محافظ بني سويف يتفقد الاستعدادات النهائية للعام الدراسي الجديد    السيسي يستقبل رئيس مجلس الأمة الكويتي    "الشهاوي": تدريب "jcet" دليل على خبرة مصر في مكافحة الإرهاب    طارق رحمي يحذر من انتشار الشائعات وإرهاب الأفكار والعقول    محافظ البحيرة يعتمد المخططات التفصيلية لمشروع تقسيم عدد من القرى    جولدمان: برنت قد يتجاوز 75 دولارا إذا تجاوز توقف السعودية 6 أسابيع        الإسكندرية للبترول: وفرنا منتجات للأسواق بقيمة 55 مليار جنيه العام الماضي    السعودية تعيد هيكلة تأشيرات الزيارة والحج والعمرة.. وتوحد رسومها «300 ريال»    نتائج الانتخابات التونسية تسقط العائلة الوسطية    السيسي يؤكد: أمن الخليج مرتبط بأمن مصر القومي    الاحتلال يفرض إغلاقا شاملا على الضفة والقطاع بسبب الانتخابات    السيسي يستقبل رئيس مجلس الأمة الكويتي بقصر الاتحادية    وزير خارجية فرنسا يصل الخرطوم للقاء المسئولين السودانيين    إطلاق الإطار الاستراتيجي العربي للقضاء على الفقر متعدد الأبعاد    لماذا تقوم الجامعات البريطانية بتخزين مناديل "التواليت"؟.. اعرف الإجابة    تقرير.. دورتموند يتحدى برشلونة في قمة "المعنويات"    قبل لقاء النصر والسد.. اكتساح سعودي للقطريين في أبطال آسيا    صدمة ل برشلونة .. غياب الشاب انسو فاتي شهرا    نجم الاهلي .. شوبير يلمح لاسم مدير المنتخب في الجهاز الفني الجديد    صبحي عبد السلام مرشحا لرئاسة تحرير قناة الزمالك الجديدة    رونالدو يبكي: والدي لم يشاهد إنجازاتي    خلال 20 دقيقة.. عمومية الفروسية توافق على جدول الأعمال بالكامل    انقطاع المياه في الفيوم إثر كسر مفاجئ بخط رئيسي    سقوط تشكيل عصابي تخصص في سرقة الشركات والمتاجر بعابدين    ضبط شخصين لقيامهما بالاستيلاء على المواطنين بزعم تسفيرهم للخارج    بالصور .. حريق ضخم خلال مباراة فى دورى كرة القدم الأمريكية    مرور سوهاج يضبط سائقا حاول الحصول على رخصة قيادة بشهادة مزورة    رئيس تحرير الجمهورية: أقترح جائزتين ضمن مسابقة دبي ضد التطرف والشائعات    جمعية الصداقة المصرية الكورية تكشف شروط التقديم للمسابقة البحثية    ب شعر متطاير .. شاهد راندا البحيري فى أحدث جلسة تصوير    فيديو.. دار الإفتاء توضح حكم إخفاء الأب مرض ابنته عن خطيبها ليتم الزواج    الصحة تخصص خطا ساخنا لمشروع التأمين الصحي الشامل    بعد بيع كلية ب 20 ألف جنيه.. ما هي عقوبات تجارة الأعضاء البشرية بالقانون الجديد؟    الري: إزالة 33 حالة تعدٍ على نهر النيل    المعسكرات تؤجل الإعلان الرسمي للجنة الحكام    أحمد سخسوخ.. فارس الدراما المسرحية    "الإخوان وقطر أحرقوا الطبخة".. كاتبة إماراتية تكشف حقائق مدوية عن محمد علي    شاهد .. 50 صورة من زيارة وفود مؤتمر الأوقاف ل مجمع الأديان ومسجد عمرو بن العاص    بالطرحة.. درة تتألق في أحدث ظهور لها    صندوقا النقد الدولى والعربى يُنظمان اليوم ورشة عمل حول تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة    حالة الطقس ودرجات الحرارة المتوقعة غدًا الثلاثاء    «الفلاحين» تتوقع انخفاض أسعار الأرز بنسبة 25% عن العام الماضي: «الطن ب3700 جنيه»    بعد اعتماد قسم أمراض الكلى بطب طنطا: د. مجدي سبع : تدريب أطباء الزمالة المصرية "للكلى" في اقليم الدلتا    ما حكم صلاة التسابيح وما كيفيتها؟.. "البحوث الإسلامية" يوضح    "الكلية ب20 ألف".. ضبط ماسح أحذية يتاجر في الأعضاء البشرية    تأخر إقلاع 6 رحلات بمطار القاهرة بسبب أعمال الصيانة وظروف التشغيل    رئيس جامعة أسيوط يؤكد على أهمية مساهمة الشركات الوطنية في صناعة المستلزمات الطبية    محافظ الإسكندرية يوافق خفض الحد الأدنى للقبول للصف الأول الثانوى ل 200درجة    فريق طبي ينجح في أستئصال ورم صعب "الجسم السباتي" بمستشفى جامعة طنطا    غدا.. الصحة العالمية تحيي اليوم العالمي الأول لسلامة المرضى    شيخ الأزهر يجري عملية جراحية في فرنسا    شعراوي: تنظيم ثلاث دورات تدريبية جديدة للعالمين بالمحليات    على جمعة يوضح الطريقة الصحيحة للسجود فى الصلاة    مصرع 5 أشخاص في انفجار عبوة ناسفة ل«طالبان» غرب أفغانستان    دعاء الصباح مكتوب.. احرص على ترديده    حظك اليوم| توقعات الأبراج 16 سبتمبر 2019    «الإفتاء» تواجه الشائعات والأخبار الكاذبة ب«موشن جرافيك»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تقرير: صباحى سيفقد أصوات القاهرة والإسكندرية والفلاحين والصعيد إذا ترشح السيسى
نشر في المصريون يوم 18 - 02 - 2014

توقع المركز الإقليمى للدراسات الاستراتيجية انخفاض نسبة الأصوات التي سيحصل عليها حمدين صباحي في الانتخابات الرئاسية القادمة عن عدد الأصوات التى حصدها فى انتخابات عام 2012 وكانت 4.747.31 صوتًا، أي بنسبة 20.74%، وذلك بسبب توجه الكثير من رموز حملته السابقة من التيار الناصري والشخصيات العامة لدعم المشير السيسى.

