في ذكرى ميلاده.. ما لا تعرفه عن الراحل البابا شنودة الثالث    مستقبل وطن بكفر الشيخ يواصل تنظيم مؤاتمرته لدعم مرشحي "الشيوخ"    السودان يعلن ضرورة إيجاد حل لأزمة سد النهضة    قبل 5 أيام من انطلاقها.. كل ما تريد معرفته عن اختبارات القدرات للالتحاق بالجامعات    وزير التعليم العالي: مصر ال42 عالميًّا في معيار "جودة التعليم" وَفق تصنيف "US NEWS"    محافظ كفرالشيخ: رفع قدرات المحولات الكهربائية بتكلفة 3 ملايين جنيه    سعر الدولار مساء اليوم الاثنين 3 أغسطس 2020    "مصر للطيران" تسير غدا 25 رحلة جوية تقل 2500 راكب    خطوة بخطوة.. كيفية الاستعلام عن فاتورة الكهرباء من خلال الموقع الإلكتروني؟    سوريا تسجل أعلى حصيلة يومية بإصابات كورونا    فيديو.. محلل سياسي: قطر ليست دولة عربية وأصبحت أخطر من أردوغان    محمد عواد يغادر معسكر الزمالك    العائلة المالكة البريطانية تنشر صور رائعة للأمير الصغير لويس    مرتضى منصور يحدد موعد افتتاح مسجد «طبيب الغلابة»    بريطانيا تسجل ثاني أعلى عدد إصابات يومية بكورونا منذ يونيو    رئيس الزمالك يتجول بالنادي ويعلن موعد افتتاح مسجد طبيب الغلابة    لو جاع متقعدش جنبه ليأكل دراعك.. شادى محمد يهنئ وائل جمعة بعيد ميلاده ال45    ويليان يرفض تمديد عقده مع تشيلسي ويوافق على الانتقال ل أرسنال    سيدات يد الزمالك يستأنف تدريباته    غرق اثنين وإنقاذ أربعة أشخاص بشواطئ غرب الإسكندرية    ضبط 4 قضايا مخالفات مخابز بلدية في أسوان    ننشر تفاصيل حادث طريق سوهاج الصحراوي    إعدام 3 طن لحوم مجمدة فاسدة قبل بيعها في القطامية    "زوم" تعلن اعتزامها وقف البيع المباشر لخدماتها في الصين    بملابس جريئة.. دينا الشربيني برفقة عمرو دياب في الإجازة الصيفية    خاص.. سيارة حمو بيكا أمام قسم شرطة مارينا بعد الحادث.. شاهد    حميات بورسعيد: لم نستقبل أية إصابات جديدة بكورونا    "الأقصر العام" يسجل صفر إصابات بفيروس كورونا    روسيا تعد بتوفير ملايين الجرعات من لقاح كورونا العام المقبل    باسم حلقة يوضح الأنشطة السياحية في ظل أزمة كورونا.. فيديو    فيديو..طارق الشناوي:رشدي أباظة حافظ علي مكانته رغم رحيله    تقرير إيطالي: صفقة تبادلية محتملة بين يوفنتوس ويونايتد    حبس 40 فتاة بتهمة الترويج للدعارة في الجيزة.. الليلة ب300 جنيه    ناشئ الإسماعيلي يعلق على انضمامه لقائمة منتخب الشباب    كامل الوزير يعلن خبرا سارا عن مشروعات مترو الأنفاق    الأهلي نيوز : الأهلي يحدد موعد انضمام وليد أزارو للفريق    فيضانات السودان تتسبب في وفاة 5 أشخاص وانهيار سد بوط وتدمير 3500 منزل    إسعاف الأقصر: الإجراءات الاحترازية ساهمت في تقليل الحوادث أيام العيد    سولسكاير يختار «دوبلير» دى خيا    السيطرة على حريق بورشة نجارة امتد ل3 عمارات سكنية بالشرقية    بعد غروب شمس اليوم.. انقضاء وقت ذبح الأضاحي    Top 7.. تابع أبرز القصص الخبرية على مدار اليوم الإثنين مع محمد أسعد.. فيديو    شاهد.. أحمد سعد مع خطيبته في الجيم    السعودية تدين الهجوم على سجنًا بمدينة جلال أباد شرقى أفغانستان    كيفية أداء صلاة الجمع والقصر    ماسك.. بين دعوة المشاط وملعب العنانى    فضل المسامحة والعفو فى السنة النبوية    تقديم خدمات العلاج