رغم تحديه كورونا.. تدهور صحة «الغنوشي» بعد تجميد البرلمان ب6 أيام    رفع الإشغالات ومتابعة تطبيق الإجراءات بسنورس في الفيوم    وزير الخارجية: نتابع باهتمام بالغ ما يحدث الآن في تونس ونثق بهم (فيديو)    مانشستر سيتي يخوض مباراة ودية قبل مواجهة ليستر    قرار جديد بشأن شاب لقي مصرعه أسفل سيارة بطريق بلبيس في القليوبية    بعد الإعلان عن زواجها من هشام عاشور.. زيجات سابقة لنيللي كريم    الصحة لتكنولوجيا المعلومات: 126 مركزًا لإصدار شهادات الحاصلين علي اللقاح    شكري: نثق في القيادة التونسية.. ونأمل سرعة تشكيل الحكومة اللبنانية    الوفد تتقدم بخالص التعازي إلى الدكتور وجدي زين الدين في وفاة ابن شقيقه    طب بنين الأزهر تنظم دورة تدريبية للقيادات الأكاديمية في الجودة    وزير الرياضة يتابع الأعمال التنفيذية بتطوير مضمار الدراجات    خبير بأسواق المال يحلل أداء البورصة المصرية.. خلال أسبوع    سكرتير عام محافظة الإسماعيلية يقوم بجولة ميدانية في حي ثالث    عامل يقطع يد زميله ب «سيف» في الغربية    تنشيط سياحة الأقصر يستقبل سائحي أولى رحلات الطيران القادم من أسبانيا    استمرار العمل في المشروعات الخدمية بالبر الغربي للأقصر | صور    فيديو.. بعد استجابة الرئيس السيسي لعلاج طفلة فلسطينية.. والد "بيان": مصر عظيمة برئيسها    بدأت بالتعرض لسيدة.. النيابة تكشف التحقيقات الأولية لمشاجرة الأسلحة النارية بالمرج    سيارة طائشة تدهس شابًا بطريق «بلبيس الصحراوى» فى «الخانكة»    وزيرة خارجية السودان تبحث مع نظيرها الجزائري تطورات قضية سد النهضة    إجلاء السياح بعد تجدد انتشار فيروس كورونا بإحدى مدن مقاطعة هونان الصينية    فريدة عثمان: فخورة بتمثيل مصر للمرة الثالثة بمنافسات الأولمبياد    بنك فيصل الإسلامي يطلق بطاقات الدفع اللاتلامسية «فيزا ميزة»    تجارة طريف تنفذ 281 جولة رقابية على المنشآت التجارية وتباشر 43 بلاغًا    ارتفاع جديد بدرجات الحرارة.. ننشر تفاصيل حالة الطقس غدا    الطريق الصعب ووثيقة الأخوة الإنسانية    أول تعليق من "الموسيقين" على تصريح حمو بيكا بشربه للخمرة    درجة حرارة غير معتادة.. الأرصاد تكشف موعد انتهاء الموجة الحارة    برشلونة يهزم شتوتجارت بثلاثية وديا    بعد تراجع إصابات كورونا.. سيناريوهات «الأوقاف» لعودة عمل المساجد بكامل طاقتها    هل يأثم المريض حينما يتأوّه؟.. عاشور: ما كان بالطبع فالشرع يهذبه ولا يمنعه    السودان يعلن الاستنفار بعد ارتفاع مناسيب مياه النيل الأزرق    وزير التعليم: امتحان الثانوية العامة هذا العام بمثابة «مفاجأة» رغم تنبيهات 3 سنوات (صور)    وزيرة الصحة بمستشفى العلمين: مصر سجلت أكبر انخفاض لإصابات كورونا    داعية إسلامي: النبى محمد اهتم بالساجد قبل المساجد | فيديو    رمضان عبدالمعز يكشف مواصفات وسمات القلب السليم | فيديو    وزيرة التضامن: الدولة خصصت دعمًا نقديًا للأسر وجعلته دعمًا نقديًا مشروطًا    تونس: سجن نائب لمدة شهرين بتهمة تحقير الجيش    السويدي ستاهل يحرز ذهبية رمي القرص في أولمبياد طوكيو 2020    سان جيرمان وليل يتواجهان على كأس الأبطال من دون حسابات    "الرعاية الصحية" تطلق أول منصة رقمية للتواصل بين العاملين بالهيئة    وفاة الفنانة الكويتية انتصار الشراح عن عمر ناهز 59 عاما    إنفوجراف| في ذكرى ميلاده .. ملامح من حياة الراحل سعيد صالح    الأهلي يشكو فضائيتين والغندور.. ودعوى قضائية ضد المتجاوزين    ضبط 2 طن دواجن مذبوحة بدون رقابة بيطرية فى الغربية    ثقافة اسيوط تبدأ غدا فعاليات ثقافية وفنية ضمن مبادرة حياة كريمة بساحل سليم    مطار القاهرة يستقبل الوفود المشاركة فى المؤتمر العالمى السادس للإفتاء    أعمل كوافيرة فما حكم تهذيب الحواجب؟.. وأمين الفتوى: "شوفي شغلك"    تنظيم ملتقى توظيف لذوي الهمم والعزيمة    تعيين 2123 شابًا.. منهم 27 من ذوي القدرات بالمنوفية    الفريق محمد فريد يشهد إجراءات