مجلس الوزراء يقف دقيقة حدادًا على روح الفريق محمد العصار    "التعليم" تفتح باب التقدم لقبول الطلاب بالمدرسة النووية.. تعرف على الشروط والمجموع المطلوب    "اقتراحات النواب" توافق على إطلاق اسم الطبيب محمد السايح على مدرسة بسوهاج    مستشفيات الإسكندرية تبدأ استقبال مرشحى مجلس الشيوخ    "الآثار": 4200 سائح وصلوا مصر أول أسبوع من استئناف النشاط    صور.. توزيع 1300 كشاف ليد على الوحدات المحلية بالدقهلية    صور.. انهاء مشروع محطة معالجة الهجارسة الثلاثية يحقق حلم الأهالى بسوهاج    سفير بيلاروس يناقش مع رئيس هيئة التمثيل التجاري تعزيز التعاون مع مصر    أصغرهم 37 عاما.. 6 مرشحين يتنافسون على رئاسة منظمة التجارة العالمية    "ميركل" تطالب بوحدة أكبر للاتحاد الأوروبي في مواجهة أزمة فيروس كورونا    منافس الزمالك.. الرجاء يستعد لاستئناف الموسم بودية أمام فريق درجة ثانية    كتيبة تضم مئات الجنود من جيش الاحتلال تدخل الحجر الصحي    سولشاير: أستون فيلا منافس صعب.. وفيرنانديز أضاف الكثير لليونايتد    مسئول عسكرى أمريكى: مستمرون فى دعم الجيش اللبنانى    مقتل ثلاثة بتفجير انتحاري ل"طالبان" في أفغانستان    الرجاء المغربي يكشف عن موقفه النهائي من شراء عقد أحداد    صراع إنجليزي على نجمي نابولي وإنتر ميلان    اتحاد الكرة يحتفل بعيد ميلاد أحد نجوم مصر في مونديال إيطاليا أحمد الكأس    أخبار الأهلي : رباعي الأهلي يطلب عقد اجتماع طارئ مع فايلر.. تعرف على السبب    عصام عبد الفتاح ل"بوابة الأهرام": لم يتم تعيين حكام قبل نهائي دوري أبطال إفريقيا حتى الآن    قرارات مجلس إدارة نادى الاتحاد السكندرى    "الفيزياء" تُنهي حياة طالبة ثانوي في الشرقية    نشرة حوادث الفجر: تفاصيل جديدة في بلاغ ضد بسنت محمد فتاة التيك توك    متأثراً ببتر في القدم.. وفاة مراقب امتحانات ثانوية عامة بملوي    الزراعة تعلن ضبط 1084 طن لحوم ودواجن وأسماك فاسدة.. اعرف التفاصيل    فيديو| الأرصاد توضح موعد عودة درجات الحرارة لمعدلاتها الطبيعية    الجمعة.. أوبرا الإسكندرية تقيم أول حفل فني بعد عودة النشاط    «لوكاندة بير الوطاويط».. جديد الكاتب أحمد مراد    10 إجراءات لفتح مصليات السيدات بعد أكثر من 100 يوم إغلاق    توجيهات عاجلة من الرئيس السيسي.. تعرف على التفاصيل    شمال سيناء تعلن بيانًا بحالات كورونا: إيجابية 29 حالة من إجمالي 251 بالمحافظة    هذا ما يحدث لجسمك عند الإصابة بالطاعون الدبلي.. إليك مخاطره وكيفية علاجه    جونز هوبكنز: أمريكا تسجل لأول مرة 60,000 إصابة كورونا خلال يوم واحد    عادة خاطئة أثناء الاستحمام فى الصيف تهددك بمشاكل فى القلب والشرايين    صور| طالبة توجه الشكر لقيادات "الأزهر" بعد تعرضها لحادث قطار    تنفيذ 94 مشروعا للصرف الصحي بالشرقية بتكلفة 12 مليار و116 مليون جنيه    وفاة والدة الفنان محمد علاء ودفنها بمقابر حلوان    محافظ الفيوم يغلق معرض سيارات استولى على حرم الطريق    سعيد عامر: الإسلام أمر بحفظ الأعراض وجعله من أولويات مقاصده..فيديو    ضبط 2650 كتابًا دراسيًا خارجيًا بدون تصريح داخل مكتبة بالأزبكية    الري: إثيوبيا لم تبلغنا رسميًا نيتها ملء سد النهضة    لص بغداد يحقق 10 آلاف جنيه أمس.. ورأس السنة يكتفي ب206 جنيهات    حزب العدل يعلن عن تأهيله للصم والبكم لمراقبة الانتخابات    محافظ أسيوط يشدد على دخول العاملين للديوان العام عبر ممرات التعقيم    رئيس الوزراء يعيد تشكيل المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية برئاسته وعضوية 9 وزراء    بيان مهم من وزارة قطاع الأعمال بشأن مراجعة مجلس الدولة لتعديلات قانون رقم 203    بسبب إجراءات محتملة لغلق العاصمة.. محتجون يقتحمون البرلمان الصربى.. شاهد    الداخلية تواصل تفعيل المرحلة الثالثة عشر من مبادرة "كلنا واحد"    ب47 مليون جنيه.. بدء أعمال رصف طريق «قنا – الأقصر» الزراعي الغربي    ارتفاع حصيلة قتلى الاحتجاجات في إثيوبيا إلى 239    أخبار الأهلي : الخطيب يكلف وزير خارجية الأهلي بمهمة خاصة في إسبانيا    الثانوية الأزهرية 2020.. طلاب العلمي يؤدون امتحان الإستاتيكا غدا    17 يوليو.. علي الهلباوي يحيي حفلين غنائيين بساقية الصاوي    فيفي عبده تنعى والدة حمادة هلال    67% من قراء اليوم السابع يؤيدون قرار إعادة فتح مسجد الحسين    فرجاني ساسي نجم الزمالك يخضع لمسحة كورونا الأولى غدا    تعرف على أنواع الكذب في الإسلام    المسلم مأمور بغض البصر.. المفتي يصدر بيانا جديدا عن التحرش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أردوغان يُمنى بانتكاسة كبيرة في الانتخابات المحلية بالمدن الكبرى
نشر في صدى البلد يوم 01 - 04 - 2019

مُني الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بانتكاسات صادمة في الانتخابات المحلية بخسارة حزبه الحاكم (العدالة والتنمية) السيطرة على العاصمة أنقرة للمرة الأولى منذ تأسيس الحزب عام 2001، وهو الأمر الذي قد يعقد خططه لمعالجة الركود الاقتصادي.
