وزير الاتصالات : نستهدف الوصول إلى تطوير 3100 مكتب بريد خلال العام الجاري    محافظ جنوب سيناء: تخصيص 25 ألف متر في شرم الشيخ لمدرسة النيل الدولية    رئيس جامعة أسوان يستقبل لجنة فحص الإنتاج العلمي لأساتذة هندسة الطاقة    عضو "الصحفيين": 9 أسباب لرفض ميزانية النقابة    مصلحة الشهر العقاري تعلن تأجيل العمل بالقانون الجديد (مستند)    أسعار الأسمنت اليوم في مصر 6 مارس 2021    محافظ كفر الشيخ: بدء منظومة الرصد المرئي لجميع الميادين    صحفي سوداني: إثيوبيا تحاول فرض سياسة الأمر الواقع في ملف سد النهضة    رئيس فنزويلا يتلقى الجرعة الأولى من لقاح "سبوتنيك-V" الروسي    اليمن: مقتل 120 عنصرًا من الحوثيين في معارك بمأرب    القبض على 6 أشخاص بحوزتهم 6 قطع سلاح وبانجو في أسوان    مقتل 25 عنصرًا في طالبان خلال عمليات للجيش الأفغاني    الدوري.. أسوان 0-1 بيراميدز.. رمضان يسجل    التعليم: 640 ألف طالب تمكنوا من امتحان فلسفة أولى ثانوي.. و640 ألف أدوا "الفيزياء"    وكيل تعليم الغربية يكرم فريق عمل خدمة المواطنين بالمديرية    الداخلية تواصل مداهمة أوكار الأغذية المغشوشة فى المحافظات    عودة العامل المستقيل عن قراره لا يخالف الدستور    درجات الحرارة في العواصم العالمية غدا الأحد 7مارس    تحرير 100 محضر مخالفات وضبط لحوم مذبوحة خارج المجازر في بني سويف    مصدر يكشف موعد عودة أحمد مكي لتصوير "الاختيار 2"    محافظ الفيوم: "تونس" أول قرية مصرية يتم تغطيتها بخدمة "الواي فاي" مجانا    تأجيل محاكمة رانيا يوسف بتهمة سب وقذف الإعلامي العراقي    موسيقى عربية وورش فنية بالفوم الملون بالمنيا    الأحد.. انطلاق حملة التطعيم ضد شلل الأطفال بسوريا    برلماني: سد النهضة على رأس مباحثات السيسي في السودان    رونالدو على رأس قائمة يوفنتوس ضد لاتسيو وعودة بونوتشى وارثر وكوادرادو    أشرف أبو الفضل : زيارة السيسي للسودان حققت أهدافا سياسية واستراتيجية واقتصادية عليا    عاجل.. البدري يحسم مصير ضم هذا الثنائي إلى منتخب مصر    موعد مباراة الهلال المقبلة في الدوري السعودي للمحترفين    هل يرحل نجوم ليفربول؟.. كلوب يرد بقوة    تعرف على تشكيل الجهاز المعاون لربيع ياسين فى بتروجت    رئيس جامعة المنيا: توفيرالأجواء المناسبة لأداء الامتحانات    أشرف زكي ينعي سوسن ربيع: أختي الغالية    متحف النصر ببورسعيد: منارة ثقافية لرفع الذائقة الفنية .. ومواجهة الأفكار الظلامية    عائلة أحمد زاهر تتألق فى أحدث ظهور لهم معًا.. ومتابعوهم: قمرات .. صور    المعارضة التركية تكشف جرائم أردوغان وسياساته الخاطئة بتركيا    أحب الأعمال إلى الله في ليلة الإسراء والمعراج .. مستشار المفتي يكشف عنها    انسحاب ثلاثة مرشحين من سباق الكاف لصالح «موتسبي» الجنوب أفريقي    زيدان يتغزل فى بنزيما وثلاثى الوسط.. ويؤكد على أهمية وصعوبة ديربي العاصمة    كل سنة وانت طيب.. رمضان صبحي يهنئ شيكابالا بعيد ميلاده    تبدأ غدا.. مواعيد تسليم وحدات سكن مصر بمدينة حدائق أكتوبر    «السكة الحديد» تكشف موعد وصول أول قطارات «تالجو» الإسبانية | خاص    دايما معاك وهدفنا مساعدتك .. الضرائب تعلن عن 4 وسائل لتسهيل على الممولين    برج الدلو اليوم.. تعيش حياة مستقرة مع شريك حياتك    سفاح الجيزة: «قتلت 3 مرات ومكنش عندي حل تاني»    مركز الأزهر للفتوى: لقاح كورونا لا يفطر صائم رمضان    البابا فرنسيس يصلي في كاتدرائية مار يوسف الكلدانية بالعراق    لأول مرة.. الرعاية الصحية تعلن نجاح أول عمليه قلب مفتوح بالمجمع الطبي في الإسماعيلية    تحرير 72 محضرا لعدم الالتزام بارتداء الكمامة وغلق ومنشآت ومحال تجارية ببنى سويف    مصطفى مدبولى: الرئيس يوجه برفع مستوى الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين    مدبولي: المرحلة الحالية تشهد اهتماما غير مسبوق بالتعليم العالي من الرئيس    مستشار الرئيس للصحة: طرح اللقاح الروسى وجونسون المضادين لكورونا قريبا بمصر    ضبط 388 زجاجة زيت مجهولة المصدر بالإبراهيمية    بث مباشر لمراسم استقبال الرئيس عبد الفتاح السيسي في السودان    ما حكم زيارة قبور أولياء الله الصالحين؟.. الإفتاء تجيب    هل الجن يأكلون ويشربون    سبب نزول سورة الفيل    رئيس شركة المياه يتابع أعمال مشروع الصرف الصحي بكورنيش أسوان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الإفتاء: اشتراطُ مَنْعِ الزوج من حقه في طلاق زوجته فترة معينة باطل
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 19 - 01 - 2021

تعليقًا على دعوات ما يُسَمى إعلاميًا ب"زواج التجربة":
- لا تنساقوا وراء دعوات حُبِّ الشُّهْرة وزعزعة القيم مما يُؤثِّر على استقرار الأسرة وتماسكها.
- إطلاقُ الناسِ على عقدِ الزواج أسماء جديدة لا يُؤثِّر على صحةِ العقد أو فسادِه
- تَجَنُّب الخلافات الزوجية لا يكون بوضع شروط خاصة في وثيقة الزواج، بل بمزيد من الوعي بمشاورة المختصين، والتنشئة الزوجية السليمة.
- دار الإفتاء حريصة على خَلْق الوَعي الأسري، وعقد دورات متخصصة لتوعية المُقْبِلين على الزواج، وطُرُق حل المشكلات الأسرية.
أهابت دار الإفتاء المصرية بجميع فئات المجتمع عدم الانسياق وراء دعوات حَدَاثة المصطلحات في عقد الزواج التي يَكْمُن في طَيَّاتها حُبُّ الظهور والشُّهْرة وزعزعة القيم، مما يُحْدِث البلبلة في المجتمع، ويُؤثِّر سَلْبًا على معنى استقرار الأُسْرة وتَماسكها، وهو ما حَرَص عليه ديننا الحنيف ورَعْته قوانين الدولة المصرية.
وأَكَّدت الدار -في بيانٍ لها تعليقًا على دعوات ما يُسْمَّى إعلاميًّا ب"زواج التجربة"- أنَّ هذا المسمى الجديد لعقد الزواج رغم حَدَاثة اسمه فإنه يحمل معاني سلبية دخيلة على قيم المجتمع المصري المتدين الذي يَأبى ما يخالف الشرع أو القيم الاجتماعية؛ فالزواجَ في الإسلام عقدٌ مَصونٌ، عَظَّمه الشرع الشريف، وجَعَله صحيحًا بتَوفُّر شروطه وأركانه وانتفاء موانعه، شأنه كشأن سائر العقود.
