محافظ كفر الشيخ يتابع اللمسات النهائية للمراكز التكنولوجية الجديدة    شباب تنسيقية الأحزاب يتحدثون ل«روز اليوسف»: حلم رفع المعاناة عن كاهل الشباب يجمعنا وزيادة وعيهم هدفنا    اليوم.. بدء الصمت الانتخابى لمرشحى محافظات المرحلة الثانية    الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة يغادر إلى السودان    المقاصة تناقش تقرير الرقابة المالية المكون من 168 صفحة عن المخالفات المالية بالشركة    محافظ جنوب سيناء: تكلفة جامعة الملك سلمان وصلت 350 مليون دولار ..فيديو    مصر للطيران للصناعات المكملة تنتج 15 ألف حقيبة وقائية يوميا    إذاعة "صوت العراق": هناك دور خطير تلعبه تركيا الآن ضد العراق بقيادة أسامة النجيفي    وزيرا التجارة في مصر والعراق: الملتقى الاقتصادي بين البلدين فرصة لتنشيط التجارة والاستثمارات    "حماية المستهلك" يحذر.. شراء أدوية التجميل لا يتم عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي    لبنان يسجل 1699 إصابة جديدة بفيروس كورونا    السعودية: 400 إصابة و19 وفاة جديدة بكورونا    الرئيس العراقى يشيد بدعم مصر القوى لبلاده ويصف الرئيس السيسي بالصديق العزيز    مسيرة سلمية نسائية في العاصمة البيلاروسية للمطالبة برحيل لوكاشينكو    أستاذ علوم سياسية: فوز بايدن سوف يغير العلاقات المصرية الأمريكية    الأهلي يسجل هدفين في أول 30 دقيقة من مباراته أمام الطلائع    المرور تنشر سيارات الإغاثة على الطرق بسبب تقلبات الطقس    غدا.. استئناف محاكمة 11 متهما في التخابر مع داعش    حملات مكبرة لإزالة الإشغالات بنطاق أحياء الإسكندرية    «السيسى» يفتتح الكنوز الأثرية فى كفر الشيخ وشرم    رزان مغربي حديث السوشيال ميديا بعد تقبيلها أحد منظمي مهرجان الجونة    رميت حمولي على ربنا.. أول تعليق من حمو بيكا على حبسه وتغريمه 200 ألف جنيه    ما حكم تأخير الزكاة عن موعدها؟.. الإفتاء تجيب    أستاذ أمراض صدر بعد تزايد إصابات كورونا: باين عليها بجد    ضبط دواجن فاسدة وتوابل وشكولاتة مجهولة المصدر فى بورسعيد    عبور آمن ل بايرن ودورتموند أمام كولن وبيلفيد    الأوقاف: خصم شهرين لإمام بالوايلي تجاوز مدة خطبة الجمعة    إصابة المتحدث باسم الرئيس التركي بفيروس كورونا    وداعًا جيمس بوند.. الوفاة تنهى مغامرات شون كونرى    مصادر: تحديد هوية «طفل السيارة» واستدعاؤه ووالده للتحقيق    وكيل الشباب والرياضة بالقليوبية إحالة العاملين المتغيبين للشؤون القانونية للتحقيق ب 11 مركز    المشدد 15 سنة لمتهمين بقتل قهوجي بمشاجرة في المرج    أمين «البحوث الإسلامية»: أمن المجتمعات من أعظم مقاصد الشريعة    فيديو| بنزيما وهازارد يقودان ريال مدريد لاكتساح هويسكا ب«رباعية»    أخبار الأهلي : مفاجأة.. تركي آل الشيخ يطيح بعدو الأهلي خارج بيراميدز    سمية الخشاب تتعاقد على مسلسل " موسى" بطولة محمد رمضان    محافظ بورسعيد يترأس اجتماع اللجنة العليا لمسابقة حفظ القرآن الكريم والإنشاد | صور    محمد علاء ينشر صورة من كواليس فيلمه الجديد "قمر 14"    قبل انطلاق فعالياته.. الخريطة الكاملة لحفلات مهرجان الموسيقى العربية    سحب رعدية ممطرة مصحوبة برياح نشطة على 4 مناطق    مباحث المرور تكشف أخطر تشكيل عصابي لتلاعب بالسيارات وبيعها بأوراق مزورة في القاهرة    بعد أزمة صلاح وفتحي.. البرازيل وإنجلترا وبيراميدز يرفعون شعار الشارة ب "النجومية"    "حلم وحياء وخير وأمانة".. الأزهر للفتوى يصف مجلس النبي مع أصحابه    السفير محمد حجازي: تركيا في حالة صدام مع العالم أجمع    صفقة جديدة على أعتاب الأهلي    النائب العام يأمر بالتحقيق في واقعة تعدي طفل على فرد شرطة مرور    ضبط 2246 سائقًا لعدم الالتزام بارتداء الكمامة    القوى العاملة: تفتيش 37784 منشأة لمتابعة الإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا    دوناروما وهوج يعودان لتدريبات ميلان بعد تعافيهما من كورونا    أحمد رفعت: سأحدد وجهتي المقبلة بعد العودة للزمالك    بالأرقام .. تعرف إنجازات «القوى العاملة» في الإسكندرية خلال الشهر