز «العسكرية» في مقابل رمز «المدنية» بوصول المشير عبد الفتاح السيسي وحمدين صباحي إلى المواجهة النهائية، فالأول يتمتع بشعبية «تبدو» طاغية، منذ ثورة الثلاثين من يونيو، وترشحه جاء استجابة لرغبة شعبية كبيرة، والثاني يمثل «البقية الباقية» من الأمل في دولة مدنية، وهو الاتجاه الذي تميل له قطاعات كبيرة من الشعب، لاسيما أجيال الشباب.
ويرى خبراء سياسيون أن «التصويت العقابي» سيتكرر في انتخابات 2014، متوقعين أن يصب في صالح حمدين صباحي، خاصة أن تيارات الإسلام السياسي لا ترغب في المشير «السيسي»، ومن ثم فليس أمامها سوى «صباحي» وإن كانت لا تؤيده.
يقول الدكتور وحيد عبد المجيد – أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، إن نسبة التصويت العقابي في الانتخابات الرئاسية المقبلة ستكون محدودة، لأن من يرفضون «السيسي» ربما يميلون إلى المقاطعة وعدم تكرار التصويت العقابي ولا استخدام «الليمونة».
وأشار «عبد المجيد» إلى أن التصويت العقابي يعني أن يعطي الناخب صوته لمرشح لكي يعاقب به مرشح آخر في حالة عدم وجود المرشح الأكثر تفضيلا بالنسبة إلى الناخب، وهنا تظهر ثلاثة أنواع من الأصوات: صوت لمرشح معين يؤيده، وصوت يتجه لمرشح لعقاب آخر، وصوت يمتنع.
وأضاف أن التصويت العقابي يرتبط وجودًا وعدما مع الحرية والنزاهة وضمانات التأثير الحقيقي لصوت الناخب في النتيجة.
أما الدكتور طارق فهمي – أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، فقال إن التصويت العقابي لن يكون في الانتخابات الرئاسية المقبلة بالصورة التي يتصورها البعض، وبالتالي لن يكون هناك استقطاب ثنائي ما بين «السيسي» و«صباحي»، لأن التصويت المباشر سيوفر ما يسمى بالتصويت "الأتوماتيكي"، وهو سيظهر بوضوح لصالح «السيسي»، أما التصويت الآخر وهو التصويت "التوجيهي" كتصويت جماعة الإخوان وتصويت تيارات الإسلام السياسي فستكون لصالح «صباحي» وهذا أمر مستبعد شكلا ومضمونا، وبالتالي لن تصوت الجماعة ل«صباحي»، وإنما ستمتنع عن التصويت لإفشال العملية الانتخابية بأكملها ومحاولة توزيع الأصوات على المرشحين الآخرين، لاسيما وأنه من المتوقع ترشح آخرين مثل الدكتور البرادعي.
وتوقع الدكتور مختار غباشي – الخبير بمركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية، أن يظهر التصويت العقابي في الانتخابات الرئاسية بنسبة كبيرة، خصوصا إذا وصلت المعركة الانتخابية في النهاية بين المشير السيسي وحمدين صباحي، وذلك بالطبع لصالح صباحي على حساب السيسي، خاصة أن تيار الإسلام السياسي لا يرغب في المشير السيسي، ومن ثم فربما ينتخب البعض صباحي ويمتنع آخرون.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.