نائب رئيس جامعة الأزهر:الموافقة على مد الدراسة 3 أسابيع بصفة مبدئية    بالصور.. شاهد مستوى نظافة وتهوية لجان الامتحان قبل دقائق من دخول الطلاب    أسعار العملات الأجنبية اليوم السبت 27 - 2 - 2021 ..فيديو    سعر الذهب اليوم في مصر السبت 27-2-2021    ألمانيا تسجل 9762 إصابة جديدة بكورونا في 24 ساعة    بايدن محذرا الأمريكيين من كورونا: هذا ليس وقت الاسترخاء    ردا على قصف سوريا.. جماعات مسلحة موالية لإيران تهدد بالانتقام من الولايات المتحدة    كازاخستان تسجل 806 إصابات جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة    موعد مباراة برشلونة وأشبيلية في الدوري الإسباني.. والقنوات الناقلة    دعم فني لطلبة الثانوية العامة بإدارة الشيخ زويد التعليمية    نداء عاجل من رئيس الوزراء العراقي لأهالي محافظة ذي قار    مفاجآت وست هام يونايتد تهدد قطار مانشستر سيتي.. اليوم    توافد طلاب الثانوية العامة على لجان الامتحانات في سيناء    درجات الحرارة المتوقعة اليوم السبت 27 - 2 - 2021 بمحافظات مصر    الحالة المرورية.. سيولة وانتظام في حركة السيارات بالطرق الرئيسية    طليقة عمرو دياب تفجر مفاجأة بعد انفصاله عن دينا الشربيني: رومانسي .. وبيغنيلي    الأوقاف: إقامة صلاة التراويح في شهر رمضان بضوابط احترازية    دولة جديدة تنظر منح الاستخدام الطارئ للقاح جونسون آند جونسون    كوريا الجنوبية: العاملون في المجال الصحي يحصلون على أول دفعة من لقاح شركة فايزر    أدوية السرطان والكورتيزون.. الصحة: أربع فئات مستثناة من تطعيم شلل الأطفال    تطهير وتعقيم كليات جامعة العريش استعدادًا لامتحانات نصف العام    شيرين رضا تعرض الزواج على هذا الممثل    حظك اليوم.. توقعات برج الجوزاء 27 فبراير 2021    اليوم.. الأهلي ينهي استعداداته لمواجهة طلائع الجيش    ننشر مواعيد قطارات السكة الحديد اليوم السبت    وفاة الدكتور خالد عبدالباري الرئيس السابق لجامعة الزقازيق    في أسبوع: انتحار 4 أشخاص بينهم فتاتان.. ومصرع 14 في «فسحة»    النيابة تستعجل تقرير المعمل الكيميائي في ضبط عاطل بحوزته هيروين    حدث ليلاً| 49 وفاة بكورونا.. وأشرف زكي يكشف حقيقة وفاة يوسف شعبان    موعد مباراة مانشستر سيتي أمام وست هام فى الدوري الإنجليزي    رمضان صبحي مهدد بالايقاف أربع مباريات    الشروط والمعايير المطلوبة لكفالة طفل يتيم    اليوم.. انطلاق الامتحانات بالمعاهد الأزهرية في سيناء    مفتي الجمهورية: مصر مذكورة في القرآن 35 مرة بشكل صريح و70 تلميحًا    اليوم.. قطع مياه الشرب عن بعض المناطق في القاهرة    اليوم.. الكنيسة تحتفل بذكرى استشهاد 3 قديسين    إنطلاق موقع كوبوناتو للشراء عبر الإنترنت بأقوى التخفيضات والخصومات    دعاء في جوف الليل: اللهم إنا نسألك التوبة الكاملة والمغفرة الشاملة والمحبة الجامعة    علينا تسويق لاعبينا في الخارج.. أحمد ناجي: منع الحراس الأجانب غير احترافي    شيرين رضا تتألق مع ابلة فاهيتا.. والجمهور: بتصغر وتحلو    "دافع للدفاع عن العلماء" تنفي شائعة وفاة الشيخ محمد حسان    ندفع قيمة عقده بالكامل.. الزمالك: راتب فرجاني ساسي أكثر من ضعف أعلى لاعب في مصر    رقصت بلدي واعترفت بسرقة "الشباشب".. شيرين رضا مع أبلة فاهيتا    أشرف صبحي: هدفنا الحفاظ وتوفير الاستقرار لمؤسسة الزمالك    مجموعة الصعيد| ديربي أسيوطي بين ديروط والبترول.. وطهطا يستضيف الدخان    «العناني»: 290 ألف سائح زاروا مصر خلال ال3 أشهر الماضية والأعداد تتصاعد    هالة صدقي: «أنا أم مثالية.. والقسوة بتموت الحب»    بيان كورونا ..