إحالة مالك حمام سباحة شعبى للمحاكمة بتهمة وفاة طفل صعقا بالكهرباء    محافظ القاهرة يكرم 9 أوائل للثانوية العامة من أبناء المحافظة (صور)    تنصيب أنيجريت كرامب - كارنباور وزيرة الدفاع الألمانية الأسبوع المقبل    الحكومة تعلن تخفيض الحد الأدنى للقبول بالجامعات لطلاب شمال سيناء بواقع 2%    سقوط عاطل بحوزته 3 طرب حشيش و 10 لفافات بانجو وحصوة هيروين في قبضة مباحث ميت غمر    صيف الهضبة.. عمرو دياب يطرح بوستر ألبوم «أنا غير»    من إبداعات أطفالنا : ندى الطهراوي تكتب عن: الصحبة الصالحة    هناكل إيه النهارده.. نجرسكو وكشك ألمظ وملوخية.. الحلو: سموذى خوخ    طريقة عمل الطعمية    عبد الحفيظ: الأهلي جاهز لمواجهتي المقاولون والزمالك    هل تبحثين عن الاستقرار.. ابتعدي عن الارتباط بالرجال من هذه الأبراج    مواجهات عربية ساخنة ..نتائج قرعة مونديال 2022 و كأس آسيا 2023    التخطيط: الحوكمة أحد التحديات ال4 التي تواجهها مصر في تحقيق أهداف التنمية المستدامة    أبو الغيط: الرسالة الأولى للإعلام العربي يجب أن تكون ترسيخ المواطنة    ابنة نجيب محفوظ تتحدث ل«الشروق» عن هديتها الجديدة لمتحف والدها ومقتنياته المعروضة    باهر النويهي يهنئ خالد أنور بعيد ميلاده    مدبولي: ما يحدث بعين الصيرة يهدف لعودة القاهرة كعاصمة ثقافية    صورة.. فريق مسرحية "الملك لير" يؤدون مناسك العمرة    تنفيذ 1277 حكما قضائيا على هاربين بالمنيا    وزارة المالية: الاقتصاد المصري حقق معدل نمو قدره 5.6%.. وهو الأعلى منذ سنوات    «الإنتاج الحربي» و«المالية» تتعاونان لميكنة «الضرائب العقارية»    أبطال القوات المسلحة يحصدون 3 ميداليات في بطولة العالم للخماسي الحديث ببولندا    إغلاق مطعم شهير بمطروح بعد ضبط 355 كجم لحوم غير صالحة للاستهلاك الآدمي    شاهد.. أحدث ظهور ل محمد إمام في الجيم.. والجمهور: عاش يا وحش    سقطات محمود العسيلي لا تنتهي.. إحراج لجمهوره واتهام بالعنصرية والغرور    الهجرة تُعلن شروط مسابقة أجمل صورة مصرية بشرم الشيخ    إصابة 3 أشخاص في تصادم سيارتين ملاكي بكفر الشيخ    تراجع بالمؤشر العام لسوق الأسهم السعودية    «الإسكان» ومحافظ القاهرة يتابعان تنفيذ مشروع تطوير «مثلث ماسبيرو»    «النقل» تقترب من التعاقد مع «هيونداى روتم» لتوريد 6 قطارات مكيفة للخط الثانى للمترو    لافروف: تفاقم التوتر بالشرق الأوسط بسبب التحركات الأمريكية في المنطقة    دي ليخت يخضع للفحص الطبي في يوفنتوس.. صور    محافظ أسيوط يكرم الثاني مكرر على الثانوية العامة والسابع مكرر على الثانوية الأزهرية    مساعد أجيري يرد على تصريحات هاني رمزي: لا أعرف سبب حديثه حاليًا    "الإفتاء": 5 كلمات تعتقك من الحر الشديد لنار جهنم    الاتحاد الجزائري يرصد مكافآت ضخمة للاعبين حال التتويج بكأس الأمم الأفريقية    استهداف جديد لمطار جيزان بالسعودية    البنتاجون يؤكد استعداد سول وواشنطن لإجراء مناورات مشتركة    باحث إسلامي يصف صحيح البخاري ب"اللعين"    خبير في تقويم الأسنان: التنفس عبر الفم يؤدي لتشوهات بالوجه والفكين    رئيس الإكوادور السابق يتهم مؤسس «ويكيليكس» بالتدخل في الانتخابات الأمريكية    الخارجية الأمريكية: لا تسامح مع التهديدات الإيرانية في مضيق هرمز    عطية: في هذه الحالة لا يدخل المنتحر جهنم    بدء تنسيق المدن الجامعية بجامعة الأزهر 