بالصور.. هبة عبد الغني تدلي بصوتها في استفتاء التعديلات الدستورية    رئيس جامعة بنها يدلى بصوته بمقر لجنة الوافدين بمدرسة ابن خلدون الابتدائية    استقلال الوظيفة القضائية    استمرار توافد المواطنين على لجان الاستفتاء في مطروح    شاهد بالصور .. عميد ألسن عين شمس تستقبل لجنة وحدة إدارة مشروعات تطوير التعليم العالي    21% انخفاضا بصادرات الحلى والأحجار الكريمة خلال فبراير 2019    تصديرى مواد البناء: صادرات الأسمنت تسجل 19 مليون دولار خلال يناير وفبراير 2019    صور.. اللواء أحمد راشد يتفقد لجان الحوامدية بالجيزة    الحكومة تدرس إنشاء شركة وطنية للشحن والنقل البحري.. ومدبولي: هدفنا ربط مصر بدول إفريقيا    أبو الغيط: القضية الفلسطينية تتعرض لمخاطر حقيقية    تسلسل أحداث الأحد الدموي في سريلانكا    موعد مباراة أرسنال وكريستال بالاس اليوم في الدوري الإنجليزي    الناطقة باسم الحكومة البريطانية في الشرق الأوسط تشبه تفجيرات سريلانكا بحادثة نيوزيلندا    الزمالك يتابع مباراة النجم الساحلي والهلال السوداني بالكونفيدرالية    صور .. أحمد ناجى يصوت فى الاستفتاء على التعديلات الدستورية    الزمالك يحفز اللاعبين بمكافآت خاصة حال الفوز على بيراميدز    ضبط عصابة الإتجار فى الأسلحة النارية ببنى سويف وبحوزتهم 7 فرد محلى وذخائر    إقبال كبير على مقر الاستفتاء علي التعديلات الدستورية بمدينة الإنتاج الإعلامى    وزير التعليم العالي: قصر العيني يعد منصة للتعليم والبحث العلمي    وزيرة الصحة : مصر مستعدة لنقل خبراتها فى "100 مليون صحة" لدول شرق المتوسط وأفريقيا    محافظ بورسعيد: نعمل في منظومة متكاملة لتذليل العقبات أمام الناخبين .. فيديو    فريق عمل مسلسل قيد عائلي في 6 أكتوبر    وفاة بشير السباعي عن عمر يناهز 75 عاماً.. صور    تراجع جماعي لمؤشرات البورصة في مستهل الHسبوع ورأسمالها يخسر 6 مليارات جنيه    نجوى فؤاد تدلي بصوتها في الاستفتاء على التعديلات الدستورية.. فيديو    رئيس جامعة طنطا يستقبل العالم المصري مصطفي السيد    اليكِ طريقة عمل شوربة الكوسا للتخسيس    ضبط شخص يبيع الأدوية المهربة عبر الفيس بوك    إصابة 8 أفراد في حادثي سير ببني سويف    البنك الأهلي يمد ساعات العمل في 64 فرعًا لتحصيل الضرائب إلكترونيًا    نص عظة البابا تواضروس في قداس «أحد الشعانين» بوادي النطرون (صور)    أشهر البطاقة الحمراء ضد راموس وطالته اتهامات فساد.. من هو حكم مباراة الزمالك في الكونفيدرالية؟    بالفيديو.. محمد رمضان يستعرض سيارته اللامبورجيني على السوشيال ميديا    شاهد.. نانسي عجرم تحتفل بعيد ميلاد نجلتها إيلا    أول تعليق ل تركي ال الشيخ عقب هجوم الرياض الإرهابي    شاهد.. لحظة تفجير كنيسة سانت أنطوني في سريلانكا    وكيل الأزهر يدلي بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية | صور    إصابة 6 أشخاص في تصادم سيارتين بطريق أسوان-أبو سمبل البري    إصابة 6 أفراد بينهم 3 سياح في حادث بأسوان    مريم متولي تودع بطولة الجونة    دراسة طبية جديدة .. 15 طريقة للتخلص من الاكتئاب بدون أدوية    وزارة الآثار تكشف حقيقة وضع تمثال رمسيس الثانى فى واجهة معبد الأقصر    احباط هجوم على مركز مباحث في السعودية وقتل المهاجمين    تعرف على أسعار صرف الدولار في البنوك اليوم    تعرف على حالة الطقس ودرجات الحرارة المتوقعة غدًا الاثنين    شاهد.. لوك جديد وشبابي ل سميرة سعيد في أغنيتها الجديدة    الإفتاء: صيام نهار ليلة النصف من شعبان ليس بدعة.. فيديو    القبض على عامل شرع فى قتل فكهانى فى بنها    "الإسكان" ترد على استفسارات حاجزي الإعلان الثامن ب"الإسكان الاجتماعي" بمدينة 15 مايو    مصادر سودانية تكشف الوزراء المرشحين للحكومة الجديدة    الأهلي يواصل تدريباته استعدادًا للقاء المصري    اتحاد الكرة يتلقى موافقة 3 منتخبات لمواجهة الفراعنة وديًا    منظمة خريجي الأزهر تدين التفجيرات الإرهابية بسريلانكا    مفتى الجمهورية يدين تفجيرات كنائس سريلانكا    بوتين يعرب عن تعازيه بضحايا تفجيرات سريلانكا    الإفتاء: الصبر على البلاء ثوابه جزيل عند الله    تعرف على صفات برج الثور    أمين الفتوى يوضح حقيقة رفع الأعمال في ليلة النصف من شعبان.. فيديو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





يحيى حقى.. الفارس النبيل
نشر في الأهرام اليومي يوم 20 - 01 - 2019

مكتبة لا تحتضن مؤلفات يحيى حقي؛ مكتبة ناقصة..فقد جمع بين النقاء وتفرد الإبداع ولغته الخاصة، وعاش حياته ب«ببراءة» طفل وحكمة من عاش حياة حقيقية «ونبل» فارس احتفظ بأحلامه ورفض التخلى عنها، وأحب دوما مساعدة الآخرين.
