تعود للانخفاض.. أسعار الذهب والسبائك بالمصنعية اليوم الخميس 30 مايو بالصاغة    أسعار رغيف العيش الجديدة وحصة الفرد على بطاقات التموين.. هل يتغير الوزن؟    الحرس الوطنى التونسى ينقذ 17 مهاجرا غير شرعى بسواحل المهدية    كرة طائرة.. كارلوس شوانكي يقود فريق رجال الزمالك    كهربا: الأهلي غير حياتي وأنا رقم 1    عاجل.. كهربا يكشف حقيقة وجود أزمة مع شيكابالا    توخوا الحذر.. الأرصاد تكشف حالة الطقس اليوم الخميس 30 مايو في مصر (حرارة شديدة)    تقوية المناعة: الخطوة الأساسية نحو صحة أفضل    الجيش الأمريكي يعلن تدمير مسيرتين ومنصتي صواريخ للحوثيين في اليمن    الجزائر تدعو مجلس الأمن إلى تحمل مسؤولياته إزاء الجرائم المرتكبة فى غزة    أوكرانيا: ناقشنا مع تركيا التعاون فى مجال الطاقة الداخلية فى البلاد    حركة فتح: نتنياهو يستغل حرب غزة لخدمة مصالحه الشخصية في الانتخابات    هيئة الدواء تعلن بدء تفعيل بنود مذكرة التفاهم بين مصر وكوبا (تفاصيل)    المركز المصري للفكر والدراسات: زيادة 60 مليار جنيه في باب الأجور بموازنة 2024    عضو جمعية الاقتصاد السياسي: يمكن للمستثمر الاقتراض بضمان أذون الخزانة    مجدي طلبة: حسام حسن قادر على النجاح مع منتخب مصر    بيبو: التجديد ل معلول؟ كل مسؤولي الأهلي في إجازة    اللواء أحمد العوضي ل"الشاهد": سيناء تشهد طفر غير مسبوقة وتنمية كبيرة    ضبط سيدة تبيع السلع المدعومة بالسعر الحر.. نصف طن سكر مدعم و203 زجاجة زيت و800 كيلو عسل    تضامنًا مع غزة.. رامي صبري يطرح أغنية «القضية مكملة» (فيديو)    «البوابة نيوز» تهنئ قناة القاهرة الإخبارية على حصدها جائزة التميز الإعلامي العربي    ياسمين صبري: أتمنى أمثل مع توم كروز وليوناردو دي كابريو    ما حكم التأخر في توزيع تركة المتوفى؟.. «الإفتاء» ترد    وقع في اليابان.. كوريا الشمالية تطلق صاروخا باليستيا    وزير الصحة يبحث مع سكرتير الدولة الروسي تعزيز التعاون في مجال تصنيع الدواء والمعدات الطبية    عاجل.. الأهلي يفاجئ الجميع في رحيل علي معلول    وزيرة الاقتصاد التونسي تؤكد ضرورة توفير المناخات الملائمة للقطاع الخاص في البلدان الأفريقية    مواجهات عنيفة بين فلسطينيين وقوات الاحتلال في قرية حوسان غرب بيت لحم    «فقدت عذريتي وعاوزة حقي».. مأساة لا تصدق لفتاة اغتصبت على يد خطيبها 11 يومًا متواصلة (فيديو)    دون خسائر بشرية.. السيطرة على حريق محل لعب أطفال في الإسكندرية    أحمد عبد العزيز يكتب // الإدارة ب"العَكْنَنَة"!    بعد مراسم مماثلة ل"عبدالله رمضان" .. جنازة شعبية لشهيد رفح إسلام عبدالرزاق رغم نفي المتحدث العسكري    مع زيادة سعر الرغيف 4 أضعاف .. مواطنون: لصوص الانقلاب خلوا أكل العيش مر    وفاة الفنانة التركية غولشاه تشوم أوغلو    الحكومة: أي تحريك للأسعار لن يأتي على حساب المواطن.. ومستمرون في دعم محدودي الدخل    73.9 مليار جنيه قيمة التداول بالبورصة خلال جلسة الأربعاء    كهربا: لن ألعب فى مصر لغير الأهلي