أعداد الوفيات والإصابات "حبة فوق وحبة تحت "    بالفيديو.. الطفلة سارة تعزف تتر برنامج منى الشاذلي على البيانو    شاهد.. أم تلقي أطفالها الأربعة من الشرفة    رفع 370 طن مخلفات ناتجة عن تطهير الترع بالبر الغربي للأقصر    هل الوقوف للسلام الوطني وتحية العلم تشبّه بغير المسلمين؟.. المفتي يرد بالأدلة الشرعية    عمرو أديب: العالم سيستمر فى ارتداء الكمامة لمدة لن تقل عن 5 سنوات    حماة الوطن: نرصد الانتقادادت الموجهة لقانون الشهر العقارى لطرح التعديلات المناسبة وتحقيق مصلحة المواطن    وزير الخارجية الأمريكي: ملتزمون بالدفاع عن أمن السعودية    عاجل.. وضع النجم يوسف شعبان على جهاز التنفس الاصطناعي    المفتي: من يطلق الشائعات الكاذبة للتشكيك في الإنجازات المصرية آثم شرعًا    إلمام بأدق التفاصيل.. الرئيس يناقش مهندسي تطوير محاور شرق القاهرة | فيديو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المتهم بابتزاز سيدة أعمال مصر الجديدة: عاشرتها مرتين وصورتها علشان أعمل مصلحة
نشر في الوطن يوم 20 - 01 - 2021

استمعت النيابة العامة لأقوال المتهم بابتزاز سيدة أعمال في مصر الجديدة، والحصول منها على 3 ملايين جنيه، نظير عدم نشر فيديو إباحي، تمكن من تصويره خلسة، أثناء إقامة علاقة معها بشقتها فى مصر الجديدة، علاقة المتهم، كما تكشف التحقيقات، بدأت بالتعارف عبر أحد التطبيقات، وانتهت بإقامة علاقة آثمة مع المجني عليها داخل شقتها، ثم تهديدها بنشر فيديو لها، لترضخ لمطالبه مرغمة، ويستولى منها على 3 ملايين جنيه.
وتنشر «الوطن» أقوال المتهم «وليد. م. ع» في النيابة العامة، التي جاءت إجابة عن أسئلة المحقق على النحو التالي:
س: ما تفصيلات إقرارك؟
ج: «أنا واحد طبيعي، كنت عايش فى منطقة شعبية مع أهلي، أبويا غلبان ومحترم، بس أنا للأسف كنت بالنسبة له فاشل، ومش فالح فى حاجة مش زى أخويا، ومرة ضهرى وجعني وعملت عملية، والدكتور أمرني انى ما أتحركش، بس أنا ماقدرتش أقعد لأن أبويا ساعتها اتهمنى أني عايز أبوظ العملية، فقررت أبعد وآخد شقة بعيد عشان ارتاح، وبدأت اشتغل صيانة أجهزة الكمبيوتر، ووقتها فكرت إنى أعمل أكونت على فيس بوك باسم وهمي، عشان أعرف أكلم بنات لأني مش متجوز»
وأضاف: «فجأة لقيت أكونت عليه صورة بنت حلوة وصغيرة، عجبتنى وبعتلها رسالة قولتلها أزيك صورتك حلوة، قالتلي أنت تعرفنى؟ قولتلها نتعرف، قالتلى الصورة عجبتك، قولتلها اه قالتلى عندك كام سنة، وساعتها اتفاجئت إنها غيرت الصورة، وحطت صورتها الحقيقية، وقالتلي على فكرة اللى كانت محطوطة صورتها دى بنتي، بس أنا برضه سيدة أعمال ومعروفة ومشهورة، فأنا كنت حاسس إنها بتشتغلني فقولت أشتغلها أنا التاني، وقلتلها أنا بابا رجل أعمال كبير ومقاول كبير، وشغال في إسبانيا، وأنا عايش فى فيلا فى الرحاب لوحدي، أنا بابا بيفرق بينى وبين أخواتى، ومش لاقى حد حنين، قالتلى اعتبرنى أحن واحدة فى الدنيا»
المتهم: «عرفتها من تطبيق إيمو .. وكل اللى خدته منها 770 ألف جنيه»