تفتيش الحرب لإحدى وحدات المنطقة الجنوبية    رانيا يوسف تنشر صورتين جديدتين من رحلتها في برشلونة    البابا تواضروس يستقبل الأنبا فام أسقف إيبارشية شرق المنيا    طالب بجامعة كفرالشيخ يحصل على المركز الثاني في مسابقة «ابداع»    برج القوس اليوم.. سيكون هناك تقارب ملحوظ بينك وبين الحبيب    بفرمان من الخطيب.. أمير توفيق يتحرك لتجديد عقد 3 لاعبين بالأهلي    البرازيل: 41 ألف إصابة جديدة بكورونا و963 حالة وفاة    الصحة: تسجيل 45 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا .. و 4 حالات وفاة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



4 وزراء يبحثون مع محافظ البحيرة جهود التخلص الآمن من نواتج تطهير الترع
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 22 - 02 - 2021

- غرامة مالية تصل إلي 10 آلاف جنيه والإحالة للنيابة العامة عقوبة علي إلقاء القمامة بالمجاري المائية
- عبد العاطى يستعرض مجهودات وزارة الموارد المائية والرى فى تطهير الترع والمصارف ، والتصدى لكافة أشكال التعديات على المجارى المائية بالتنسيق مع أجهزة الدولة المختلفة
شارك وزير الموارد المائية والري د.محمد عبد العاطي، في اجتماع مع اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، ونيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي والسيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي واللواء هشام آمنة محافظ البحيرة وعدد من قيادات الوزارات ومحافظة البحيرة .
يأتي ذلك تنفيذاً لتوجيهات رئيس مجلس الوزراء د.مصطفى مدبولي، لوزارات الري والتنمية المحلية والزراعة والتضامن الاجتماعي بالاستمرار في متابعة جهود تنفيذ المشروع القومي لتأهيل الترع بمختلف محافظات الجمهورية والتخلص الآمن من نواتج التطهير والتكريك والقمامة والمخلفات على جانبي الترع والمصارف .
واستعرض وزير الموارد المائية والرى الاجراءات المتبعة من أجهزة الوزارة المعنية للاستعداد لفترة أقصى الاحتياجات القادمة من خلال ضمان أداء وكفاءة سير العمل بكافة ادارات الرى والصرف على مستوى الجمهورية ، مع القيام بتطهير الترع والمصارف بشكل دوري لضمان قدرة القطاع المائى على امرار التصرفات المطلوبة بدون حدوث أي نقص في مياه الرى بالترع أو حدوث أي إزدحامات بالمصارف ، مع متابعة جاهزية قطاعات وجسور المجارى المائية لمجابهة أي طارئ ، ومواصلة المجهودات المبذولة من كافة جهات الوزارة للتصدى لكافة أشكال التعديات على المجارى المائية بالتنسيق مع أجهزة الدولة المختلفة ، وتحرير محاضر المخالفات وقرارات الإزالة للتعديات وإرسالها للنيابات العسكرية لإتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بشأنها، ومتابعة عدم تكرار التعدي وإزالة كافة التعديات في مهدها ، بهدف ضمان حسن إدارة وتشغيل وصيانة المنظومة المائية وتحسين الخدمات المقدمة لجموع المنتفعين.
وإستعرض اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية جهود وزارة التنمية المحلية لإزالة ونقل نواتج تطهير المجارى المائية بنطاق الكتل السكنية بالقرى والمدن إلى المقالب العمومية فى المحافظات ، مشيراً إلى بروتوكول التعاون الموقع بين وزارتى التنمية المحلية والرى لإزالة مخلفات نواتج التطهير ، ويتم أيضاً التنسيق بين الوزاراتين ووزارة البيئة فى هذا الشأن حيث تم تكليف المحافظات بتحديد مواقع للتخلص الآمن من تراكمات الترع والمصارف بالمحافظات وتم رفع تراكمات من على المجاري المائية قدرت بحوالى 673 ألف طن فى 16 محافظة ، مؤكداً على أهمية منع إلقاء أي مخلفات أو قمامة على جانبى الترع والمصارف بالمحافظات وأن هناك تعاون بين أجهزة المحليات ووزارتى الرى والزراعة فى هذا الشأن ، لافتاً إلى تكليفات الدكتور مصطفى مدبولى بتحديد نموذج لمنظومة التعامل مع نواتج تطهير الترع والمصارف والتصرف فيها بإحدى المحافظات، ليبدأ التنفيذ فيها ثم التعميم على باقي محافظات الجمهورية .
