غدا بسوهاج وبمشاركة8 محافظات    فرحة أهالي الضبعة    وزير الدفاع يبدأ زيارة رسمية لقبرص يلتقى خلالها كبار المسئولين بالدولة والقوات المسلحة    محافظ بني سويف يطلق شارة البدء لماراثون ذوي الاحتياجات الخاصة    الثروة الداجنة تناقش مشكلات المزارع بقنا    مصروالصين تودعان الدولار في التعاملات التجارية المشتركة    مميش: عبور 59 سفينة قناة السويس اليوم    طرح كراسات شروط حجز 2200 وحدة ب«سكن مصر» في غربَي قنا وأسيوط 26 ديسمبر    مصر تؤكد موقفها الثابت بالحفاظ علي الوضعية التاريخية والقانونية للقدس المحتلة    الحشد الشعبي يقاتل «داعش» على الحدود العراقية السورية    عمدة نيويورك: انفجار مانهاتن كان محاولة لشن هجوم إرهابي    القوات المسلحة تعلن عن تنظيم المعرض المصري الدولي للصناعات الدفاعية والعسكرية    إيران تسحب 40 مستشاراً عسكرياً من اليمن    صلاح.. فرحة شعب    صفقات الشتاء ظهرت في الزمالك    عودة العالمية    جماهير جريميو تعلن التحدي من أبوظبي بالعودة للبرازيل بمونديال الأندية    عصابة الشقيقين سقطوا بالبانجو والأسلحة النارية    مزور    تأجيل محاكمة 213 متهمًا في "أنصار بيت المقدس" ل19 ديسمبر    ترشيحات الجولدن جلوب تفتتح موسم الأوسكار    رجب ينتهي من بيكا ويستعد ل3 ورقات    21 فبراير.. انطلاق فعاليات مؤتمر التراث العربي والإسلامي    علشان تبنيها توقع الكشف علي2000 حالة بالحامول    «الصحة»: إصدار 73 ألف قرار للعلاج على نفقة الدولة بتكلفة 169 مليون جنيه    صلاح وتريكة يتبادلان الشكر    اتحاد اليد يجدد الثقة في الجهاز الفني للمنتخب    كوريا الجنوبية تشك فى جارتها الشمالية بتزوير دولارات بشكل متقن    الحكومة الكويتية الجديدة تؤدي اليمين الدستورية أمام أمير البلاد    غدا.. أحمد قذاف الدم يتحدث عن تشكيل حكومة ليبية مستقلة على "صدى البلد"    إخلاء المنازل المجاورة للعقارات المنهارة في روض الفرج (فيديو)    شيما بطلة عندي ظروف تفاجىء الجميع في قاعة المحكمة بملابسها.. وبماذا استعانت؟ (صورة)    غرفة الجيزة تنظم دورات تدريبية لتأهيل المستوردين    من المستفيد من فرض رسوم إغراق على الحديد المستورد؟    الزراعة توافق على تخصيص أرض زراعية لإقامة وحدة محلية في شلشلمون بالشرقية    بث مباشر لقناة " فرانس 24 "    إطلاق اسم نجيب محفوظ علي دورة "عيد العلم"    غادة عبد الرازق تعود لأمير كرارة فى "حرب كرموز"    الهدهد: الأزهر يُربي أبنائه على التنوع والاختلاف    «الخشت» يشيد بدور وحدة مناهضة التحرش في جامعة القاهرة    القيعي: لن أتدخل في صفقات الأهلي الجديدة    إصابات الدماغ قد تؤدي إلى خلل في القناة الهضمية    بدء العمل بوحدة الطب النووي بمركز أورام قنا    «الأرصاد»: طقس الأربعاء مائل للدفء شمالا حتى شمال الصعيد.. والعظمى بالقاهرة «22»    قافلة مساعدات تضم رؤوس أغنام من الأورمان لأهالي الروضة    بدء التقدم لمنح المبادرة المصرية- اليابانية للتعليم لعام 2017/2018.. تعرف على الشروط    وزير الأوقاف يؤكد أهمية التعاون والحوار في ضوء المشترك الإنساني    تفعيل أول شاشة إلكترونية لتصفية الكثافات بكوبرى أكتوبر    وزير الري: معلومات جديدة عن سد النهضة "لا يعلمها الكثيرون"    عضو الزمالك السابق: أتمنى ضم هذا الثلاثي من الإسماعيلي    الإدارة العامة تستعين ب 3 لوادر لرفع ركام 3 عقارات منهارة بروض الفرج    أسعار البيض اليوم الثلاثاء 12/12/2017 في محافظة الغربية    "مجدي يعقوب" يكشف سرًا مهمًا عن حياته الشخصية    وكيل أوقاف أسيوط: انتظام الدراسة بالمدارس القرآنية    زاهي حواس: أبو الهول كانت له لحية ولكنها سقطت    رد نادية عمارة على سيدة وقعت في علاقة محرمة مع شاب وتريد التوبة    رأي في قضية قومية    أكشن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مفاجأة .. دحلان سمم خليفة بن زايد
نشر في النهار يوم 10 - 02 - 2014

حديث متزايد داخل أوساط مقربة من الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، حول التدهور الحاد الذي طرأ على حالته الصحية مؤخرا، وأسباب حدوث ذلك في ظل تخبط التقارير الطبية.