وأشارت الدراسة التى أعدها برنامج الدراسات المصرية بالمركز الإقليمى بعنوان "فرص وتحديات فوز حمدين صباحي في الانتخابات الرئاسية" إلى أن الكتلة التصويتية المحتملة لحمدين صباحي في حال ترشحه من المحتمل أن تتفتت، فالمحافظات التي حصل فيها حمدين على النسبة الأكبر من أصوات ناخبيها في الانتخابات الرئاسية السابقة، والتي تتمثل في القاهرة بنسبة 27,75%، و الإسكندرية بنسبة 31,61% من أصواتها، والدقهلية بنسبة 23,34%، والغربية بنسبة 22,84%؛ ستتغير اتجاهات تصويتها من حمدين إلى المشير السيسي.
وقالت الدراسة، إن محافظة القاهرة التي حصل فيها صباحي على أعلى الأصوات ستتحرك كتلتها التصويتية نحو المشير، بسبب رغبة سكانها في الاستقرار، ومواجهة عمليات العنف، وكذلك الحال أيضًا بالنسبة لمحافظتي الإسكندرية والدقهلية اللتين شهدتا عمليات عنف من قبل التنظيمات الإرهابية.
أما الكتل التصويتية المتوقع ثبات نسبتها لصالح حمدين فتتمثل في كلٍّ من كفر الشيخ، وهي المحافظة التي حصل صباحي على نسبة 62,31% من أصواتها في الانتخابات السابقة، وبورسعيد التي حصل حمدين على 40,41% من أصواتها، ودمياط التي حصل حمدين على نسبة 23,75% من أصواتها، أما كتلة حمدين التصويتية في محافظات الصعيد فسيفقد جزءًا كبيرًا منها بحكم التركيبة القبيلة والعصبيات، وانتشار التيار الصوفي بين سكان تلك المحافظات، والتي من المحتمل أن تغير اتجاهها نحو المشير السيسي في حال ترشحه.
وبالنسبة للفئات العمرية فمن المرجح أن الكتلة الأكثر عددًا، والتي تتوجه أصواتها لصباحي؛ هي كتلة الشباب المسيس التي ترفع دائمًا شعار "لا للحكم العسكري"، لأنها سترى فيه مرشح الثورة، ولكن قد تنقسم هذه الكتلة التصويتية في حال ترشح خالد علي الذي سيدعمه الجزء الأكثر ثورية من هؤلاء الشباب، وبالتالي من المحتمل أن يحصل صباحي على ما يقترب من 60% من الكتلة التصويتية للشباب دون سن 35 عامًا، والتي تقترب من 7 ملايين ناخب، في حال كونه المرشح الوحيد المنافس للمشير السيسي.
أما بالنسبة للكتلة التصويتية للنساء فمن المحتمل أن يفقد حمدين صباحي في الانتخابات المقبلة ما يقرب من 90%، من أصوات النساء التي حصل عليها في الانتخابات السابقة، وذلك لأنها ستتوجه للفريق السيسي، باعتباره يمثل لهن الأمان المفقود، بدليل خروجهن بنسبة تزيد عن 65% للتصويت على الدستور بنعم، أما كتلة الفلاحين والصعايدة وقاطني المناطق العشوائية فسيفقدها أيضًا حمدين هذه المرة؛ لأنها ستصوت من منطلق الحفاظ على الأمن القومي المصري، والاستقرار، ولأن هذه المناطق ستلصق شعار الناصرية بالمشير السيسي وليس بصباحي، بدليل أن هناك حملات بدأت تنتشر في الأقاليم ترفع شعار: "يا جمال نام وارتاح.. مصر جالها عبد الفتاح".
وأشارت الدراسة إلى أن جميع القوى الإسلامية التي ساندت المرحلة الأولى من خارطة الطريق سترفض التصويت لحمدين صباحي، فالكتلة الصوفية - وهي الأكثر عددًا- ستعلن عن دعمها بوضوح للمشير السيسي في حال ترشحه، وأيضًا فإن جزءًا كبيرًا من الدعوة السلفية، خصوصًا تلاميذ الشيخ ياسر برهامي، وذراع الجبهة السلفية السياسي (حزب النور)؛ سيرفضان التصويت لحمدين، من منطلق أن شروط مرشحهم تنطبق على المشير السيسي، وكذلك سترفض جماعة التبليغ والدعوة - إن شاركت في العملية الانتخابية- دعم حمدين، لأنها ستوجه أصواتها للسيسي، بدافع الحفاظ على مؤسساتها الخدمية، وبالتالي ستكون محصلة حمدين صباحي من أصوات الكتلة الإسلامية منعدمة في كل الأحوال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.