وبإمكانى اللعب على حساب مرموش وتريزجيه فى المنتخب    مدير تعليم الإسكندرية يجتمع مع مدربي برنامج استراتيجيات التدريس التفاعلي    كهربا: لم أقصر في مشواري مع الزمالك    "الصحة الفلسطينية" تعلن استشهاد مسعفين جراء قصف الاحتلال سيارتهما في رفح    استغل غياب الأم.. خمسيني يعتدي جنسيًا على ابنتيه في الهرم    حظك اليوم برج الجدي الخميس 30-5-2024 مهنيا وعاطفيا.. فرصة عمل مناسبة    تعزيز التعاون بين الإيسيسكو ومركز الحضارة الإسلامية بأوزبكستان    حظك اليوم برج القوس الخميس 30-5-2024 مهنيا وعاطفيا    في ذكري رحيله .. حسن حسني " تميمة الحظ " لنجوم الكوميديا من الشباب    مدير "تعليم دمياط" يتفقد كنترول التعليم الصناعي نظام الثلاث سنوات "قطاع دمياط"    الإفتاء توضح حكم التأخر في توزيع التركة بخلاف رغبة بعض الورثة    حصري الآن..رابط نتائج الرابع والخامس والسادس الابتدائي الترم الثاني 2024 بالسويس    محافظة القاهرة تشن حملات على شوارع مدينة نصر ومصر الجديدة لرفع الإشغالات    تخصيص 65 فدانًا لصالح توسعات جامعة الأقصر بمدينة طيبة    هل يجوز التحري عند دفع الصدقة؟.. عميد كلية الدعوة يوضح    صحة الدقهلية: 7 عمليات بمستشفى المطرية في القافلة الطبية الثالثة    مدير مستشفيات بنى سويف الجامعي: استقبال 60 ألف مريض خلال 4 أشهر    واجبات العمرة والميقات الزماني والمكاني.. أحكام مهمة يوضحها علي جمعة    ما هو اسم الله الأعظم؟.. أسامة قابيل يجيب (فيديو)    رئيس جامعة المنوفية يعلن اعتماد 5 برامج بكلية الهندسة    هيئة الدواء: تسعيرة الدواء الجبرية تخضع لآليات محددة ويتم تسعير كل صنف بشكل منفرد بناء على طلب الشركة المنتجة    شروط ومواعيد التحويلات بين المدارس للعام الدراسى المقبل.. تعرف على الأوراق المطلوبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الصين تستورده برخص التراب وتعيد تصديره لنا بأعلي الأسعار..الدشت وهالك البلاستيك وكسر الزجاج ينقذ الصناعة المصرية!
نشر في العالم اليوم يوم 06 - 07 - 2010

علي الرغم من رواج صناعة الورق والبلاستيك والزجاج في مصر إلا أن هناك العديد من المعوقات التي تحول دون تحقيق الاكتفاء المحلي وهذا ما أكدته شعبة صناعة الورق والطباعة موضحين أن تصدير ورق الدشت وهالك البلاستيك وكسر الزجاج للخارج يهدد بتراجع الصناعة للخلف بالاضافة إلي ارتفاع سعر المنتج النهائي وأكد المتخصصون علي أن جامعي هذه المخلفات من الورق والبلاستيك وكسر الزجاج يرفعون سعر هذه المخلفات ومن هذا المنطلق يرفع المصدرون الأسعار أيضا مرة أخري مما يؤدي في نهاية الأمر إلي رواج هذه الصناعة بالنسبة للمصدرين مما يعود بالضرر علي المستهلك خاصة أن الصين تعيد تصدير هذه الخامات إلي مصر مرة أخري بعد تعديلها واضافة بعض الخامات الأخري إليها مع التأكيد علي رفع السعر أضعافا مضاعفة عن السعر الذي صدرت به مصر إلي الصين وبهذا يرتفع سعر المنتج النهائي علي المستهلك في مصر بالرغم من أن الخامة في الاساس هي خامة مصرية.