ولد يحيى فى 17يناير 1905 وغادرجسده الحياة 9ديسمبر 1992.. وظلت إبداعاته تنشر عطورها وكيف لا؟ وقد امتزجت بروحه ورواها بصدقه وهو القائل: من حسن الحظ ألا ينقطع عن ذكرك أناس، وأن ينساك أناس ثم يذكرونك.
لا تجد ليحيى حقى صورة إلا والابتسامة «الطيبة» تنير وجهه وترسل رسالة لطيفة لمن يراها، وكأنه يحارب ألم الحياة وأوجاعها بابتسامته ووعيه وحكمته التى أعلنت عن نفسها فى كل مؤلفاته، وهو الذى عاش حياته فارسا نبيلا يجسد فلسفته الخاصة التى عبر عنها بقوله: هذه هى الحياة، خذها كما تأتي، إياك أن تظلم أو تؤذى أحدا وإياك أن يرهقك الجود، وإن اتهمك الناس بالسفه أو الغفلة أو الضعف.
تأثر يحيى حقى بوالده الذى كان محبًا للشعر وللقراءة وكان يتلو ما يقرؤه على يحيى منذ صغره، وجمع بين جذور الأسرة التركية والنشأة بحى السيدة زينب.
يقول يحيي: الكتابة الأدبية ناجمة عن شعور داخلى ولا نستطيع أن ننسى الطلاء الخارجى المتمثل فى الاطلاع والثقافة.
كانت حياته ثرية حيث تنقل بين بعض محافظات مصر كالإسكندرية والصعيد وعاش ببعض بلدان العالم، فقدعمل بالمحاماة وبالنيابة وبالسلك الدبلوماسى وتنقل بين جدة واسطنبول وروما، ورئيسًا لتحرير مجلة «المجلة» وكان كريمًا مع شباب المبدعين فاحترمهم ومنحهم الفرص للنشر وأصبح بعضهم نجومًا فى الأدب والنقد.
كان أسلوبه اللغوى بسيطًا يبتعد عن التقعر ويخاصم الابتذال، وكان عدوا لكل ألوان الزيف وأشكاله وهو القائل: فالمهارة أن ترفع السلاسة عن الابتذال وأن يكون هناك فارق واضح بين البساطة والكلام الركيك.
عمل مديرًا لمصلحة الفنون وعمل بدار الكتب وجمع خبرات حياتية متنوعة أفادته فى قصصه وفى مقالاته الكاشفة لعيوب المجتمع وتراجعاته المختلفة التى رصدها ورفض قبولها وحرص على «تعريتها» بجدية ومثابرة وببعض من الحدة التى تؤكد «رفضه» الانحناء للقبح وكراهيته لتفشيه.
تنوعت مؤلفاته بين المجموعات القصصية والكتابات النقدية والمقالات، وكان ناقدًا موسيقيًا بارعًا وأجاد الكتابة عن الفنون التشكيلية فجمع مهارات ندر أن يفوز بها كاتب.
واجه موت الزوجة بعد إنجابها ابنته الوحيدة بشهر واختار الوفاء لها عشر سنوات، ثم تزوج بفنانة تشكيلية فرنسية وضحى بعمله الدبلوماسى من أجلها ونبه لحماية أعمارنا من الضياع، فقال: فى بعض الأحيان ننهب أعمارنا نهبا ونلهب ظهرها بالسوط حتى تجرى مسرعة، لا لشيء إلا رغبة منا فى نسيان جرح، فتكون خسارتنا للعمر أشد مصيبة من الجرح ذاته.
يظلم البعض يحيى حقى باختزال إبداعاته فى «قنديل أم هاشم» و«البوسطجى» . ومن مؤلفاته فكرة فابتسامة، دماء وطين، تعال معى إلى الكونسير، ناس وظل، أم العواجز، حقيبة فى يد مسافر، أنشودة للبساطة، خليهاعلى الله، من باب العشم مقالات أدبية، كناسة الدكان سيرة ذاتية.
تشكل مقالات يحيى حقى والتى صدرت فى عدة كتب كنوزا لمن يريد قراءة الواقع المصرى بتفاصيله الإنسانية والثقافية، خاصة فى الستينيات والسبعينيات، فقد كان مرآة صادقة ترصد التغييرات المختلفة ورفضها وقارنها بما كان موجودا بالسنوات السابقة وعرضها بأسلوب فنى بديع يمزج السخرية من القبح والخرافات وتقديم البدائل الراقية بعذوبة تعبر عنه ويحبها القارئ.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.