فتح الباب للطلاب المتخلفين عن التنسيق الإلكتروني بجامعة الأزهر    إشادة بجهود جامعة الأزهر في رئاستها للمؤتمر الدولي للتغيرات المناعية    3 مناسبات مختلفة.. لماذا تحتفل الكنيسة بعيد الصليب    مطالبات بتغليظ العقوبات على صناعة واستيراد وبيع السلع المغشوشة في مصر    السيسي: أجور العمالة المصرية مقارنة بأي دولة في العالم مش كتير | فيديو    85,4 % ارتفاع فى أعداد السائحين خلال النصف الأول من عام 2022    وزير النقل يبحث مع وفد ميتسوبيشي آخر مستجدات إعادة تأهيل 58 قطار مترو    جازبروم الروسية: توقف ضخ الغاز إلى أوروبا عبر نورد ستريم    رئيس وزراء كوريا الجنوبية والعاهل الأردني يشاركان في الجنازة الرسمية لشينزو آبي    اليابان تستدعي سفير موسكو احتجاجا على احتجاز قنصلها بروسيا    بقيادة رونالدو.. التشكيل المتوقع لقمة البرتغال وإسبانيا    كولر يطمئن على جاهزية معلول قبل موقعة نسور قرطاج أمام البرازيل    موقف محمود شبانة مع الزمالك بعد انتهاء إعارته للاتحاد السكندري    جدة السعودية.. أعلى مدينة على وجه الأرض تسجيلا للحرارة    انتداب المعمل الجنائي لبيان سبب حريق شقة سكنية بالطالبية    نائبة تتقدم بطلب مناقشة عامة بشأن ارتفاع معدلات حوادث الطرق    إشادة من وزير الدفاع الهندي بعروض الصوت والضوء بالأهرامات    تفاصيل ترميم"خلي بالك من زوزو" وأفلام بقائمة أفضل 100فيلم بالسينما المصرية    7 نساء يحرم الزواج منهن وما هي الربيبة.. لا تعرض نفسك لغضب الله    المدن الجامعية بحلوان تستعد لاستقبال الطلاب بالعام الدراسي الجديد    "ناسا": مركبة فضائية تصطدم بكويكب عمدا لتحويل مساره بعيدا عن الأرض    رئيس جامعة القاهرة يوجّه بإعلان الجداول وانتظام المحاضرات مع أول يوم دراسة    اقرأ وارتق ورتل.. مبادرة لقطاع المعاهد الأزهرية للارتقاء بمعلمي القرآن الكريم    سعر الحديد اليوم في مصر للمستهلك.. انخفاض «عز»    بث مباشر مباراة الزمالك والترجي التونسي بنهائي البطولة العربية لليد    إدارة مكافحة الآفات تتابع أعمال مكافحة العفن الهبابى للمانجو بالإسماعيلية    القابضة للبتروكيماويات: 11.7 مليار جنيه استثمارات مجمع البحر الأحمر باقتصادية قناة السويس    "الهجرة" تعلن عن وظائف للمصريين في ألمانيا    إصابة 6 أشخاص في حادث انقلاب سيارة ميكروباص بالعجوزة    غرف عزل ومنع الباعة الجائلين.. «التعليم» توجه تعليمات للمدراس لحماية الطلاب    التصريح بدفن طفل ألقاه شقيقه المريض بالصرع من النافذة فى العجوزة    برلماني: الدولة تضع تطوير المنظومة التعليمية على رأس اهتماماتها    جامعة العريش تسير بخطى ثابتة نحو تنفيذ دورها التعليمى    مؤلف الموسوعة: قلعتي قايتباي ورشيد تم تشييدهما في عصر الملك رمسيس    السيسي: مستعدون من خلال المدارس الفنية لإعداد وتأهيل الشباب للعمل    وزير خارجية النمسا: الأسلحة النووية لا يمكن أن توفر الأمن الدولى    الإفتاء توضح المظاهر الدينية للاحتفال بالمولد النبوى الشريف    الخارجية الفلسطينية تحذر من مخاطر حقيقية يتعرض لها المسجد الأقصى    "الصحة" تؤكد إيجابية حالة مصابة ب"جدري القرود" لمواطن قادم من الخارج    بالفيديو.. وصول الرئيس السيسي لمقر افتتاح مشروعات قومية تابعة لهيئة الاستثمار    تضامن المنوفيه: إجراء 28 عملية جراحية لغير القادرين مجانا    جامعة بنها تنظم قافلة زراعية بقرية سندوة بالقليوبية    الحكمة من نزول سورة التوبة بدون بسملة    دعاء السفر .. ردده تكن في حفظ الله ومن