وزيرا الأوقاف والهجرة ومحافظ دمياط يفتتحون 3 مساجد في رأس البر    عظيمات مصر.. المرأة ضمان نهضة وتقدم المجتمع (فيديو)    يوثق للسيرة الباباوية.. وزير السياحة والآثار يشارك فى احتفالية فيلم المكتبة اللغوية المركزية    خاص | وزيرة الهجرة تكشف أدعيتها داخل المسجد    وزيرة البيئة: نهدف إلى دمج الشباب للاستمتاع بالمحميات الطبيعية |صور    تفعيل اتفاقية «مصر للطيران» و«آير كايرو».. خيارات سفر إضافية للعملاء    ورشة عمل لمياه الشرقية لتعليم مبادئ السباكة الخفيفة لطلاب الثانوية الزراعية    ترامب يتوجه إلى جورجيا لدعم حملة لأعضاء « الشيوخ الجمهوريين»    مفاوضات روسية فرنسية لإنتاج لقاح «سبوتنيك V»    الحرب في تيجراي.. مبعوثون أفارقة يجتمعون مع رئيس الوزراء الإثيوبي    كورونا في اليابان: ارتفاع حصيلة الإصابات اليومية والشهرية في طوكيو إلى مستويات قياسية    جموع شعبية مهيبة تُشيع الصادق المهدي لمثواه الأخير بأم درمان -فيديو    خاص| سعد الصغير: الأهلي سيهزم الزمالك 1/2    معلق رياضي عن نهائي القرن: كتيبة الزمالك قوية| فيديو    ضبط 1020 عبوة أدوية بيطرية مجهولة المصدر بكفر الشيخ    تصريف مياه الأمطار من الشوارع الرئيسية والميادين العامة بشمال سيناء    الإعلامي محمد فودة: السيدة انتصار السيسى تجسد بساطة المرأة المصرية    أمسيات شعراء لأندية أدب البادية بثقافة مطروح    أوقاف جنوب سيناء تمنع دخول المصليين المساجد دون ارتداء الكمامات    حقيقة إخفاء المستشفيات الحكومية للأعداد الحقيقية لوفيات كورونا    محافظ الجيزة: رفع 1244 حالة إشغال للمقاهي والمطاعم    صحة أسوان تنظم دورة لأساسيات تكنولوجيا المعلومات..صور    عائشة بن أحمد تتعاقد علي المشاركة في "ريتسا" أمام محمود حميدة    المصرى ينقل معسكره لبرج العرب إستعدادا لمباريات الدورى    فضائل عظيمة لقراءة سورة الكهف يوم الجمعة..تعرف عليها    سقوط 13 تاجر مخدرات في حملة مكبرة بالمحافظات    قبل مباراة القمة.. "شباب العمال" يدعو إلى نبذ التعصب الكروي    «عبد العال» ينعي حافظ أبو سعدة    أوبك تعتزم إجراء محادثات غير رسمية عن بعد حول قيود إنتاج النفط غدا    غدا.. فيلم "صندوق الدنيا" فى نادى سينما أوبرا الإسكندرية    المؤتمر العلمى الثامن لإبداع المرأة... الأسبوع القادم    بورصة طوكيو تغلق عند أعلى مستوياتها في 29 عام    وزيرة التخطيط تكشف عن محاور مشروع تنظيم الأسرة    ليفاندوفيسكي يدعم مصطفى محمد قبل النهائي الإفريقي أمام الأهلي    «التنظيم والإدارة» يصدر قرارا جديدا لحل أزمة «المنتدبين» (تفاصيل)    الاهلي والزمالك.. حيلة موسيماني حال غياب محمد هاني    القوى العاملة: صرف 550 ألف جنيه مستحقات وضمان ل50 عاملا بالأردن    مورينيو: أفتقد مارادونا الإنسان الذي كان يهاتفني بعد كل خسارة    محاكمة دبلوماسي إيراني في بلجيكا بتهمة التخطيط لتفجير إرهابي    الإمارات تحذر من مخاطر إيواء المخالفين أو تشغيلهم    مصرع ربة منزل سقطت من الطابق الثالث أثناء نشر الغسيل    الهند: مصرع 5 وإصابة 28 أخرين إثر اندلاع حريق في مستشفى لعلاج مصابي "كورونا"    ضبط 1.6 طن زيت طعام مجهول المصدر قبل بيعه للمواطنين في سوهاج    مسابقة "ملكات جمال المراهقات" بالغردقة تستعد للانطلاق بوصول ملكة جمال البرتغال| صور    القبض على 27 تشكيلا عصابيا خلال أسبوع    هل يحضر مرتضى منصور نهائي دوري أبطال إفريقيا؟ محمد فضل يُجيب    الأوقاف تواصل حملة نظافة وتعقيم المساجد في المحافظات (صور)    أخبار فاتتك وأنت نايم.. الصحة: تسجيل 368 حالة جديدة بفيروس كورونا.. و11 وفاة    راندا عوض: أصبت بالاكتئاب بسبب مسلسل" لازم أعيش"    اليوم.. «الإدارية العليا» تحسم الطعون على نتائج انتخابات النواب    ترتيب الدوري الإسباني قبل مواجهات الجولة القادمة    بسبب كورونا.. محافظ البحيرة يقرر تخفيض نسبة العاملين بالمصالح الحكومية إلى 25%    احذر التسرع عاطفيا.. توقعات برج الحمل 27 نوفمبر    دعاء في جوف الليل: اللهم اجعل التّقوى زادنا واختم بالسّعادة آجالنا    تعر ف على حالات تُكره فيها صلاة النافلة    تعرف على أساس طاعة الله تعالى    الصحة: تسجيل 368 حالة إيجابية جديدة لفيروس كورونا.. و11 حالة وفاة    «النقض» توضح الحصانة القضائية للدول الأجنبية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الصحف العالمية: الرئيس الأمريكى يركز على قضية فساد نجل منافسه الديمقراطى فى المناظرة الأخيرة.. FBI استدعى اللاب توب الخاص بهانتر بايدن خلال تحقيق غسيل أموال فى 2019.. ومصر أكبر مصدر للبرتقال بالعالم
نشر في اليوم السابع يوم 22 - 10 - 2020

