مواقيت الصلاة بمحافظات مصر والعواصم العربية.. الجمعة 18 يونيو    أسعار بورصة الدواجن اليوم الجمعة 18-6-2021    حركة القطارات| 40 دقيقة متوسط تأخيرات خط «القاهرة-الإسكندرية»    وفيات كورونا حول العالم تتجاوز حاجز ال4 ملايين حالة    عاجل.. «روحاني» يدلي بصوته في الانتخابات الرئاسية الإيرانية    موعد مباراة منتخب هولندا المقبلة في كأس أمم أوروبا يورو 2020    موعد مباراة الأهلي والترجي فى ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا    محافظة القليوبية: اعتماد نتيجة الشهادة الإعدادية منتصف الأسبوع المقبل    درجات الحرارة في العواصم العالمية اليوم الجمعة 18 يونيو    إصابة 6 في حادث انقلاب «ميكروباص» بأسيوط (صور)    الأوقاف تفتتح اليوم 13 مسجدا بالمحافظات.. و"الحج فى زمن الأوبئة" موضوع الخطبة    تعليم شمال سيناء يستعد لامتحانات الثانوية العامة والأزهرية والدبلومات    وزير الآثار يؤكد حماية صناعة السياحة من الكيانات غير الشرعية    صحة المنوفية: زيادة الفرق المتنقلة لإعطاء اللقاح لأكبر عدد من المواطنين    ماذا يقول الإنسان إذا أراد أن يرقي نفسه؟    المنفي يدعو الرئيس السيسي لزيارة العاصمة الليبية طرابلس    متحدث الكهرباء: تم تركيب 240 ألف عداد مسبق الدفع للمباني المخالفة    فيديو.. محافظ الشرقية: وفرنا 70 ألف فرصة عمل بتمويل يقدر ب2 مليار جنيه    منتخب البرازيل يكتسح بيرو برباعية فى كوبا أمريكا 2021.. فيديو    إسقاط طائرة مسيرة إسرائيلية غرب مدينة غزة    رجاء حسين : «اشتغلت ب 4 جنيهات وعمري ما قبضت اللي العيال بيقبضوه حاليا» (فيديو)    تعرف على مضامين سورة يونس    تعرف على أهداف سورة يونس    بالصور.. رئيس المحكمة الدستورية العليا يزور دير سانت كاترين ومتحف السادات    الإصابات تتراجع.. الصحة تعلن بيان كورونا ليوم الخميس    اقتصاديون: تقدم مصر فى مؤشرات النزاهة والشفافية فرص لجذب المزيد من الاستثمارات    «المصري للدراسات» يطلق إصدارا باللغة العربية حول مستقبل الحكومة الإسرائيلية الجديدة    «زي النهارده».. وفاة أحمد نبيل الهلالي 18 يونيو 2006    هل يمكن للطالب تغيير اجابته في ورقة البابل شيت بامتحانات الثانوية العامة ؟    النشرة الدينية| أبرز خواطر الشعراوي في ذكرى رحيله.. وأمين الفتوى: الدعاء أفضل عند الله من النذر    «زي النهارده».. جلاء آخر جندي بريطاني عن مصر 18 يونيو 1956    إطلاق البرنامج الثالث للتدريب عن بعد ب«التربية والتعليم»    فيديو.. نجوى فؤاد تكشف تفاصيل حالتها الصحية.. وسبب اعتذارها للجمهور    "الإسكندرية السينمائي" يكرم الناقدة السينمائية خيرية البشلاوي في دورته ال 37    أول تعليق من مصطفى قمر بعد زفاف ابنه    مطار الغردقة الدولى يستقبل أولى الرحلات الجوية لشركة مصر للطيران قادمة من براغ    تفاصيل مكالمة رئيس الزمالك مع فرجاني ساسي    حمد إبراهيم يوضح مستقبل إيهاب جلال مع الإسماعيلي    صحة الغربية: ضبط 53 صنف أدوية غير صالحة للاستهلاك الآدمي    مصرع شخص وإصابة اثنين لخلاف على أولوية ري الأرض بأبنوب    اليوم.. قطع المياه عن 8 مناطق كبرى بالجيزة لمدة 12 ساعة    وزير الأوقاف : ثوابت السياسة المصرية ترتكز على صوت الحكمة    مستشار الرئيس: هناك حالات قد لا تستجيب مع لقاحات فيروس كورونا    لا أكاد أصدق.. هكذا تحدث ولي العهد السعودي عن مصر (فيديو)    وزير الطاقة اللبناني: دعم البنزين سينتهي قريبًا    بعد إعلان إطلاقها.. 