وزارة الأوقاف توافق على إنشاء مركز ثقافى إسلامي في مطروح    فيديو.. الإبراشي: مد فترة التصالح دليل على التعامل الإيجابي مع مشاكل المصريين    دلاور: مصر ستتحول إلى التصنيع الزراعي الفترة المقبلة    مستشار الرئيس للصحة: تعامل مصر مع أزمة كورونا مثالي بكل المقاييس    القبض على 127 شخصا في احتجاجات ليلية بولاية كنتاكي الأمريكية    إسرائيل: مهددون بذات تهديدات تواجهها الإمارات| ونبحث حلا مشتركا    مطار الملك الحسين الدولى بالأردن يستقبل أولى الرحلات الجوية القادمة من مصر    ممدوح عيد يهنئ لاعبي بيراميدز بالثلاثية في شباك الإسماعيلي    تريزيجيه يصنع هدفًا ويقود أستون فيلا للتأهل بكأس كاراباو (فيديو)    ضبط 1.7 طن كبدة وأسماك ماكريل غير صالحة بالقليوبية    العثور على جثة شاب مشنوقا بمنزله بقرية محلة مرحوم بالغربية    في حادثين منفصلين.. إصابة 5 أشخاص في الوادي الجديد    صاحبة رأي ل إليسا تحصد 8.5 مليون مشاهدة على يوتيوب    الكاتب الصحفى عبده زكى ل"إكسترا نيوز": إعلام الإخوان يفتقر للمهنية    كريم فهمي: عملت تاتو على ذراعي باسم زوجتي دانيا.. فيديو    التعليم ترسل دليل الإجراءات الوقائية للمديريات قبل العام الجديد    الوزراء: سنحصل على 30 مليون جرعة من لقاح كورونا فور اعتماده    نظام جديد لتنسيق القبول بالجامعات الخاصة مماثل تماما للمعمول به فى "الحكومية"|صور    وزيرة البيئة: الحفاظ على المحميات الطبيعية توجه عالمي    النيابة تتلقى إخطارًا من الإنتربول بالقبض على 3 متورطين بقضية فيرمونت    بعد القبض على 3 متهمين في الفيرمونت.. القصة الكاملة لأزمة ابنة نهى العمروسي    الولايات المتحدة تعلن التزامها بدعم تونس لتأمين حدودها    عقيلة صالح: السلطة الجديدة في ليبيا ستطلب من تركيا الرحيل    " النقل": ميناء دمياط يستقبل اولى رحلات سفينة الحاويات HMM NEWYORK    هيفا وهبي: أقدّم شخصية امرأة طيبة ومحبة في أسود فاتح    عراقي ومصري.. مؤسسة "هيكل" للصحافة العربية تعلن أسماء الفائزين بالجوائز التشجيعية    إيرادات السينما العالمية تواصل تراجعها.. و«عقيدة» يتصدر المشهد    وزير السياحة والآثار يتفقد المتحف القومي للحضارة لمتابعة سير العمل    هل صحيح أن أبغض الحلال عند الله الطلاق    حي الضواحي ببورسعيد يستعد لموسم الشتاء.. ويواصل رصد وإزالة المخالفات    بالأسماء..مرشحو القائمة الوطنية من أجل مصر بالفيوم    لمتابعة الإجراءات الاحترازية.. سفراء ووزراء يتفقدون مطار شرم الشيخ الدولى    الكشف علي 1400 مواطن فى أول أيام القافلة الطبية بقرية شطا فى دمياط    مندوب مصر الدائم في الأمم المتحدة: أزمة كورونا تسيطر على دورة الجمعية العامة| فيديو    البابا تواضروس يستقبل السفير الأمريكي ونائبته بالكاتدرائية    آخرهم حلا ومعز.. مشاهير أثاروا الجدل على السوشيال ميديا    الوعى العام    نَص القرآن على ذريته| خالد الجندي يكشف كيفية إنجاب إبليس..