بروتوكول تعاون بين الأوقاف والدقهلية لإنشاء «موقف حضاري» بالمنصورة    إنفاق المستهلكين في الولايات المتحدة ينمو بقوة في يونيو والتضخم يرتفع    بالصور| (جمصة) ملجأ المواطنين من حر الصيف    ب44 مليار جنيه.. «حياة كريمة» تُغير وجه البحيرة ب8021 مشروعًا    السعودية تُسجل أكثر من 1000 إصابة جديدة بكورونا    روسيا تطالب رعاياها في تركيا لتوخي الحذر والاستعداد للإخلاء المحتمل    قيادي بالنهضة الإخوانية مهاجما قادتها: «عليكم إدراك حجمكم»    كوبيش يرحب بفتح الطريق الساحلي ويكشف عن الخطوة التالية    لاعبو الزمالك يحتفلون بعيد ميلاد كارتيرون    ليفربول "عينه" على 6 لاعبين لتعويض "صلاح وماني"    غدا.. أحمد فؤاد ورؤف بن خليف وهيثم فاروق بالاستديو التحليلي لمباراة مصر والبرازيل    انفراجة في أزمة بيل مع ريال مدريد    المعاينة الأولية بحريق مصنع بيجام.. النيران التهمت الطابق الثاني بالكامل    القبض على 4 متهمين مطلوب ضبطهم خلال حملة بطوخ    انتحار طالبة بالثانوية العامة لصعوبة امتحان اللغة الإنجليزية في المنوفية    بالإنفوجراف.. 6 معلومات عن أزمة مي عمر مع مرضها الغامض    للمرة التانية.. تامر حسنى يتسبب فى غلق شوارع الساحل الشمالي.. والجمهور: "بنحبك يا تيمو"    وزير الأوقاف: المال الحرام سم قاتل ونار محرقة في الدنيا والآخرة    تخصيص 3 مراكز لمنح الشهادات الموثقة اللازمة للسفر للخارج    ضبط 9 آلاف شخص لعدم ارتدائهم الكمامات الواقية    السودان: ارتفاع منسوب النيل 92 سم بولاية نهر النيل    محافظ أسيوط يواصل تسليم المشروعات لذوي الهمم    السفارة المصرية فى بوركينا فاسو تطلق مبادرة جديدة .. تعرف عليها    لوسى ترد على أزمة "فيديو اللفظ الخارج بالساحل": أنا ست محترمة ومتربية    حياة كريمة.. تقديم الخدمات الطبية ل 3036 مواطنا بالمنيا وبنى سويف.. صور    أئمة مساجد المنيا: الاعتداء على المال العام جريمة شرعية قانونية    منح 36 درجة دكتوراه و102 ماجستير وتعيين 29 مدرس بكليات جامعة الإسكندرية    وزير الرياضة يكرم الفائزين في مهرجان إبداع لطلاب الجامعات    تشييع جنازة محفظ قرآن توفى أثناء التلاوة فى عزاء بالشرقية    فى اليوم العالمي لمكافحة الإتجار بالبشر 2021.. القومي للمرأة يبعث رسائل هامة    خاص| أول تعليق من سيدة الفيديو المنتقبة على واقعة «التمارين الرياضية»    شديد الحرارة على هذه المناطق.. الأرصاد توضح توقعات طقس السبت (بيان بالدرجات)    بعد اتهام زوجته بقتله.. قصة "ضحية المطاردة المميتة" في شوارع بالقليوبية    وزيرة البيئة ل«أ ش أ»: مصر تستضيف مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ نوفمبر المقبل    أسماء مصابي حادث إنقلاب أتوبيس «المدرسة الإنجيلية» أعلى كوبري بالدقهلية    ضبط شخصين بالقاهرة لقيامهما بسرقة سيارة أحد المواطنين بأسلوب "المغافلة"    (فيديو) الشئون الإسلامية يوضح قيمة التسامح للفرد والمجتمع    وزيرة الثقافة تختتم جولاتها فى مسارح القاهرة بحضور حفل على الحجار    مواد غذائية وعصير ومياه غازية غير صالحة للاستخدام الادمي بمدينة الحمام بمطروح    تقارير عن تعرض سفينة لهجوم شمال بحر العرب قبالة عمان    الخارجية الأفغانية: نجلة سفيرنا لدى باكستان تعرضت للتعذيب أثناء اختطافها في إسلام آباد    (فيديو) أزهري يوضح أسباب العنف بين الأزواج    انطلاق «أم الألعاب» في أولمبياد طوكيو.. وماكيون تلبي التوقعات    انقلاب «قيس» وكواليس منطقتنا المنكوبة    وزير التنمية المحلية: دعم مستمر لقطاع التفتيش والمتابعة بالوزارة لمكافحة الفساد بالمحليات    جامعة بنها في أسبوع| تحديث اللوائح الدراسية والخريطة الزمنية للعام الجديد    أحد فقهاء المدينة السبعة ..تعرف على قصة العالم الراهب    الأزمة في تونس: كيف وصلت البلاد إلى هذه المرحلة؟    الأهلي يستغل التوقف لتجديد عقد الثنائي    دعم مستشفيات الدقهلية بأحدث أجهزة المناظير الجراحية    تشكيل البرازيل المتوقع ضد مصر في ربع نهائي أولمبياد طوكيو    مواقيت الصلاة اليوم الجمعة 3072021 حسب التوقيت المحلي لمدينة القاهرة    الأوقاف: مخاطر استباحة المال والحق العام.. موضوع خطبة الجمعة اليوم    مسؤول ياباني يحذر من زيادة الضغط على النظام الصحي بسبب ارتفاع إصابات كورونا    ارتفاع جديد في الإصابات .. وزارة الصحة تصدر البيان اليومي لفيروس كورونا    ملف الخميس.. الأهلي يواصل مطاردة الزمالك على الصدارة.. وفرجاني يوقع للدحيل    حظك اليوم الخميس 30-7-2021.. العذراء يشارك الحبيب أحلامه وحماس مهني للثور    محمد أنور في أول لقاء له بعد إطلاق أغنيته الأولى: مستغرب ظهوري كمطرب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



اجتماع «غير عادي» لوزراء الخارجية العرب في قطر لبحث قضية سد النهضة (التفاصيل)
نشر في المصري اليوم يوم 12 - 06 - 2021

يعقد مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية اجتماعا غير عادي بالدوحة الثلاثاء المقبل لبحث تطورات قضية سد النهضة.