الماضي    المراكز التكنولوجية بالشرقية تستقبل 167 ألف طلب تصالح في مخالفات البناء    الافتتاحات الرئاسية| الرئيس السيسي يرحب بالأمير فهد بن سلطان أمير منطقة تبوك    أمسية الأشباح.. السائحون يحتفلون ب"الهالوين" في الغردقة    هيئة السكة الحديد تبدأ اختبارات تعيين 150 مهندسا و 1000فنى.. اليوم    للكشف على المرضى مجانا.. جامعة القاهرة تنظم قافلتين طبيتين لقرى الجيزة    عاجل .. بيان الصحة عن حالات كورونا ينذر بخطورة شديدة    حكم الطلاق عند الغضب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المحافظون الجدد والتحدى
وقفة
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 08 - 12 - 2019

ننتظر الكثير من المحافظين الجدد فالهدف من التغيير كما أعلن هو دفع دماء جديدة لشرايين المحافظات من أجل التنمية وتحقيق المستهدف من خططها التى تخدم ملايين الناس داخل حدودها وفى إطار الخطط القومية التى تعلنها الدولة والمشروعات التى تعلن عنها كل يوم. وننتظر أيضا نجاح التجربة التى بدأت قبل الآن بتعيين نواب للمحافظين ولكن علينا أن نحدد اختصاصاتهم على وجه الدقة حتى لا يكون هناك تضارب أو مركزية فى الأداء تبطل مفعول التجربة التى جاءت الاختيارات كما أعلن عنها بدقة كاملة. وصحيح محافظون ونواب خرجوا وتركوا المنصب وآخرون حلوا محلهم فى الحركة الجديدة ولكن علينا أن نقيم التجربة بسلبياتها وايجابياتها علينا أن ندرس ماذا قدم المحافظ السابق خلال فترة عمله وماذا أنجز من خطط العمل؟ وكم حقق من الخطط المستهدفة وفيما أخفق ولماذا؟ يجب أن يوضع هذا أمام أعيننا بدقة وأن يتم توضيح الصورة أمام المحافظ الجديد لأنه قطعاً استمرار لعمل المحافظ السابق ولكن نتمناه بروح مختلفة وليس معنى أن محافظا ترك مكانه أنه سيئ أو أنه لم يؤد دوره ولكن إعطاء الفرص لوجوه جديدة قد يكون هو السبيل لتغيير الحال والفيصل هنا هو القدرة على الأداء فالوظيفة تكليف وليست تشريفا. كلنا نعانى فى المحافظات حتى فى العاصمة من المحليات وأدائها السيئ على مستوى كل الإدارات ومن فساد الكثير منها وتأثيره على المجتمع والناس ولاشك أنها السبب الرئيسى إن لم يكن الأوحد فى تدنى أداء بعض المحافظين أو مساعديهم خاصة إذا كانت المشاكل التى يواجهونها تراكمت على مدار سنين وسنين وفشلت كل الإدارات والمحليات فى حلها عمداً أو إهمالا يصل إلى العمد وهو ما يجعلنا نؤكد عشعشة الفساد فى تلك الإدارات التى تعفنت وصارت حملا «يجب التخلص منه» ولكن كيف السبيل ولا يمكن هنا أن ننكر أن الرشاوى وتفتيح المخ هما السبيل الوحيد لإنجاز أى طلب أو إنهاء أى مسألة داخل أروقة المحليات وللأسف وجدنا الكثير من المحافظين سقطوا ضحية لموظفيهم الذين لا يؤدون عملهم. فى اعتقادى أن عمل المحافظ أو نوابه هو تنفيذ السياسة العامة للدولة فى محافظاتهم وفى اعتقادى أنه ليس من دور المحافظ أن يقوم بالمرور صباحاً ومساء على الإدارات للتأكد من وجود العاملين من عدمه أو المرور على المستشفيات للتأكد من وجود الأطباء ليكتشف أنهم انصرفوا قبل انتهاء عملهم هذا دور مديرى تلك الإدارات وهنا يجب أن نبحث عن دور المساعدين والنواب وقبل هذا تفعيل دور المديرين كل فى إدارته وهذا لن يتأتى إلا بنظام ثواب وعقاب حازم باتر يجعلنا نسيطر على مفاصل المحافظة بالكامل. لن ينجح المحافظ فى كم المشاكل التى تواجه المحافظات حاليا سواء على مستوى التعليم أو الصحة أو توفير وسائل الحياة إلا إذا كان لديه جهاز معاون قادر على تحديد الخلل والعلل وتقديم المشورة والحلول الناجزة علينا أن نستفيد من التجارب السابقة ومن أداء المحافظين الذين تركوا أماكنهم أو من سبقوهم. المحافظون الجدد أمامهم تحد كبير خاصة مع مطالبتهم بتكليفات حل المشاكل وحسن الأداء وتنفيذ الخطط الموضوعة لكل محافظة وهو تحد يجب أن يكون كل منهم أهلا له.
هناك تجارب ناجحة لمحافظين سابقين ولنواب محافظين خاصة فى القاهرة أدوا دورهم بالكامل وأنجزوا وإذا أردنا ذلك فعلينا أن نحدد الاختصاصات بدقة وقبلها تنفيذ الثواب والعقاب.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.