فيديو    محافظ الغربية : قوافل طبية واجتماعية بالقرى والمدن    دي ماريا: حاولت كثيرا إقناع ميسي بالذهاب إلى باريس    مونزا يُعلن تعاقده مع نجم برشلونة وميلان السابق    السكة الحديد: إيقاف سائق قطار ومساعده وإحالتهما للتحقيق لتجاوز السرعة    رئيس جامعة حلوان يفتتح وحدة علاج الأورام والعلاج الكيميائي بمستشفى بدر    إقامة أول مصنع للوحدات المتحركة بالجر الكهربائى والديزل    " الري" : اللجنة العليا لمتابعة إيراد النهر في حالة إنعقاد مستمر للتعامل مع الفيضان ووضع سيناريوهات التعامل معه .    اتفاقية بين وزارتي الاتصالات والتضامن لتطوير مؤسسات الرعاية الاجتماعية    مصر تحقق رقمًا قياسيًا بموسوعة «غينيس»    الأوقاف تواصل حملات نظافة وتعقيم المساجد استعدادا لصلاة الجمعة    سعفان يناقش برنامج دعم وإصلاح التعليم الفني والتدريب المهني من خلال "تيفيت"    مشاهدة مباراة النصر السعودي والعين الاماراتي بث مباشر    بإجمالي 200 مليون جنيه.. ضبط 11 قضية استيلاء على مال عام وكسب غير مشروع    كما تدين تدان فهل يعاقبني الله في أولادي؟.. البحوث الإسلامية يرد على شخص أقلع عن الفاحشة    غلق جزئي لشارع المطبعة بدار السلام المتجه إلى كورنيش النيل    مساعد كلوب: مواجهة فريق درجة ثالثة في الكأس؟ نتعامل معها كأنها مباراة نهائية    جامعة حلوان: انطلاق فعاليات تدريب القيادات الشبابية لتنمية المناطق العشوائية الأحد    مستشار المفتي يوضح حقيقة وقوف الملائكة عند المسجد لتسجيل المبكرين لصلاة الجمعة    شاهد.. تسريب صوتي للمقاول الهارب يهين والده: "لما أرجع هديله بالجزمة"    وزيران ألمانيان في الحجر الصحي بسبب "كورونا"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حوار- محامي الدعوى ضد "مشروع ليلى": هكذا تعرفت الداخلية على رافعي أعلام المثلية
نشر في مصراوي يوم 26 - 09 - 2017

في صباح أمس، الثلاثاء، تقدم المحامي والحقوقي عمرو عبد السلام، رئيس منظمة الحق الدولية لحقوق الانسان، ببلاغ إلى النائب العام، رقمه 10/949، لسنة 2017، ضد ما صدر من أفعال خلال في حفل مشروع ليلي والمربع وشارموفرز، والذي أقيم الجمعة الماضية في القاهرة الجديدة بمنطقة التجمع الخامس. فيما كانت الدعوى من نصيب الفريق اللبناني إذ اتهم "عبد السلام" فيه منظمي الحفل بالتحريض على الفسق والفجور، والترويج للشذوذ الجنسي، وإفساد أخلاق المجتمعات.
مصراوي" تواصل مع المحامي صاحب الدعوى لمعرفة أسباب قيامه برفع البلاغ.
- بداية.. ما هي دوافعك لتقديم بلاغ للنائب العام حول الحفل؟
تأسس بلاغي وفقا لما رأيته على السوشيال ميديا من رفع أعلام للمثليين في حفل "مشروع ليلى"، ووفقا لشهادة عدد من الشهود بالحفل، مثل الصحفية سارة فؤاد من خلال فيديو لها عبر فيسبوك، أكدت وجود أعمال منافية للآداب، "وإن فيه شباب مع شباب وبنات مع بنات.. إحنا مجتمع شرقي لا يقبل اللي حصل".
- البعض علق بأن رفع العلم حرية شخصية.. ما رأيك؟
أكيد لأ.. ما حدث جريمة لإنه تحريض على الفجور والفسق، وما نشرته صفحة rainbow Egypt "إحدى الصفحات الداعمة لمثلي الجنس" من الحفل لا يمكن نقبله كمجتمع، وبيدمر الأخلاق، وما حدث لم يكن رفع علم فقط، ولكنها ممارسات منافية للآداب. الحرية ليها ضوابط وقيود، وعندما يقوم أحد الأفراد بأفعال تتنافى مع معتقداتي وتقاليدي لازم نقف لها "هل متخيلين الأضرار الناتجة عن الظاهرة دي في الدولة؟، اجتماعيا وطبيا وعلى أولادنا؟".
