القوات المسلحة تنظم المؤتمر السنوي لطب أمراض القلب    وزير الري يبحث مع مدير مكتب برنامج الغذاء العالمي سُبل تعزيز التعاون بين الجانبين    عاجل من وزارة التعليم للمعلمين    الجرام يفقد 13جنيها.. تراجع أسعار الذهب في مصر اليوم    «تالجو الأسبانية» تعرض تدبير تمويل ميسر لتوريد 7 قطارات نوم جديدة للسكة الحديد    695 ألف برميل تراجع في ورادات امريكا من البترول الخام الاسبوع الماضي    وزيرة التجارة: جارِ إعداد دراسة متكاملة للارتقاء بصناعة السجاد المصري    مبادرة إحلال المركبات: يوجد تخفيض في أسعار السيارات يصل إلى 10%    الصحف الكويتية تبرز مباحثات الرئيس السيسي في الإمارات    كوريا الشمالية تطلق مقذوفا مجهول الهوية باتجاه بحر اليابان    مصرع 5 وإصابة 5 آخرين.. جندى يطلق النار على زملائه فى حادث غامض بأوكرانيا    أبو جبل مستمر فى حراسة عرين الفراعنة أمام المغرب    موعد مباراة الأرجنتين وتشيلى في تصفيات كأس العالم والقنوات الناقلة    الجونة يستضيف البنك الأهلى اليوم على ستاد القاهرة فى كأس الرابطة    زوجة موسيماني في القاهرة وحسم التجديد للجنوب أفريقي خلال ساعات    مدرب غينيا الاستوائية يكشف سبب فوزه على مالي    حقيقة تورط أمين شرطة بالتعدي على طالب لدفاعه عن فتاة بالمعصرة    مواصلة كسح مياه الأمطار في الدقهلية    متروكة ومتهالكة بالشوارع.. رفع 54 سيارة ودراجة نارية في 24 ساعة    انتهاء صلاة الجنازة على الكاتب الصحفي الكبير ياسر رزق    في أول أيام الدورة ال53 .. حضور جماهيري في معرض القاهرة الدولي للكتاب    ورش فنية ومحاضرات تثقيفية بجنوب سيناء احتفالًا بالعيد ال 70 للشرطة المصرية    القوات المسلحة تشارك بجناح مميز فى معرض القاهرة الدولى للكتاب فى دورته ال53    متحف ألماني يصنع تمثالًا أصلعًا لملكة بريطانيا لتوفير التكاليف    عرض أول نسخة تجريبية من مصحف الأزهر بطريقة «برايل»    الصحة: زيادة عدد جرعات تطعيم الأطفال بفيتامين A إلى 9 جرعات بدلا من جرعتين فقط    من الهدي النبوي.. كيف تتخذ القرارات الهامة في حياتك؟    من هو صاحب القلب المريض؟.. وداعية: القلوب ثلاثة أنواع    «المهندسين»: «هندسة التعدين والبترول» تعقد عموميتها رغم سوء الأحوال الجوية    نائب وزير الإسكان ونائب محافظ الإسكندرية يتابعون الإجراءات الخاصة بمنظومة إدارة مياه الأمطار بالمحافظة    ارتفاع عدد حالات الشفاء من كورونا إلى 4031 في شمال سيناء    الاتحاد الأوروبي يشكو الصين أمام منظمة التجارة العالمية بسبب ليتوانيا    الجيش الأردني يقتل 27 مهربا ويحبط محاولات تسلل وتهريب مواد مخدرة من سوريا    وزير التنمية المحلية: انطلاق الجزء الثاني من دورة «إعداد قادة المستقبل» الأسبوع المقبل    وزيرة البيئة: التضامن العالمي لمواجهة آثار تغير المناخ أصبح حتميا    الأرصاد تُحذر.. استمرار انخفاض الحرارة والصغرى بالقاهرة 6    ضبط 8 قطع سلاح ناري و10 قضايا مخدرات بالقاهرة    مجزرة في حقل القصب.. مقتل شخصين رميًا بالرصاص في سوهاج    الصحة: تسجيل 1910 حالات إيجابية جديدة بفيروس كورونا و29 حالة وفاة    تطعيم 950 ألف مواطن ضد فيروس كورونا بالفيوم    رئيس جامعة أسيوط يزور الطفل محمد ويدعم رحلة علاجه بالمستشفيات الجامعية    خبير: الرئيس السيسي أحدث طفرة في علاقة مصر بدول القارة الإفريقية| فيديو    زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل تونجا    محكمة سعودية تفاجئ شقيقين برفض تنفيذ وصية أبيهما ببناء مسجد لهذا السبب    