غدا بسوهاج وبمشاركة8 محافظات    فرحة أهالي الضبعة    وزير الدفاع يبدأ زيارة رسمية لقبرص يلتقى خلالها كبار المسئولين بالدولة والقوات المسلحة    محافظ بني سويف يطلق شارة البدء لماراثون ذوي الاحتياجات الخاصة    الثروة الداجنة تناقش مشكلات المزارع بقنا    مصروالصين تودعان الدولار في التعاملات التجارية المشتركة    مميش: عبور 59 سفينة قناة السويس اليوم    طرح كراسات شروط حجز 2200 وحدة ب«سكن مصر» في غربَي قنا وأسيوط 26 ديسمبر    مصر تؤكد موقفها الثابت بالحفاظ علي الوضعية التاريخية والقانونية للقدس المحتلة    الحشد الشعبي يقاتل «داعش» على الحدود العراقية السورية    عمدة نيويورك: انفجار مانهاتن كان محاولة لشن هجوم إرهابي    القوات المسلحة تعلن عن تنظيم المعرض المصري الدولي للصناعات الدفاعية والعسكرية    إيران تسحب 40 مستشاراً عسكرياً من اليمن    صلاح.. فرحة شعب    صفقات الشتاء ظهرت في الزمالك    عودة العالمية    جماهير جريميو تعلن التحدي من أبوظبي بالعودة للبرازيل بمونديال الأندية    عصابة الشقيقين سقطوا بالبانجو والأسلحة النارية    مزور    تأجيل محاكمة 213 متهمًا في "أنصار بيت المقدس" ل19 ديسمبر    ترشيحات الجولدن جلوب تفتتح موسم الأوسكار    رجب ينتهي من بيكا ويستعد ل3 ورقات    21 فبراير.. انطلاق فعاليات مؤتمر التراث العربي والإسلامي    علشان تبنيها توقع الكشف علي2000 حالة بالحامول    «الصحة»: إصدار 73 ألف قرار للعلاج على نفقة الدولة بتكلفة 169 مليون جنيه    صلاح وتريكة يتبادلان الشكر    اتحاد اليد يجدد الثقة في الجهاز الفني للمنتخب    كوريا الجنوبية تشك فى جارتها الشمالية بتزوير دولارات بشكل متقن    الحكومة الكويتية الجديدة تؤدي اليمين الدستورية أمام أمير البلاد    غدا.. أحمد قذاف الدم يتحدث عن تشكيل حكومة ليبية مستقلة على "صدى البلد"    إخلاء المنازل المجاورة للعقارات المنهارة في روض الفرج (فيديو)    شيما بطلة عندي ظروف تفاجىء الجميع في قاعة المحكمة بملابسها.. وبماذا استعانت؟ (صورة)    غرفة الجيزة تنظم دورات تدريبية لتأهيل المستوردين    من المستفيد من فرض رسوم إغراق على الحديد المستورد؟    الزراعة توافق على تخصيص أرض زراعية لإقامة وحدة محلية في شلشلمون بالشرقية    بث مباشر لقناة " فرانس 24 "    إطلاق اسم نجيب محفوظ علي دورة "عيد العلم"    غادة عبد الرازق تعود لأمير كرارة فى "حرب كرموز"    الهدهد: الأزهر يُربي أبنائه على التنوع والاختلاف    «الخشت» يشيد بدور وحدة مناهضة التحرش في جامعة القاهرة    القيعي: لن أتدخل في صفقات الأهلي الجديدة    إصابات الدماغ قد تؤدي إلى خلل في القناة الهضمية    بدء العمل بوحدة الطب النووي بمركز أورام قنا    «الأرصاد»: طقس الأربعاء مائل للدفء شمالا حتى شمال الصعيد.. والعظمى بالقاهرة «22»    قافلة مساعدات تضم رؤوس أغنام من الأورمان لأهالي الروضة    بدء التقدم لمنح المبادرة المصرية- اليابانية للتعليم لعام 2017/2018.. تعرف على الشروط    وزير الأوقاف يؤكد أهمية التعاون والحوار في ضوء المشترك الإنساني    تفعيل أول شاشة إلكترونية لتصفية الكثافات بكوبرى أكتوبر    وزير الري: معلومات جديدة عن سد النهضة "لا يعلمها الكثيرون"    عضو الزمالك السابق: أتمنى ضم هذا الثلاثي من الإسماعيلي    الإدارة العامة تستعين ب 3 لوادر لرفع ركام 3 عقارات منهارة بروض الفرج    أسعار البيض اليوم الثلاثاء 12/12/2017 في محافظة الغربية    "مجدي يعقوب" يكشف سرًا مهمًا عن حياته الشخصية    وكيل أوقاف أسيوط: انتظام الدراسة بالمدارس القرآنية    زاهي حواس: أبو الهول كانت له لحية ولكنها سقطت    رد نادية عمارة على سيدة وقعت في علاقة محرمة مع شاب وتريد التوبة    رأي في قضية قومية    أكشن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هيئات الإفتاء تحتفل بتخريج 15 من أئمة المراكز الإسلامية في بريطانيا
نشر في فيتو يوم 21 - 09 - 2017

احتفلت الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم اليوم بتخريج أولى دفعات برامجها التدريبية لتأهيل 16 من أئمة المساجد والمراكز الإسلامية في بريطانيا، وتدريبهم على كيفية مواجهة الفكر المتطرف وتحصين الشباب هناك من الوقوع في براثن التطرف، وكذلك تعزيز اندماج المسلمين في مجتمعاتهم الغربية ومواجهة الإسلاموفوبيا.