4 أغسطس المقبل    التوقيع على المرحلة الأولى من الاتفاق بين المجلس العسكري السوداني وقوى الحرية والتغيير    الإسماعيلي يستعد للزمالك بمواجهة المقاولون العرب    الأرصاد: طقس شديد الحرارة على معظم الأنحاء.. والعظمى بالقاهرة 42    تعرف على أسعار وأنواع المانجو الأربعاء 7 يوليو    تنسيق الثانوية العامة.. إليك رابط تسجيل الرغبات للمرحلة الأولى 2019    صلاح حسب الله في لقاء مع طلاب جامعة القاهرة: الوظيفة تأتي صدفة لكن القيادة تأتي بالتدبر    مساعد أجيري يخرج عن صمته ويكشف مفاجآت صادمة    لأول مرة.. «نوعية المنيا» تستقبل طلاب متحدي الإعاقة في اختبارات القدرات    في عصور الخلفاء    بدء المقابلات الشخصية ل1182 متقدمًا لمسابقة القيادات المحلية الجديدة بالمحافظات    أسهم أمريكا تغلق منخفضة وسط مخاوف بشأن أرباح البنوك والتجارة    التعليم الفنى يهزم الثانوية العامة| حلم «التكنولوجيا التطبيقية» يتحقق    نيويورك ترفع السن القانونية لشراء منتجات التبغ ل21 سنة    هيئة الاعتماد والرقابة الصحية: نعمل وفقا لمعايير عالمية في تقييم المستشفيات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تقرير.. مواجهة الخمس بطولات.. ماكينات البرتقال .. الجيرة القاتلة
نشر في ياللاكورة يوم 30 - 05 - 2016

ألمانيا وهولندا .. مواجهة كلاسيكية في أمم أوروبا .. مواجهة كلاسيكية في كأس العالم .. مواجهة خاصة حتى وإن كانت ودية .. يتفاخر الألمان بنهائي 74 وينتقم الهولنديين في نهائي 88..
تعتبر مواجهة ألمانيا وهولندا من المواجهات الخاصة في اليورو كونها أقيمت خمس مرات كأكثر مباراة مكررة في تاريخ اليورو مع مواجهات ألمانيا والتشيك وإيطاليا وأسبانيا لكنها هي المواجهة الوحيدة التي حدثت في خمس بطولات.
ورغم هذا الرقم الكبير من المواجهات فإن أربع مواجهات منها كانت في دور المجموعات أعوام 1980 و1992 و2004 و2012.
أما المرة الوحيدة التي لم تكن المواجهة في الأدوار الأولى فكانت في نصف نهائي يورو ألمانيا 88 وردت الطواحين طعنة 74 بتحويل الخسارة لفوز وللمصادفة فإن ثنائية كتيبة المدرب رينيه ميشيلز جاءت في الدقيقتين 74 و88 تاريخ أشهر وأهم مواجهات في تاريخ الفريقين.
الفن
يقيم متحف كرة القدم الهولندية في روزيندال معرضاً من ضمن معارضه الدائمة الثمانية عشر عن الصراع الكروي الألماني الهولندي .. إذا ما استعرضت الصور المعلقة ستجد ملصقاً كبيراً لاختبار الثقافة الرياضية للزائرين وعليه علمي ألمانيا وهولندا وأسماء مجموعة من كبار نجوم الفريقين عبر التاريخ..
قميص هولندا بطلة يورو 1988 هذا القميص الشهير لكتيبة رينيه ميشيليز وقميص يوهان كرويف الذي خسر به نهائي 74 ضد الألمان أهم قمصان المعرض ..
الأغاني
الأغاني كانت حاضرة بقوة في الصراع الكروي بين أبناء يوهان كرويف ونظراءهم لدى فرانز بكينباور
ألمانيا .. انتهى الأمر
سخر الألمان من فشل هولندا في التأهل لمونديال 2002 عن طريق أغنية لفرقة "أورانج بو" الألمانية وردت هولندا بعد عامين في يورو 2004 بأغنية تحمل عنوان "ألمانيا .. انتهى الأمر" .. في إشارة لتأهل هولندا على حساب ألمانيا لربع النهائي في يورو 2004 رفقة جمهورية التشيك عندما وقع الثلاثة في المجموعة الرابعة.. علماً بأن هذه الأغنية ظهرت ضد ألمانيا ولكن صاحبها كان الجمهور الدنماركي بعد الفوز بنهائي يورو 92 2-0 على أبطال العالم.