- كونك محامي.. ما هي مواد القانون التي تعارض ما تم في الحفل؟
وفقا للمادة 10 لسنة 1991 من قانون مكافحة الدعارة، ويعاقب بالسجن من فترة 6 أشهر إلى 7 سنوات كل من حرض على ممارسة الفسق والفجور أو التحريض عليه، وما حدث أن الحفل حضره عدد كبير من الشواذ، والفرقة نفسها يتدعو للشذوذ بقيادة المغني الرئيسي لها "حامد سنو"، والمروج للحرية الجنسية في العالم، ورفع العلم يعتبر "الركن المادي" لجريمة التحريض على الفجور.
- ومن تختصم في بلاغك للنائب العام؟
من رفعوا العلم من الشباب المروج للشذوذ، وكذلك منظمي الحفل، وبحسب ما علمت بأن الحفل تم دون موافقة أمنية، بل بموافقة نقابة المهن الموسيقية فقط، وأعلم أن هناك تحريات للأمن القومي حول ما حدث يومها.
-تم إلقاء القبض على 7 أفراد من الحضور عقب تقديمك البلاغ.. كيف تم معرفتهم من الحاضرين؟
من خلال تفريغ كاميرات المراقبة في الحفل، استطاعت وزارة الداخلية التوصل للشباب رافعي الأعلام، بالإضافة إلى تتبع صفحات عدد من الحاضرين على موقع فيسبوك "اللي اتصوروا في الحفل ورافعين العلم.. القبض مش عشوائي".
- ظهور قضية المثلية ليس جديدا.. فلماذا اهتممت بها الآن؟
كان ليهم محاولات سابقة، لكن دي أول مرة "يعلنوا عن نفسهم" في حفل غنائي، إحنا بلد متدين، وكل الأديان السماوية بترفض الشذوذ، بالإضافة إن هناك دولا خليجية تمنع دخولهم، وتمنع مخططهم لنشر الفسوق.
-هل تعتقد أن بلاغك سيؤثر على وجود المثليين أو الإعلان عن أنفسهم؟
هما موجودين.. منهم المريض الذي لديه خلل في الهرمونات الفسيولوجية، وده مش محتاج إني أقبض عليه، محتاج دكتور متخصص في العلم، وفيه اللي واخدها "فانتازيا"، لكن لما يعلنوا عن نفسهم دي جريمة "إحنا في مصر لن نسمح بوجودهم، لإن معتقداتهم ضد معتقداتنا وديننا، وممكن يعملوا كده ويستخبوا، لكن لن نسمح بتفشي الظاهرة في مصر".
- وكيف رأيت قرار نقابة المهن الموسيقية بوقف جميع حفلات مشروعه ليلى بمصر؟
القرار مفيد جدا، وكنت أتمنى محاكمة أعضاء الفرقة الغنائية قبل سفرهم، بل ومنعهم من السفر خارج مصر.
- البعض انتقد تقديمك للبلاغ وأنت مسؤول عن جهة حقوقية؟
الناس فاهمة إن كل بتوع حقوق الإنسان واحد، نحن لا نطبق أجندات خارجية مشبوهة على حساب معتقداتنا، من حقوق الإنسان منع أي ضرر يقع على الإنسان، والمنظمة التي أرأسها تأسست في 2013 ولنا أعمال في ملفات سياسية وحقوقية مختلفة.
- ما توقعاتك لمسار بلاغك؟
ضبط وإحضار جميع المدعو ضدهم البلاغ، ومحاكمتهم، من الشباب اللي رفعوا الأعلام لمنظمي الحفل.
اقرأ أيضا:
حفل "مشروع ليلى" أقيم دون موافقة أمنية.. ومصادر: حددنا من روجوا ل"المثلية الجنسية"
ما هي عقوبة المثلية الجنسية أو الترويج لها في مصر؟
"مصراوي" يحاور أحد رافعي أعلام الرينبو: "المثليين" شريحة موجودة في المجتمع "غصب عن أي حد"


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.