وأشارت مصادر مقربة من الشيخ خليفة، الذي يرقد حاليا بإحدى المستشفيات غير المعلومة، إلى أن هناك حالة من التخبط في تقارير الأطباء، في ظل عدم قدرتهم على تشخيص الحالة بصورة دقيقة، ولفتت المصادر إلى أن هذه التقارير كذبت التقرير الرسمي حول إصابته بجلطة دماغية .
وأوضحت المصادر، التي نقلت انزعاجها من الموضوع لبعض أبناء الشيخ خليفة، إن أحد الأطباء السويسريين الذين تابعوا حالته ، قال لأحد زملائه في إطار نقاش بينهما إن تطورات حالة الشيخ خليفة خلال الشهور الماضية، تتشابه إلى حد كبير مع أعراض تطورات حالة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات، من الضعف العام المتدرج غير المعروف أسبابه، وفقدان التركيز والتوازن في بعض الأحوال، وصولا إلى الحالة التي هو عليها حاليا .
وقالت المصادر إن ما لفت نظرها وأقلقها أكثر هو إبعاد الطبيب السويسري عن متابعة حالة الشيخ خليفة فور حديثه هذا ،وتساءلت عن الأسباب التي أدت إلى ذلك؟!
وتترافق تلك المعلومات الخطيرة مع ما نقلته القناة الثانية بالتليفزيون الإسرائيلي نقلا عن موقع” فيلكا “، المقرب من المخابرات الإسرائيلية “الموساد”، حول تغيير هام سيحدث بالإمارات يشمل رأس الدولة وأن القيادي الفتحاوي الهارب محمد دحلان مستشار ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد للشؤون الأمنية، له دور كبير في الإعداد للتغيير المرتقب بالإمارات، والذي يتم على نار هادئة منذ عدة شهور، ويشرف عليه دحلان شخصيا بتكليف من محمد بن زايد، وبمشاركة خالد النجل الأكبر لولي عهد أبوظبي .
وقال الموقع ذاته إن الموساد رصد قبل أشهر اتصالات بين دحلان وضباط سابقين بالموساد تربطه بهم علاقات وثيقة، وإن الحديث كان يدور حول إمكانية الحصول على جرامات من مادة “البولونيوم-210 ” وهى نفس المادة التي تم تسميم الرئيس عرفات بها ، دون أن يكشف الموقع عن المزيد من التفاصيل، لكن القناة الإسرائيلية قالت إن ذلك ربما يكون التفسير الوحيد لما يخطط له دحلان في الإمارات .
وكانت السلطة الفلسطينية قد اتهمت دحلان بالتورط مع “الموساد” في عملية اغتيال عرفات وتسميمه بمادة “البلونيوم” صعبة الاكتشاف، مما أدى إلى هروبه من رام الله إلى غزة، ومنها إلى أبوظبي التي وفرت له ملاذا آمنا، ومنحته جواز سفر إماراتى بعد تعيينه مستشارا لولي عهد أبوظبي، ومشرفا عاما على جهاز أمن الدولة بالإمارات .
فى سياق متصل تحدثت تقارير أمريكية وأوربية عدة مؤخرا عن نقل للسلطة وشيك في الإمارات من الشيخ خليفة إلى أخيه ولي العهد الحالي لإمارة أبوظبي، بسببين: إما الوفاة، أو عدم قدرة الشيخ خليفة على الحكم لأسباب صحية.
ونوهت التقارير بأن الشيخ محمد بن زايد أصبح متعجلا في الإمساك بزمام السلطة بصورة رسمية كاملة، في ظل التطورات الجديدة بالمنطقة وما يمكن أن يسمى بإخماد التيارات الإسلامية التي تبلورت عن الربيع العربي، والتي يعتقد أنه لولي عهد أبو ظبي دور فيها، خاصة عمليات التمويل الضخمة التي جرت في مصر وتونس وليبيا وغيرها.
وفي حين اعتبرت بعض التقارير أن ذلك يمثل مشكلة لصناع القرار في الغرب بسبب التهور في اتخاذ القرار المعروف عن الشيخ محمد زايد ، فضلا عن توتر علاقاته مع معظم قادة دول الخليج وتقربه من إيران، لكن تقارير أخرى اعتبرت ذلك ربما يكون فرصة لإنعاش اقتصاد الغرب، حيث سينقل له بالكامل التحكم في صندوق أبوظبي السيادي، والذي يعتبر أكبر صندوق سيادي بالعالم برأس مال قدرته مؤسسة “ستاندرد تشارترد” بقرابة 625 مليار دولار، وبالتالي يمكن الحصول على جزء من هذه الموجودات بواسطة شركات تسليح أو بناء أو غيرها، حيث كان الشيخ خليفة حريصا على تلك الأموال باعتبارها رصيد الأجيال القادمة من ثروة وطنهم المهددة بالنضوب في أي وقت .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.