تأتي هذه الخطوة في إطار تنفيذ توصيات مؤتمر الأمانة العامة -أكتوبر الماضي- ممثلًا بذلك عودة لدور مصر الديني الريادي العالمي، وبناء علاقاتها الخارجية على التعاون المشترك مع الجميع في إطار من السعي الحقيقي نحو السلام العالمي الذي يصب في مصلحة الجميع.
أكد فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام -مفتي الجمهورية ورئيس الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم- خلال الاحتفال، أن أمانة الإفتاء العالمية تسعى إلى القيام بدورها وبواجب الوقت وسط العديد من التحديات التي يواجهها العالم.
وأضاف فضيلته، أن خطوة تدريب أئمة المساجد والمراكز الإسلامية في دول الغرب خطوة مهمة في حرب المواجهة الفكرية للتنظيمات المتطرفة في الخارج، خاصة أن الدراسات والإحصائيات أظهرت أن ما يقدَّر بخمسين ألف مقاتل في صفوف «داعش» نصفهم من أبناء الجاليات المسلمة في الغرب، كما أن إعلام التنظيم الإرهابي يتحدث ب12 لغةً، فكان على الهيئات الإسلامية الوسطية وذات الشأن في هذا المجال أن تعلن عن نفسها لترد بقوة وبحسم على الأفكار الضالة بمنهجية علمية رصينة.
وقال: "لا شكَّ أن هذا مؤشر خطير يدل على الحالة الراهنة للجاليات المسلمة، ومن يحلل هذا الوضع بدقة يجد أن الفتوى التي تصدر من غير المتخصصين، خاصة من تيارات التشدد والتطرف من أبناء هذه الجاليات وغيرهم، تسبب اضطرابًا كبيرًا في مجتمعات هذه الجاليات، كما نرى الآن في حالة داعش وأخواتها".
وأشار إلى أن الأئمة والدعاة في الغرب هم نواة نشر الإسلام، وتصحيح المفاهيم في الخارج، وتدريبهم وتأهيلهم خطوة غاية في الأهمية في منظومة تجديد الخطاب الديني، وسحب البساط من تحت تيارات الإسلام السياسي المسيطرة على الجاليات المسلمة في الغرب، ومن الأهمية بمكان أن يتم تدريب الأئمة والدعاة وتأهيلهم للتعامل مع النصوص الشرعية، والتعاطي مع معطيات الواقع، وامتلاك أدوات الخطاب الديني الوسطي وأساليبه الصحيحة البعيدة عن التفريط والإفراط.
وأكد فضيلته أن الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم على أتم الاستعداد لتقديم كافة أشكال الدعم الشرعي للأئمة والجاليات المسلمة في الغرب، والإفادة من خبراتها في مكافحة التطرف ومواجهة الجماعات المتطرفة.
وتوجه جون كأسوان -السفير البريطاني في القاهرة- بالشكر للأمانة العامة على تنظيم هذه الدورة، مؤكدًا أن الخطاب الديني الوسطي لمصر هو ما يحتاجه العالم لمواجهة الجماعات والتنظيمات الإرهابية.
وأضاف أن بلاده مستعدة لمزيد من التنسيق والتعاون على كافة المستويات من أجل القضاء على التطرف والإرهاب الذي يجتاح العالم.
من جانبه صرح الدكتور إبراهيم نجم- الأمين العام لدور وهيئات الإفتاء في العالم- أن الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم تسعى من خلال مثل هذه البرامج التدريبية إلى إيجاد منظومة علمية وتأهيلية للقيادات المسلمة في العالم، يكون من شأنها تجديد منظومة الفتاوى التي يستعين بها المسلم على العيش في وطنه وزمانه، كما تُرسِّخُ عنده قيمَ الوسطية والتعايش.
وأضاف أن المتابع لخريطة الخطاب الديني في الخارج، وعلى وجه الخصوص داخل المجتمعات الغربية، يرصد تطرفًا وتطرفًا مضادًّا، فمن ناحية تجد كثيرًا من المتدينين يعيشون في هذه البلاد مُدَّعِينَ الانتماء إليها وهم يتبنَّون في الوقت نفسه دعوات العنف والكراهية، وهو ما يدفع البعض إلى التشكيك في مدى إيمان هذه المؤسسات بقيم المواطنة والمساواة ومكافحة التمييز التي تتمسك بها هذه البلاد، وعلى الجانب الآخر، تجد حركاتٍ مضادةً للمهاجرين ومروجةً للإسلاموفوبيا، وواجبنا أن نوجد في هذه المجتمعات خطابًا وسطيًّا لا يسمح بالتطرف ويسعى للبناء ويعزز اندماج المسلمين في مجتمعاتهم؛ ليكونوا أعضاءً نافعين لوطنهم وليحققوا غاية الله من استخلاف الإنسان في الأرض بعمارة الكون.
من جهته عبر الدكتور مشرف حسين- رئيس الوفد البريطاني- عن مدى الاستفادة التي تحققت لهم من هذا البرنامج التدريبي، والخبرات التي اكتسبوها طوال مدة التدريب، مما يعود بالنفع على المسلمين وغيرهم في بريطانيا والعالم.
وأضاف أن ما شهدوه من فوائد كبيرة سيشجع المزيد من أئمة بريطانيا على المشاركة في هذا التدريب للاستفادة من تلك المهارات التي يُحصِّلونها، حتى يعودوا إلى بلادهم مسلَّحين بنافع العلم وبالمنهج الإسلامي الوسطي السمح لنشره بين الجالية المسلمة هناك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.