ولهذا السبب وحفاظا علي الصناعة المحلية أعد المجلس التصديري للصناعات الكيماوية والاسمدة مذكرة للمهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة تطالب برفع رسم الصادر علي الورق الدشت ومخلفات البلاستيك من 800 جنيه حاليا للورق و500 جنيه للبلاستيك إلي 1500 جنيه للخامتين معا مع السماح للمصانع باستيرادهما من الخارج بجانب كسر الزجاج.
يوضح وليد هلال رئيس المجلس التصديري للكيماويات أن المجلس أعد دراسة حول استهلاك مصر من خامات البلاستيك أظهرت أن مصر تستورد بنحو مليار دولار سنويا ومع السماح باستيراد هالك البلاستيك ستنخفض تكلفة الاستيراد بنحو من 40% إلي 50% سنويا مع زيادة الإنتاج بنحو 40% عن مستوياته الحالية ونمو صادراتنا 25% علي الاقل مشيرا أن قيمة صادراتنا من منتجات البلاستيك تقدر ب4.3 مليار جنيه حاليا وبالنسبة للورق الدشت فنحن نطالب بالاستفادة منه في الصناعات المحلية بدلا من تصديره للخارج وضياع قيمة مضافة عالية علي مصر مع التأكيد علي أن هناك نقصا في الدشت محليا.
ويؤكد هلال أن ثروات مصر من خامات الورق الدشت والبلاستيك وكسر الزجاج يتم تصديرها للصين بأبخس الاثمان وتعيدها لنا الصين بأضعاف الأسعار مشيرا إلي أن الاسعار العالمية للهالك ارتفعت إلي 2000 دولار للطن وبهذا وصل سعر التصدير من مصر إلي الصين إلي 800 دولار للطن في الوقت الذي تستورد فيه مصر هذه الخامات بعد إعادة تصنيعها ب5 آلاف دولار للطن ولهذا السبب طالب المجلس برفع رسم الصادر علي هالك هذه الخامات إلي 1500 جنيه للطن.
ويشير هلال إلي أن جامعي القمامة يتحكمون في سعر بيع هالك هذه الخامات للمصانع ويرفضون بيعها بسعر أقل من السعر الذي تصدر به المصانع مما يؤدي إلي أزمة في توافر هذه الخامات محليا والتي يستولي عليها جامعو القمامة موضحا أن نسبة الهالك التي يتم تصديرها تصل إلي 25% علي الأقل.
ومن جانبه يؤكد المهندس طه عبدربه المدير العام لمصنع الأهلية للورق والكرتون ضرورة اتخاذ قرار برفع رسم الصادر علي ورق الدشت خاصة أن هناك تلاعبا يتم من المصدرين من خلال الحصول علي فواتير تؤكد أنهم يقومون بتصدير ورق أبيض في الوقت الذي يصدرون فيه ورق دشت يتم تهريبه داخل الورق الأبيض حتي يتهربون من دفع الرسوم موضحا أن الأمر يحتاج لتشديد الرقابة علي الصادرات من الورق وإلا يعتبر قرار رفع الصادر حبرا علي ورق.
ويري عبدربه أن المصانع تقوم حاليا باستيراد بعض أصناف الورق غير الموجودة بمصر مما يتطلب موافقة عدة جهات وهو ما يعرقل سير الإجراءات.
ويلفت عبدربه إلي أن المعمول به في دول العالم أن الهالك من الورق عند وصوله إلي 100 ألف طن من المفترض أنه بعد جمعه يصل إلي 70 ألفا ولكن الواقع يؤكد أن ما يصل إلينا لا يتعدي ال30% فقط وهذا أحد أسباب نقص الخامة المحلية لورق الدشت بالاضافة إلي تصديرها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.