بسبب انخفاض الدولار.. شركات السياحة تتعرض للخسارة    نيوزيلندا تحذر من تسونامى إثر زلزال عنيف بقوة 7.4 درجة على مقياس ريختر    مصرع أكثر من 40 شخصا جراء موجة حر بولاية "بيهار" شرق الهند    حوار بن سلمان ومؤامرات قطر وإيران والوضع في السودان.. أبرز ما جاء ب صحف الإمارات    زيارة الرئيس السيسي ل مقر تدريبات منتخب مصر تتصدر عناوين صحف الأحد    توقف حركة المرور بطريق الفيوم الصحراوى بسبب تصادم سيارتين    الأرصاد تحذر من طقس اليوم    السيطرة على حريق داخل شقة سكنية فى بولاق الدكرور دون إصابات    البترول: مصر حققت الاكتفاء الذاتي من الوقود    شيرين توجه رسالة مثيرة ل محمد صلاح    «ميرور»: صلاح رفض عرضين من ريال مدريد ويوفنتوس    ننشر النتيجة النهائية في سباق انتخابات الغرفة التجارية ب الغربية    فرار الآلاف فى فنزويلا إلى بيرو عبر الإكوادور لسوء الأوضاع الاقتصادية    ملك ماليزيا يزور متحف اللوفر أبو ظبى بدولة الإمارات    حاول القفز في الترعة.. ضبط مستريح جمع 50 مليون جنيه من ضحاياه في طنطا    لقاء سري بين عباس ورئيس المخابرات الإسرائيلية    «ريدكون» تنفذ مشروعات لصالح إعمار مصر وكابيتال جروب بقيمة 1.5 مليار جنيه    كولمبيا تتغلب على الأرجنتين في أولى مباريات بطولة كوبا أمريكا    اليوم.. طلاب الثانوية الأزهرية القسم الأدبى يؤدون امتحان الجغرافيا    بالصور والأرقام .. تفاصيل الحملة الأمنية المكبرة بمديرية أمن الغربية    تدمير مقر تخزين طائرات مسيرة للحوثيين في صنعاء    فيديو.. عمرو أديب لريا أبي راشد: بحقد عليكي    «المصارف العربية» يطرح المستجدات المتعلقة بغسيل الأموال وتمويل الإرهاب والجرائم الإلكترونية بشرم الشيخ.. الشهر المقبل    مصرع طفل داخل حمام سباحة بمنطقة السلام    والد الطالبة مريم: الأحكام ظالمة.. وهلجأ لمحكمة العدل الدولية لو تطلب الأمر    النتائج الأولية لعمليات فرز الأصوات لصندوقين في غرفة بورسعيد التجارية    «كريدى أجريكول» يضخ 500 مليون جنيه فى القروض المشتركة فى الربع الأول من العام    موجز «التوك شو».. حفيد الشعراوي يدافع عن جده.. وأصداء زيارة السيسي لمعسكر المنتخب    قائمة الملاح ب السويس تفوز بمقاعد الغرفة التجارية    6 أفلام وثائقية على منصة "watch it" لا تفوتك مشاهدتها    ندوة أدبية لرابطة شعراء العروبة بجمعية الشبان المسيحية بالقاهرة| صور    متحدث المترو يزف بشرى سارة بشأن أسعار الاشتراكات    محافظ أسوان يكرم مدير المديرية المالية لبلوغه السن القانونية    اليوم.. أبو الغيط في زيارة هامة للسودان    كاف يختار محمود الخطيب سفيرا لكأس الأمم الإفريقية 2019    حزب الوفد يشكل لجانا عمالية ب المحافظات    مواعيد مباريات الأحد 16-6-2019 والقناة الناقلة لآخر اختبار لمصر قبل كأس إفريقيا    توصيات الاجتماع الرابع لهيئات مكافحة الفساد بإفريقيا..    ماذا لو رحل ناصر فى 9 يونيو؟    عشناها يوما بيوم    اجتهادات    انقسام داخل إدارة ترامب حول التعامل مع طهران    فرسان «الغرب» فى حوار لم يسمعه أحد فى مدينة المتعة..    منمنمات ثقافية    بإختصار    عند مفترق الطرق    غنى عن البيان    طريق الإتقان    هوامش حرة    هل يمكن لعواطفك أن تدمر صحتك؟.. تعرف على الجذور النفسية للأمراض العضوية    «دور المراكز البحثية في خدمة المجتمع» ضمن مشروعات التخرج ب«إعلام الأزهر»    بالصور- المنتخب يحتفل بعيد ميلاد صلاح في برج العرب    وزيرة الصحة تعلن اختيار زي الفرق الطبية بمنظومة التأمين الصحي الشامل    الإفتاء تحدد الأحق بدفن المرأة المتوفاة    رئيس جامعة طنطا يشارك في المؤتمر السنوي لإدارة المعامل بالغربية    بالفيديو.. خالد الجندى : هناك علماء يفتقدون العقل    يمكن للمرأة استعمال "المانيكير" دون أن يؤثر في صحة الوضوء.. بشرط    «العربية للتصنيع» توقع بروتوكولاً لتوفير السرنجات الآمنة ل«الصحة»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سياسات أكمل قرطام أجبرت الأعضاء على الاستقالة
نشر في البوابة يوم 25 - 08 - 2015


100 عضو خرجوا من الحزب
حزب «المحافظين» الوليد على الساحة السياسية، والذى يقوده المهندس أكمل قرطام، رئيس مجلس إدارة مجموعه «صحارى» للبترول، أحد أشهر رجال الأعمال المصريين ومن أكثر الشخصيات التى بزغ نجمها على الساحة السياسية فى الآونة الأخيرة، بعد المشاورات التى أجراها بشأن تشكيل القائمة الموحدة بعد لقاء الرئيس عبدالفتاح السيسى بالقوى السياسية ورؤساء الأحزاب.
