المحرصاوي يتفقد مستشفى جامعة الأزهر التخصصي عقب مشاركته بمؤتمر "تجديد الفكر الإسلامي"    جامعة القاهرة: تطبيق حكم حظر النقاب على عضوات التدريس    عميد كلية الطب بجامعة كفرالشيخ يعتمد نتيجة الفرقة السادسة| صور    بالفيديو.. نقيب الصحفيين: يجب الاستفادة من القدرات البشرية في الصحف القومية    العرض لا يزال قائما.. وزير البترول يكشف سبب عدم انضمام مصر لاتفاقية إيست ميد    صور.. مديرية الطرق بالمنوفية تواصل دعمها لتطوير مداخل القرى    مقترح بإنشاء قناة تليفزيونية تموينية على مكتب «المصيلحى»    نائب محافظ الوادي الجديد تعقد لقاء المواطنين الثاني في يناير    البرلمان يستدعي مسؤولي الاتصالات لمعرفة أسباب انخفاض سرعات الإنترنت    بالفيديو | المسماري : تركيا تنقل المرتزقة السوريين بطائرات مسيرة وبوتيرة عالية    موقع عبري: نشر صفقة القرن يشعل الضفة الغربية من جديد    حقيقة منع السائحين الصينيين من القدوم إلى مصر    البنتاجون: الطائرة التي تحطمت في أفغانستان من طراز "E11-A" وطالبان لم تسقطها    تحالف دعم الشرعية يطلق جسرا جويا لنقل مرضى اليمن للعلاج في مصر    مركز المصالحة الروسي يحذر من استخدام المسلحين للمواد السامة في إدلب    الجيش السوري يدخل معسكر الحامدية في إدلب    ظاهرة المدافعين الهدافين.. لاعبو الخط الخلفي الأكثر تسجيلا في 5 فرق بالدوري    أزارو يكشف حقيقة تمديد عقده مع الأهلي قبل الإعارة    منتخب قطر يتوج بلقب آسيا لليد للمرة الرابعة على التوالي    فيديو| أحمد موسى يعلق على واقعة احتضان أب ل ابنته أسفل عجلات القطار    الأرصاد تعلن تفاصيل طقس الثلاثاء 27 يناير (بيان بالدرجات)    وزيرة الثقافة: 600 الف زائر لمعرض الكتاب في 4 ايام    زينة: "أحمد عز اتهمني بالتزوير في كل المستندات اللي معايا"    تفاصيل جنازة والدة الفنان محمود حافظ    «الفيلم القصير» ينطلق في أوبرا الإسكندرية    معرض لمستنسخات الآثار المصرية في فينيسيا الإيطالية فبراير المقبل    حكم تغيير النية بعد البدء في الصلاة.. دار الإفتاء تجيب    الافتاء توضح حكم الزواج من فتاة مجهولة النسب    متحدث الصحة : فحص دقيق لجميع المسافرين القادمين من مناطق كورونا ..فيديو    علماء يطورون لقاحين لمواجهة فيروس كورونا    تعليق عميد الدراسات الإسلامية السابق على حظر النقاب بالجامعات    "عثر عليهما في الحمام".. حكاية وفاة "عروسين" ليلة الدخلة بالإسماعيلية    تفاصيل قانون إدراج القنوات المستهدفة للأمن القومي على قوائم الإرهاب    الصحة: لم نرصد أي إصابة بفيروس "كورونا" حتى الآن    "أنت متفق معاهم تبوظ الليلة".. كارنيه الإعلاميين يشعل "إعلام البرلمان"    فيديو| زينة: لهذا السبب أدرس حالياً بكلية الحقوق    فيديو.. خالد الجندي: علينا احترام الصحابة من دون تقديس    فيديو.. خالد الجندي: العلمانيون كانوا موجودين أيام سيدنا نوح وسخروا من صناعة السفينة    بالفيديو.. لطيفة تطرح كليب "في الأحلام"    نشأت الديهي يكشف تسريبات صادمة عن صفقة القرن.. فيديو    كامل الوزير: إنشاء أول ميناء جاف في مصر بتحالف شركات محلية    معسكر مغلق للمصري استعداداً لمواجهة الجونة    الرقابة المالية تعقد مؤتمرا صحفيا لاستعراض حصاد وإنجازات القطاع غير المصرفى.. غدا    وكيل "تعليم بني سويف" تتفقد لجنتي النظام والمراقبة وتقدير الدرجات (صور)    بعد تأييد حبسها عامين.. مصدر مقرب من بوسي يكشف مكان هروبها    بالصور.. فعاليات اليوم الأول من بطولة كأس مصر للكاراتيه التقليدي    وزارة المالية تطرح سندات خزانة بقيمة 6.7 مليار جنيه    "عشان تحرق قلب أبوه".. الإعدام شنقا لامرأة قتلت ابن زوجها حرقا بالعاشر    بيان عاجل من «الصحة» بشأن المطاعم الصينية    البرلمان يوافق على اتفاقية التسهيلات الائتمانية لتوريد 1300 عربة سكة حديد جديدة    "البرلمان" يبدأ مناقشة مشروع الحكومة لتعديل قانون السكة الحديد    «البيئة» تروي تفاصيل قصة إنقاذ سلحفاة من الذبح    هل ينجح حسام البدري في تكرار إنجاز الجوهري ويصعد بمصر إلى كأس العالم؟    ننشر أسماء المحال أوراقهم للمفتي بمحاولة اغتيال مدير أمن الإسكندرية    وكيل "شباب البرلمان": منتخب اليد أيقونة السعادة للمصريين    منغوليا تغلق حدودها البرية مع الصين لمنع انتشار فيروس «كورونا»    أبرز مباريات اليوم بالمواعيد والقنوات الناقلة    ما حكم زغاريد النساء فى الأفراح ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تشكيل لجان لمراجعة شروط الأمن والسلامة بجميع مدارس الجمهورية
نشر في المصري اليوم يوم 08 - 04 - 2019

عقد الدكتور محمد عمر، نائب وزير التربية والتعليم والتعليم الفني لشؤون المعلمين، الإثنين، مع رؤساء القطاعات ومديري المديريات التعليمية، لمراجعة شروط الأمن والسلامة بجميع مدارس الجمهورية والمنشآت التعليمية، وتقييم أداء كل مديري المديريات التعليمية، وذلك بناء على تكليفات مباشرة من الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء وتوجيهات الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، بحضور الدكتور محمد مجاهد نائب الوزير لشؤون التعليم الفني، واللواء يسري عبدالله مدير هيئة الأبنية التعليمية.
