عبد الحكيم عبد الناصر: سد النهضة مؤامرة على مصر.. فيديو    مستشار المفتي: الطلاق كلمة يعقبها الخراب والشقاق.. فيديو    "السكة الحديد" تكشف حقيقة فرض غرامات على طرود الركاب    البنك المركزي الروسي يتوقع وصول نسبة الإنكماش لأقل من 4.5% بنهاية 2020    الكويت تعلن إعادة فتح منفذ العبدلي البري مع العراق    استشاري تغذية علاجية: عين الجمل يقلل من حدوث السرطان    بعد خلافاته مع السراج... هل ينجح «معيتيق» في تمثيل طرابلس بالرئاسي الجديد؟    أسوان 0 - 1 المصري.. الدوري    التحريات الأولية: ماس كهربائى وراء حريق مخازن شركة السكر بالقليوبية    صحة الإسكندرية توزع 16 فرقة طبية بالعجمي للكشف عن الأمراض المزمنة    نائب المحافظ ورئيس اتحاد الصناعات المصرية يتفقدان مصانع (إيدج وداك ) بالمنطقة الصناعية جنوب بورسعيد    حدث في 8 ساعات| استئناف البناء لفئة وحيدة.. والصحة العالمية تعلن موعد إنتاج لقاح كورونا    تخفيض عدد الطلاب بالمدن الجامعية وفي المحاضرات استعدادا للعام الجديد بجامعة الفيوم    وكيل «صحة الإسكندرية» يتفقد وحدات الأمراض المزمنة والاعتلال الكلوي (صور)    باتشيكو يوقع عقد تدريب الزمالك    ليفربول ضد أرسنال.. صلاح والننى أساسيان فى قمة الدوري الإنجليزي    في رومانيا.. رئيس بلدية قرية يفوز بالانتخابات رغم وفاته!    الجيش السوداني: حركة عبد الواحد نور هاجمت قوات بجبل مرة    «التعليم» تحدد موعد امتحان EST لطلاب الدبلومة الأمريكية    22 لاعبًا في قائمة المقاصة استعدادًا لمباراة إنبي    الدجلاوي على فرج يفوز على سيمون روزنر ببطولة ال8 الكبار للإسكواش    أكاديمية البحث العلمي ومجموعة نهضة مصر يحتفلان بتخرج 30 شركة ناشئة    بعد بدء تنسيق الأزهر 2020.. عناوين مكاتب التنسيق في المحافظات    أحلام تسخر من أصالة نصري وتصفها ب"المدعوة"    محمد حماد يواصل رحلة «أخضر يابس» بمشروع فيلم «الرصاص والخبز»    د ناجح إبراهيم: التكفير والتفجير وجهان لعملة رديئة واحدة ... الدولة هي المظلة التي تحمي الجميع وحينما تسقط يسقط معها كل شيئ    السفير المصري لدى الصين يشارك في افتتاح المنتدى العالمي الثالث للثقافة والسياحة    فيديو.. وزيرة الصحة: حبيت أكون من الناس اللي هيتجرب عليها لقاح كورونا    مدير مشروع قوائم الانتظار: نهدف لرفع المعاناة عن المريض المصري    التموين يحرر 9 محاضر بالبحيرة خلال حملات مكبرة    اليوم| نقض "رابعة" واللجان الشعبية بكرداسة وإعادة محاكمة 4 بعابدين و3 بذكرى الثورة    مرتبط يد الزمالك يهزم سموحة في الدوري    فيديو.. هدى جمال عبدالناصر: تجربة والدى ستظل باقية.. والإخوان يتعمدون الكذب والتلفيق    المنتصر بالله.. أضحك الملايين ومات حزيناً    في ذكرى رحيله.. متحف النسيج يغفل تكريم "عبدالناصر".. مدرسة النحاسين" بالجمالية تعلم فيها الزعيم تسقط من الذاكرة.. فاروق حسني أنشأ متحف النسيج المصري في 2010 وتجاهل الرموز    التفوق البيئي    حكم الجثو علي الركبتين عند الدعاء تضرعا لله    إعانة 2000 لمصابي كورونا .. تفاصيل اجتماع ال7 ساعات لمجلس "البيطريين"    أزمة كورونا حاضرة.. انطلاق فعاليات القمة العالمية لصناعة الطيران 2020    غدا.. محاكمة 555 متهمًا بقضية "ولاية سيناء 4"    أحدث ظهور ل نيكول سابا ب"البتش بجي"    في اليوم العالمي لداء الكلب.. ما هي الإسعافات الأولية بعد عضته؟    