الطبيعى ل600 ألف مريض بمستشفيات الشرقية فى 6 أشهر    تعرف على عقوبة إفشاء بيانات المتحرش بهم    مصطفى كامل ينتهي من تسجيل أغنيات ألبومه الجديد    أحدث تحركات وزارة الأوقاف لعودة صلاة الجمعة.. اعرف التفاصيل    القوى العاملة: صرف 94 ألف جنيه مستحقات و1598 عقدا وتأشيرة للمصريين بالإمارات    النيابة توجه بسرعة تحديد المُتعدين على ريهام سعيد    وزير التعليم يعتمد نتيجة الثانوية العامة غدًا.. ومصدر: 50 طالب وطالبة بقائمة الأوائل    كازاخستان ترفع إنتاج النفط 2% فى يوليو متجاوزة هدف أوبك+    بشرى سارة لأولياء الأمور بشأن مصروفات "الباص"    وسط إجراءات احترازية.. إقامة صلاة القداس في كنيسة العذراء بالزاوية الحمراء.. فيديو    الأزهر للفتوى: مُخالفة الإرشادات الطِّبيَّة والتَّعليمات الوقائية حرام شرعًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عبدالله بن أم مكتوم
نشر في الأهرام اليومي يوم 31 - 03 - 2011


كتب:عبدالمجيد الشوادفي قال عبدالله بن أم مكتوم‏..‏ قلت يا رسول الله إني شيخ ضرير البصر شاسع الدار ولا أقدر علي قائد يلازمني في كل حين الي المسجد فهل من رخصة فقال النبي عليه السلام تسمع النداء قلت نعم قال رسول الله ما أجد لك من رخصة‏.‏ وللتعريف بالراوي الأعلي لهذا الحديث يقول الدكتور عبدالغفار عبدالستار مدرس الحديث بجامعة الأزهر أنه الصحابي الجليل عبدالله بن قيس بن زائدة وأمه عاتكة ودعيت بأم مكتوم لأنها ولدته أعمي مكتوما وكان من السابقين في الاسلام بمكة وحرص منذ اعتناقه الاسلام علي أن يتفقه في دينه ويعرف عنه كل شيء وكانت تربطه برسول الله صلة رحم فقد كان ابن خال ام المؤمنين خديجة بنت خويلد ويكفيه شرفا أنه الصحابي الذي عوتب فيه رسول الله من فوق سبع سماوات وأنزل الله في شأنه قرآنا عندما كان النبي يخاطب يوما بعضا من زعماء قريش فأقبل ابن أم مكتوم يسأل رسول الله عن شيء ويلح عليه وعبس النبي في وجه هذا الصحابي وأعرض عنه فأنزل الله عز وجل قوله عبس وتولي أن جاءه الأعمي.. ومنذ ذلك اليوم ما فتئ رسول الله يكرم منزل ابن مكتوم ويدنيه من مجلسه إذا أقبل ويسأل عن شأنه ويقضي حاجته ولما قدم النبي صلي الله عليه وسلم الي المدينة اتخذ ابن أم مكتوم وبلال بن رباح مؤذنين للمسلمين وروي البخاري عن ابن عمر أن رسول الله قال إن بلالا يؤذن بليل في رمضان فكلوا واشربوا حتي ينادي ابن أم مكتوم. كما أن الله سبحانه وتعالي قد استجاب دعاء هذا الصحابي فحينما نزل علي النبي عليه السلام آيات تحض علي الجهاد في سبيل الله وترفع شأن المجاهدين علي القاعدين فقد حزن ابن أم مكتوم حزنا شديدا ورفع يديه الي السماء يقول رب أنزل عذري فاستجاب الله لدعائه ونزل قوله تعالي غير أولي الضرر ومع ذلك فقد أبي هذا الصحابي إلا أن يجاهد لعله ينال الشهادة وبالفعل في السنة الرابعة عشرة للهجرة نادي عمر بن الخطاب في المسلمين بالجهاد لمعركة فاصلة مع الفرس وطفقت جموع المسلمين وبينهم مكفوف البصر ابن أم مكتوم وبرز لابسا درعه في القادسية حاملا راية المسلمين الذين انتصروا في هذه المعركة التي استمرت3 أيام قاسية واستشهد خلالها المئات وبينهم هذا الصحابي الذي وجد صريعا مضرجا في دمائه وهو يعانق راية المسلمين.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.