برلمانية تونسية: منتدي شباب العالم دليل عظمة مصر منذ الفراعنة وحتى الآن.. فيديو    أبو سعدة ل"بوابة الأهرام": منتدي شباب العالم رسالة من أجل فهم مشترك لقضايا الإنسانية    القوى العاملة بمطروح: توفير فرص عمل ل25% من ذوي الهمم المسجلين لدى المديرية خلال 2019    الأنبا توماس عدلي يترأس اللقاء الثالث لراهبات إيبارشية الجيزة والفيوم وبنى سويف    انطلاق برنامج توعية القيادات ومعلمي الأقصر بقضايا الهجرة غير الشرعية واللاجئين    "التنمية المحلية": إنشاء مجزر ومنطقة استثمارية ومحطة تدوير في دمياط    غرفة شركات السياحة تكشف عن أهم القطاعات السياحية المستفيدة من مبادرة البنك المركزي.. فيديو    السعودية تستضيف أعمال الدورة ال23 لوزراء الاتصالات والمعلومات العرب الثلاثاء    لتنفيذ مشروعات الرصف.. محافظ الفيوم يستقبل رئيس شركة الإنتاج الحربي    رئيس البرلمان الليبي: قيادات الإرهابيين في ليبيا مطلوبون محلياً ودولياً    برلماني: أردوغان في ورطة حقيقية وأيامه في الحكم معدودة    "نيويورك تايمز": واشنطن طردت دبلوماسيين صينيين حاولا التسلل إلى موقع عسكري    حسام حسن: حققنا فوزا صعبا على أسوان في غياب العناصر الأساسية    كلوب: أحلم بلقب مونديال الأندية مع نهاية عام 2019    مصر تفتتح دور المجموعات بفوز ساحق على أمريكا في بطولة العالم للأسكواش    روما يقلب الطاولة على سبال ليستعيد انتصاراته في الدوري الإيطالي    إنقاذ شاب حاول الانتحار لإجبار والده على الزواج من محبوبته (تفاصيل)    إصابة 12 شخصا في تصادم سيارتين نقل بطريق التفريعة ببورسعيد    انزلقت قدماه.. مصرع شاب سقط من قطار "طنطا - المحلة"    هناء الشوربجى عن الراحل حسن عفيفى: زوج مخلص وأطيب رجل فى الدنيا وأحن أب    بالصور.. عروض وتابلوهات فنية على هامش منتدى شباب العالم    الإفتاء: دفع الزكاة للأقارب المستحقين أفضل في الأجر والثواب    أول تعليق من قطر على مفاوضاتها مع الإمارات    جمهور النصر السعودي يطالب تركي آل الشيخ بمشاركة آمال ماهر في موسم الرياض    أحمد عز لتركي آل الشيخ:" سعدت بالمشاركة في موسم الرياض"    بعد تامر حسني.. هؤلاء يساندون خالد منيب في حفله الأول بالاسكندرية    العراق تستعد لفتح 15 مقبرة جماعية غربي البلاد    باستثناء الشبورة الكثيفة | الأرصاد: استقرار الأحوال الجوية بدءا من الغد حتى نهاية الأسبوع    لأول مرة.. "العاصمة الإدارية" تحتضن ممثلي الجيوش الأفريقية    بالفيديو – روما يقلب تأخره أمام سبال ويقتنص فوزا هاما    مبادرة التحول الرقمي بالمعاهد الأزهرية.. تفاصيل    بالصور..وزير التنمية المحلية يُتابع أداء المحافظات فى التعامل مع الأمطار    مانشستر سيتى يضرب أرسنال بثلاثية في الدوري الإنجليزي    غدًا.. مؤلف "ممالك النار" في ضيافة "البوابة نيوز"    للمرة الثانية خلال أسبوع.. العثور على رضيعة ملقاة بمقابر إسنا    الشيطان الذى يصنع الإرهاب    «سعفان» و«آمنة» يوزعان 518 قطعة ملابس على الأيتام    «التعليم العالي» تعلن «حصاد 2019» في تنفيذ المشروعات القومية الكبرى    بالصور- وزير الرياضة يلتقي أبطال مصر المشاركين في منتدى شباب العالم    وزيرة الصحة تتفقد غدا تجهيزات تطبيق التأمين الصحي الشامل بالأقصر    الإحصاء السعودية: 9.83 مليون عامل أجنبي في المملكة    رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة السلة يزور صالة 6 أكتوبر    دعاء نزول المطر .. كلمات مأثورة في السنة النبوية    في أول لقاء أسبوعي معهم.. محافظ كفر الشيخ يبحث 53 شكوى للمواطنين    أجندة إخبارية.. تعرف على أهم أحداث الإثنين 16 ديسمبر 2019    محافظ سوهاج يشدد على ضرورة المعاملة الحسنة للمرضى بالمستشفيات    "الإفتاء" تعلن عن حزمة فعاليات بمناسبة