حركة القطارات| 70 دقيقة تأخير بين قليوب والزقازيق والمنصورة.. السبت 2 يوليو    هزة أرضية ضرب منطقة «هوكايدو» اليابانية.. وارتفاع ضحايا زلازل إيران    تنتهي يوم الاثنين.. مهلة للأحزاب التونسية لإعلان موقفها من الدستور    الزفاف تحول إلى جنازة.. وفاة عروس بذبحة صدرية في الأقصر    اليوم.. أولى جلسات محاكمة المتهم بقتل 5 في «مذبحة الريف الأوروبي»    آسر ياسين : فيلم كيرة والجن علامة للسينما المصرية    بعد بحث 6 ساعات.. انتشال جثتين من أسفل أنقاض عقار الإسكندرية المنهار    كوريا الجنوبية تسجل أكثر من 10 آلاف إصابة جديدة بفيروس كورونا    وفاة شاب بحقنة مخدرة في الدقهلية    سميحة أيوب: ما يقدم الآن على المسرح للضحك فقط بلا رسالة أو فكرة    في عشر من ذي الحجة 2022.. هذه أفضل عبادة ولا يعرفها كثيرون    سباق التسليح.. بولندا توقع صفقة بقيمة 1.75 مليار يورو لشراء 32 مروحية    الجزائر: تسجيل 18 إصابة جديدة بكورونا ولا وفيات    «ميقاتي» لوزراء الخارجية العرب: احتضنوا لبنان وشعبه    طقس السبت.. إستمرار الموجة الحارة والعظمى 36 درجة بالفيوم    ومن الحزن ماقتل.. وفاة ربة منزل حزنًا على شقيقها في بني سويف    الجيش اللبناني: القبض على 3 سوريين لتهريبهم أشخاص عبر الحدود    وليد صلاح الدين يطالب جماهير الأهلي بالصبر على سواريش    محمد فؤاد وهشام عباس وإيهاب توفيق يشعلون أسيوط الجديدة بحفل غنائى ضخم (صور)    كامل العدد.. أنغام تتألق فى حفلها ب المنارة |صور    ثورة 30 يونيو وقضية المذيعة شيماء جمال.. أهم تريندات «جوجل» اليوم    أفضل دعاء في عشر ذي الحجة بعد صلاة الفجر.. 8 أذكار ثوابها حجة    خالد عبد الغفار: أولى مراحل التأمين الصحي الشامل في 6 محافظات تدخل الخدمة كاملة نهاية العام    عمرو أديب: عقد محمد صلاح الجديد هو الأكبر في تاريخ ليفربول    مجلس النواب الليبي: نؤكد على حق المواطنين في التظاهر السلمي    لا تتخلى عنه بعد اليوم.. 13 فائدة لتناول الفلفل الأسود    فى 5 دقايق.. حضرى سلطة الزبادى    رصف ورفع كفاءة شوارع مدينة الأقصر    شوبير يكشف مصير بيرسي تاو وميكيسوني مع الأهلي    مصرع طفل وإصابة شخصين فى حادث انقلاب تروسيكل بجرجا جنوب سوهاج    الاثنين.. بدء المفاوضات بين تونس وصندوق النقد الدولى حول برنامج التمويل الجديد    شاهد بالصور .. إحتفالات حزب الشعب الجمهوري بالذكرى التاسعة لثورة 30 يونيو المجيدة    بحضور سميحة أيوب.. اختتام مهرجان جزيرة الورد الأول للفنون والثقافة بالدقهلية    إيمان البحر درويش: "انا بخير.. وأظهر قريبا بعد انتهاء فترة العلاج"    جابر القرموطى يشيد بحملة اليوم السابع "خليك واعى": نمد إيدينا ونشارك    بإطلالة كلاسيكية.. لجين عمران تستعرض أناقتها على إنستجرام    آلاف المواطنين يستمتعون بالأجواء المميزة على كورنيش وممشى أهل السويس.. صور    إصابة 8 أشخاص فى حادث انقلاب سيارة بالمنوفية    مسابقة 30 ألف معلم| التعليم: سنقبل 15187 متقدما لرياض الأطفال و14813 للابتدائي    ناجي الشهابي: الأحزاب ليست في حاجة مطلقا لدعم مالي    الشباب والرياضة: نشهد حراكا كبيرا ونوفر كافة سبل الدعم لكل الألعاب    التحول لمحافظة صناعية.. الغضبان: تأسيس 142 مصنعا جديدا في بورسعيد    خالد عبد الغفار: إجراء 1.3 مليون جراحة على نفقة الدولة في آخر 3 سنوات    3.5 مليار دولار تراجعا فى صافي الأصول الأجنبية بمصر خلال مايو 2022    أرقام تاريخية وإصابة صادمة.. تعرف على أبرز محطات صلاح مع ليفربول بعد تجديد عقده    بسنت حميدة : بكيت ساعة ونص خلال البطولة الماضية بعد حصولي على المركز السادس    عمرو أديب عن هزيمة الأهلي بثلاثية أمام سموحة: كان لازم الحكم يدي نص ساعة وقت بدل ضائع    صاحبة ذهبية ال 100 متر : الجمهور الجزائري كان ودوداً جداً وأعطوني علم مصر    الإفتاء: يستحب اختيار الأضحية كثيرة اللحم لمصلحة الفقراء والمساكين    وكيل عبد الكبير الوادي: لم يوقع لأي نادٍ وهناك عروض من خارج مصر    أمريكا تقر مساعدات عسكرية ل أوكرانيا بقيمة 820 مليون دولار    أخبار × 24 ساعة.. التضامن: تقديم كافة التسهيلات لحجاج الجمعيات الأهلية والجميع بخير    عماد الدين حسين: أتمنى إطلاع الرأي العام المصري على الحوار أولا بأول    بعد الاحتجاجات.. هولندا تلغي فك جسر تاريخي لعبور يخت جيف بيزوس للمحيط    بالصور- عروض فنية وهدايا في احتفال "حماة الوطن" بذكرى 30 يونيو بأسوان    الأوقاف: العشر الأوائل من ذي الحجة ترفع فيها درجات العباد وتتضاعف الحسنات    رشوان: الشعب المصري أساس الحوار الوطني.. ومن خرجوا في 30 يونيو هم المدعوون إليه    حكاوي التريند | موعد أذان المغرب و بداية صيام الليالي العشر من ذو الحجة الأكثر بحثًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أرمنيوس المنياوي يكتب: عفوا سيادة المحافظ