نهائي هولندي ألمانيا جديد
قام إعلان شركة إيه أيه سبورتس للألعاب الإلكتروية عام 2006 بتصميم لاعبي وجمهور هولندا يحتفلون بالنصر قبل أن يعقب هذا الاحتفال صوت حزين "هولندا ستفوز بكأس العالم .. أنتم فقط من يمكنه إيقافهم." ليظهر الفريق الألماني وهو يحتفل بالتسجيل ضد الطواحين.. جاءت هذه الإشارة للحديث عن نجاح ألمانيا في الفوز بكأس العالم الذي نظمته قبل 32 عاماً على حساب هولندا في 1974 واحتمالية تكرار المواجهة في 2006..
تحول جيد
قبل مونديال 2006 أيضاً .. قام مايكل بالاك وأوليفر كان بتصوير إعلان عن قيامهم بترتيب غرف المنتخب البرازيلي في تلميح ساخر للخسارة 2-0 في نهائي البطولة السابقة أمام السامبا، وبعدها ظهروا وهم يحملون باقة من الورود باللون البرتقالي وبالاك يذكر كان بقيامهم بترتيب حجرات المنتخب الهولندي.. كانت إشارة تحول جيد آخر في صراع هولندا وألمانيا الكروي..
إرهاب
تم إلغاء المباراة الودية التي كان مقررها لها 16 نوفمبر الفائت في هانوفر الألمانية قبل ساعتين فقط من اللقاء بسبب تهديدات بوجود قنبلة بحسب ما أخبرت المخابرات الفرنسية الشرطة الفيدرالية الألمانية.. كانت حدة التوتر زائدة للغاية بعد هجمات باريس التي كانت بالقرب من ملعب حديقة الأمراء الذي كان يستضيف مباراة ودية بين فرنسا والألمان..
فولر وريكارد
كانت المشادة الشهيرة بينهما في لقاء مونديال 90 محوراً لأحاديث الإعلام وللصراعات الجماهيرية فقام موقع مراهنات ألماني "سبورتفيتين" بتصوير مشجع ألماني يقوم بالبصق على شعر نظيره الهولندي في إشارة لما قام به فرانك ريكارد تجاه رودي فولر..
قبل انطلاق يورو 2000 التي نظمت مناصفة بين هولندا وبلجيكا صور إعلان في تليفزيون البلد المنظم فرانك ريكارد وهو يتناول الإفطار مع فولر وهما يرتديان ملابس المنزل .. وجاء تعليق الثنائي أنه بمرور عشر سنوات على المشادة فإنه قد حان الوقت للتصالح..
ريكارد كان مدرب هولندا في هذه البطولة وتأهل لنصف النهائي وخسر أمام الطليان بعد أداء أسطوري على مدار المسابقة .. وفولر قاد الألمان بعد عامين لنهائي كأس العالم 2002.
وثائقي
في الفيلم الوثائقي الألماني الخاص بكأس العالم 2006 جاء التعليق ساخراً "هولندا، الخروج جهة اليمين" في إشارة للخروج المبكر من البطولة في دور الستة عشر ضد البرتغال.. بعد أربع سنوات كانت هولندا تخوض نهائي كأس العالم وتلعب وقتاً إضافياً ضد الأسبان..
في مسلسل التاريخ الهولندي تحدث أندريه تيخيدن عن كأس الأمم الأوروبية التي فازت بها هولندا في ألمانيا بتصوير لوحة بالقرب من الحدود الهولندية الألمانية مكتوب عليها بلغة الألمان .. "أنت الآن تدخل بلاد أبطال أوروبا.".
اليورو وصدى كأس العالم
ألمانيا هي بوابة دائمة للتأكيد على التواجد الهولندي فهولندا ظهرت على الساحة الكروية العالمية للمرة الأولى في مونديال 1974 بألمانيا وقدمت المونديال الأهم في تاريخها وبعد 14 سنة كانت المواجهة في يورو 88.. أهم بطولة في تاريخ هولندا البطولة الوحيدة الكبرى في سجلهم.. كان الحدث أيضاً في ألمانيا..
وفي صراع اليورو بين هولندا وألمانيا يكون صدى كأس العالم مدوياً.. صدى الخسارة في 74 لكتيبة رينيه ميشيلز وقيادة نفس المدرب جيلاً آخر ثأر من فرانز بكينباور مدرباً بعد أن فشل أمامه كلاعب في 88.
