محمد زين المجد: أبناء الأزهر يحملون على عاتقهم مسئولية نشر الوسطية والاعتدال    سلع رمضان.. عروض «السوبر ماركت» ومنافذ الحكومة تتنافس على الأسعار    «مياه القناة»: الانتهاء من صيانة محطات التل الكبير استعدادا لفصل الصيف    خاص..الحكومة الليبية: تعزيز التعاون مع مصر في الكهرباء والبنية التحتية والاتصالات    الأسهم اليابانية تسجل أكبر هبوط في شهر    البيئة: اتخذنا خطوات هامة لرفع ونشر الوعي للمواطنين    7 معلومات عن عبد اللطيف أبو المكارم بعد تعيينه رئيسًا ل السكة الحديد    المتحدث العسكرى التشادي: "ديبى" لقى مصرعه خلال زيارته القوات شمال البلاد    البحرين: 1008 إصابات جديدة بكورونا.. والإجمالي يقترب من 11 ألف حالة    الكرملين: اتهامات التشيك لروسيا «مشينة»    وولفرهامبتون ينصب نفسه بطلًا للدوري الإنجليزي بعد أزمة السوبر ليج    فاينانشيال تايمز: أمريكا تسعى لإحداث ثورة في الطاقة المتجددة للتنافس مع الصين    رئيس البرلمان يعقد اجتماع بالفيديو كونفرانس مع رئيس رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني    عاشور يكشف حديثه للبنا بشأن ركلة الجزاء.. ويؤكد: مباراة القمة كانت للتحكيم    رئيس يويفا: أندية سوبر ليج خانت الجماهير    الزمالك يتراجع عن صفقة مدافع الاتحاد السكندري    وزير الرياضة ينعي وفاة اللواء سامح مباشر    لطلاب الصف الثاني الإعدادي.. مراجعة في الرياضيات    تنفيذ 715 أحكام قضائية فى حملة تفتيشية ب«أسوان»    المشدد 6 سنوات لمتهمين لإتجارهم في المخدرات بالإسكندرية    مساعد وزير الداخلية: ما يتردد بشأن السجون تشويه متعمد    مستشفى بنها: خروج 50 حالة من مصابى حادث قطار طوخ    ندب الأدلة الجنائية لمعاينة حريق مبنى ملحق بدير الأمير تادرس بالدرب الأحمر    ضبط شخص يدير كيان تعليمي وهمي بدون ترخيص في الغربية    موعد عرض مسلسل بين السما والأرض الحلقة 9.. هل تحدث جريمة قتل؟    حظك اليوم الثلاثاء لبرج الثور    القاهرة كابول الحلقة السابعة (القاهرة كابول 7).. "الشيخ رمزي يعترف بقتل صديقه" و "مقتل ابنه منصور" | مسلسلات رمضان 2021    نهى العمروسي :انتقدت مسلسل الطاووس بسبب استخدام صورة بنتي ولست وراء محاولة منعه    فنانون ورهبان في افتتاح ليالي هل هلالك الرمضانية بالأوبرا    بعد غلق دام أسبوع بسبب كورونا.. افتتاح مجمع مسجد الطاروطي في الزقايق    القوافل الطبية لمبادرة حياة كريمة تواصل عملها بمحافظة الوادي الجديد    الصحة تكشف موعد انكسار الموجة الثالثة لكورونا.. الوقاية «طوق النجاة»    وزيرة الصحة والسفير الصيني يبحثان سبل التعاون في مجال توفير لقاحات فيروس كورونا    وزير التنمية المحلية: توجيهات رئاسية بعدم التهاون فى التعدى على الجراجات    خبير : بدء الحياة بالعاصمة الإدارية يجذب مزيدًا من المستثمرين المحليين والأجانب للمشروع    «البيطريين»: تأجيل «العمومية» بعد تأكيد «الصحة» استمرار حظر الفعاليات    رئيس يويفا عن أزمة دوري السوبر: كرة القدم ستخرج أقوى من أي وقت مضى    مدرب بيراميدز يعقد مؤتمرا صحفيا في زامبيا.. اليوم    رفع طاقة الاستيعاب لمسارات صحن المطاف وتخصيص 4 مسارات لكبار السن    سفير بيلاروسيا يشيد بدعم الدولة للنهوض بأوضاع المرأة    حريق بمبنى تابع لدير الأمير تادرس للراهبات بحارة الروم ووفاة اثنين من العمال    محلية النواب تبدأ مناقشة عدد من طلبات الإحاطة بحضور محافظ الجيزة    «تربية حلوان» تقدم دورات تدريبية شاملة لطلاب الجامعة    فلسطين تدين الاستيطان بكافة أشكاله    تعيين «رايان ماسون» مديرا فنيا لتوتنهام خلفا للبرتغالي جوزيه مورينيو    مصرع شخصين في حادث تصادم بالطريق الزراعي بالبحيرة    الصحة: 75.4% نسبة الشفاء من فيروس كورونا    سوهاج: إجراءات عاجلة وزيادة مستشفيات العزل لمواجهة ارتفاع إصابات كورونا    الليلة.. المقاصة يواجه سيراميكا في دور ال 16 لبطولة كأس مصر    مسلسل "نجيب زاهى زركش" ل يحيى الفخراني.. اعرف مواعيد عرض الحلقة 8 وتردد القنوات الناقلة    معرض فني وأمسية موسيقية في افتتاح فعاليات ليالي رمضان بثقافة أسيوط (صور)    اتفاقية عمل جماعية تحقق مزايا أفضل ل 500 عامل بشركة خاصة    شكرى يسلم رسالة الرئيس السيسى لرئيس جنوب إفريقيا حول مفاوضات سد النهضة    دعاء اليوم الثامن من رمضان.. اللهم لا تؤاخذنى فيه بالعثرات وأقلنى فيه من الخطايا    نجيب زاهي زركش الحلقة السابعة.. "نجيب" يواصل البحث عن ابنه من "شفيقة"    أسامة الأزهرى في حلقة جديدة من "رجال حول الرسول" على dmc يكشف عن وظيفة "موثق الشهر العقارى" بين الصحابة.. ويؤكد: لم يكن مجتمعًا بدائيًا.. مستشار رئيس الجمهورية:الوظيفة نقلها الصحابة لارتباطها بالأمانة والخُلق    محافظ جنوب سيناء بعد أداءه لصلاتى العشاء والتراويح بمسجد السلام بشرم الشيخ يشكر المواطنين لإلتزامهم التام بالإجراءا ت الاحترازية    الإعلامي أحمد بكري يزور مؤسسة أحمد جبرة بمدينة قنا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الشبكة من حق مين؟.. «الإفتاء» تحرم تحصل الزوج عليها دون رضا زوجته
نشر في صوت الأمة يوم 04 - 03 - 2021