اهتمت الصحف العالمية الصادرة اليوم، الخميس، بعدد من التقارير والقضايا، فى مقدمتها، المناظرة الرئاسية المرتقبة بين ترامب وبايدن واستمرار الكشف عن تفاصيل تتعلق بهانتر بايدن

الصحف الأمريكية:
نيوزويك:شعبية أبناء ترامب على السوشيال ميديا تمنحه دعما فى معركة الانتخابات
قالت مجلة نيوزويك الأمريكية إن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب ربما يتلقى دعما من شعبية أبنائه على الإنترنت فى معركته من أجل التفوق على منافسه الديمقرطى جو بايدن فى وسائل التواصل الاجتماعى.

وأشارت الصحيفة إلى أنه فى حين أن ترامب لديه عدد أكبر من المتابعين على فيس بوك وتويتر، وجدا تحليلا سابقلا لنيوزويك إن بايدن لديه أرقام أقوى فيما يتعلق بالمشاركة . وفيما يتعلق بالمرشحين لمنصب نائب الرئيس، فإن بايدن لديه أيضا مندوب أقوى على السوشيال ميديا ممثلا فى السناتور كامالا هاريس، مرشحته لمنصب نائب الرئيس، أكثر مما هو حال بالنسبة لنائب الرئيس ترامب، مايك بنس.

إلا أن ترامب توجه إلى أبنائه من قبل لدعم حملته، وقد يؤدى حشد حساباتهم على السوشيال ميديا خلفه إلى جعلهم سلاحا قويا فى ترسانته، بحسب المجلة.