10 معلومات عن الجامعات الأوروبية في مصر    السيطرة على حريق محدود بغرفة أعلى عقار قديم وسط الإسكندرية    برج الدلو اليوم.. قد تواجهك عدد من المشاكل في العمل    روح.. رواية جديدة لمحمد علي إبراهيم عن دار تبارك    تشكيل كوبا أمريكا – نيمار وجيسوس وباربوسا يقودون البرازيل ضد بيرو    انطلاق قافلة طبية تابعة لجامعة الأزهر لمستشفى أبو رديس المركزى غدًا    محافظ كفرالشيخ يتابع حفل تكريم القائمين على تنفيذ الانتخابات الإليكترونية لبرلماني الطلائع    تكريم لاعبى الكاراتية بمركز شباب المدينة بالسويس    سميرة عبد العزيز: «محمد رمضان شتمني وقالي يا شحاتة أنا باخد 20 مليون وأنتي 20 ألف»    شريف عامر: انفراجة كبيرة في مفاوضات تعويضات السفينة الجانحة بقناة السويس    عاجل.. ننشر النص الكامل لكلمة مفتي الجمهورية أمام مجلس اللوردات البريطاني    إبراهيم عبدالله يكشف حجم التبرعات للزمالك خلال 24 ساعة.. ويؤكد: ميزانية النادي مليار جنيه    الكشف على 304 مواطن خلال القافلة الطبية بقرية الحمراوين التابعة لمدينة القصير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دراسة عن فوائد الذكاء الاصطناعي بكلية الإدارة والحاسبات بالجامعة المصرية الروسية
نشر في الموجز يوم 06 - 03 - 2021

عدت كلية الإدارة والتكنولوجيا المهنية والحاسبات بالجامعة المصرية الروسية، دراسة عن فوائد "الذكاء الاصطناعى"، وأثره على سلوك المستهلك المصرى فى قطاع البيع بالتجزئة عبر "الإنترنت" فى مصر.. وتأتى تلك الدراسة فى ضوء رؤية الدكتورة الطاهره السيد حميه، عميد كلية الإدارة والتكنولوجيا المهنية والحاسبات بالجامعة المصرية الروسية.
وأشارت الدكتورة منى موسى، المدرس بقسم إدارة الأعمال والقائمة على الدراسة، أن "الذكاء الاصطناعى"، يقدم مزايا عديدة للمجتمع ككل من خلال إنشاء القيمة وتحسينها وتوزيعها ومن المتوقع بحلول عام (2030) أن يسهم "الذكاء الاصطناعى"، فى الاقتصاد العالمى بمبلغ (15) تريليون دولار.. مضيفةً أن "الذكاء الاصطناعى"، أصبح فى السنوات الأخيرة اتجاهاً ناشئاً فى العديد من المجالات المختلفة؛ ولا سيما التسويق حيث يظهر تأثير "الذكاء الاصطناعى"، بوضوح فى قطاع البيع بالتجزئة عبر الإنترنت، والذى يتميز بالتواصل المتكرر مع العملاء، والذى ينتج عنه كمية كبيرة من البيانات حول سمات العملاء ومعاملاتهم.
وأضافت مدرس إدارة الأعمال فى كلية الإدارة والتكنولوجيا المهنية والحاسبات، أنه من الممكن فهم سلوك الشراء لدى المستهلك؛ من خلال "الذكاء الاصطناعى"، حيث يُظهر المستهلكون احتياجاتهم ورغباتهم ومواقفهم بأشكال مختلفة عبر "الإنترنت"، مثل: "البحث، التعليقات، المدونات، التغريدات، الإعجابات، مقاطع الفيديو والمحادثات"، من خلال قنوات التواصل الإجتماعى المختلفة .
وأوضحت الدكتورة منى موسى، أنه يمكن ل"الذكاء الاصطناعى"، أن يلعب دوراً فى تحويل هذا التدفق من البيانات إلى رؤيات واضحة للسلوك الشرائى للمستهلك، والتى تعد القاعدة التى يمكن للمسوقين الاعتماد عليها فى التنبؤ بالمبيعات واتخاذ القرارات المتعلقة بأساليب التسويق، وأن "الذكاء الاصطناعى"، يقوم بتحليل تلك البيانات وتقديم العديد من المزايا للعملاء مثل تقديم التوصيات، واقتراح المنتجات ذات الصلة التى ساعدت على جعل التسوق فى أقصر وقت وأكثر راحة، وكذلك تقديم خدمة العملاء وخدمة ما بعد البيع على مدار ساعات اليوم، وطوال أيام الأسبوع .
كما بينت أنه فى مرحلة إدراك الحاجة للشراء يمكن لتطبيقات "الذكاء الاصطناعى"، فهم احتياجات العملاء ورغباتهم؛ وبناء ملفات تعريف أكثر ثراءً للمستهلكين بشكل أسرع وتحديثها تلقائياً، ثم إقتراح التوصيات المناسبة فى سياق البيع بالتجزئة عبر شبكة "الإنترنت".. منوهةً إلى أنه فى مرحلة البحث عن المعلومات للشراء يمكن لتطبيقات "الذكاء الاصطناعى"، مساعدة المسوقين على تحديد أفضل العملاء المتوقعين لتحسين الاستهداف، وتقديم الاقتراحات المثالية للعملاء، وتحديد النمط المثالى للمحتوى الذى يناسب تفضيلات العملاء، وفى مرحلة التقييم يمكن لتطبيقات "الذكاء الاصطناعى"، أن تستهدف العملاء الذين لديهم نوايا شراء عالية، وإرسال المحتوى المقنع لهم.