اليوم العالمي للفتوى 2020    «الرؤى الخالدة».. مرثية «أم كلثوم» تبهر رواد «جدة للكتاب»    ستاد الجيش يستضيف مباراة المصري وطلائع الجيش    22 ديسمبر الحكم على زوجة شادي محمد وآخرين في سرقة شقته    هل يجوز قراءة القرآن مع الإمام.. الإفتاء تجيب    رئيس جامعة أسيوط يعلن عن إجراء 5937 عملية من إجمالي حالات قوائم الانتظار بالمستشفيات الجامعية خلال عام 2019    تجديد حبس «الخالة المفترية» بالشرقية    الطفل زين يروى قصته مع السرطان فى منتدى الشباب    هل يسقط الدين عمن مات شهيدا ؟ الإفتاء ترد    هل يجوز تخصيص راتب لنفسي من جمع التبرعات.. الإفتاء تجيب    أجواء ممطرة في شمال سيناء ورياح باردة مصحوبة بانخفاض في درجات الحرارة    حل سحري للتخلص من تناول الوجبات السريعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رئيس الوزراء: مصر مستعدة لنقل خبراتها في مختلف القطاعات إلى العراق
نشر في صدى البلد يوم 24 - 03 - 2019

شهد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ونظيره العراقي عادل عبد المهدي، أعمال الملتقى الاقتصادي والتجاري بين مصر والعراق، بحضور عدد كبير من الوزراء ورجال الأعمال من الجانبين.
ورحب الدكتور مصطفى مدبولي، بالوفد العراقي من مجتمع رجال الأعمال والصناعة، في بلدهم الثاني مصر، معربا عن سعادته لتواجده اليوم وسط هذا العدد الكبير من الأشقاء من جمهورية العراق، مؤكدا على عُمق العلاقات التاريخية بين البلدين، حيث كانت مصر والعراق دومًا ركيزة استقرار المنطقة والشرق الأوسط، فبينهما الكثير من العوامل المشتركة، وهما أقدم الحضارات على مستوى التاريخ البشري وهناك الكثير من السمات المشتركة بين الشخصيتين المصرية والعراقية.
وأوضح مدبولى أن عددًا كبيرًا من المصريين كانوا مُتواجدين في العراق لسنوات مضت، كما كانت مصر مقصدًا للطلبة والمُثقفين العراقيين.
ونقل رئيس الوزراء للحضور دعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي للحكومة لدفع العلاقات الثنائية بين البلدين بصورة جدية وسريعة، معربا عن سعادته بما علمه بشأن المباحثات المهمة التى تمت ظهر أمس بين رجال الأعمال من الجانبين، ويتم التوافق على تفعيل العمل في عدد من المشروعات، لتحقيق الاستفادة المشتركة للدولتين.
وأوضح الدكتور مصطفى مدبولي أن أحد اهم أدوات العمل المشترك التي تم الاتفاق عليها بين البلدين سيكون من خلال إنشاء شركات مشتركة، حيث خطت مصر خطوات مهمة في هذا الطريق في العديد من بُلدان القارة الأفريقية، فهو توجه مهم وجيد يُسهل للجانبين العمل وتنفيذ مشروعات كبرى، وقال: "تم التوافق على أن يتم الشهر القادم عقد اللجنة العليا المشتركة بين البلدين، حيثُ سأشرُف بزيارة العراق، وآمل ان يتم خلال الزيارة تفعيل تنفيذ عدد من المشروعات".
وأضاف أنه سيتم الاتفاق على اختيار عدد محدود من المشروعات لتنفيذها أولًا، وذلك على المستوى الحكومي، لضمان سرعة التنفيذ والنجاح، أما القطاع الخاص من البلدين فستكون الساحة مفتوحة أمامه لتنفيذ مشروعات مشتركة في العديد من القطاعات، والإنطلاق بقوة، مؤكدا أن القطاع الخاص فى هذا الصدد سيحظى بدعم حكومتي البلدين.
وعرض مدبولي تجربة مصر في المجال الاقتصادي، خلال السنوات الأربع الماضية، حيث أشار الى النجاح في تحقيق مؤشرات إيجابية، منها معدل نمو 5.6% نستهدف السنة القادمة الوصول به إلى 6%، كما انخفضت معدلات البطالة والتي نستهدف ان تصل الى 9%، حيث أسهمت المشروعات القومية في توفير فرص عمل بواقع نحو 900 ألف فرصة عمل جديدة في العام الواحد، كما ساهمت برامج الحماية الاجتماعية بصورة كبيرة في تقديم خدمات للفئات الأكثر احتياجًا، مؤكدًا على ما ذكره الرئيس السيسى من قبل بأن الشعب المصري هو البطل الحقيقي لهذه الإصلاحات.