فعلى فيس بوك، تظهر البيانات أن كلا من دونالد ترامب جونيور وإيفانكا ترامب يتفوقان على بايدن من حيث معدل التفاعل لكل منشور. ويبلغ عدد الإعجاب لصفحة إيفانكا الرسمية على فيس بوك أكثر من ضعفى الموجود لدى بايدن، 6.8 مليون مقابل 3.2 مليون للمرشح الديمقراطى. بينما يبلغ الإعجاب لصفحة ترامب جونيور 2.5 مليون، فى حين أن إريك ترامب لديه عدد أقل بكثير من المتابيعن على فيس بوك حوالى 700 ألف.
ومن حيث متوسط التفاعل، تتفوق إيفانكا ترامب على بايدن، وكذلك الحال بالنسبة لترامب جونيور على الرغم من عدد المتابعين الأصغر.

ويبلغ متوسط التفاعل لبايدن على كل منشور منذ بداية 2020 حتى 20 أكتوبر حوالى 26.145، بينما متوسط التفاعل لترامب جونيور 64.267، وإيفانكا 57.156، وإريك 18.484.

وتجاوز حساب ترامب جونيور بايدن فى إجمالى التفاعل على المنصة خلال هذه الفترة بحوالى 97 مليون مقارنة ب 55 مليون تقريبا لبايدن.

واشنطن بوست تكشف بحث ترامب إقالة مديرFBI
بعد الانتخابات
قالت صحيفة واشنطن بوست إن الرئيس ترامب ومستشاريه ناقشوا مرارا مسألة إقالة مدير الإف بى أى كريستوفر راى بعد الانتخابات، وهو السيناريو الذى قد يضع ولاية وزير العدل ويليام بار فى خطر، وذلك مع تزايد إحباط الرئيس من أن قوات إنفاذ القانون الفيدرالية لم تقدم لحملته دعم فى اللحظة الأخيرة كالذى قدمه الإف بى أى فى عام 2016، وفقا لأشخاص مطلعين على الأمر.
وتنبع المناقشات بين الرئيس وكبار مساعديه جزئيا من الإحباط من أن راى على وجه التحديد ومعه بار أيضا لم يفعلا ما كان ترامب يأمله، بالإشارة إلى المرشح الرئاسى الديمقراطى جو بايدن ونجله هانتر أو أى من مساعدى بايدن الآخرين قيد التحقيق، وفقا للمصادر التى رفضت الكشف عن هويتها لكشف مناقشات داخلية.

وفى الأسابيع الأخيرة للحملة الانتخابية، كثف ترامب دعواته لسجن منافسه، مثلما فعل مع هيلارى كلينتون فى عام 2016. ووصف ترامب بايدن بأنه مجرم دون أن يشير إلى قوانين التى يعتقد أن نائب الرئيس السابق قد كسرها.
وقال أفراد مطلعون على المناقشان إن ترامب يريد تحركا رسميا مثل الذى قام به الإف بى أى قبل 11 يوما من انتخابات 2016 عندما أبلغ مدير الإف بى أى السابق جيمس كومى الكونجرس بإعادة فتح التحقيق فى استخدام كلينتون بخادم خاص للبريد الإلكترونى أثناء عملها كوزيرة للخارجية، وذلك بعد اكتشاف دليل جديد محتمل.

وتقول واشنطن بوست إن ترامب أكد هذه النقطة خلال مقابلة يوم الثلاثاء مع فوكس نيوز، وقال إن علينا أن نجعل المدعى العام يتحرك وأن بار ينبغى أن يفعل ذلك بسرعة كبيرة.

ووصف ترامب المعلومات التى تم الكشف عنها مؤخرا بشأن هانتر بايدن، نجل بايدن، بأنها فساد كبير، ولابد أن يعرف قبل الانتخابات.

