وكيل البرلمان خلال لقائه وفد الحوار المصرى - الأمريكى:    نقابة البناء: ورش عمل لمناقشة التعديلات الدستورية    تعاون مصرى سعودى لتعزيز القدرات الرقابية ومكافحة الفساد    "يوم الوفاء" احتفالية بمهندسين الإسكندرية لتكريم معاشات 2018    فيديو| ابنة الشهيد هشام بركات: أرض مصر ارتوت بدماء أبي والشهداء.. والحق معنا    النائب العام: الإرهاب العدو الأول للشعوب وممارساته انتهاك صارخ لحقوق الإنسان    وزيرا التضامن والاتصالات يطلقان مبادرة «وظيفة تك»    إعادة تشكيل مجلس الأعمال المصرى الإماراتى    انقطاع المياه عن 8 مناطق بالقاهرة لمدة 6 ساعات    الحكومة: وصلنا ل75% من المطلوب بعد نصف ساعة من طرح السندات المصرية    اليابان.. علاج لثغرات الماضى    الانشقاقات تهدد الأحزاب البريطانية..    نقطة نور    رئيس البرلمان الليبي يستنكر تصريحات المبعوث التركي إلى بلاده    السعودية تفرج عن 850 هنديا من سجونها    بوتين يوجه بإنشاء أجزاء إنترنت مستقلة تحسبا لإمكانية قطع الولايات المتحدة للخدمة    السيسى يؤكد لرئيس «الكاف»: توفير كل الدعم للاتحاد الإفريقى لكرة القدم فى مقره بالقاهرة    الإسماعيلى يستعد لشباب قسنطينة الجزائرى بدورى الأبطال الإفريقى..    تقييم «ضعيف» لمحمد صلاح بعد التعادل الصادم مع «بايرن»!    يوسف: ركلة الجزاء زادت ثقة الداخلية.. ومن الصعب أن نلعب 90 دقيقة بسرعة عالية    القضاء على 8 تكفيريين وتدمير 7 أوكار    مصر تدخل عصر القطارات فائقة السرعة وعرفات خارج الحدود وعمومية القابضة للنقل فى "سكة سفر"    لحظة تأمل    وائل الإبراشي معلقا على تنفيذ حكم إعدام قتلة النائب العام: الإخوان أرسلوهم للموت    قتلة النائب العام يكشفون: كيف استخدم يحيي موسي مزاعم «الاختفاء القَسري» في تدبير عمليات إرهابية؟    بعد إطلاق مبادرة «مودة»..    «الرؤية»..    أخبار الشاشة    ننشر تفاصيل انطلاق الدورة الثالثة لمهرجان أسوان لأفلام المرأة    الأوسكار تستعين بعدد من نجوم هوليوود لتقديم حفل النسخة ال91    المرحلة الذهبية    محافظ القليوبية يتفقد مستشفى بهتيم للجراحات التخصصية    قصف إسرائيل على غزة.. وجنودها يصيبون 5 فلسطينيين    وزارة الأوقاف تعلن افتتاح 25 مدرسة قرآنية جديدة بالمجان    فيديو| رمضان عبد المعز يحذر من قول: «توكلت على الله وعليك»    خاص مدرب الإسماعيلي ل في الجول: لدينا البدائل الجاهزة لتعويض باهر أمام قسنطينة    "التضامن": فحص 1660 سائقا بدمياط.. وانخفاض نسبة التعاطي ل4.6%    22 ألف مواطن تلقوا الخدمة الطبية بالمجان عبر 18 قافلة    العثور على فتاة كرواتية فى ثلاجة شقيقتها بعد اختفائها 18 عاما    التضامن: الكشف على 1660 سائقًا وانخفاض نسبة تعاطى المخدرات إلى 4.6%    3 مليارات جنيه تفتح باب الاستثمارات ب«الوادى الجديد»    شبح «سكولارى» يطارد «أبوسيجارة» فى تشيلسى !    عادل عبدالرحمن يظهر «العين الحمرا» لنجوم سموحة    العوضى: تحديد مصير «كمارا» مع اليد فى أقرب وقت    حياة كريمة    كارم محمود والكحلاوى ومكاوى مع الإنشاد على مسرح الجمهورية    «تمكين أولادنا القادرين باختلاف» على «الهناجر»    جائزة التأليف المسرحى لروح محمد أبوالسعود من مهرجان شرم الشيخ    الإرهاب تحت مقصلة العدالة    وزير الداخلية يزور مصابى «الدرب الأحمر»    رئيس الأركان يتفقد العملية التعليمية بمعهد ضباط الصف المعلمين    مد خط مترو الأنفاق من شبرا الخيمة إلى قليوب خلال عام    مصر تنجح فى بيع سندات دولية بقيمة 4 مليارات دولار    «صناع الخير» تشارك فى علاج أطفال بلامأوى من الأنيميا والسكرى    «حياة كريمة» تنقذ حياة أطفال المنوفية    الإفتاء: مجاهدة النفس وأداء الحج وقول الحق جهاد في سبيل الله    الأحد.. بدء حملة للتطعيم ضد شلل الأطفال بالمنيا    ماذا نفعل عند السهو فى صلاة الجنازة ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





امرأةٌ لا تجيد لغة الحب والغرام!!