وأشار وزير التنمية المحلية إلى أهمية بذل أقصى الجهود لتوعية المواطنين فى القري للمحافظة على سلامة الترع والمصارف خاصة بعد تنفيذ مشروع تأهيل الترع ، مشيراً إلى أهمية دور الجمعيات الأهلية التى تعمل فى مجال جمع ونقل ومعالجة القمامة والمخلفات للمشاركة فى المنظومة بالقرى المستهدفة بالمحافظة كنموذج ودعم المبادرات الشبابية فى هذا الشأن للتخلص الآمن من القمامة ومخلفات الترع والمصارف ونواتج التطهير .
ومن جانبه أكد الأستاذ السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي على أهميه التوصل إلى آليه للتخلص من نواتج التطهير والتكريك وأن يكون عقد التطهير شاملاً لنقل النواتج مع ضرورة متابعه المحليات لموضوع عدم إلقاء القمامة فى الترع والمصارف وتفعيل القانون في هذا الشأن شريطة التوافق بين المحليات والتضامن الاجتماعي على إيجاد أسلوب لجمع القمامة من المواطنين بانتظام لضمان عدم إلقاء القمامة والمخلفات على الترع والمصارف .
ومن جانبها، أكدت السيدة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي على أهمية المشاركة الإيجابية للمجتمع في مواجهة التحديات البيئية مع أهمية إضفاء الجانب الاقتصادي والربحي على منظومة جمع وتدوير المخلفات كجزء من الجهود المبذولة من أجل تطوير وتطهير الترع والمصارف ، مشيرة إلى أن الوزارة يمكن أن تتيح فرص تمليك أصول إنتاجية وإقراض متناهي الصغر للشباب لشراء تريسكلات وسيارات كسح ونقل المخلفات بعد جمعها من المنازل وتجميعها في أماكن تحددها السلطات المحلية بالتنسيق مع المحافظة، وذلك لتكوين سلاسل من القيمة المضافة داخل القرية، مضيفة الى أنه تم مناقشة الدور الهام للجمعيات الأهلية وجمعيات تنمية المجتمع المحلي في المساهمة في إدارة تلك المنظومة، مع ضرورة التعاون مع المركز القومي للبحوث وغيره في نفس المجال لتعظيم الاستفادة من المخلفات ولتقديم الخبرات العلمية في مجال الاقتصاد الأخضر وحماية البيئة من التلوث.
كما أكدت القباج على دور المجتمع المدني والرائدات المجتمعيات والشباب المتطوع في رفع الوعي بالنظافة والصحة العامة والتنبيه على الغرامات التي يتحملها المواطن جراء مخالفة رمي القمامة والمخلفات في الترع أو المصارف، حيث أن ذلك سيساهم في تعزيز المواطنة الفعالة والإيجابية للأسر المقيمة بالمناطق المستهدفة.
كما شهد الاجتماع عرضاً من اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة حول مستجدات المشروع القومى لتطهير الترع والمصارف بالمحافظة وتوزيع وتصنيف المجارى المائية سواء التابعة للرى أو الزراعة وجهود تطهيرها ومنظومة رفع كفاءة الترع والمصارف والمبالغ المالية التى يتم إنفاقها فى هذا الشأن ونواتج التطهير ومقترحات التعامل معها .
وخلال الاجتماع تم الاتفاق على أهمية حملات التوعية للمواطنين بعدم إلقاء القمامة والمخلفات على جوانب الترع والمصارف أو بداخلها والعمل على تغيير سلوك المواطنين فى هذا الشأن بالتعاون بين الوزارات ، وتحرير محاضر لمن يتم ضبطه بإلقاء مخلفات في الترع والمصارف، أو التعدي على منافع الري وإتخاذ الاجراءات القانونية التى ينص عليها قانون البيئة فى هذا الشأن ومنها غرامة مالية علي إلقاء القمامة بالمجاري المائية والتي تصل إلي 10 آلاف جنيه والإحالة للنيابة العامة للتحقيق .
كما تم الاتفاق أيضاً على أهمية إيجاد بديل أمام المواطنين بالقرى والمدن لعدم إلقاء المخلفات والقمامة بالترع والمصارف ودعم المبادرات الشبابية لتمويل المشروعات فى مجال القمامة والمخلفات وشراء المعدات والأدوات اللازمة ، كما تم الاتفاق على ترشيح محافظة البحيرة لإحدي القرى لتنفيذ نموذج للتعامل فيها مع نواتج تطهير الترع والمصارف ليبدأ بعدها التعميم على باقى المحافظات .
اقرأ أ]ضا:
الري: تحمل المزارعين أموالًا للمساهمة في مشروع تأهيل الترع «شائعة»| فيديو


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.