مناظرة الفرصة لترامب وبايدن فى سباق 2020
تعقد الليلة المناظرة الأخيرة فى سباق الرئاسة الأمريكية بين الرئيس الجمهورى دونالد ترامب ومنافسه الديمقراطى جو بايدن.

وكانت المناظرة الأولى بينهما التى عقدت فى أواخر سبتمبر الماضى قد شهدت فوضى ومقاطعات متكررة وهجمات لفظية عنيفة جعلتها تصنف على انها واحدة من المناظرات الأكثر اضطرابا على الإطلاق. وقد تابعها ما لا يقل عن 73 مليون مشاهد. وألغيت المناظرة الثانية التى كانت مقررة فى منتصف هذا الشهر بعد إصابة الرئيس ترامب بفيروس كورونا ورفضه إجرائها افتراضيا.
وأظهرت الاستطلاعات أن هناك عددا قليلا نسبيا من الناخبين لم يحسم رأيه بعد، بحسب ما تقول وكالة رويترز، فى إشارة إلى أن هذه المناظرة قد تكون ذات تأثير محدود. حيث أدلى عدد قياسي من الأمريكيين بلغ 42 مليونا بأصواتهم بالفعل قبيل المناظرة التي ستعقد في ناشفيل عاصمة ولاية تنيسي، مما يعني أن فرصة ترامب للتأثير على نتيجة السباق ربما تضيق.

وتقول الإذاعة الوطنية الأمريكية إن هذه المناظرة أفضل وآخر فرصة للرئيس ترامب لكسب الزخم بعد ان حل خلف بايدن بشكل مستمر فى السباق. كما أنها أفضل وآخر فرصة لكلا المرشحين لتقديم حججهما لجمهور واسع من الرأى العام الأمريكى والأسباب التى ترجح كفته كرئيس. وبعد ليلة الخميس، لن تكون هناك فرص أخرى مثل هذه.

والسؤال الأول المطروح بشأن هذه المناظرة يتعلق بما إذا كان ترامب سيكرر نفس أداءه فى المناظرة الأولى، حيث غاب النقاش حول القضايا الحقيقية على الرغم من وفاة 200 ألف أمريكى بسبب وباء كورونا وتضرر الاقتصاد فى أماكن كثيرة إلى جانب الاضطرابات العنصرية. لكن الإذاعة تقول إنه لا يمكن الرهان على أن ترامب سيغير طريقته ويلتزم بالقواعد، لاسيما وأن عدد حالات كورونا تظل ترتفع.

وكان بايدن نفسه قد فوجئ بطريقة ترامب فى المناظرة الأولى حتى أنه قال له "هل تخرس يا رجل"، وحاول التركيز على من يشاهدون فى المنازل بالحديث مباشرة إلى الكاميرا، والسؤال هو كيف سيرد المرشح الديمقراطى على هذه المقاطعات هذه المرة. وكان بايدن قد ابتعد قليلا عن الأنظار طوال الأيام الماضية وقلل المشاركة فى العاليات العامة، على الأرجح للاستعداد للمناظرة.

التوقعات تدور حول تركيز ترامب قضية هانتر بايدن نجل جو بايدن، وشبهات الفساد التى تحوم حوله بعد الكشف عن رسائل البريد الإلكترونى الخاصة به التى كشفت أنه قدم لوالده أثناء توليه منصب نائب الرئيس أحد كبار مسئولى شركة الطاقة الأوكرانية التى يعمل بها، قبل أن يقوم والده بالضغط من أجل إقالة مدعى يحقق عن هذه الشركة.

وكان ترامب قد صعد هجماته على بايدن بسبب هذه القضية ووصف مرارا بالفساد وبأنه مكنسة.
ورد بايدن على هذه المسألة عندما سئل عنها بأنه ليس لديه إجابة. لكن سيتعين عليه أن يقدم إجابة أكثر إقناعا ، مثلما فعل عندما رد على ترامب أثناء ملاحقته لنجله فى المناظرة الأولى. حيث قال بايدن " ابنى، مثل كثير من الناس الذين تعرفوهم، كان لديه مشكل مخدرات وقد قام بمعالجتها وعمل عليها وأنا فخور به".

