مجلس جامعة جنوب الوادي يناقش استعدادات العام الجامعي الجديد    الدولار يستقر واليورو والإسترليني يتراجعان ببعض البنوك في بداية تعاملات اليوم    457 مليون دولار تمويلات إنمائية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال 2020    الشرقية: إزالة 124 تعديا بالبناء المخالف على الأراضي الزراعية وأملاك الدولة    البيئة والتنمية المحلية تتابعان مستجدات منظومة إدارة المخلفات بالمحافظات    الإمارات تدين محاولة الانقلاب في السودان وتؤكد دعمها للشعب الشقيق    مسؤول أفغاني سابق: حكم طالبان لأفغانستان لن يكون سهلا عليها    الجزائر: جنازة الرئيس السابق عبدالقادر بن صالح غدا الخميس بمقبرة العالية    برج خليفة يتزين باللون الأخضر بدبى احتفالا بالعيد الوطنى للسعودية    مران الزمالك الصباحي.. تدريبات للمراوغة وتسديد ركلات الجزاء    الحكومة تنفى تأجيل بدء العام الدراسي الجديد 2021-2022    المشدد 15 سنة لسائق شرع في قتل مسنة لسرقة مصوغاتها الذهبية بالشرقية    فيديو.. الأرصاد: لا موجات حارة لمدة 10 أيام.. وفرص أمطار على تلك المناطق    وكيل الصحة بالشرقية يتابع تطعيم المواطنين والمسافرين بلقاح كورونا    الكشف وتوفير العلاج ل290 مواطناً في قافلة طبية بقرية الشنطور ببني سويف    انسطاسي الأنطوني.. حكاية نصاب حذرت منه الكنيسة    مواعيد مشاهدة أبرز مباريات اليوم الأربعاء 22 - 9 - 2021 والقنوات الناقلة    تدريبات للمراوغة وتسديد ركلات الجزاء في مران الزمالك    برشلونة يواصل تدريباته استعدادًا لمواجهة قادش (صور)    25 مباراة نارية في انجلترا وفرنسا وإسبانيا .. تعرف على مواعيد مباريات اليوم والقنوات الناقلة    غدًا.. جامعة القاهرة تنظم مؤتمر "حرم جامعة آمن للجميع"    انتبه الطريق مراقب بالكاميرات.. تطوير منظومة رصد المخالفات وتخطى السرعة    تطور عمراني مشهود بأولى مشروعات مجموعة الفطيم العقارية في مصر    عطل فني يؤخر رحلات الخطين الأول والثاني ب مترو الأنفاق (صور)    ضبط 6042 مخالفة مرورية متنوعة    في اليوم الخامس لتطبيق العقوبات ..تحرير 3451مخالفة ل عدم تركيب الملصق الإلكترونى    مصرع سائق فى حادث انقلاب توك توك على الطريق بمركز طهطا فى سوهاج    7 بنود ورحلة بحث.. كيف حلت مباحث الإسكندرية لغز جثة "أبيس"؟    مهاب مميش: المشير طنطاوي خاض أصعب الحروب وهي الحفاظ على الدولة المصرية وكيانها    آخر كلمات المخرج سامح رمضان على فيس بوك نعى صديقه: " السيرة الطيبة باقيه"    (فيديو) قصة البطل أحمد إدريس صاحب الشفرة النوبية في حرب أكتوبر    بدء فعاليات كرنفال الغردقة الدولي للفنون بالممشى السياحي    عصام السقا: تأثير الشخصية أكثر ما يشغل بالي.. ودعم الجمهور يشعرني بالرضا    الأزهر للفتوى: الإسلام حث على الزواج لبناء أسرة سليمة قائمة على السكن والمودة    سامح شكري يُجري اتصالًا هاتفيًا برئيس الوزراء اللبناني    بايدن يرفض الالتزام بإبرام اتفاقية للتجارة الحرة مع بريطانيا    «حلو وحادق».. طريقة عمل «خبز البازلاما» بالبقدونس من المطبخ السوري    "أوشلان" يفتتح المشاورة الإعلامية حول "التناول الإعلامي لظاهرة عمل الأطفال في مصر"    لماذا اختصروا الشرف فى أجساد البنات؟!    