استعدادا لكأس العالم لكرة اليد .. رئيس الوزراء يتفقد أعمال تطوير مُجمع الصالات المغطاة بإستاد القاهرة    مجلس تحرير واشنطن بوست يؤيد بايدن للرئاسة    دايلي ميل: يونايتد يدفع 4.5 ملايين إسترليني إلى لشبونة بسبب مشاركات برونو    ضبط 25 قضية تموينية متنوعة في أسوان    ضبط سائق يدير شركة للنصب على المواطنين بزعم توفير فرص عمل بالخارج    صبا مبارك مع مساعدتها: مديرة حياتي من أول يوم في مصر    "مجلس الدولة" و"مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار" يوقعان بروتوكولاً للتعاون    نشرة الظهيرة من تليفزيون اليوم السابع.. "الصحة" تحدد شهرين لمرحلة التجارب السريرية للقاح كورونا.. وفاة طفل بسبب لعبة "بابجى" في بورسعيد.. وليفربول يواجه أرسنال مساء اليوم بمشاركة الننى ومحمد صلاح.. فيديو    انطلاق دورة العلوم الشرعية لأئمة ودعاة ألبانيا بمنظمة الخريجين    جدول مواعيد مباريات اليوم الاثنين 28 سبتمبر 2020 والقنوات الناقلة    الإفتاء: الجماعات المتسترة بالدين تعمل على ضرب كافة جهود التنمية ومساعيها    بالصور.. توقيع عقد تطوير مستشفيات جامعة القاهرة    ماهي شروط جواز الوصية للوارث    ماهي الجنابة التي توجب الغسل    مصدر بالمسابقات ليلا كورة: طلب الترسانة بتأجيل مواجهة الأهلي مرفوض    طارق يحيي: «شتيمة ريان ومحارب خرمت ودني»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تقرير: صباحى سيفقد أصوات القاهرة والإسكندرية والفلاحين والصعيد إذا ترشح السيسى
نشر في المصريون يوم 18 - 02 - 2014

توقع المركز الإقليمى للدراسات الاستراتيجية انخفاض نسبة الأصوات التي سيحصل عليها حمدين صباحي في الانتخابات الرئاسية القادمة عن عدد الأصوات التى حصدها فى انتخابات عام 2012 وكانت 4.747.31 صوتًا، أي بنسبة 20.74%، وذلك بسبب توجه الكثير من رموز حملته السابقة من التيار الناصري والشخصيات العامة لدعم المشير السيسى.

وأشارت الدراسة التى أعدها برنامج الدراسات المصرية بالمركز الإقليمى بعنوان "فرص وتحديات فوز حمدين صباحي في الانتخابات الرئاسية" إلى أن الكتلة التصويتية المحتملة لحمدين صباحي في حال ترشحه من المحتمل أن تتفتت، فالمحافظات التي حصل فيها حمدين على النسبة الأكبر من أصوات ناخبيها في الانتخابات الرئاسية السابقة، والتي تتمثل في القاهرة بنسبة 27,75%، و الإسكندرية بنسبة 31,61% من أصواتها، والدقهلية بنسبة 23,34%، والغربية بنسبة 22,84%؛ ستتغير اتجاهات تصويتها من حمدين إلى المشير السيسي.