فوكس نيوز تكشف استدعاء FBI
للاب توب هانتر بايدن فى تحقيق غسيل أموال فى 2019
قالت شبكة فوكس نيوز إن وثائق حصلت عليها وتم التحقق منها من عدد من مسئولى إنفاذ القانون الفيدراليين الذين راجعوها، كشفت عن استدعاء الإف بى اى لجهاز لاب توب وقرص صلب يخصان هانتر بايدن على صلة بتحقيق غسيل أموال فى أواخر 2019.

وأشارت الشبكة إلى أنه لم يتضح عند هذه المرحلة ما إذا كان التحقيق مستمرا أم أن له صلة مباشرة بهانتر بايدن.

وأكد العديد من مسئولى إنفاذ القانون الفيدراليين، بالإضافة إى اثنين من المسئولين الحكوميين الآخرين صحة هذه الوثائق التى وقعها الوكيل الخاص لمكتب التحقيقات الفيدرالية جوشوا ويلسون. ولم يرد ويلسون على الفور على طلب فوكس نيوز للتعليق.

وتم تصنيف إحدى الوثائق التى حصلت عليها قناة فوكس نيوز على أنها نموذج استلام ملكية لمكتب التحقيقات الفيدرالى والذى يوضح تفاصيل تفاعلات المكتب مع جون بول ماك إزاك، مالك محل "ذا ماك شوب" الذى أبلغ السلطات عن محتويات اللاب توب.

وتحتوى الوثيقة على خانة "معرف الحالة" وتم تلؤها لرقم مكتوب بخط اليد.

ووفقا لعدد من المصادر، ولموقع اللإ بى أى فإنها هذه الأرقام تشير إلى تصنيف مكتب التحقيقات الفيدرالية لغسيل الأموال، وإلى أن القضية تم فتحها فى المكتب الميدانى لإف بى أى فى بالتيمور.

وتشير الوثائق إلى أن الاستدعاء تم تنفيذه فى ويلمنجتون بدلاور، التى تقع فى الاختصاص القضائى للمكتب الميدانى للإف بى أى فى بلتيمور.

وقال مسئول حكومى لشبكة فوكس نيوز إنه لا يمكن لمكتب التحقيفات الفيدرالى فتح قضية دون سابق إنذار، لذلك، فإنهم يعتقدوا أن هناك توقعات بنشاط إجرامى، وهذا يعنى أنه كان هناك أدلة كافية للاعتقاد بوجود سلوك إجرامى.

الصحف البريطانية:
كورونا يسبب فجوة مالية هائلة فى بريطانيا..وثلث الأسر تعانى انخفاضا فى الدخل
قالت صحيفة الجارديان البريطانية إن الأرقام الرسمية تكشف عن فجوة مالية هائلة فى بريطانيا ناجمة عن أزمة وباء كورونا، حيث تشهد واحدة من كل ثلاث أسر انخفاض الدخل، وكان الشباب والسود والآسيويين والأقليات العرقية الأكثر تضررا.

وأشارت الصحيفة إلىما كشفت عنه هيئة السلوك المالى من نظرة عامة قاتمة على الشئون المالية الشخصية فى بريطانيا، حيث قالت إن 12 مليون بالغ يصارعون لدفع فواتيرهم، بزيادة مليونى شخص منذ تفشى كورونا فى فبراير الماضى.

ووجد المنظمون الماليون أيضا أن 31% من الأسر البريطانية قد شهدوا انخفاضا فى الدخل، وخسرت العائلات المتضررة تقريبا حوالى ربع دخلها.