وتابع: «بعدين بعتتلى رقمها، وقعدت تكلمني عن شغلها، فأنا حسيت إنها غنية بجد، فحبيت أكمل الدور معاها، ودورت ازاى رقمى يظهر إنه أمريكى، عشان أثبتلها إنى غنى، وقعدنا نتكلم كتير أوى على الإيمو، بس ما كنتش عارف إنها لسه مع جوزها، وبعدين فى مرة قالتلى تعالى نشرب قهوة فى مكتبى، وروحتلها هناك، وبعد ما قالتلى عامل إيه، قالتلى بقولك أيه، أنا عندي إستراحة فوق، ما تيجى نطلع فوق عشان نبقى على راحتنا، ودى أنا عملاها عشان الحبايب، وطلعنا وقعدنا نتكلم ونهزر وتفتح مواضيع، وبعدين لقتها طلعت علبة السجاير وولعت سيجارة، وجابت زجاجة خمرة، وقالتلي بص دى بطعم الشيكولاتة، وشربنا منها، وبعدين واحنا قاعدين حطت ايديها على كتفي، وبعدين لقيتها حطت رجل على رجل، وبدأت تعمل حركات، وبعدين دخلنا أوضة نومها ونمت معاها وعاشرتها زى المتجوزين بالظبط، وقعدنا نتكلم، وساعتها جاتلي فكرة إنى أطلع من وراها بأي مصلحة، وفكرت إنى أصورها وأنا بنام معاها، عشان أهددها، وأطلع منها بأى مصلحة، بدل ما هى مش عارفة تودى فلوسها فين»
المتهم : طلبت منها تعملي فراخ بانيه ومكرونه وملوخية.. وغافلتها وسرقت صورها
وأوضح: «بعدين قولتلها أنا عايز فلوس عشان أشترى شقة نتقابل فيها، بس مش معايا فلوس لغاية ما بابا يرجع من أسبانيا، قالتلى خد منى، وخدت منها 220 ألف، وبعدها قولتلها الفلوس مش كاملة، ممكن تسلفيني 550 ألف جنيه.. وهكذا»
س: هل لديك أي سوابق؟
ج: «كان عليا قضيتين سرقة فى 2002، وخلصتهم خلاص، بس معنديش قضايا تانية زى دي».
س: كيف تم ضبطك؟
ج: «كنت رايح عشان أقابلها وآخد منها الفلوس بس طلع كمين والشرطة مسكتني».
س: ما قولك فيما شهدت به المجني عليها في تحقيقات النيابة العامة؟
ج: «لا الكلام ده ما حصلش، وأنا حكيت اللي حصل بالضبط، وهي بتحاول تحسن من صورتها، ونمت معاها مرتين مش مرة واحدة، والفلوس اللي أنا اخذتها منها بس 770 ألف، وكانوا على مرتين، وما كنتش بهددها ساعتها، وفعلا هددتها بالفيديو اللي أنا مصوره وأنا نايم معاها، علشان آخد منها فلوس، بس ما لحقتش آخد حاجة واتمسكت».
س: متى صورت المجني عليها؟
ج: «في 2017، بس مش فاكر التاريخ بالضبط.. وكان بعد صلاة الظهر».
س: وأين كان ذلك.. وكيف تمكنت من الدلوف بداخلها؟
ج: «في الشقة بتاعتها الخاصة فوق المكتب، هي اخدتني وطلعنا علشان نقعد فيها».
س: كيف جرى التصوير؟
ج: «صورتها بهاتفي، وكان ماركة آيفون 6، كان معي شنطة سودا صغيرة حاططها على التسريحة اللي في وش السرير على طول، وحطيت الموبايل وشه في الشنطة، والكاميرا في اتجاه السرير، علشان الإضاءة بتاعة التليفون ما تبانش».
س: وما مضمون تلك الصور؟
ج: «مقطع فيديو واحنا نايمين مع بعض، وظاهر فيه، واحنا بنعمل علاقة جنسية كاملة».
س: لماذا سجلت فيديو؟
ج: «علشان أعرف اضغط عليها بعد كده، وأهددها وآخد منها فلوس».
س: كيف دخلت إلى نظام هاتفها ونسخت الأرقام والبيانات؟
ج: «دورت على النت، ولقيت برامج هكر بتبعت صورة من تليفونك على تليفونها، وبمجرد ما تستلمها بتفتح التليفون تاخد منه اللي أنت عايزه، ولما قعدنا في الشقة، طلبت منها إن هي تعمل لي الأكل اللي بحبه، بانيه وأرز وملوخية، ومسكت تليفونها، وبعت الصورة واخذت نسخة من الأسماء اللي موجودة».
س: ما وسيلة ذلك التهديد؟
ج: «اشتريت تليفون صيني، وغيرت صوتي من عليه، وكلمتها بصوت راجل كبير، ولما ردت، قولتلها أنا بابا إياد -يستخدمه كاسم حركي- وإزاي تنامي مع ابني، وهي قالت لي ما حصلش الكلام ده، قلت لها لا حصل والتليفون اتباع، والناس اللي اشتروه، لاقوا فيديو عليه، وأنتم نايمين مع بعض وبعتهولى، وعايزين 700 ألف جنيه، وأنا عايز منك نصف المبلغ، علشان مش معايا يكمل، وكمان كتبت رسائل بعتهالها على واتساب، هددتها فيها بنفس التهديد، وبعتلها كمان أجزاء متقطعة من الفيديو، كنت مخبي وشي فيها ببرنامج، وقلت لها إنى هنشر الحاجات دي لو ما سمعتش الكلام».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.