واجه حزب «المحافظين» عدة أزمات داخلية أبرزها تقدم 100 عضو من قيادات حزب المحافظين بأمانة محافظة الجيزة باستقالة جماعية مسببة، قبيل تأجيل الانتخابات البرلمانية، وذلك اعتراضًا على تعيين الدكتور مصطفى عبدالخالق أمينًا لمحافظة الجيزة بدلًا من الدكتور جمال الريدى، ليضعوا «قرطام» القابض على زمام الأمور داخل الحزب فى موقف محرج قبل إجراء الانتخابات.
واعتبر الأعضاء المستقيلون هذا التعيين مخالفًا للديمقراطية خصوصًا بعد ثورتى «يناير ويونيو»، إضافة لوصفهم إصرار الحزب على عدم إجراء انتخابات داخلية، يشير إلى عدم وجود مستقبل سياسى له، لذا قرروا الاستقالة من الحزب الذى لا يعترف بالديمقراطية.
وهو ما أكده المهندس أكمل قرطام، أن الأحزاب المصرية لا تتبع الأساليب الديمقراطية فى الانتخابات الداخلية أو فى اتخاذ القرارات بما فيها حزب «المحافظين» الذين يتولى رئاسته.
واستمرارًا لديكتاتورية «قرطام» داخل الحزب، نشبت أزمة هى الأبرز بين رئيس الحزب والأمين العام للحزب المهندس شريف حمودة عضو الهيئة العليا لحزب الوفد حاليًا، تسببت فى استقالة المهندس شريف حمودة من حزب «المحافظين»، وتسببت فى تشكيل جبهة داخل الحزب موالية للمهندس شريف حمودة الأمين العام السابق مثلت شوكة فى ظهر «قرطام»، سرعان ما بدأ فى التخلص منها قبل أن تتفاقم وتطيح به من منصبه.
وتعود هذه الأزمة بعد تسريب وثيقة تسوق اتهامات كثيرة كانت سببًا فى إقالة المهندس شريف حمودة، ثم نفى رئيس الحزب المهندس أكمل قرطام علمه بتسريب الوثيقة آنذاك، موكدًا أنه لم يوقع على هذه الوثيقة متخذًا قرارًا بتحويل 3 من قيادات الحزب للتحقيق بسببها.
من جانبه أكد المهندس شريف حمودة، الأمين العام السابق لحزب «المحافظين»، وعضو الهيئة العليا لحزب «الوفد»، أن هذا الاتهامات التى تعرض لها فى الوثيقة التى صدرت من الحزب كاذبة ولا أساس لها من الصحة، مشيرًا إلى أنه اتخذ الاجراءات القانونية ضد رئيس حزب المحافظين ومن تسبب فى تسريب هذه الوثيقة، لافتًا إلى أن «قرطام» ومجموعته المحيطة به داخل الحزب هم من طليعة الحزب الوطنى وهذا السلوك طبيعى أن يصدر منهم.
وأضاف حمودة ل«البوابة»، أن «قرطام» خدع تحالف «الوفد المصري» أثناء الانتهاء من تشكيل القوائم الخاصة بتحالف الوفد بعد فتح باب الترشح، واجتمع خلسه فى فندق «الماريوت» مع قائمة «فى حب مصر» دون علم التحالف، مما تسبب فى أزمة داخل التحالف يشهد عليها أعضاء المجلس الرئاسى لتحالف «الوفد المصري» قبل تفككه، ومنهم الدكتور السيد البدوى رئيس حزب الوفد، ومحمد أنور السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، واللواء أمين راضى الأمين العام لحزب المؤتمر.
وبدأ المهندس أكمل قرطام، رئيس حزب «المحافظين» فى الفترة الأخيرة بالتخلص من بعض قيادات الحزب ورموزه خلال الفترة السابقة، بعد ما أسماه تخاذل وتضارب العمل الحزبى والتنظيمى فى المرحلة الحرجة التى يحتاج فيه الحزب لكل الجهود قبيل إجراء الانتخابات البرلمانية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.