بدء فعاليات الأسبوع الثقافي الأول حول الهوية المصرية    الجزائر تدين بشدة إصدار البرلمان الأوروبي لائحة تنتقد حقوق الإنسان بها    البحرية الأمريكية تنفي أي تهديدات وراء إعادة حاملة طائرات للخليج    مقاتلة روسية تنطلق لمراقبة طائرة تجسس أمريكية فوق البحر الأسود    لبنان يغرق.. الشعب يصرخ والحكومة تنفي.. أين الحقيقة ؟    مصر تدعو لعدم إغفال إفريقيا فى خطط التطعيم بأمصال الوقاية من كورونا    فيديو.. مدحت شلبي: هدف شيكابالا أمس عالمي.. لا الشناوي ولا 10 منه يصدوه    حمادة هلال يطرح كليب أغنية آية في الجمال    ننشر أسماء الفائزين بجوائز مهرجان «ما بعد الكورونا»    رئيس وزراء الهند: نعمل مع شركات محلية لتطوير لقاح ضد كورونا    133 ألف متظاهر ضد "الأمن الشامل" في فرنسا.. وإصابات بين أفراد الشرطة    الديهي: انحناء أمير قطر للعلم التركي لقطة غير مبررة    أرسنال يعلن تعافي النني من كورونا    إحالة أسرة فتاة «التيك توك» للجنايات بتهمة مقاومة السلطات    كهربا يتحدث عن إصابته بكورونا واللعب في مونديال الأندية.. وسر إشارته ل «الخطيب»    مفاجأة.. قاتلة زوجها بأوسيم: "مدمن حريم" وحرامي وقتله شر لابد منه    الأرصاد تكشف طقس الأحد.. وتحدد موعد استقرار الأجواء    حبس عاطلين تحرشا بفتاة في المرج 4 أيام    "الهيئة الوطنية" تنتهي من الفصل في تظلمات إعادة المرحلة الأولى لانتخابات النواب    ب 3 لغات.. رسائل وزير الخارجية الإيراني على تويتر بعد العالم النووي    الحكومة: معدلات النمو الأفضل عالميا بنسبة 3.5% خلال العام المالي الماضي رغم كورونا    ننشر مشروع قانون لائحة «الشيوخ» قبل عرضه بالجلسة العامة    «أبوشقة» يهنئ الأهلى.. ويؤكد: مصر الفائزة بالبطولة    المقاولون يهزم بطل جيبوتى فى ذهاب الدور التمهيدى للكونفدرالية الإفريقية    فساد «غرفة خوفو» ينتهى بفصل 3 مسؤولين ب«الآثار»    بالفيديو| خالد الجندي يوضح مفاتيح الفرج العشرة.. تعرف عليها    بالفيديو| خالد الجندي: من يظلم المرأة سيتعرض لضيق في رزقه أو حياته    إنتر يسقط ساسوولو ويقلص الضغوط عن «كونتي» بالدوري الإيطالي    الرعاية الصحية: قدمنا 3 ملايين خدمة طبية لمنتفعي التأمين الصحى الشامل ببورسعيد    رفض والدها التمثيل وحذرها من مشاهد عري.. 12 معلومة عن ميار الغيطي    ضبط 2129 عبوة مستحضرات صيدلية و13496 عبوة أدوية بأماكن غير مرخصة بدمياط    وزيرة التضامن تفتتح مقر «راعي مصر» وتدشن 6 عيادات طبية متنقلة للمؤسسة    اليونان تنتقد ضعف دور ألمانيا في مواجهة النزاع مع تركيا    برعاية الرئيس.. وزيرة الهجرة تشارك بمعسكر «اتكلم عربي» للأطفال المصريين في أمريكا    انطلاق دورات الاستخدام الرشيد للفضاء الإلكتروني بمديريات الأوقاف في عدة محافظات    إليسا تهنئ عاصي الحلاني بعيد ميلاده    سفير إثيوبيا في الخرطوم: الحل في تيجراي عسكري فقط    حكاية فيديو تسبب في شائعة ارتباط عمرو دياب وإيمي سالم    بعد مبادرة النقابة.. برلماني يطالب بتوثيق عقود معلمي المدارس الخاصة    مفاتيح الفرج العشرة .. خالد الجندي: موجودة في هذه السورة    محافظ أسوان: مشروع بنبان أكبر تجمع لمحطات الطاقة الشمسية في العالم    20 صورة نادرة لدلوعة السينما شادية في ذكرى وفاتها    المفتي: من حق الدولة هدم أي مسجد بشرط    قومى المرأة يعقد ندوة عن تحديات المرأة المصرية فى عالم متغير    ضبط تاجر للاتجار بالنقد الأجنبي والتحويلات المالية غير المشروعة    الحكومة تنفي تكبد الموازنة العامة للدولة أعباءً إضافية نتيجة تمويل مشروعات العاصمة    "الغرف التجارية": تراجع أسعار الخضر والفاكهة في الأسواق    رئيس الوزراء يتفقد أعمال تطوير المعهد القومى للأورام    تشييع جثمان الدكتور جمال حجاج عضو مجلس النواب ببنها    بالحجاب الأبيض.. بماذا تدعو الوزيرة القبطية تحت سقف المسجد؟    الطائرات الأمريكية تنقل آلاف الجرعات من لقاح "فايزر" استعدادا لطرحه    إصابة جمال بلماضي بفيروس كورونا    رئيس قصور الثقافة: مسرح وسينما السادات يخدم أبناء المنوفية والبحيرة    مفهوم التعزية فى الإسلام    ميدو: الزمالك لعب بدون ظهيريه أمام الأهلي    مدافع الأهلي ينتقد مدير منتخب مصر    تعرف على التوكل على الله وصوره    بالصور.. القاهرة حمراء.. جماهير الأهلي تنتشر في ربوع العاصمة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السيسي: الشباب طاقة إيجابية هائلة إذا أحسن استخدامها
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 22 - 04 - 2019