في مصر لدينا جهاز إداري يستحق الغربلة، بإختصار شديد ولاسيما في المحليات وبالطبع أقصد بعض السادة المحافظين، الذين لعدم الفهم تارة ولقلة الحيلة تارة أخري يعرقلون كثيرا جهود السيد الرئيس في كثير من القضايا المتعلقة بالمواطنين ولعدم فهم أو قلة حيلة بعض المحافظين يتجرأون في كثير من المواقف ويضعون السيد الرئيس في جملة مفيدة لم يقلها الرجل ولم يصدرها ..بل دايما كلمات السيد الرئيس يقول أنني لن أشتغل لوحدي ..دي مسىولية وعلينا كلنا أن نتحملها ولازم كلنا نفكر في كيفية النهوض ببلدنا وكيفية زيادة ورفع كفاءة الجهاز الإداري من أجل عدم تعطيل مصالح الناس وفي ظل كل هذه الحريات التي يمنحها الرئيس للمسئولين تجد بعض من السادة المحافظين يصرون على كلمات طبقا لتعليمات السيد الرئيس على غير الحقيقة في الحقبة الحالية .. بل هي عبارة بريئة تماما من تأخير إصدار قرار من البيه المحافظ صاحب تلك العبارات في أنه عاجز عن إصدار قرار مبني أو قرار إزالة مبنى..عندما يكون الجهاز الإداري في بعض المحافظات معطل ولديه من الميوعة في تأخير مصالح الناس فهي ليست تعليمات سيادة الرئيس وعلى المسئول الإقليمي أن يكون قادر على تحمل المسئولية وقادر على قيادة جهاز إداري يحتاج تنشيط وتمشيط ويحتاج ان يكون ملم بكل كبيرة وصغيرة في أى قضية أو أى مشكلة لمواطن.
تاني الرئيس لديه مهام أعلي ورغم ذلك يضع عينيه على كل كبيرة وصغيرة ويهمه جدا مصلحة المواطن وليس كما يصدر البعض من السادة المحافظين ..عطل الحال بالنسبة للناس ليست تعليمات السيد الرئيس.
عندما يتباطئ موظف في إستخراج شهادة ميلاد أو شهادة صحية أو شهادة وفاة ليست هذه تعليمات السيد الرئيس وليس مطلوب من سيادة الرئيس أن يضع على كل موظف موظف 0خر يراقبه ويحفزه ..الرئيس لديه مسئوليات كبرى ومهام جسيمة والله يكون في عونه في تحديث بنية مصر التحتية والمفترض أنه أتي بجهاز إداري في المحافظات ممثلا في المحافظين وعليهم أن يبدعوا ويعملوا ويثمروا خيرا في محافظاتهم للناس.
المفترض أن هؤلاء أصحاب قرارات تحض الموظفين الصغار على وضع مصلحة الناس فوق كل إعتبار وعلى السادة المحافظين العمل بجد وتحفيز موظفيهم للعمل وتطوير أدائهم وان يكونوا على دراية كاملة بمشاكل أبناء محافظاتهم والسرعة في حل تلك المشاكل يتساوي في أهميتها.
بكل تأكيد فيه محافظين أكفاء مثلما فيه البعض لم يستوعب أنه مسئول عن مجتمع وعليه مسئولية البحث عن حلول لمشاكل هذا المجتمع وينسوا تحميل الرئيس فشلهم في أداء دورهم ..الرئيس سوف يكون الأسعد عندما يرى من هم يخفغون الأعباء عنه ولايصدرون له مشاكل المواطنين في الأقاليم الذين جلسوا على سدة القرار فيها . الرئيس سوف يكون مبهورا من أى مسئول محافظا أو غيره في أنه دايما مع الناس وفي الشارع يبحث عن حلول. لمشاكل الناس لانه بكل تأكيد سيصب ذلك في مصلحة الدولة .. المحافظ الذي يتراخي في ذلك فقد عفى عليه الزمن ويعيش بفكر تسعينات القرن الماضي ..نحن نحتاج الي محافظين يفكرون خارج الصندوق ياسادة.
&& 0خر السطر
الصديق الدكتور رفعت رفعت كامل أستاذ جراحة الكبد بجامعة عين شمس أكد لي أن الدولة تقوم بدور أكثر من رائع في عملية زراعة الكبد والتي أخذنا فيها خطوات كبيرة في السنوات الأخيرة وقد تم زراعة مالايقل عن أربعة آلاف حالة كبد منها حوالي 1200 حالة زرع كبد قام بها أطباء مصريين وأن الدولة حريصة على متابعة الحالة الصحية لمرضي الكبد ..نصح الدكتور رفعت رفعت كامل بضرورة الفحص الدوري كضمان من الوصول لوضع متأخر في أمراض الكبد ..ولاسيما بعد أن ثبت أن غالبية الحالات التي تكون واردة عليهم دائما تكون في مراحلها الأخيرة ممايصعب علاجها.. جرس إنذار من الدكتور رفعت كامل لمرضى الكبد


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.