الغانمين    دعاية للحفلة.. بدرية طلبة: الناس جريت وراء محمد رمضان فى إسكندرية    حدث ليلا.. الذهب يهبط بخسائر عالمية.. ابنة سعيد صالح توجه ردا صادما لفكري صادق.. لاعب الأهلي يشترط زيادة قيمة عقده قبل التجديد.. انتخابات إيطاليا تقلق أوروبا    فاينانشال تايمز: إيلون ماسك يوفر خدمة إنترنت غير مُراقبة للإيرانيين    موعد بداية شهر ربيع الآخر لعام 1444 هجريا    تحويلات مرورية بالجيزة لإستكمال الأعمال الإنشائية لمحور 26 يوليو الجديد    القبض شخص تعدى على مواطن ووالدته بإستخدام سلاح أبيض بدمياط    استعداد أمريكي لمواجهة إعصار إيان.. والأردن يحذر رعاياه    رئيس إنبي يكشف الوجهة المقبلة ل مصطفى شلبي    أحمد سيد غريب: ميكالي هدفه تحقيق ميدالية مع المنتخب في أولمبياد باريس    ياسمين صبري: أنا مش وحيدة ومحدش يعرف تفاصيل حياتي| فيديو    برج الحمل.. حظك اليوم الثلاثاء 27 سبتمبر 2022 : رحلة عمل خارجية    سوسن بدر: «مش بخاف من الموت.. ومعنديش وصية محددة»    محمود أبو الرجال يكشف كواليس حديث كلاتنبرج معه قبل مشاركته بكأس العالم    مجدي عبدالغني يعلق على تعيين عدلي القيعي رئيساً لشركة الكرة بالأهلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



وزير الأوقاف: المساجد استعادت دورها في الجمهورية الجديدة
نشر في مصراوي يوم 12 - 08 - 2022

قال الدكتور الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، إن المساجد في الجمهورية الجديدة استعادت دورها الدعوي والتثقيفي والتربوي والاجتماعي على أيدي نخبة من الأئمة الذين لا نألو جهدًا في تدريبهم المستمر حتى وصلوا إلى مستوى نفخر به، فمصر تملك رصيدًا عظيمًا من العلماء والأئمة والواعظات والقراء والمبتهلين، وها هي المساجد بفضل الله تستعيد دورها في خدمة المجتمع وتحقيق الأمن النفسي والمجتمعي فالمسجد بيت الأمن وبيت الطمأنينة.
جاء ذلك في خطبة الجمعة التي ألقاها الدكتور محمد مختار جمعة اليوم بمسجد "السلطان حسن" بالقاهرة بعنوان "المسجد مكانته ورسالته ودوره في المجتمع"، وذلك في إطار دور وزارة الأوقاف التنويري والتثقيفي، وغرس القيم الإيمانية والوطنية الصحيحة، وبحضور طارق اليماني رئيس حي الخليفة، والدكتور خالد صلاح مدير مديرية أوقاف القاهرة، والدكتور محمود خليل وكيل مديرية أوقاف القاهرة، والدكتور ناجي حنفي محمود ممثل وزارة السياحة والآثار، والإعلامي نشأت الديهي، وجمع غفير من المصلين.
المساجد أحب البقاع إلى الله
وشدد وزير الأوقاف في خطبته على أن المساجد أحب البقاع إلى الله (عز وجل)، وأن بيوت الله في الأرض المساجد، حيث يقول رسول الله (صلى الله عليه وسلم): "أَحَبُّ البلاد إلى الله مساجدُها"، أي أحب ما في البلاد إلى الله مساجدها، ففي بيوت الله (عز وجل) تتنزل الرحمات، وتستجاب الدعوات، وتغفر السيئات، وتطمئن القلوب، يقول سبحانه: "الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللَّهِ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ"، ويقول (صلى الله عليه وسلم): "ما اجتمَعَ قومٌ في بيتٍ من بيوتِ اللَّهِ يتلونَ كتابَ اللَّهِ، ويتدارسونَهُ فيما بينَهم إلَّا نزلَت عليهِم السَّكينةُ، وغشِيَتهُمُ الرَّحمةُ، وحفَّتهُمُ الملائكَةُ، وذكرَهُمُ اللَّهُ فيمَن عندَهُ"، ويقول (صلى الله عليه وسلم): "مَنْ تَطَهَّرَ في بيْتِهِ ثُمَّ مشى إلى بيتٍ من بيوتِ اللهِ، ليَقْضِيَ فريضَةً مِنْ فرائِضِ اللهِ، كانتْ خطواتُهُ إحداهما تحطُّ خطيئَةً، والأخرى ترفَعُ درجَةً".