وكانت الأسر من السود أو الأقليات العرقية الأكثر تضررا ماليا من الوباء. حيث وجدت هيئة السلوك المالى أن 37% من هذه الفئة قد تضرر دخلهم، وقد أجبروا على الأرجح على ساعات عمل مخفضة.
كما أن الشباب ممن تتراوح أعمارهم بين 25 عاما و34 عاما، والذين يعملون فى الحانات والمطاعم وصناعة الفنون والترفيه، كانوا أكثر من شهدوا تغييرا فى توظيفهم نتيجة للوباء.

ووجدت هيئة السلوك المالى أن واحدا من بين كل خمسة بالغين يبحثون على الأرجح الآن عن استشارة ديون مقارنة بواحد بين كل 50 فى الفئة العمرية من 55 إلى 64 عاما.

ومع فرض قيود جديدة فى ظل انتشار كورونا عبر أنحاء بريطانيا، قالت جماعة Citizens Advice إن الملايين من الناس فى وضع مالى كارثى. ودعت إلى تحسين الدعم الحكومى واستمرار زيادة 20 جنيه استرلينى فى الأسبوع فى الائتمان الشامل بعد الربيع.

فاينانشيال تايمز: مصر تصبح واحدة من أكبر موردى الفاكهة بالعالم بفضل صادرات البرتقال
قالت صحيفة فاينانشيال تايمز البريطانية إن البرتقال المزروع فى الصحراء فى مصر يحدث طفرة فى صادرات الحمضيات فى مصر، مما يجعلها واحدة من أكبر موردة الفاكهة فى العالم.
ونقلت الصحيفة عن مسئولين قولهم إن مصر أصبحت أكبر مصدر للبرتقال فى العالم من حيث الحجم، للتخطى منافستيها أسبانيا وجنوب أفريقيا على الرغم من أن هذين البلدين يحققان عائدات أكبر من صادراتهما من البرتقال.

وصدرت مصر ما يقرب من 1.8 مليون طن فى البرتقال فى عام 2019 لتحتل المركز الأول قبل أسبانيا مباشرة، ووفقا لمركز التجارة الدولى وهى وكالة مشتركة لمنظمة التجارة العالمية والأمم المتحدة. وكانت العائدات من هذه الصادرات حوالى 660 مليون دولار، وربما تؤدى الاضطرابات التى حدثت فى وقت سايق هذا العام بسبب وباء كورونا إلى جعل الكمية المصدرة هذا العام أقل مما كانت فى 2019.

ويقول محمد عبد الهادى، مزارع ومصدر البرتقال الذى يرأس لجنة الحمضيات فى مجلس التصدير الزراعى، إن استهلاك البرتقال العالمى قد زاد وقد استغلت مصر هذه الزيادة فى السوق.

وأضاف أن مصر لديها ميزة العملة الرخيصة التى تعنى أن أسعارهم ستكون تنافسية، وقد حقق البرتقال قفزة فى الدخل للمزارعين لذلك فإنهم يزرعون المزيد.

ويقول توم لينهير، المدير التجارى فى مجوعة فان أويجين للحمضيات فى هولندا، إنه فى السنوات الأخيرة كان يرى المزيد والمزيد من البرتقال المصرى فى السوق وهو جيد فى السعر والجودة.