ارتفاع جماعي لمؤشرات البورصة المصرية بمستهل تعاملات جلسة الأربعاء    انطلاق مسابقة القرآن الكريم بمشاركة 80 طفلا في مطروح    ألمانيا تُسجل أكثر من 10 آلاف إصابة و71 وفاة بكورونا    س ، ج عن المفيد.. كل ما تريد معرفته عن تنسيق الدبلومات الفنية 2021    البورصة تعلق التداول دقيقة فى بداية تعاملات اليوم حدادا على المشير طنطاوى    بسام يتحدث عن.. تسرع شريف.. وصحة هدف الأهلي في الدوري    شاهد| آثار دمار ناتج عن زلزال بقوة 6 درجات ضرب شمال «ملبورن» الأسترالية    تعرف على ملك الموت    هل ثبت أن رقيب وعتيد ملكان حقا؟    بالصور| «وزير التعليم» يعلن محتوى كتاب الدراسات الاجتماعية الجديد لطلاب رابعة ابتدائي    مصدر مقرب من أسرة «ليال» يكشف تفاصيل وفاتها: شِرقت وملحقتش توصل المستشفى    فيديو.. هاني سلامة يكشف تفاصيل تعرضه للتهديد بسبب مسلسل الداعية    تعرف علي طريقة الرقية الشرعية للأطفال كما فعلها الرسول    أبو الدهب: موسيماني فشل بجدارة فى مباراة السوبر    مستشار الزمالك القانوني يتحدث عن.. ملف النقاز.. وتطورات قضية جروس وشيكابالا    مواقيت الصلاة بمحافظات مصر والعواصم العربية.. اليوم الأربعاء 22 سبتمبر    تصريحات نارية ل الرئيس السيسي بشأن سد النهضة    حظك اليوم الأربعاء 22/9/2021 برج الميزان    صحة المنوفية تتابع فعاليات اليوم الأول من حملة «معًا نطمئن..سجل الآن»| صور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



"الثقافة الجديدة" تحتفي بشاكر عبد الحميد
نشر في صوت البلد يوم 03 - 08 - 2021

أصدرت مجلة "الثقافة الجديدة" حديثًا عددها الجديد أغسطس 2021، برئاسة تحرير الشاعر والباحث مسعود شومان.
ويحتفي العدد الجديد من المجلة بلوحات الفنان الراحل عبد العال حسن، كما صدر مع المجلة ملفًا خاصًّا عن الراحل شاكر عبد الحميد، حيث كتب فيه نخبة من كبار الكتاب، حيث كتب عمار على حسن بعنوان "العقل الإحاطي لشاكر عبد الحميد"، كما كتب أسامة الرحيمي "عصامية شاكر عبد الحميد في العلم والنقد والثقافة"، فيما جاءت دراسة أحمد سراج بعنوان "وردة الصقيع.. قراءة فى أعمال شاكر عبد الحميد"، وتناولت شهادة محمد حربي علاقته بشاكر عبد الحميد ومحمد عفيفي مطر وجاءت بعنوان "أنا وشاكر عبد الحميد وبيننا عفيفى مطر"، فيما شجلت ميرفت مرسي شهادة في حق زوجها بعنوان "شاكر عبد الحميد.. الزوج الطيب والأب الحنون"، وكتبت إيناس سعد شريف "شاكر عبد الحميد.. الناقد المتمرد بحثًا عن الجمال" بينما تناول مقال رشا الفوال "التفضيل الجمالي والصراع التاريخي.. الفن للفن أم الفن للمجتمع"، واختتم الملف بمقال د. جمال العسكري "رحلة باحث مغامر في علم الجمال".