وصرح السفير حسام زكي الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية اليوم- لوكالة أنباء الشرق الأوسط- بأن الاجتماع غير العادي للمجلس يعقد بناء على طلب من جمهورية مصر العربية وجمهورية السودان وعلى هامش الاجتماع التشاوري لوزراء الخارجية العرب المقرر عقده في الدوحة يوم الثلاثاء المقبل .
كانت مصر والسودان أكدتا على أهمية تنسيق جهود البلدين على الأصعدة الإقليمية والقارية والدولية لدفع إثيوبيا على التفاوض بجدية وبحسن نية وبإرادة سياسية حقيقية من أجل التوصل لاتفاق شامل وعادل وملزم قانوناً حول ملء وتشغيل سد النهضة، بعد أن وصلت المفاوضات التي يرعاها الاتحاد الأفريقي إلى طريق مسدود بسبب التعنت الإثيوبي.
وذكر بيان مشترك صدر في ختام المباحثات التي أجراها وفد مصري رفيع المستوى يضم سامح شكري وزير الخارجية والدكتور محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية والري بجمهورية مصر العربية خلال زيارته إلى الخرطوم، الأربعاء، للقيام بمباحثات مكثفة مع الجانب السوداني يضم الدكتورة مريم الصادق المهدي وزيرة الخارجية السودانية والبروفيسور ياسر عباس وزير الري والموارد المائية بمشاركة الخبراء الفنيين والقانونيين من الجانبين، حيث جرت المباحثات في جو ودي وإيجابي اتسم بالتفهم المتبادل.
وذكر البيان أن المشاورات تركزت حول تطورات ملف سد النهضة الإثيوبي، حيث اتفق الطرفان على المخاطر الجدية والآثار الوخيمة المترتبة على الملء الأحادي لسد النهضة.
كما توافقت رؤى البلدين حول ضرورة التنسيق للتحرك لحماية الأمن والسلم والاستقرار في المنطقة وفي القارة الأفريقية، وهو ما يتطلب تدخلا نشطا من قبل المجتمع الدولي لدرء المخاطر المتصلة باستمرار إثيوبيا في انتهاج سياستها القائمة على السعي لفرض الأمر الواقع على دولتي المصب والإرادة المنفردة التي تواصل إثيوبيا اتباعها والتي تتجسد في إعلانها عن عزمها في ملء سد النهضة خلال موسم الفيضان المقبل دون مراعاة لمصالح السودان ومصر.
وأعرب وزراء الخارجية والري في السودان ومصر عن بالغ القلق إزاء الآثار والأضرار المحتملة لملء وتشغيل سد النهضة بشكل أحادي وبدون اتفاق ملزم قانوناً ينظم عمل هذا السد الضخم على حقوق السودان ومصر ومصالحهما المائية، وأكدوا على أهمية تضافر الجهود الدولية من أجل الوصول لتسوية لأزمة سد النهضة تراعي مصالح الدول الثلاث وتحقق مصالحها المشتركة.
وتطرقت المباحثات كذلك إلى العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، حيث أكد الطرفان حرصهما على تعزيز وتعميق العلاقات الأزلية التي تربط شعبي البلدين.
وقال الدكتور محمد عبدالعاطي، وزير الرى، إن مسار المفاوضات الحالية بشأن سد النهضة الإثيوبى تحت رعاية الإتحاد الإفريقى لن يؤدى لحدوث تقدم ملحوظ، وإن مصر والسودان طالبتا بتشكيل رباعية دولية تقودها جمهورية الكونغو الديمقراطية، وتشارك فيها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبى والأمم المتحدة للتوسط بين الدول الثلاث.
وأضاف خلال لقائه، رئيس مؤسسة «ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان»، وممثلى المبادرة الإفريقية «النيل من أجل السلام»، الجمعة، والذى استعرض خلاله تطورات قضية مياه النيل والموقف الراهن إزاء المفاوضات الخاصة بسد النهضة الإثيوبى- أنه يجب أن تتسم المفاوضات بالفاعلية والجدية لتعظيم فرص نجاحها، خاصة مع وصول المفاوضات إلى مرحلة من الجمود نتيجة للتعنت الإثيوبى، مشددا على أن مصر والسودان لن تقبلا بالفعل الأحادى لملء وتشغيل السد الإثيوبى.
وأكد وزير الرى حرص مصر على استكمال المفاوضات للتوصل لاتفاق قانونى عادل وملزم للجميع يلبى طموحات جميع الدول في التنمية، مع التأكيد على ثوابت مصر في حفظ حقوقها المائية، وتحقيق المنفعة للجميع في أي اتفاق حول سد النهضة.
وأشار إلى الأضرار الجسيمة التي تعرض لها السودان نتيجة الملء الأحادى في العام الماضى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.