معنى قوله تعالى "إنما يعمر مساجد الله"
وأشار وزير الأوقاف إلى أنه قد قيل في معنى قوله تعالى: "إِنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللَّهِ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَأَقَامَ الصَّلَاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَلَمْ يَخْشَ إِلَّا اللَّهَ فَعَسَى أُولَئِكَ أَن يَكُونُوا مِنَ الْمُهْتَدِينَ"، أنه يشمل العمارة بكل أنواعها؛ الحسية بناء أو صيانة أو تطويرًا أو نظافة، حيث يقول (صلى الله عليه وسلم): "من بنَى مسجدًا للهِ كمَفحَصِ قَطاةٍ أو أصغرَ بنَى اللهُ له بيتًا في الجنَّةِ"، أو العمارة المعنوية بالصلاة والذكر وقراءة القرآن وطلب العلم، وينطبق ذلك على كل من يقوم بعمارة بيوت الله من أئمة وعمال ومعاونين فهم من عمَّار بيوت الله، لأن النص جاء عامًا إذا أدوا واجبهم على أكمل وجه، وقد كانت هناك امرأة سَوْدَاءَ كَانَتْ تَقُمُّ المَسْجِدَ، فَفَقَدَهَا رَسولُ اللهِ (صَلَّى الله عليه وسلم)، فَسَأَلَ عَنْهَا، فَقالوا: مَاتت، قالَ: "أَفلا كُنْتُمْ آذَنْتُمُونِي"، فَقالَ: دُلُّونِي علَى قَبْرِهِا فَدَلُّوهُ، فَصَلَّى عَلَيْهَا، ثُمَّ قالَ: "إنَّ هذِه القُبُورَ مَمْلُوءَةٌ ظُلْمَةً علَى أَهْلِهَا، وإنَّ اللَّهَ (عَزَّ وَجَلَّ) يُنَوِّرُهَا لهمْ بصَلَاتي عليهم" نسأل الله أن يجعلنا من عمار بيوته (عز وجل).
رسالة المسجد
كما أكد الدكتور محمد مختار جمعة أن للمسجد رسالة عظيمة لا تقف عند إقامة الشعائر، فللمسجد رسالة إيمانية، وأخلاقية، وتربوية، وتثقيفية، ووطنية، وإنسانية، واجتماعية، وتكافلية، فها هي مساجد مصر في الجمهورية الجديدة تستعيد بفضل الله (عز وجل) أداء رسالتها على الوجه الأكمل، ما بين تهيئتها عمارة للراكعين والساجدين بعمليات إحلال وتجديد وتطوير وصيانة غير مسبوقة لا مثيل لها.
البرنامج الصيفي للطفل
وأضاف أن المساجد عادت تفتح أبوابها سواء لتعليم الناشئة في البرنامج الصيفي للطفل الذي يطبق في أكثر 6800 مسجد، أم في مقارئ القرآن الكريم للأئمة والجمهور في أكثر من 3500 مسجد، والتي توجت بالأمس بعقد مقرأة لكبار القراء في مسجد الإمام الحسين (رضي الله عنه) عاقدين العزم على أن نجوب مساجد مصر الكبرى بأعلام دولة التلاوة، لننقل للعالم كله حال دولة التلاوة وخدمة لكتاب الله (عز وجل) في مصر المحروسة، ذلك بالإضافة إلى الدروس المنهجية التي يقوم بها الأئمة في العلوم المختلفة من فقه وتفسير وحديث، فضلًا عن الجوانب التربوية للنشء والمكتبات العامة، ومكتبات الأطفال، ودروس الواعظات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.