تقدم لوثار ماتيوس بركلة جزاء بعد انطلاق الشوط الثاني بعشر دقائق وتعادل رونالد كويمان بركلة جزاء أخرى في الدقيقة 74.
سيناريو ركلتي الجزاء أعاد للأذهان ركلتي جزاء نهائي مونديال 74 في ألمانيا أيضاً .. هدف نيسكنز في الدقيقة 2 ورد بول برايتنر في الدقيقة 45..
أما هدف الفوز فكان هذه المرة لماركو فان باستين قبل نهاية الشوط الثاني بدقيقتين متأخراً لمدة شوط عن هدف جيرد مولر قبل نهاية الشوط الأول لنهائي 74 بدقيقتين أيضاً.. بين 7 يوليو 74 و21 يونيو 88 تبدلت الأوضاع..
مجموعات اليورو
4 مواجهات رغم أن ألمانيا فازت مرتين مقابل مرة لهولندا فإن الكفة متساوية بين الطرفين في صراع المجموعات فكل فريق سجل 7 واستقبل مثلهم.
المواجهة الأولى في طريق اللقب الثاني
كلاوس ألفوس سجل هاتريك في لقاء ملعب سان باولو معقل نادي نابولي لكن ريب وفان دير كيركوف قلصا الفارق في أخر عشر دقائق .. كانت هذه هي البطولة الوحيدة التي كانت هولندا فيها فألاً للخير على الألمان.. فازت ألمانيا باللقب في روما على حساب بلجيكا بثنائية مقابل هدف.
احتلت ألمانيا الصدارة وتأهلت للقاء النهائي أما هولندا فخرجت من الدور الأول باحتلال المركز الثالث.
الصدارة القاتلة
عانى الألمان أبطال العالم من غيابات بالجملة في لقاء الجولة الثالثة لدور المجموعات واستغل الجيل الجديد لهولندا المسألة فحققوا فوزاًُ هو الأكبر على سبيل المواجهات بين الألمان والهولنديين كونه الانتصار الوحيد في المباريات الرسمية بين الفريقين الذي جاء بأكثر من هدف وانتصار الثأر من خسارة مونديال 90 والانتصار الوحيد لها على الألمان في دور المجموعات لليورو.
سجل فرانك ريكارد وعزز روب فيتشخا وقلص يورجين كلينسمان لكن هدف الصاعد دينيس بيركامب حسم المواجهة والصدارة لهولندا لتتجنب مواجهة أصحاب الأرض السويد ولكنها ارتطمت بالعثرة الدنماركية.
تعادل متأخر أمام أبطال العالم
نجح تورستن فرينجز في تسجيل الهدف الأول في لقاء الجولة الأولى ليورو 2004 في شباك الحارس المحنك إدون فان دير سار بعد أن تجاوزت الركلة الحرة دفاعات هولندا وهجوم ألمانيا وحارس مانشستر يونايتد القادم.
وانتظرت كتيبة ديك أدفوكات حتى الدقيقة 81 لينجح رود فان نيستلروي في تعديل النتيجة بهدف في شباك الحارس أوليفر كان.
هدف فان نيستلروي منح الفريق البرتقالي نقطة مهمة وحرم الألمان من نقطتين أهم .. خرجت ألمانيا بعد جمعها نقطتين فقط وتأهلت هولندا بعد جمعها أربع نقاط.. ودع وصيف المونديال اليورو قبل عامين من استضافة المونديال مسجلاً البطولة الأوروبية الثانية على التوالي دون تحقيق أي انتصار والبطولة الكبرى الرابعة دون انتصار على فريق أوروبي.
فوز التأهل على الوصيف
في يورو 2012 قبل أربعة أعوام في بطولة بولندا وأوكرانيا جاءت المواجهة في الجولة الثانية ضمن مجموعة الموت خسر وصيف العالم المنتخب الهولندي بشكل مفاجىء أمام الدنمارك 1-0 أما ألمانيا ففازت بهدف ماريو جوميز على البرتغال.
ويبدو أن وصيف العالم يجب أن يكون الخاسر في صراع ألمانيا وهولندا في اليورو كما حدث في 2004 بخروج الألمان وتأهل الطواحين للدور التالي .. سجل جوميز ثنائية في شباك الطواحين وقلص روبين فان بيرسي النتيجة لتقترب ألمانيا من التأهل وتصبح هولندا على مشارف الخروج..
في الجولة الثالثة حققت ألمانيا الفوز الثالث وخسرت هولندا لثالث مرة..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.