أسعار الدولار أمام الجنيه اليوم الخميس 28-1-2021    أسعار الذهب اليوم الخميس 28-1-2021.. المعدن الأصفر يخسر 3 جنيهات    خاص | موقف المحال التجارية الكائنة بالعقارات المخالفة من الترخيص    الآثار: اختيار تليجراف البريطانية مصر كأفضل الوجهات السياحية إقرار للحقائق    وزير الخارجية الأمريكي: نحن بعيدون عن اتفاق نووي مع إيران    حمدوك يشيد بدعم بريطانيا للانتقال الديمقراطي في السودان    مونديال اليد | الأولمبية تشكر منتخب اليد على الأداء البطولي    محامي عباس أبو الحسن يكشف تفاصيل التعدي عليه من طبيب الأسنان المتحرش | فيديو    فيديو.. أحمد كريمة مستنكرا زواج التجربة: إنتوا بتشتروا تلاجة ولا غسالة؟    ‮مغامرة داخل العزل|‬ ‮«‬‬تنس ‬الطاولة». ‬لحظات ‬تسلية ‬منصور ‬وزملائه‮ ‬فى ‬العزل‮ ‬    فيديو.. رئيس صحة النواب: كورونا ينتهي العام المقبل بفضل التطعيم    إشبيلية يصدم فالنسيا بثلاثية ويتأهل لدور الثمانية بكأس إسبانيا    استقبال حافل لمنتخب اليد بفندق الإقامة.. وتحية خاصة ل باروندو (فيديو)    محافظ الغربية يطلق اسم الشهيد أحمد الرفاعي على شارع توت عنخ أمون    كشف لغز العثور علي جثة شخص بالجيزة    مقتل عامل بمطواة على يد جاره بسبب المزاح بالخطارة جنوب قنا    حوادث القليوبية في 24 ساعة| التعدي على فتيات ببنها وقتل سائق.. الأبرز    نفسي أمثل مع يسرا وعادل إمام.. مينا مسعود يكشف تفاصيل فيلمه الجديد "في عز الضهر"..فيديو    المؤسس عثمان 43 لاروزا ❘ موقع قصة عشق ❘ مترجمة ❘ كاملة مترجمة للعربية قصة عشق    ملحمة كروية سيذكرها التاريخ.. نبيل الحلفاوي يوجه رسالة ل لاعبي منتخب اليد    الصليب الأحمر: 52 جريحا فى اشتباكات بين المحتجين والأمن فى طرابلس بلبنان    إصرار على الاقتحام.. تحذير شديد اللهجة من الأمن اللبناني للمتظاهرين    ترقية الحاصلين على شهادة الصلاحية بتعليم أسوان اعتبارًا من يناير 2019    الإجراءات الاحترازية ضرورة.. لجنة مكافحة كورونا: مصر تخطت الفترة الثانية من انتشار الفيروس    مصر لا تنسى شهداءها    اتحاد الكرة ينسق مع الجهات المعنية لدعم أبو ريدة في انتخابات الفيفا    إنفوجراف | كل ما تريد معرفته عن مبادرة البنك الزراعي لإسقاط ديون المتعثرين    انطلاق قوافل المسرح المتنقل بقرى شرق الدلتا    الآثار: مصر تنجح في استرداد 5000 قطعة أثرية من أمريكا وتُودعها المتحف القبطي    القاهرة تساند جهود «أبوجا» فى التنمية    صاحب مبادرة زواج التجربة: "الناس مش عايزين يفهموا ولا يسمعوا الحقيقة" (فيديو)    حماة الوطن: نرفض التدخل الأمريكي في الشئون الداخلية    10 وزراء بالحكومة يقدمون كشف إنجازات حقائبهم    وزيرالتعليم ينشر البث المباشر لمراجعة درس الرياضيات لطلاب اولي ثانوي    شباب الإسماعيلي يخسر من سموحة في دورة تحديد البطل    الرئيس السيسي يوجه بتطوير آليات عمل صندوق تكريم الشهداء    أبرزها تعيينات وترقيات.. 5 قرارات جديدة لمجلس جامعة جنوب الوادي    يمنح الراغبين بقنا في إحلال سياراتهم الكبوت إلى ميكروباص تمويل السيارة بالوقود بقيمة 1000 جنيه لمدة شهر    عمان تمنع التجمعات وتؤجل الدراسة بالجامعات وتنصح بعدم السفر للخارج    الأوقاف تواصل حملة تعقيم المساجد استعدادًا لصلاة الجمعة    رفض استئناف النيابة.. تأييد إخلاء سبيل حنين حسام في قضية الإتجار بالبشر    التصريح بدفن جزار صدمته سيارة نقل خلال مطاردة عجل بكرداسة    محافظ القليوبية يتفقد مستشفى كفر شكر المركزي    وفاء عامر تفضح متحرش وتحكي قصتها معه    كلية اللاهوت الأسقفية تعلن نظام الدراسة خلال "التيرم الثاني" بفرعي القاهرة والإسكندرية    شاهد.. حريق هائل يضرب مصفاة نفط فى روسيا    أستاذ إدارة محلية: حوالي 58 مليون مواطن يستفيدون من مشروع تطوير