وأعلن كل من حزب العدالة والتنمية وحزب المعارضة الرئيسي (الشعب الجمهوري) فوزه بالانتخابات في اسطنبول أكبر مدن البلاد ومركزها الاقتصادي. وقال الحزب الحاكم إن لديه "كثيرا" من الأدلة على حدوث مخالفات انتخابية.
ويهيمن أردوغان على المشهد السياسي التركي منذ وصوله إلى السلطة قبل 16 عاما ويحكم البلاد بقبضة حديدية وقد نظم حملات انتخابية متواصلة على مدى شهرين قبل انتخابات أمس الأحد التي وصفها بأنها "مسألة حياة أو موت" بالنسبة لتركيا.
لكن لقاءاته الجماهيرية اليومية والتغطية الإعلامية الداعمة له في معظمها لم تكسبه تأييد الناخبين في المدينتين الرئيسيتين وذلك في ظل تأثير أزمة العملة القاسية التي وقعت العام الماضي بشدة على الناخبين.
وقال زعيم المعارضة كمال قليجدار أوغلو "صوت الشعب لصالح الديمقراطية، لقد اختاروا الديمقراطية". وأعلن حزبه الشعب الجمهوري فوزه في مدينة إزمير المطلة على بحر إيجة، وهي معقل للحزب وثالث أكبر المدن التركية.
وسيطر حزب العدالة والتنمية وسلفه الإسلامي على اسطنبول وأنقرة على مدى 25 عاما. وقالت مصادر داخل الحزب وأخرى مقربة منه إن النتائج، التي لا تزال يتم فرزها وتواجه طعونا، ستؤدي على الأرجح إلى تغييرات شخصية في أعلى مناصب الحكومة.
* مخالفات
ووفقا لبيانات لجنة الانتخابات وحزب الشعب الجمهوري فإن مرشح الحزب المعارض لمنصب رئيس بلدية اسطنبول تقدم على مرشح حزب العدالة والتنمية بأكثر من 25 ألف صوت مع فرز آخر الأصوات.
لكن بيرم شان أوجاق رئيس حزب العدالة والتنمية في منطقة اسطنبول يقول إن المخالفات في الأصوات كان لها تأثير على النتيجة ويصر على أن حزب أردوغان فاز بالانتخابات.
وفي أنقرة، ذكرت وسائل إعلام تركية أن مرشح حزب الشعب الجمهوري حقق فوزا واضحا في أنقرة، لكن حزب العدالة والتنمية قال إنه سيطعن على النتائج في بعض أحياء العاصمة ويتوقع أن تتغير النتيجة لصالحه.
وذكرت وكالة أنباء الأناضول الحكومية إن التحالف الحاكم بزعامة أردوغان، والذي يضم حزب الحركة القومية اليميني، حصل على 51.7 بالمئة من الأصوات على مستوى البلاد بعد فرز كل الأصوات تقريبا. وكانت نسبة الأقبال على مستوى البلاد كبيرة جدا وبلغت 84.52 بالمئة.
وبرغم الحصول على أغلبية الأصوات في انحاء البلاد، فإن هزيمة حزب أردوغان ذي الجذور الإسلامية في أنقرة تشكل ضربة كبيرة للرئيس. ومن شأن الخسارة في اسطنبول، التي استهل فيها إردوغان مسيرته السياسية وكان رئيسا لبلديتها في التسعينيات، أن تكون صدمة أكبر.
وتراجعت الليرة التركية، التي تأرجحت في نطاق كبير في الأسبوع الذي سبق الانتخابات في تذكرة بأزمة العملة العام الماضي، بنسبة تصل إلى 2.5 بالمئة مقابل الدولار قبل أن تستعيد خسائرها في وقت لاحق.
وتوقع مسؤول في حزب العدالة والتنمية ومصدر آخر مقرب من الحزب إجراء تعديل وزاري وتغييرات أخرى في الدائرة المحيطة بأردوغان خاصة بعد الخسارة في اسطنبول.
وقال المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه "ستحدث تغييرات بكل تأكيد في بعض المواقع مثل الدائرة المقربة من أردوغان في الحزب ومجلس الوزراء".
وأضاف "تتوقع الأسواق حدوث تغيير في مجلس الوزراء. هذا يجعل التغيير ضروريا".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.