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم، الاثنين، وزراء الشباب والرياضة العرب، وذلك بحضور الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة.

وصرح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس رحب بالالتقاء مجدداً بوزراء الشباب والرياضة العرب، وذلك على هامش انعقاد الدورة (42) لمجلسهم بالقاهرة، منوهاً إلى أهمية استمرار العمل على تعظيم دور وزارات الشباب والرياضة في توجيه طاقات الشباب وتكريس مفاهيم الوحدة الوطنية، ودعم القيم الأخلاقية وتنمية روح الولاء للوطن والحفاظ على الممتلكات العامة، فضلاً عن النهوض بالشباب رياضياً واجتماعياً وثقافياً وإبراز دورهم في أداء واجباتهم، وكذلك توعية الشباب بالتحديات التي يفرضها انتشار التكنولوجيا البازغة في العصر الحالي، وتأثيرها على فرص العمل خلال المستقبل المنظور.

كما أكد الرئيس أن كتلة الشباب تشكل الشريحة الأكبر من المجتمعات العربية، ومن ثم تمثل طاقة إيجابية هائلة إذا ما أحسن استخدامها، مشدداً في هذا الصدد على أهمية صياغة خطة عمل طموحة وتدريجية بهدف تفعيل "الاستراتيجية العربية لاستثمار طاقات الشباب ومكافحة التطرف الفكري"، وذلك في إطار أولوية الحفاظ على الدول بالمنطقة العربية وتفادي الإضرار الاستراتيجي والعبث بالمؤسسات الوطنية المهمة لتثبيت أركان الدولة، عن طريق تعظيم الإمكانات والقدرات المشتركة بالوطن العربي لمكافحة الأفكار والأيديولوجيات المتطرفة، والعمل على الحد من ظاهرة استقطاب الشباب في مسارات تهدد مقدرات وكيان الدول من خلال توعيتهم بالمتطلبات الاقتصادية لتلبية حاجات الشعوب، وكذلك الخسائر الجسيمة التي تعود على الدول نتيجة تفشي الفوضى وعدم الاستقرار.

وأوضح المتحدث الرسمي، أن اللقاء شهد حواراً مفتوحاً وتبادلاً للرؤى بين الرئيس ومجموعة الوزراء حول التجارب العربية المختلفة في العمل الشبابي، وكيفية الاستفادة منها في صياغة نسيج شبابي عربي متكامل، والتحصين الفكري ضد الأيدولوجيات الدخيلة، وإيجاد أرضية حقيقية من الكوادر المجتمعية الشبابية في الوطن العربي.

كما أشاد الوزراء العرب، باهتمام القيادة السياسية في مصر بالمجالين الشبابي والرياضي، لا سيما من خلال تبني العديد من المبادرات التفاعلية مع الشباب، وإقامة الفعاليات والمؤتمرات الوطنية والإقليمية والعالمية في هذا الصدد، والتي تعكس الدور المحوري للشباب في استراتيجية التنمية الوطنية في مصر.

وأضاف السفير بسام راضي، أن الرئيس أكد في ختام اللقاء أهمية تعزيز دور وزارات الشباب والرياضة العرب كجسر ومنصة تساهم في تعظيم التفاعل بين الشباب العربي بشكل منتظم وممنهج للتعرف عن قرب على القواسم المشتركة والخصوصيات الثقافية لكل دولة، فضلاً عن الإمكانيات والفرص المتاحة فيها، وأيضاً التحديات التي تواجه شبابها، وذلك لتعميق أواصر العلاقات على المستوى الشعبي بين الشباب، ومساعدتهم على استيعاب التغيرات السياسية والاقتصادية والديموغرافية التي تعصف بالمنطقة، وإيجاد فهم أكثر عمقاً وإدراكاً لواقع كل دولة عربية والقضايا التي تؤرقها، وترسيخ مبادئ المحبة والإخاء وقبول الآخر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.