نشر في شموس يوم 20 - 01 - 2019


بوابة شموس نيوز – خاص
بعد تعقُبٍ طويل لخطواتها دنوت منها بتودد وبادرتها قائلاً:
رويدكِ يا هذي الجميلةُ إنني
أرتجي وصلاً لدى أُختِ القمر
ما رأتْ عيني على وجهِ الثرى
مثلَ هذا الحسنِ ما بينَ البشر
هلْ أُلاقي يا فتاتي موضعاً
في ديارِ السحرِ يُقْريني الخبر؟
واعلمي يا حلوتي إنْ تَقبلي
تأسرينَ القلبَ مَعْ كلِ الدرر
بلْ وفي نَجواكِ أحيا ناسكاً
حتى لو قالوا : لبئسَ قلبٍ قد كفر!!
أدركت قصدي فأسرعت في سيرها وبدأت تخطو أمامي في إباءٍ وكِبَرْ
بلْ وقدْ مالتْ لدربٍ مُعْتِمٍ
شَحَّ فيهِ الصوتُ إذْ قَلَّ البشرْ
وأنا في الخّطْوِ أمضي خلفها
مَعْ لِسانٍ قالَ وقالَ…ما ادَخّرْ
ثُمُ في غُنِجٍ أمامي أبطأتْ
واستدارتْ نحوي وقدْ أبْدَتْ حَذَرْ
ثمَ قالتْ : هَلْ تَقُلْ ما تبتغي
يا ابنَ آدمَ…مَعْ وَجْدِ انفجرْ؟
ثُمَ توقفت برهةً وأكملت بعصبيةٍ غير معتادةٍ وبطريقة حازمة وصرامة قاطعة قائلة:
أعذرني أنا امرأة أخرى
لا تحبك ولا تهواك
ولم تبت تحلم برؤياك أو لقياك
امرأة جادة لم تفكر فيك يوما حتى تنساك
أعذرني فأنا إمرأة أخرى
لا تجيد لغة الحب والغرام
امرأة مختلفة غير نساء هذه الأيام
امرأة تجيد أشياءًا عديدة
غير الأحلام والهيام
أعذرني فأنا امرأة أخرى
لا تتكلم بلغة العشاق
الطريق إليها ليس مفروشا بالورود
ولكن بالأشواك
لستُ صيداً تصيده أيها الجاهل بالشباك
أعذرني فأنا امرأة أخرى
امرأة أبية ليست كالأخريات
لا تهمها ابتسامتك ولا تسحرها أجمل النظرات
لا لن تستجيب لما تقدمه لها من مغريات
فهي ثابتة على قيمها كالجبال الراسيات
الشامخات الراسخات، لا تهزها كل الرياح العاتيات
امرأة اخرى
تعرف لخالقها قدره فلا تقع في الموبقات
لم تحلم بالحب يوما إلا فيما يقربها للجنات
امرأة لا تريد أن تحشر إلا مع الصالحات
لأنها إمرأة أخرى
هي امرأة أخرى……هي أنا!!
هل حقاً هي امراة أخرى وليست كما باقي النساء
في الصراحة والوضوح والتقوى…وفيض الكبرياء
وإلى ما هنالك من صفات ليس آخرها العفة والإباء؟
هي بالتأكيد كذلك…فتحية لها!!
محمود كعوش [email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.