القوى العاملة: توعية المنشأة بسداد مستحقات صندوق الطوارئ للعمال في موعدها    التعليم: 100 درجة لاحتساب التقييم النهائى بالمدارس المطبقة منهجية الجدارات    تعاون بين «حياة كريمة» و«المستشفيات الجامعية» لخدمة الأسر الأكثر احتياجًا    منتخب مصر ضد المغرب.. المواجهة العربية بالكان تسيطر على صحف أسود الأطلس    أحمد الجارالله: مصر لديها من الإمكانيات ما يجعلها في مصاف الدول الكبرى    إصابة 9 أشخاص في حادث تصادم سيارتين على طريق «قفط - القصير»    بلينكن لنظيره الصينى:هجوم روسيا على أوكرانيا سيهدد الأمن والاقتصاد العالمى    «موديرنا» تُجري تجارب سريرية على 600 شخص لمكافحة متحور أوميكرون    خروج غادة عبد الرازق من سباق رمضان الدرامي    مبروك عطية: رضا الناس بقضاء الله في موت الأحباب والأقارب يريح النفس    حظك اليوم برج القوس الخميس 27-1-2022 مهنيا وعاطفيا    نجم الزمالك السابق: هذه روشتة فوز منتخب مصر على المغرب    أفضل الدعاء في جوف الليل: اللهم إنا نسألك صحة بلا علل وإيماناً بلا خلل وعملاً بلا جدل    كلاكيت رابع مرة.. الأهلي يتسلح بالكبار بحثا عن فوز تاريخي أمام سموحة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



جدل في مجلس الشيوخ حول «الفصل التعسفي» للعمال
نشر في المصري اليوم يوم 07 - 12 - 2021

أكد النائب عبدالخالق عياد، رئيس لجنة الطاقة والبيئة والقوى العاملة بمجلس الشيوخ، إن مشروع قانون العمل المقدم من الحكومة يمثل أهمية كبيرة لصالح أطراف العملية الإنتاجية، مشيرا إلى إتاحة الفرصة أمام الجميع حتى يخرج قانون متوازن.
وشهد اجتماع اللجنة، أمس، بحضور المستشار علاء فؤاد، وزير المجالس النيابية، جدلا حول المادة 138 من مشروع قانون العمل المقدم من الحكومة، والتى تنص على أنه: «إذا أنهى صاحب العمل العقد غير محدد المدة لسبب غير مشروع (فصل تعسفى)، كان للعامل الحق فى تعويض ما أصابه من ضرر بسبب هذا الإنهاء بمقدار أجر شهرين عن كل سنة من سنوات الخدمة، ولا يخل ذلك بحق العامل فى المطالبة بباقى حقوقه المقررة قانونًا».
وطلب النائب السيد عبدالعال، عضو لجنة الشؤون الاقتصادية والمالية بالشيوخ، بإضافة عبارة «كان للعامل الحق فى العودة للعمل» بالإضافة لحقه فى التعويض.
وأشار النائب عمرو عزت، وكيل اللجنة، إلى ضرورة النص على حق العامل فى العودة للعمل بالإضافة إلى التعويض، وقال: «نناقش مشروع قانون يتعلق بجسم الدولة الوطنية، ويتعلق ب33 مليون عامل، وهو أخطر قانون، ونحن نستهدف الخروج بقانون يحقق التوازن بين العامل وصاحب المنشأة، وهذه المواد المتعلقة بمصير العامل لابد أن نناقشها باستفاضة».
وعلق المستشار علاء فؤاد، وزير الشؤون النيابية، قائلا إن قانون العمل يعمل على تحقيق علاقة متوازنة بين العامل ورب العمل، ولا يضر بأى طرف. وأضاف أنه وفقا لمشروع القانون، ففى حالة قيام رب العمل بإنهاء عقد العمل لسبب غير مشروع، يلجأ للقضاء وله الحق فى تعويض بمقدار أجر شهرين عن كل سنة من سنوات الخدمة.
وتابع أن «المادة كما جاءت من الحكومة متوازنة جدا، مش هجبر صاحب العمل يرجّعه للعمل، المادة تعطى العامل الحق فى تعويض كاف، وللمحكمة السلطة التقديرية فى منح العامل أى حقوق أخرى، والمادة 13 من الدستور تنص على أن العلاقة يجب أن تكون متوازنة فى العمل».
وقال النائب محمد شوقى، وكيل لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية بمجلس الشيوخ، إن النص كما ورد فى مشروع القانون المقدم من الحكومة نص كاف ويؤمّن العامل.
