مطران المنيا يترأس صلوات الكاثوليك بعيد الصعود المجيد    في رباط إلى يوم الدين    فتح باب التقديم إلكترونيًا لمرحلة رياض الأطفال في شمال سيناء    أوغندا ترسل خطاب شكر لمصر لدعمها في إزالة حشائش البحيرات الاستوائية    بعد إعلان موعد استقبال الأبحاث.. جامعة سوهاج تضع آليات التصحيح    تنفيذ 473 حالة إزالة تعديات على أملاك الدولة في دمياط    على متنها 136 مصريا.. وصول رحلة طيران ل مرسى علم من أبوظبى|شاهد    تقرير: تراجع حاد للتجارة في مجموعة ال20 بسبب كورونا    شعبة الذهب: لن يتم استقبال الزبائن فى المحلات دون ارتداء الكمامة    فض أسواق الخضراوات وغلق محل بلايستيشن بمركز الباجور    الكويت تعلن تفاصيل حظر التجول الجزئي    الأمم المتحدة: وباء كورونا ينتشر فى جميع أنحاء اليمن    الخرباوي: داعش تدافع عن الإخوان.. وهجومها عليها بالتنسيق بينهما    مؤتمر البحث العلمي يناقش الآثار الاقتصادية والنفسية ل كورونا وطرق مواجهتها    السودان يؤكد التزامه وجديته في حملة جمع السلاح بكل قوة    إيران: إنهاء أمريكا للاعفاءات ضربة لقرار مجلس الامن 2231    مسئولو الدوري الروسي يسمحون بحضور 10% فقط من سعة المدرجات    انخفاض كبير.. إيطاليا تعلن تسجيل 70 حالة وفاة بسبب كورونا    أخبار الزمالك.. خالد الغندور يتهم جمهور الأهلي بالتزوير..أول رد فعل رسمي من النادي عقب الهجوم على شيكابالا    حازم إمام يدعم شيكابالا بصورة    الزمالك يحسم مصير فرجاني ساسي    معتز إينو يتحدث لمصراوي عن.. رأيه في عودة الدوري.. وماينقص الأهلي الموسم المقبل    خالد الغندور يتهم جمهور الأهلي بالتزوير.. ويصفهم بالأغبياء    شالكه الألماني يتمسك بمدربه رغم تراجع النتائج    الشباب والرياضة بالقليوبية تعلن تكريم أفضل مشاركة بمبادرة "عيدك أون لاين"    عامل بنجع حمادي يقتل شقيقته لتاخرها في إعداد الطعام    ادعى أنه المهدى المنتظر.. القبض على موظف هاجم الأزهر بالبحيرة    بينها اتهام كاذب للأمن.. مصادر تكشف اتهامات تواجهها "فتاة تيك توك"    صدمها قطار .. مصرع سيدة عراقية وإصابة ابنها بالدقهلية    قبل إعادة تشغيله.. مجمع محاكم الإسكندرية يتخذ إجراءات احترازية ضد كورونا    مقتل مسنة بخمس طعنات نافذة بإحدى قرى إيتاى البارود    هديل حسن تعلن سلبية تحاليل كورونا وتطمئن جمهور رجاء الجداوي    أنا و بنتي .. شريف منير بصحبة ابنته اسما فى عيد ميلادها    فيديو.. نجوي كرم تتخذ الإجراءات الاحترازية قبل حفلها الليلة    محمد حمدي عن تجسيد دور الشهيد خالد مغربي: أول مرة أحس إني بوصل رسالة    عمرو سمير عاطف: "لو حد معتقد إن النهاية متاخد من شغله يرفع قضية"    بطريقة ساخرة.. محمد هنيدى يطالب متابعيه بالبقاء فى المنزل    وزير الداخلية الكويتي: إنهاء الحظر الشامل وتحويله إلى حظر جزئي من 6 مساء ل6 صباحا    عن "حفظ النفس" ومدتها 10 دقائق.. تفاصيل خطبة الجمعة بالسيدة نفيسة غدا    البحوث الإسلامية توضح التصرف الشرعي لمن توفى ولم يدفع الزكاة طيلة حياته    طهارة للقلوب.. الأزهر يوضح فضل صيام الست من شوال    أوقاف مطروح: منع العناق والمصافحة بين العاملين بديون المديرية لمواجهة كورونا    خروج 6 متعافين جدد من كورونا من المدينة الشبابية بالطود    مي عمر تشجع متابعيها على الرياضة: استفيدوا من كل يوم بالحجر الصحي    داخل كمين عيون موسى.. "مصراوي" يرصد جهود العاملين في نقطة فحص كورونا -صور    برلمانية تناشد المواطنين استخدام تطبيق "صحة مصر" لمواجهة كورونا    الكهرباء: عزل المخالطين لأي حالة مصابة أو متوفاة ب كورونا    تكثيف الحملات لمتابعة الحظر خلال عيد الفطر المبارك بكفر الشيخ    أحمد شيبة يحقق 350 مليون مشاهدة بأغنية "اه لو لعبت يا زهر"    "الداخلية" تضبط 74 شخصا لمخالفتهم قرار إيقاف بناء المساكن الخاصة    هل يجوز التصدق بقيمة العقيقة؟.. البحوث الإسلامية يوضح الرأي الشرعي    جون اوتاكا نجم الإسماعيلي السابق يبدأ مشواره التدريبي مع مونبيلييه الفرنسي    "المجلس القومي للطفولة" يحبط زواج طفلة لم تبلغ السن القانوني بمحافظة أسيوط    رئيس مركز الخارجة: نجاح تجربة تشغيل مياه الشرب 24 ساعة بنسبة 75%    محافظ القليوبية: لا تراجع عن تطوير منطقة الرياح التوفيقى ببنها    الصين والهند تسحبان من مخزونات النفط العائمة مع تعافي الطلب    متعلقة بالتعاون مع ألمانيا.. الجريدة الرسمية تنشر 4 قرارات جمهورية للرئيس السيسي    للعائدين من الخارج.. انتهاء فترة الحجر الصحي الاحتياطي بمدينة طالبات جامعة القناة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بشير السباعى فارس الترجمة والشعر الذى عاش ب«مبدأ الأمل»
نشر في الأهرام اليومي يوم 23 - 04 - 2019

غيب الموت الأحد الماضي، الشاعر والناقد والمترجم الكبير بشير السباعي، عن عمر يناهز (75 عاما) بعد صراع مع المرض، مخلفا وراءه إرثا ثريا في الآداب والترجمة حيث نقل السباعي عن الروسية والإنجليزية والفرنسية نحو سبعين عملا إبداعيا وفكريا.