الصحافة الإيطالية والإسبانية
برلمانى إيطالى: ما يحدث فى ناجورنو كارباخ يعود لميول أردوغان التوسعية
قال ماتيو بيريجو عضو مجلس النواب من حزب "فورتسا إيطاليا"، إن ما يحدث في ناجورنو كارباخ يعود سببه الى الميول التوسعية للرئيس التركي رجب طيب أردوغان.
وأضاف البرلمانى الإيطالى أن "حقيقة الصراع في ناجورنو قرة باغ لا تُعزى فقط إلى النزاع المستمر من قرون بين الأرمن والأذربيجانيين، والذي يستحيل تحقيق تهدئة حقيقية فيه، بسبب المشاعر بين الشعبين أولاً وقبل كل شيء".
وأضاف : "بل يرتبط بمخطط أردوغان لنشر العثمنة الجديدة في بلاد القوقاز، الذي دفع أذربيجان إلى شن هجوم عسكري يخيف روسيا بوتين وإيران أيضاً"، والذي "ينبغي أن يقرع ناقوس الخطر بشكل نهائي بالنسبة لأوروبا"، وفقا لوكالة "آكى"الإيطالية.
وذكر بيريجو أن "سوريا وليبيا وحقوق الأكراد، التنقيب في المياه القبرصية والآن ناجورنو قرة باغ، لا يمكن أن تكون أهدافًا توسعية لا يمكن المساس بها للرئيس أردوغان، الذي يعرف نفسه بأنه وريث السلطان عبد الحميد".
واشار البرلماني المعارض، الى أنه "في كل هذا، لم تنجح إيطاليا بعد في ظل غموضها الجيوسياسي الدولي، بإعادة المواطنين الإيطاليين المحتجزين بشكل غير قانوني في سجن برقة".

صحيفة إسبانية تحذر من عودة داعش.. وخبير: المتطرفون لم يعودوا بحاجة لتنظيمات
حذرت صحيفة "لاراثون" الأسبانية من عودة الذئاب المنفردة، مؤكدة أن تهديدات تنظيم داعش لا تزال قائمة، وهو ما ظهر في واقعة ذبح أستاذ التاريخ الفرنسي صامويل باتي، مؤخراً.

وفى تصريحات للصحيفة، قال الخبير في ملف الإرهاب، يان سانت بيير، إن ظاهرة التطرف أصبحت تنتشر بشكل واضح ليست فقط فى فرنسا بل فى عدد من الدول الأوروبية الأخرى، مشيراً إلى أن تهديد التطرف العنيف تغير فى السنوات الأخيرة فى أوروبا، فقبل 15 عاما كان المتطرفون بحاجة إلى أن يكونوا جزءا من مجموعة، حيث كانوا يتواصلون مع أشخاص متشابهين فى التفكير، ويتشاركون المحتوى المتطرف وربما يخططون لهجمات إرهابية، أما الآن يمكنهم القيام بذلك بمفردهم دون عضوية لجماعية رسمية.

وأضاف : الجماعات المتطرفة لم تعد بحاجة إلى التجنيد الرسمى أو التسلل بل لنشر آرائها ودعايتها على الإنترنت قدر الإمكان، من أجل تحريض واستفزاز المتعاطفين والارهابيين المحتملين للعمل بمبادرة منهم، وكان هذا الشكل قام به تنظيم داعش بشكل جيد للغاية منذ عام 2014.

وعن فرنسا بشكل خاص وامكانية مواجهة الجدل حول حرية التعبير ضد التطرف، قال الخبير إن الأمر لا يتعلق بالنقاش حول الفوز ضد أولئك الذين من غير المرجح أن يغيروا موقفهم بقدر ما يتعلق بفهم عواقب حرية التعبير، خاصة فى عصر الاستقطاب الذى نعيشه الآن، وهذا يتطلب أساليب تمنع ونزع سلاح الظروف التى يمكن أن تؤدى إلى آراء وإجراءات راديكالية من أجل عزل الجهات المتطرفة قد الإمكان والحد من وجود التطرف العنيف ونطاقه.

وحول قرارات الرئيس الفرنسى ايمانويل ماكرون لهزيمة التطرف فى فرنسا، أكد بيير أن توقيت الهجوم فى كونفلان بعد وقت قصير من الهجوم الآخر على مكاتب شارلى ابدو يجبر الحكومة الفرنسية على اتخاذ قرارات متهورة ، تجميلية أكثر منها جوهرية".

وأضاف أن محاربة التطرف العنيف مشكلة طويلة الأمد ويجب أن تعكس الحلول هذا النهج، ولسوء الحظ هذا الحل يعتبر قصير المدى، ويبدو أن القرارات التى أعقبت الهجوم تجسد هذا الوضع مرة آخرى".