شاهد أيضا : تحذير الإفتاء من زواج التجربة: يستخدم لتحقيق شهرة زائفة ودعاية رخيصة
وشددت الدار على أَنَّ اشتراط مَنْعِ الزوج مِن حقه في طلاق زوجته في فترة معينة بعد الزواج؛ هو مِن الشروط الباطلة؛ لأنَّ فيه إسقاطًا لحقٍّ أصيل للزوج جعله الشرع له، وهو حق التطليق، فاشتراطُ هذا الشرط إن كان قَبْل عقد الزواج فلا مَحْل له، وإن كان بَعْده فهو شرطٌ باطلٌ؛ فيصح العقد ويبطل الشرط في قول جميع الفقهاء.
أما عن بعض الشروط الأخرى التي يتم كتابتها في عقد الزواج، فأوضحت الدار أَنَّ اشتراط ما فيه مصلحة لأحد العاقدَين مما سكت الشرع عن إباحته أو تحريمه، ولم يكن منافيًا لمقتضَى العقد، ولا مُخِلًّا بالمقصود منه، بل هو خارج عن معناه، كأن تشترط الزوجة على زوجها أن لا يُخرِجَها مِن بيت أبوَيها، أو أن لا ينقلها من بلدها، أو أن لا يتزوَّج عليها إلا بمعرفتها؛ فمثل هذا النوع من الشروط صحيحٌ ولازمٌ، وَفْق ما يراه بعض العلماء، وهذا هو الأقرب إلى عمومات النصوص والأليق بأصول الشريعة؛ وذلك لما رواه الشيخان عن عُقبَةَ بن عامر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: «إنَّ أَحَقَّ الشُّرُوطِ أَن تُوفُوا ما استَحلَلتُم به الفُرُوجَ»، وقوله صلى الله عليه وآله وسلم: «المُسلِمُون على شُرُوطِهم».
وقالت دار الإفتاء: "إن تَجَنُّب الخلافات الزوجية لا يكون مَسْلكه وضع الشروط الخاصة والحرص على كتابتها تفصيلًا في وثيقة الزواج الرسمية، أو إنشاء عقدٍ آخرٍ منفصلٍ موازٍ لوثيقة الزواج الرسمية، بل سبيله مزيد من الوعي بمشاورة المختصين، والتنشئة الزوجية السليمة، والتأهيل للزوجين بكافة مراحله"، مشيرة إلى أَنَّ هذا هو ما تحرص عليه دار الإفتاء المصرية عبر إداراتها المختلفة في سبيل خَلْق وَعيٍ وإجراءات وقائية لضمان استمرار الحياة الزوجية، وذلك عن طريق عدة دورات متخصصة لتوعية المُقْبِلين على الزواج، وطُرُق حل المشكلات الأسرية.
وأشارت إلى أَنَّ إطلاق الناسِ على عقدِ الزواج أسماء جديدة لا يُؤثِّر على صحةِ العقد أو فسادِه؛ فمِن أَجْل الحُكْم على عقدِ زواجٍ بالصحة أو البطلان لا بُدَّ من تَصوُّرٍ صحيحٍ لمضمونه، دون إغراق النَّظَر لحَدَاثة اسمه؛ فإذا تَمَّ عقدُ الزواجِ بين رجلٍ وامرأةٍ خاليين من الموانع الشرعية مُسْتَكمِلًا لأركانه وشروطه –التي منها عدم كون الزواج مُؤقَّتًا بمدة محددة- فهو عقدٌ صحيحٌ ويستتبع آثاره وما يَترتَّب عليه من أحكامٍ.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.