حصل السباعى على درجة الليسانس من كلية الآداب جامعة القاهرة، قسم الدراسات الفلسفية والنفسية عام 1966، وفاز بجائزة أفضل الملمين باللغة الروسية وآدابها من المركز الثقافي السوفيتي بالقاهرة عام 1971، وجائزة معرض القاهرة الدولي للكتاب عام 1996، عن أفضل ترجمة عربية عام 1995، كما توج بجائزة مؤسسة البحر المتوسط للكِتاب عام 2007، وحصل على جائزة رفاعة الطهطاوي من المركز القومي للترجمة عام2010 وأخيرا جائزة كافافي الدولية للترجمة عام 2011.
اتسمت أعمال صاحب مدونة «مبدأ الأمل» بالموسوعية , وتمحورت اهتمامات السباعى بين الفن والأدب والسياسة فكان إنتاجه بمنزلة جسر عابر بين الثقافات والحضارات الإنسانية؛ وبقدر اهتمامه بترجمة الأعمال النقدية والتأريخية لحركة الفنون والأدب، بقدر اهتمامه أيضا بالفلسفة والنظريات السياسية حيث جاءت ترجماته معبرة عن انحيازاته الفكرية. فكان له دور مهم في التعريف بالحركة السوريالية المصرية، ليس فقط من خلال ترجمة أعمال جويس منصور وجورج حنين وإنما بالكتابة عن الحركة نفسها، ولكونه كان محسوبا على اليسار ورافضا الفاشية والعنصرية بكل صورهما فقد اهتم بتقديم تعريفات خاصة لهما وتتبع اليسار فى روسيا الاتحادية وأمريكا ، بالإضافة إلى اهتمامه كعربي بقضايا العروبة والقومية وفى القلب منها قضية فلسطين لذا ترجم الكتاب الموسوعي «مسألة فلسطين» للمؤرخ الفرنسي هنري لورانس، وكذلك كتاب «التنوير والقومية.. تطور الفكرالاجتماعي العربي الحديث» للكاتب ز. أ. ليڤين، وكتاب «العربُ والمحرقةُ النازية، حربُ المرويّات العربيةُ الإسرائيليةُ» لجلبير الأشقر.
وبسبب موسوعية ترجماته فيما يتعلق بقضية فلسطين تورط السباعى فى معركة مع باحثى الإسرائيليات فى مصر عندما هاجم الكاتب عبد الوهاب المسيرى متهما إياه بسرقة محتوى موسوعته الشهيرة «اليهود واليهودية والصهيونية» عن الموسوعة البريطانية وموسوعات أخرى متخصصة في الشأن اليهودي والفلسطيني، منتقدا المسيرى والمشاركين معه من الباحثين لعدم الإشارة إلى ذلك في تقديمهم للموسوعة، وهو الأمر الذى اعتبر وقتها بمنزلة اتهام ضمنى لمجمل أعمال المسيري الفكرية المرتكزة على الموسوعة مما آثار ردود أفعال واسعة، بين مؤيد ومعارض، في وسط باحثي الإسرائيليات في مصر.
عرف عن صاحب «فوق الأرصفة المنسية» أيضا دفاعه عن حركة الثقافة المستقلة ودعمه أنشطتها مثل دعمه مجلتى «الكتابة السوداء» و«إضاءة». كما دعم مجلة «الكتابة الأخرى» التي أصدرها الشاعر هشام قشطة في بداية التسعينيات من القرن الماضي بمشاركة أقرانه من شعراء جيل الثمانينيات، وهي المجلة التي قدمت جيلين على الأقل من الشعراء والروائيين والباحثين.
حضرت مصر بقوة أيضا فى أعماله ، فترجم المؤلفات الخاصة بحركاتها الوطنية وتاريخها الاجتماعي والقومي، مثل ترجمته لكتب: «استعمار مصر»، وكتاب «مصر في الخطاب الأمريكي»، وكتاب «الحملة الفرنسية في مصر» ، وكتاب «ازدهار وانهيار حاضرة مصرية: قوص»، وغيرها.
وكان كتاب «أغنية الغريب أصوات فرنكفونية مصرية»، والذي تضمن نصوصًا شعرية ونثرية لأحمد راسم وإدمون جابيس وقصائد لفولاذ يكن وألبير قصيري هو آخر ترجمات السباعى الذى لم يمهله القدرلاستكمال ترجمة الجزء الثاني من كتاب «الأزمات الشرقية» للمؤرخ الفرنسي هنري لورَنس، الذى صدر فى باريس في مارس 2019، وترجم الجزء الأول منه إلى جانب الأصل الفرنسي.
بالإضافة إلى ترجماته الغزيرة فقد صدر له ديوانا «مرايا الانتلجنتسيا» عام 1995، و«فوق الأرصفة المنسية» عام 2012.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.