وردا على سؤال حول الاسباب التى جعلت فرنسا ساحة المعركة الرئيسية للهجمات الإرهابية معتبرة أن الدولة من أكثر الدول تسامحا فى أوروبا، قال الخبير إن "تظهر الأبحاث حول اسباب التطرف أن المشاكل المالية ليست سوى جزء صغير من الدوافع ، ولكن تلعب الهوية أو الشعور بالانتماء دورا أكبر فى المظالم التى تؤدى الى التطرف العنيف أكثر من الفقر، وعلى سبيل المثال، إذا كان يبدو أكثر تواجدًا في فرنسا ، فلا ينبغي أن ننسى أن الدول الأوروبية الأخرى ، مثل المملكة المتحدة أو بلجيكا أو ألمانيا ، يتم استهدافها أيضًا بشكل منتظم بهجمات مخطط لها أو منفذة، لذلك ، فإن ما نراه في فرنسا هو جزء من ظاهرة أكبر بكثير يبدو أنها تتجاوز فرنسا. في الواقع ، ينتشر في أوروبا أكثر مما يبدو".


"تيك توك" يتوسع فى أوروبا بافتتاح أول فروعه التشغيلية بأسبانيا
أنشأ تطبيق "تيك توك" أول شركة له فى إسبانيا كجزء من التوسع فى أوروبا الذى تكثف من بداية العام الجارى 2020، وتشير المعلومات إلى أنه فى 18 سبتمبر تم إطلاق Spain SL التابعة TikTok Information Technologies ، وهى شركة مسجلة لتطوير وتسويق وتوريد وبيع المنتجات أو الخدمات المتعلقة بالانترنت، وأشارت صحيفة "الاسبانيول" الإسبانية إلى أن مقر الشركة يقع فى كالى جويا فى مدريد.
ومن الناحية الهيكلية يعتبر ريتشارد مارتن بايلى شريك فى الشركة التى ستكون فى إسبانيا، وتم تأسيس شركة فى لندن عام 2016 تحت اسم Cheetah Mobile المساهم الأكبر فيها، وفيما بعد باسم Bytedance UK، الشركة الأم.
ويحدث هذا التوسع في أوروبا أيضًا في خضم الأسئلة التي عانت منها الشركة في الولايات المتحدة، حيث أرادت حكومة هذا البلد حظر تنزيل التطبيق في البلاد ، وهو إجراء تم حظره بقرار من قاض أمريكي ، بناءً على طلب محامي التطبيق.

الصحف العالمية
الانتخابات الامريكية 2020
دونالد ترامب
بريطانيا
الموضوعات المتعلقة
الصحف العالمية اليوم.. "كتم الصوت" آخر حيل لجنة المناظرات للسيطرة على مواجهة ترامب وبايدن المقبلة.. سجون بريطانيا تدرس إجراء جديدا لتلافي "الآثار النفسية" على السجناء.. المملكة المتحدة تفرض إغلاقا فى ويلز
الثلاثاء، 20 أكتوبر 2020 02:05 م
الصحف العالمية اليوم.. قلق بين الديمقراطيين من تكرار ترامب انتصار رغم تقدم بايدن فى الاستطلاعات.. بريطانيا تراجع طريقة التعامل مع الإرهابيين فى السجون بعد هجوم مستوحى من داعش.. وقلق من زيادة نشاط داعش بأفريقيا
الإثنين، 19 أكتوبر 2020 02:09 م
الصحف العالمية: اتهامات لتونى بلير بخرق قواعد كورونا والسعى للإعفاء من العزل الذاتي.. الصين تهدد واشنطن باحتجاز أمريكيين لديها ردا على ملاحقة باحثيها.. 70 شركة بريطانية تحذر من مخاطر بريكست بدون اتفاق
الأحد، 18 أكتوبر 2020 02:34 م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.