وكتب في افتتاحية العدد رئيس التحرير مقالًا بعنوان "شاكر عبد الحميد.. (السهم) المنطلق و(الشهاب) الذي لن ينطفئ"، والذي طرح فيه عدة أسئلة نقتبس منها " هل كنا ننتظر الموت لنكتب عمن كتب عنا وعن اسهاماتنا الإبداعية؟! وعمن قفز بالبحث فى علم نفس الإبداع إلى أرض جديدة، فأخرجه من حجرات الأكاديمية الضيقة إلى حوارى وأزقة إبداعية أهملها الباحثون كِبرًا أو جهلًا، ولمإذا صمت الكتاب عن مكاشفة مشروعه البحثى ذى الأعمدة الراسخة التى تسعى إلى التنقيب فى الأرض المتسعة بين الذات والإبداع؟ وهل نسى البعض تاريخًا من الدعم الإنسانى كان يقدمه ذلك العالم الجليل والإنسان النبيل لمن لطمتهم الحياة وعرت جراحهم، ومن طالهم تراب النسيان وهجرهم النقاد الذين سعوا وراء المشاهير ليحصدوا بعض الغنائم من تكسير عظام بعض الموهوبين؟ وهل ما تركه شاكر عبد الحميد من علم تمثل فى كتبه وأبحاثه ومتابعاته، وحواراته هو الكنز الباقى الذى نحتفى به فحسب؟"
أما في باب فضاءات، وردت عشرون قصة من المشهد السردي في مصر، وهي "غريب" لطلعت رضوان، "كرسي هزاز" لد. عزة بدر، "مفاتيح قابلة للصدأ" لحاتم ممدوح، "بعد فوات الأوان" لسعيد عوض، "حلم المدينة البيضاء" لحنان فتحي، "أنا والقط" لسهير شكري، "الطفل الذي اشتعل رأسه شيبًا" لمحمد الحديدي، "طوق وجرس" لياسر الجدي، "ذاكرة بلاستيكية" لأيمن رجب طاهر، "العلبة الفضية" لهدى توفيق، "التائه أو المتاهة" لعلي حامد، "يا طالع الشجرة" لدينا نبيل، "سر الحياة" لعزيز فيالة، "نبوءة العرافة" لحارس كمال يوسف الصغير، "هدوء" لأحمد خلف أحمد، "طيري.. طيري"، "يا عصفورة" لإيمان سعيد حسن الشريف، "نسمات ثائرة" لجلال الصياد، "حتى مطلع الفجر" لسامح إدور سعد الله، "اختفاء" لمحمد صالح رجب، "فيض" لد. أحمد جمال عيد.
فيما تضمنت أبواب القسم الأخير من المجلة الترجمة والحوار والمسرح والسينما والفن التشكيلي والموسيقى ورحيق كتابة وعطر الأحباب، فنقرأ في الشاطئ الآخر "أحشاء ما زالت تحترق" مختارات للشاعرة الروسية رجينا ديريفا ترجمة: خالد أبو بكر، "كارثة الأدب" قصة لجان بيزينيك ترجمة عاطف محمد عبد المجيد، كذلك حوار لورانس بويل مؤسس النقد البيئي "الباحث عن الكتابة في مواجهة عالم مهدد بالانقراض" حوار: جوليا فيدوركزوك ترجمة: د. معتز سلامة، كما نقرأ في المواجهات عزت الطيرى: شعراء السبعينيات أكبر من جماعتي، "أصوات" و"إضاءة" حوار: مسعود شومان، في حين يسلط باب الحفر باللون الضوء على أطروحات فلسفية في "نقش زمان" للفنان كرم مسعد ونيهال عثمان دهب.
فيما ضم باب دقات المسرح "دووجز.. مسرحة الواقع وعبثيته" لصفاء البيلي، وفي باب قيمة وسيما كتب عبد الهادي شعلان بعنوان "صندوق الطائر.. سينما الاحتفال بالعميان"، وفي باب أهل المغنى نقرأ مقال يوسف كمال "مدد يا شيخ سيد درويش.. الموسيقار الذي أعاد رسم خريطة الموسيقى الشعبية".
ونقرأ في باب رحيق الكتابة "آخرة المماليك.. تفاصيل السقوط في مرج دابق" لد. عوض الغباري، "الموهبة والإبداع.. طرق جديدة لترويض العبقرية" عزيز المراغي، بينما كتب في باب من فات قديمه أحمد فوزي حميدة بعنوان "تعدد صور الأم البطلة فى السير الشعبية".
في حين اختتمت المجلة بمقالين في باب عطر الأحباب؛ حيث كتب جهاد الرملي "سلامة موسى.. رائد التنوير الذي أبحر عكس التيار"، ود. شعبان عبد الجيد "شريف رزق.. شاعر قصيدة النثر وناقدها".
يذكر أن مجلة الثقافة الجديدة مجلة ثقافية محلية تصدر عن الهيئة العامة لقصور الثقافة، برئاسة الفنان هشام عطوة، ويرأس تحريرها الشاعر والباحث مسعود شومان، وسكرتير التحرير الناقد مصطفى القزاز، وتهتم المجلة بالثقافة وتهدف إلى إفساح المجال أمام المشتغلين بكافة الحقول الثقافية خصوصًا البعيدين عن العاصمة ومنافذ النشر بها.

شارك هذا الموضوع:
* اضغط للمشاركة على تويتر (فتح في نافذة جديدة)
* انقر للمشاركة على فيسبوك (فتح في نافذة جديدة)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.