نشرت دار الإفتاء المصرية، سؤال عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، نصه: "هل يحق للزوج أخذ الشبكة التى قدَّمها لزوجته رغمًا عنها أو دون علمها؟".

وقالت دار الإفتاء المصرية في إجابتها على السؤال: "الشبْكة المقدَّمة من الزوج لزوجته عرفًا جُزءٌ مِن المَهرِ وملكٌ خالص لها، وليس للزوج أن يأخذها دون رضاها أو دون علمها، فإذا أخذَها فهو ملزَمٌ بردِّها ما لم تتنازل له عنها، فإذا أخذها الزوج منها رغمًا عنها فهو داخل فى البهتان والإثم المبين الذى توعَّد الله تعالى فاعله بقوله سبحانه: ﴿...وَآتَيْتُمْ إِحْدَاهُنَّ قِنْطَارًا فَلَا تَأْخُذُوا مِنْهُ شَيْئًا أَتَأْخُذُونَهُ بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُبِينًا﴾ [النساء:20]، مختتمة بقولها: "أما إذا رضيَت بإعطائها له عن طيب خاطر فلا حرج عليه شرعًا فى أخذها".

وكانت دار الإفتاء أجابت على سؤال نصه "ما حكم الشبكة والهدايا عند فسخ الخطبة؟"، قائلة:"إن الخِطْبَة وقراءة الفاتحة وقبض المهر وقبول الشبكة والهدايا؛ كل ذلك من مقدمات الزواج، ومن قبيل الوعد به ما دام أن عقد الزواج لم يتم بأركانه وشروطه الشرعية، وقد جرت عادة الناس بأن يقدموا الخِطبة على عقد الزواج لتهيئة الجو الصالح بين العائلتين، فإذا عدل أحد الطرفين عن عزمه ولم يتم العقد، فالمقرر شرعًا أن المهر إنما يثبت في ذمة الزوج بعقد الزواج، فإن لم يتم فلا تستحق المخطوبة منه شيئًا، وللخاطب استرداده، أما الشبكة التي قدمها الخاطب لمخطوبته فقد جرى العرف على أنها جزء من المهر؛ لأن الناس يتفقون عليها في الزواج، وهذا يُخرِجها عن دائرة الهدايا ويُلحِقها بالمهر، وقد جرى اعتبار العرف في التشريع الإسلامي؛ لقوله تعالى: ﴿خُذِ العَفوَ وأمُر بالعُرفِ﴾ [الأعراف: 199]، وفي الأثر عن ابن مسعود رضي الله عنه: "ما رَأى المُسلِمُونَ حَسَنًا فهو عند اللهِ حَسَنٌ، وما رَأَوا سَيِّئًا فهو عند اللهِ سَيِّئٌ" أخرجه أحمد والطيالسي في مسنديهما.

وتابعت دار الإفتاء: "فالشبكة من المهر، والمخطوبة المعدول عن خطبتها ليست زوجة حتى تستحق شيئًا من المهر؛ فإن المرأة تستحق بالعقد نصف المهر، وتستحق بالدخول المهر كله"، وبناءً على ذلك: فإن الشبكة المقدمة من الخاطب لمخطوبته تكون للخاطب إذا عدل الخاطبان أو أحدهما عن عقد الزواج، وليس للمخطوبة منها شيء، ولا يؤثر في ذلك كون الفسخ من الخاطب أو المخطوبة، أما الهدايا فإنها تأخذ حكم الهبة في فقه المذهب الحنفي الجاري العمل عليه بالمحاكم؛ طبقًا لنص الإحالة في القانون رقم 1 لسنة 2000م؛ حيث جاء فيه: "والهبة شرعًا يجوز استردادها إذا كانت قائمة بذاتها ووصفها"، فيجوز للخاطب أن يطالب باسترداد الشبكة والهدايا غير المستهلكة، وعلى المخطوبة الاستجابة لطلبه، أما إذا كانت الهدايا مستهلكة -كنحو أكل أو شرب أو لبس- فلا تُستَرَد بذاتها أو قيمتها؛ لأن الاستهلاك مانع من موانع الرجوع في الهبة شرعًا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.