وقالت الدراسة، إن محافظة القاهرة التي حصل فيها صباحي على أعلى الأصوات ستتحرك كتلتها التصويتية نحو المشير، بسبب رغبة سكانها في الاستقرار، ومواجهة عمليات العنف، وكذلك الحال أيضًا بالنسبة لمحافظتي الإسكندرية والدقهلية اللتين شهدتا عمليات عنف من قبل التنظيمات الإرهابية.
أما الكتل التصويتية المتوقع ثبات نسبتها لصالح حمدين فتتمثل في كلٍّ من كفر الشيخ، وهي المحافظة التي حصل صباحي على نسبة 62,31% من أصواتها في الانتخابات السابقة، وبورسعيد التي حصل حمدين على 40,41% من أصواتها، ودمياط التي حصل حمدين على نسبة 23,75% من أصواتها، أما كتلة حمدين التصويتية في محافظات الصعيد فسيفقد جزءًا كبيرًا منها بحكم التركيبة القبيلة والعصبيات، وانتشار التيار الصوفي بين سكان تلك المحافظات، والتي من المحتمل أن تغير اتجاهها نحو المشير السيسي في حال ترشحه.
وبالنسبة للفئات العمرية فمن المرجح أن الكتلة الأكثر عددًا، والتي تتوجه أصواتها لصباحي؛ هي كتلة الشباب المسيس التي ترفع دائمًا شعار "لا للحكم العسكري"، لأنها سترى فيه مرشح الثورة، ولكن قد تنقسم هذه الكتلة التصويتية في حال ترشح خالد علي الذي سيدعمه الجزء الأكثر ثورية من هؤلاء الشباب، وبالتالي من المحتمل أن يحصل صباحي على ما يقترب من 60% من الكتلة التصويتية للشباب دون سن 35 عامًا، والتي تقترب من 7 ملايين ناخب، في حال كونه المرشح الوحيد المنافس للمشير السيسي.
أما بالنسبة للكتلة التصويتية للنساء فمن المحتمل أن يفقد حمدين صباحي في الانتخابات المقبلة ما يقرب من 90%، من أصوات النساء التي حصل عليها في الانتخابات السابقة، وذلك لأنها ستتوجه للفريق السيسي، باعتباره يمثل لهن الأمان المفقود، بدليل خروجهن بنسبة تزيد عن 65% للتصويت على الدستور بنعم، أما كتلة الفلاحين والصعايدة وقاطني المناطق العشوائية فسيفقدها أيضًا حمدين هذه المرة؛ لأنها ستصوت من منطلق الحفاظ على الأمن القومي المصري، والاستقرار، ولأن هذه المناطق ستلصق شعار الناصرية بالمشير السيسي وليس بصباحي، بدليل أن هناك حملات بدأت تنتشر في الأقاليم ترفع شعار: "يا جمال نام وارتاح.. مصر جالها عبد الفتاح".
وأشارت الدراسة إلى أن جميع القوى الإسلامية التي ساندت المرحلة الأولى من خارطة الطريق سترفض التصويت لحمدين صباحي، فالكتلة الصوفية - وهي الأكثر عددًا- ستعلن عن دعمها بوضوح للمشير السيسي في حال ترشحه، وأيضًا فإن جزءًا كبيرًا من الدعوة السلفية، خصوصًا تلاميذ الشيخ ياسر برهامي، وذراع الجبهة السلفية السياسي (حزب النور)؛ سيرفضان التصويت لحمدين، من منطلق أن شروط مرشحهم تنطبق على المشير السيسي، وكذلك سترفض جماعة التبليغ والدعوة - إن شاركت في العملية الانتخابية- دعم حمدين، لأنها ستوجه أصواتها للسيسي، بدافع الحفاظ على مؤسساتها الخدمية، وبالتالي ستكون محصلة حمدين صباحي من أصوات الكتلة الإسلامية منعدمة في كل الأحوال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.