الأمم المتحدة تحتفل باليوم العالمي للطفل    مقتل 4 أشخاص جراء إطلاق نار في شيكاغو    طقس المولد النبوي معتدل على أغلب الأنحاء والعظمى بالقاهرة 26 درجة    «4 ت» كلمة السر لمواجهة العجز المائي    تعليم تبوك : زيارة خادم الحرمين للمنطقة امتداد لما دأب عليه ولاة الأمر    البيت الأبيض يعيد بطاقة اعتماد مراسل «CNN»    بانسيه يعود ل«المصرى» خلال أيام    الاتحاد يتأهب ل«إنبى» والمقاولون يواجه الجونة    كيف نصل إلى معدل نمو 8٪؟    سقوط 3 عاطلين بحوزتهم كميات من المواد المخدرة والاسلحة النارية غير مرخصة بالخانكة    تراجع مؤشر ثقة شركات بناء المساكن في أمريكا خلال الشهر الحالي    الادعاء في طوكيو يوقف كارلوس غصن رئيس «نيسان موتور»    مؤتمر لرافضى نتيجة انتخابات الوفد غداً واجتماع الهيئة العليا الجديدة اليوم    شاهد.. مومياء يويا وتويا في تابوتين بهيئة أوزيرية    عامر مرشح للانتقال إلى الأهلي    مارك شولمان يكتب: نتنياهو أضاع فرصته.. وغالبية الإسرائيليين يعارضون سياسته    «التخطيط والأوقاف» تدرسان تخصيص «وقف خيرى» للتعليم    أخبار قد تهمك    تصريحات نارية من حلا شيحة ضد مهاجمي خلعها الحجاب    أخبار قد تهمك    الزمالك: لم نشترط عدم عودة السعيد للأهلي.. ولم يتخيل أنه سيعرض للبيع    أخبار قد تهمك    أخبار قد تهمك    آية وصورة وكلمة من القلب.. حسين قطع 225 كيلو برسالة وداع في حب الشهيد النعماني    أحمد عكاشة: الله خلق المرأة أقوى من الرجل (فيديو)    إحالة أوراق عامل ونجله إلى المفتى بتهمة القتل    عبد الله النجار: الأزهر يقوم بواجبه فى تجديد الخطاب الدينى    السعودية: تقرير واشنطن بوست عن خالد بن سلمان وخاشقجي كاذب    "الوزراء": هذا هو الهدف الحقيقي من "الكارت الموحد"    أحمد عكاشة: 80% من المصابين بالاكتئاب يعانون من الأرق (فيديو)    غادة والي تعلن افتتاح 70 عيادة لتقديم خدمات تنظيم الأسرة ديسمبر المقبل    هولندا تتأهل لنصف نهائي دوري الأمم الأوروبية بتعادل قاتل أمام ألمانيا    مواعيد مباريات الثلاثاء 20-11-2018 والقنوات الناقلة.. عودة الدوري ومواجهات قوية عالميا    سعد الصغير عن مرضه: نزفت دما 4 أيام بسبب أكل الشطة في ليبيا    محافظ أسيوط يشهد احتفالية الثقافة بذكرى المولد النبوي    سقوط عصابة تخصصت فى الإستيلا على بضائع شركات القطاع الخاص بموجب شيكات مزورة    صور.. لحظة انتشال سيارة ملاكى سقطت بترعة المريوطية    أسوان تحتضن فعاليات المؤتمر الدولى الرابع لتكنولوجيا اللحام    موسم الهجوم على صلاح واهتمام ليفربول بويمبلى وتقييم مروان والشناوى فى "تكتيك"    شوقي غريب: نجهز لاعبي الأوليمبي لتدعيم المنتخب الأول    بعد إعلان أحقيته فى الحصول على 11.5 مليون جنيه من الإسماعيلى..    توفى إلى رحمة الله تعالي    تحديث الهياكل التنظيمية لدار الكتب والأعلى للثقافة    «أوبك» مستنفرة لمنع تدهور أسعار النفط مجددا    الرئيس يكرم 7 شخصيات أثرت فى الفكر الإسلامى الرشيد..    