وأشار رئيس الوزراء إلى أن مصر مستعدة لنقل خبراتها فى كل القطاعات الى العراق، وتسعى لعودة العراق الى ما كانت عليه دومًا، عراق قوي وموحد يسهم في تنمية واستقرار الامة العربية والإسلامية.
من جانبه أكد رئيس وزراء العراق على سعادته بالتواجد في هذا المحفل، وما لمسه من حفاوة وكرم ضيافة، كما عبر عن سعادته لما شهدته المباحثات مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، ثم مع رئيس مجلس الوزراء المصري، من نتائج مثمرة، معربًا عن تطلعه الى ان تسهم الجهود في دفع التعاون الثنائي في مختلف القطاعات، وتلبية تطلعات البلدين والشعبين الشقيقين.
وأكد عادل عبد المهدي أن عدد رجال الأعمال العراقيين الذي كان يتمنى القدوم والمشاركة في منتدى الأعمال المشترك، اكبر بكثير من العدد الذي يتواجد الآن، فهناك حرص وتحمس من جانبهم على المشاركة والعمل مع شركائهم في مصر.
وأضاف رئيس وزراء العراق، أن الظروف التي تعرضت لها بلاده جعلت العديد من القطاعات في حاجة الى التعاون وإعادة النهوض والإعمار، فالعديد من مجالات وفرص العمل متاحة، ونحن بحاجة إلى مضاعفة الانتاج، لافتًا إلى إمكانية تحقيق التقدم السريع اذا اتبعنا ادوات عمل فاعلة، ونستطيع ان نحقق الكثير، كما فعلت مصر.
وأكد أن العلاقات الاقتصادية بين مصر والعراق لايمكن ان تبقى على حالها، فأرقام الميزان التجاري وميزان المدفوعات مازالت متواضعة، مضيفًا أن حكومته تعول على القطاع الخاص بصورة كبيرة خلال الفترة المقبلة، وتريد أن تعطيه أولوية كبيرة.
كما ألقى المهندس عمرو نصار، وزير التجارة والصناعة المصري، كلمة أعرب فيها عن قناعته التامة بأن أساس الشراكة بين مصر والعراق يرتكز على قيام رجال المال والأعمال في البلدين، على دعم وتعزيز العلاقات الثنائية من خلال الإستثمار في مشروعات مشتركة تعود بالنفع على الجانبين، وتعمل على تحفيز مستويات النمو لاقتصادهما، ومن ثم توفر فرص العمل للأجيال القادمة.
ولفت الوزير إلى المسئولية الكبيرة التي تقع على عاتق الحكومتين لتوفير سبل توطيد وتطوير مثل هذه الشراكات وتمهيد الطريق لها، كإقامة مناطق صناعية بالعراق، وتوقيع العديد من مذكرات التفاهم وبروتوكولات التعاون التي تعزز حركة تيسير الأعمال البلدين وتذليل كافة العقبات التي تحول دون إتمام ذلك، بالإضافة إلى منظومة للتعاون المشترك لإعادة إعمار العراق.
وأكد "نصار" أن التواصل المستمر والدائم بين حكومتي البلدين ومجتمعي الأعمال في مصر والعراق سيكون الضمان الأكيد والعامل الرئيسي لتوثيق الروابط الاقتصادية والتجارية والاستثمارية بما يضمن تحقيق المنفعة المشتركة المنشودة.
وألقى أحمد الوكيل، رئيس اتحاد الغرف التجارية المصرية والأفريقية والأورومتوسطية، كلمة بالإنابة عن مجالس إدارات الغرف التجارية المصرية واتحادها العام، أكد خلالها السعي لتحقيق التكامل بين مصر والعراق، من خلال قيام القطاع الخاص المصري، بالعمل على إعادة تأهيل وتحديث الصناعة العراقية القائمة، وتوفير مستلزمات الانتاج، والتدريب بهدف التصنيع المشترك، ليس فقط للسوق العراقى، ولكن للتصدير المشترك الى دول الجوار، هذا بالطبع بالإضافة الى استثمارات صناعية وخدمية جديدة.
وفيما يتعلق بإعادة الإعمار، أكد الوكيل السعي لايجاد شراكات بين المكاتب الاستشارية وشركات المقاولات والموردين من بلدينا، وربطهم بكبرى الشركات العالمية، وهيئات التمويل الدولية، لخلق تحالفات قوية، تسعى لتنفيذ مشاريع البنية التحتية، بأكبر مكون محلى ممكن. لافتًا في هذا الاطار إلى أن خبرة مصر التى أشاد بها العالم فى تنفيذ مشروعات كبرى، ومشاريع عاجلة للبنية التحتية فى زمن قياسى ستكون داعمة فى هذا المجال للعراق الشقيق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.