وأفادت موسى أنه فى مرحلة الشراء يمكن لتطبيقات "الذكاء الاصطناعى"، تزويد العملاء بأنظمة شراء ذكية يمكن أن تجعل عملية الشراء أسهل من ذى قبل وتعديل الأسعار بشكل ديناميكى.. مشيرة إلى أنه فى مرحلة سلوك ما بعد الشراء، يمكن أن تساعد "روبوتات الدردشة"، المدعومة ب"الذكاء الاصطناعى"، المسوقين على التواصل مع المستهلكين والرد على جميع استفساراتهم على مدار ساعات اليوم وطوال أيام الأسبوع.
وأكدت الدكتورة منى موسى، أن "الذكاء الاصطناعى"، سيؤدى إلى ثورة صناعية أخرى، وسيكون الفائزون هم أولئك الذين تكيفوا سابقاً معه، ولذلك فإن "الذكاء الاصطناعى"، هو التكنولوجيا التى سيتم تبنيها من قبل المسوقين لأنها ستؤثر على استراتيجيات تسويق تجار التجزئة وسلوكيات العملاء عبر الإنترنت.. مفسرةً بأن المسوقين يحتاجون إلى إعداد أنفسهم للتغييرات التى تأتى فى عصر "الذكاء الاصطناعى".. و من ناحية أخرى، فإن الأبحاث التى تتناول أثر "الذكاء الاصطناعى"، على سلوك المستهلك نادرة جداً؛ مما يعيق المسوقين عن فهم وتطبيق مثل هذه التكنولوجيا فى أنشطة التسويق للتنبؤ بسلوك المستهلك.
كما صرحت مدرس إدارة الأعمال بكلية الإدارة والتكنولوجيا المهنية والحاسبات، أنها قامت ببحث يهدف إلى دراسة أثر "الذكاء الاصطناعى"، على سلوك الشراء في قطاع البيع بالتجزئة عبر الإنترنت، و قياس مدى اتباع العملاء لتوصيات أنظمة "الذكاء الاصطناعى"، أثناء الشراء مع التركيز بشكل خاص على كل مرحلة من مراحل رحلة المستهلك.. مضيفةً أن النموذج المقترح بالدراسة يضم المتغيرات الآتية: الذكاء الاصطناعى والسلوك الشرائى لدى المستهلك وكذلك الخصائص الديموغرافية.
ومن ناحية أخرى، قالت الدكتورة منى موسى، إن البحث اعتمد على المنهج الكمى وتم جمع البيانات من خلال الاستبيان عبر "الإنترنت"، بإستخدام أسلوب العينة الملائمة وكان حجم العينة (400)، وتم توزيع الإستبيان عبر "الإنترنت" في "يونيو 2020"، لاستهداف المستهلكين فى مصر الذين إشتروا من تجار التجزئة عبر "الإنترنت" خلال الأشهر الثلاثة السابقة.. مشيرةً إلى أنه تم تحليل البيانات وخلصت النتائج الى أن هذا النموذج لديه قدرة عالية على التنبؤ وتفسير السلوك الشرائى لدى المستهلك من خلال تطبيقات "الذكاء الاصطناعى"، كما أن المتغيرات مرتبطة بشكل إيجابى مع بعضها البعض.. وكانت هناك علاقة معنوية بين جميع المتغيرات، كما توجد علاقة إيجابية بين "الذكاء الاصطناعى"، وسلوك الشراء لدى المستهلك، ويبلغ تأثير "الذكاء الاصطناعى"، 95.8% فى تباين سلوك الشراء لدى المستهلك، وأيضا يتأثر سلوك الشراء بالخصائص الديموغرافيه للمستهلك.
فى نفس السياق، أنهت مدرس إدارة الأعمال بكلية الإدارة والتكنولوجيا المهنية والحاسبات، أن الدراسة جاءت بالتوصيات الأتية :
1- قيام تجار التجزئة عبر الإنترنت بتوظيف تطبيقات "الذكاء الاصطناعى" فى جميع مراحل رحلة المستهلك، بدءًا من مرحلة إدراك الحاجة، والبحث عن "المعلومات، والتقييم"، واتخاذ قرار الشراء إلى مرحلة سلوك ما بعد الشراء؛ وذلك من أجل التنبؤ بالسلوك الشرائى للمستهلك وقياس مدى اتباع العملاء لتوصيات أنظمة "الذكاء الاصطناعى"، أثناء الشراء عبر شبكة "الإنترنت".
2- أن يطبق تجار التجزئة عبر "الإنترنت"، النموذج المقترح فى البحث الحالى لتحليل جميع البيانات التى يتم إنشاؤها فى كل تفاعل أثناء رحلة العميل ومن ثم تقديم تجارب العملاء المبنية على تفضيلاتهم، وأيضا الحصول على التوصيات والاقتراحات التى تمكنهم من إتخاذ القرارات الصحيحة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.