القرى    بالصور.. انطلاق اختبارات مسابقة بورسعيد الدولية لحفظ القرآن الكريم    رامى جمال يكشف عن كوبليه من أغنيته الجديدة "ولسة" قبل طرحها غدا    الكرملين: لا يوجد حديث عن "إعادة إطلاق" للعلاقات الروسية الأميركية في الوقت الراهن    مونديال اليد - علي زين ل في الجول: مواجهة الدنمارك 60 دقيقة تفصلنا عن إنجاز أكبر    استشاري صحة عامة: فعالية اللقاحات تتراوح بين 60 إلى 95.. فيديو    حظك اليوم الأربعاء 27-1-2021 برج الحمل على الصعيد المهني والعاطفي    مهندسين الإسكندرية تنظم يوما صحيا مجانيا لأعضاء النقابة وأسرهم    شروط مزاولة مهنة «السايس» في القانون الجديد.. فيديو    عضو لجنة الإحصاء بمونديال اليد: هؤلاء أهم أسلحة المنتخب ضد الدنمارك    سبورت: ميسي وعائلته لم يتعلموا اللغة الفرنسية    وفاة والد المذيع تامر شلتوت    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





يوميات أسبوع
نشر في المصري اليوم يوم 06 - 12 - 2019

السبت: مشهده وهو يقفز من فوق برج القاهرة اعتصر قلبى. أعتقد أن التوقف عن الحكم على مصير منتحر هو أسلم شىء. في العادة أعتبر مناقشة مصير أي إنسان غيرى حماقة! لأنه أمر لا يخصنى، فالله من يحاسب عباده. والأفضل أن أهتم بمصيرى الشخصى لا مصير الآخرين. وهذا الطالب له رب حكيم ورحيم، وهو أدرى به. أما نحن- مخلوقاته الضعيفة- فلا نملك سوى رفع الأكف والاستعطاف إليه أن يتعطف علينا ويسامحنا.
■ ■ ■
الأحد: مشاكل أثناء النهار ونوم سيئ مضطرب بالليل. لكنى- وأنا راقد في مخدعى- تشبثت بعبوديتى وناجيت ربى هامسًا: «يا رب أنا مليش غيرك في الدنيا والآخرة»، فهدأتُ نفسًا وخالطتنى غفوة رحيمة.
■ ■ ■
الإثنين: يا رب ماذا أفعل في الحمام الذي يبدو أنه استوطن في عُش قريب من غرفة نومى! من دأب الأم أنها- إذا تعرضت للخطر- أن تصدر صوتًا مزعجًا لا أدرى لِمَ، ربما تستغيث، وربما تحاول مضايقة خصمها البلطجى الذي يحاول أن يستوطن عشها!. صار صراخها يوقظنى قبل الأوان فأعجز عن استكمال النوم. حتى في عالم الحمام هناك بلطجية يا ناس!.
■ ■ ■
الثلاثاء: سعدت بمشاهدة فيلم «الرجل الأيرلندى». مسلٍّ جدًا أن تشاهد القتلة المأجورين وهم يقتلون بعضهم البعض. ببساطة، قزقزقة اللب ثم يلقون المسدسات بعد تنفيذ المهام في بقعة معينة من النهر، يُقال إنهم لو جرفوها لوجدوا ما يكفى لتسليح مدينة صغيرة! استمتاعى الشديد يدل على أنه ما زال داخلى الصبى المراهق الذي ينادى أصدقاءه (يا كابتن) ويحلف (بعهد الله) ويتمنى حين يكبر أن يصبح ضابطًا!.
■ ■ ■
الأربعاء: دار جدل بخصوص علاقة الاغتصاب بثياب المرأة. البعض يؤكد أن الثياب القصيرة من أسباب الاغتصاب. والبعض ينفى الارتباط، ودليلهم أن الأوروبيات غير محتشمات ونسبة التحرش عندهن أقل من عندنا!.
في رأيى أن الغرب اعترف بوجود الارتباط، ففى فيلم (جودى فوستر the accused) كان واضحًا أن سبب تعرضها للاغتصاب الجماعى هو رقاعتها وثيابها الفاضحة! هوليوود التي قالت ذلك وليس العبدلله. وقرأت أيضا تحذيرًا لعمدة باريس يحث السائحات على الحشمة (بمفهومهم طبعًا للحشمة)، مؤكدًا أن كشف الثدى كاملًا أو الأعضاء التناسلية محظور قانونًا! هذا طبعًا ليس مبررًا للمغتصب، فهو مجرم مهما بلغ عريّها. ولكن هذا هو واقع البشر حتى وإن لم يعجبنا. ألم تر إلى قوله تعالى (ذلك أدنى أن يُعرفن فلا يؤذين). الحشمة أدنى إلى منع الأذى لكنها لا تمنعه تمامًا.
■ ■ ■
الخميس: طفقت أتأمل مدرب السباحة وهو يضغط على الأطفال كى يضربوا بأقدامهم الماء لمدة طويلة لتقوية عضلاتهم. والأطفال ما بين تهيبهم شخصيته القوية وبين تعبهم ومللهم.
واضح أنه لا شىء جيدًا يناله المرء إلا بتحمل المشقة ومقاومة النفس الملولة التي تؤثر الراحة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.