وأضاف: هناك أسباب لا تعتبر من المبررات المشروعة والكافية لإنهاء عقد العمل غير محدد المدة، منها: انتساب العامل إلى منظمة نقابية، أو مشاركته فى نشاط نقابى فى نطاق هذا القانون، وممارسة صفة المفوض العمالى، أو سبق ممارسة هذه الصفة، أو السعى إلى ذلك، أو تقديم شكوى، أو إقامة دعوى ضد صاحب العمل، أو المشاركة فى ذلك، تظلمًا من إخلاله بالقوانين أو اللوائح أو عقود العمل. وكذلك توقيع الحجز على مستحقات العامل تحت يد صاحب العمل، واستخدام العامل لحقه فى الإجازات الممنوحة له طبقًا لأحكام هذا القانون، ومنها أيضًا: اللون، أو الجنس، أو الحالة الاجتماعية، أو المسؤوليات العائلية، أو الحمل، أو الدين، أو الرأى السياسى، ويلزم مشروع القانون الجديد صاحب العمل بتحرير عقد العمل بينه وبين العامل باللغة العربية، ومن أربع نسخ، يحتفظ صاحب العمل بنسخة وأخرى للعامل، وثالثة بمكتب التأمين الاجتماعى، ورابعة بالجهة الإدارية المختصة بدلا من ثلاث نسخ فى القانون القديم. ويتضمن مشروع قانون العمل إنشاء محاكم عمالية متخصصة للفصل فى النزاعات العمالية، ويحظر فصل العامل بشكل تعسفى ليكون الفصل من خلال حكم قضائى، ولا تُقبل استقالة العامل إلا باعتمادها من وزارة القوى العاملة ومكاتب العمل فى المحافظات، وينص القانون على إنشاء المجلس الأعلى للحوار الاجتماعى وفروع له بالمحافظات، وتشكيل المجلس الأعلى للأجور برئاسة رئيس مجلس الوزراء.
فى سياق متصل، أعلنت النائبة يسرا أباظة، عضو لجنة التعليم ب«الشيوخ»، أن اللجنة ستدعو وزير التربية والتعليم إلى اجتماع معها بعد الانتهاء من امتحانات الصف الرابع الابتدائى، لتقييم التجربة الأولى فى الامتحانات والاستماع لوجهة نظره بشأنها.
وأضافت فى تصريحات للمحررين البرلمانيين، أمس، أن العديد من الأسر المصرية تشتكى من ثقل منهج الصف الرابع، ولكن الحل ليس فى الوقوف ضد التطوير، خاصة أن الوزارة كل هدفها تطوير العملية التعليمية، مؤكدة ضرورة انتظار الجميع حتى تنتهى التجربة ويتم تقييمها بشكل كامل.
وتقدم النائب محمد مصطفى السلاب، وكيل أول لجنة الصناعة بمجلس النواب، بطلب إحاطة للدكتور المستشار حنفى جبالى، رئيس المجلس، موجه إلى وزير قطاع الأعمال، بشأن فشل مفاوضات الحكومة مع الشركة الصينية «دونج فينج» لإنتاج أول سيارة كهربائية وإعادة تأهيل شركة النصر للسيارات لتصنيع السيارة الصينية E70 بتكلفة 2 مليار جنيه، دون إتمام المفاوضات النهائية.
وقال «السلاب» فى طلب الإحاطة إن إعادة تأهيل مصنع النصر للسيارات لإنتاج السيارة الصينية أهدرت ملايين الجنيهات، فى ظل عدم الانتهاء من التفاوض وصولا لمرحلة الإنتاج. وتساءل عن أسباب فشل المفاوضات مع الشركة الصينية «دونج فينج»، وكيف يتم البدء فى إعادة تأهيل مصنع النصر دون إتمام التفاوض مع الشركة الصينية؟!.
كما تقدمت النائبة آمال عبدالحميد، عضو مجلس النواب، بطلب اقتراح برغبة إلى وزير التنمية المحلية، لدراسة إصدار قرار أو توجيهات للمحافظين ورؤساء الأحياء بحظر سير عربات «الكارو» فى الشوارع والميادين الرئيسية بالمحافظات.
وقالت فى الاقتراح: «إن قرار حظر سير عربات الكارو فى الشوارع الرئيسية بالقاهرة الكبرى والمحافظات يهدف فى المقام الأول إلى الحفاظ على المظهر الحضارى للمدن، نظرًا لما تمثله هذه العربات من تشويه للصورة والمظهر الجمالى، فهى عربات بدائية عفا عليها الزمن، ويتساقط منها أثناء سيرها الكثير من المخلفات، كما تعوق حركة المرور وتتسبب فى الازدحام».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.