وشدد عمر، في بداية اللقاء، على توجيهات الدكتور طارق شوقي بالحفاظ على صحة وأرواح أبنائنا الطلاب، وأن جميع العاملين بالتربية والتعليم فريق عمل واحد ومكلفون بملفات يتحملون مسئوليتها.
وأكد الدكتور محمد عمر، أهمية مراجعة وتطبيق شروط الأمان والسلامة بالمدارس والمنشآت التعليمية من خلال تشكيل لجان ميدانية بقرار وزارى يصدر اليوم، لمتابعة كل المدارس من خلال تفقد جميع قيادات الوزارة من رؤساء القطاعات ومديرى العموم بالديوان ومديري المديريات والإدارات التعليمية، لمراجعة شروط السلامة والأمن يوقعون عليها بأنفسهم في تقارير يتم رفعها للسيد رئيس الوزراء، مشيرًا إلى أنه يتم حاليًا إعداد تقارير خاصة بتقييم أداء مديرى المديريات بالتنسيق مع السادة المحافظين، وخطط الإخلاء بالمدارس التي تنفذها الوزارة بالتعاون مع مجلس الوزراء.
وأشار إلى أنه تم تكليف لجان من المتابعة والأمن والأبنية التعليمية لها الصلاحيات بمتابعة تنفيذ التعليمات، موجهًا مديري المديريات بالتعاون معها وتذليل العقبات أمامها.
وأوضح «عمر» أن المدارس لها معايير أمان خاصة يجب الالتزام بها، وسيتم إصدار كتاب دورى للمديريات التعليمية يتضمن التعليمات الآتية: نقل جميع الرواكد في المدارس لأماكن تخزين مؤقتة وآمنة من السرقة والحريق لحين البت في إعادة تدويرها أو بيعها بمزاد علنى، والتأكد من تغطية البلاعات، وحصر المدارس التي تحتاج إلى تحويل الصرف الحالي لصرف عمومي أو يكون خارج المدرسة خاصة في المناطق الريفية، وإصلاح فيش الكهرباء والأسلاك المكشوفة.
وشدد على ضرورة عزل أي منطقة عمل عزلًا كاملًا بحائط عازل، ويمنع منعًا باتًا الاكتفاء بشريط عازل أو علامة تدل على وجود منطقة عمل، مع التأكد من موقف المدارس من الصيانة البسيطة وكم من الوقت تستغرقه، والتأكد من سلامة أسوار المدارس وقوائم الملاعب والعواميد والأعلام والأجراس والزجاج والشبابيك وطفايات الحريق، والتأكد من خلو المدارس من المراوح الرأسية وتركيب المراوح الحائطية الجانبية، وإزالة أي أجسام معدنية قد تتسبب في إيذاء الطلاب.
ووجه نائب وزير التربية والتعليم بإعداد تقارير متابعة أسبوعية وخطط لتطوير العمل، مؤكدًا أنه يتم حاليًا تطبيق مؤشرات أداء حيادية وموضوعية لتقييم كل القيادات التعليمية، وأن التراخي والتقصير في اتخاذ القرار المناسب قد يؤدى إلى إهمال جسيم وجريمة جنائية، ولن نقبل أي تهاون ولا تستر على أي خطأ أو إهمال، ومن يتسبب في مثل هذه الحوادث وعدم الالتزام بمعايير السلامة والأمن يعد شريك في الجريمة ولابد من تحويله للنيابة، وإذا حدثت سرقة بأى مدرسة سيتحمل ثمن المسروقات جميع العاملين بها وستخصم من رواتبهم، ولن يتم التهاون في المال العام أو الحفاظ عليه نهائيا.
ولفت عمر إلى أهمية دور مسؤول الأمن في المديرية للحفاظ على السلامة المهنية داخل المدارس ومنع الحوادث، كما وجه بالتعاون بين العاملين في كل مديرية تعليمية وتحديد الاختصاصات وتنفيذها وتطبيق مبدأ المساءلة والعمل يوميًا وحتى أيام الإجازات.
وأكد نائب وزير التربية والتعليم لشؤون المعلمين أننا نسير في طريقنا للتغيير واتخذنا إجراءات تنفيذية لوضع نظام قوى مستدام، مؤكدًا أهمية التخطيط والبيانات الحقيقية في اتخاذ القرار، وأن الإهمال يعد مقاومة للتغيير وإهدار للوقت والجهد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.