أحمد عبدالله يعلن عن موعد طرح «ليل خارجي» بمهرجان القاهرة السينمائي    وزير التعليم : تربيت فكريا على يد كتاب «الأهرام»..    محافظ أسيوط يشهد الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف    طاعته والتأسى به.. هدية النبى فى يوم مولده    هوامش حرة    كل يوم    شوقي علام: المتطرفون استخدموا آية فى القرآن وسموها «السيف» لقتل الناس    فشل زيارة وزير خارجية بريطانيا.. وإيران تهدد بالانسحاب من الاتفاق النووي    الحماية المدنية تسيطر على حريق نشب فى ورشة ميكانيكا بالإسكندرية    فى «منتدى الصحة الفرنسي المصرى»..    احذروا هذا الزيت    مؤتمر دولى للعيون..    الحوار المجتمعى ينصف «الجمعيات الأهلية»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"جبهة الحرية" مولود سياسي جديد في لبنان
نشر في أخبار مصر يوم 28 - 08 - 2007

أطل على الساحة اللبنانية المسيحية بعد طول مخاض مولود سياسي جديد يسمى “جبهة الحرية” ويتشكل من مجموعة قدامى من “الكتائب” و”القوات اللبنانية” و”الوطنيين الأحرار” و”التنظيم” و”حراس الأرز” و”مستقلين”، وتبرز في الجبهة وجوه لمع اسمها في الحرب اللبنانية في أحزابها و”القوات”، خصوصاً قبل “انتفاضة” 12 مارس/آذار 1985 التي قادها إيلي حبيقة وسمير جعجع على الأخيرة، والانتفاضة الثانية التي قادها جعجع في 15 يناير/كانون الثاني ،1986 حيث أريقت دماء المئات من أبناء الصف الواحد.
وجاءت الاطلالة الرسمية ل”جبهة الحرية” بعد عشاء حاشد نظمته في مايو/أيار الماضي أول أمس في حضور مئات في فندق متروبوليتان، وألقى القائد السابق للقوات اللبنانية الدكتور فؤاد أبو ناضر كلمة حدد فيها الخط البياني السياسي لل “جبهة” الوليدة، وهو خط رافض للاصطفاف في خندق الأكثرية والمعارضة، ويدعو المسيحيين للعمل من أجل وقف حال التشرذم والحوار في ما بينهم، والكف عن لغة التخوين المتبادلة والإعلان جهاراً بنبذ الاحتكام الى العنف والسلاح لحل خلافاتهم.
وعلى الرغم من حضور الرئيس الأسبق ل”حزب الكتائب اللبنانية” الدكتور ايلي كرامة، وأعضاء في المكتب السياسي للحزب، فإن ثمة “مناخاً عونياً” دخل على خط الاحتفال، وازداد وضوحاً مع كلمة الدكتور شارل شرتوني أحد مؤسسي هذه الجبهة التي تضمنت إشارة ودية إلى “التيار الوطني الحر” الذي يتزعمه النائب العماد ميشال عون وانتقاداً صريحاً لقائد “القوات اللبنانية” سمير جعجع، ما سبب إحراجاً لأبو ناضر الذي جهد أن يبدو في كلمته محايداً. وكذلك لحاضرين انسحبوا اعتراضاً على هذا الانتقاد، وأبرزهم الدكتور كرامه، إضافة إلى عضوي المكتب السياسي الكتائبي إميل عيد ووليد فارس والاعلامي والسياسي سجعان قزي.
وعلمت “الخليج” أن خلافاً دار بين الأعضاء المؤسسين، لا سيما بين الدكتور فؤاد أبو ناضر والمتغيبين عن الاحتفال حول آلية عمل “جبهة الحرية” وأهدافها.
ويرى المتغيبون أنه لا يكفي إطلاق المواقف العامة التي لا يختلف اثنان حولها، مثل السيادة والاستقلال واحترام القرارات الدولية وحصرية السلاح بيد الدولة اللبنانية الشرعية .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.