غدا.. تكريم أوائل خريجى نظام التعليم والتدريب المزدوج للعام الدراسي 2018/2017    مدير «المناطق العشوائية»: إعلان محافظة دمياط خالية من المناطق «غير الآمنة» قريبًا    الهجان يتابع أعمال رصف الطرق بمدينة قنا    رئيسا «التصديري للأثاث» و«غرفة صناعة الأخشاب»: مبادرة جديدة لتيسيير اشتراك شركات الأثاث المصرية في المعارض    محافظ كفرالشيخ يصدر قرارا بتشكيل لجنة لحصر «الأكشاك»    البشير: السودان دولة آمنة ومسالمة وقادرة على توفير السلام لمواطنيها    «الخارجية الأمريكية»: إيران رائدة في رعاية الإرهاب بالعالم    «قوات التحالف»: اعتراض وتدمير صاروخ باليستي أطلقته ميليشيات الحوثي باتجاه جازان    الصين تدعو للتعاون مع باكستان في القضايا ذات الاهتمام المشترك    ميدو جابر : جاهز للمشاركة امام حوريا كوناكري    لأول مرة.. رونالدو يظهر بقميص يوفنتوس بدوري الأبطال    ضبط سمسار هجرة غير شرعية في الإسكندرية    فيديو.. مدير مستشفى «ديرب نجم» السابق يكشف أسباب رحيله قبل أيام من الواقعة    وزير التنمية المحلية يشيد بمستوى الخدمة الصحية المقدمة بمستشفيات أسيوط الجامعية‬    بدء أعمال القافلة الطبية للقوات المسلحة بمستشفى الداخلة في الوادي الجديد    فيديو| «التعليم»: حملات إعلامية للتعريف بأهداف المنظومة الجديدة    المالية تكشف سر الخسائر الفادحة للبورصة    صور.. المصري يتوجه ل«سطيف» ويؤدى مرانه الأول في الجزائر    منتخب شباب الطائرة يخسر لقب أفريقيا أمام تونس    أهمها "حافز المديرين" و"الأساسي".. ننشر توصيات مؤتمر "نحو معلم أفضل"    تجديد حبس وائل عباس 15 يومًا    مصطفى خاطر ينعى جميل راتب بهذه الكلمات    أنغام تُغني ل تركي آل الشيخ: «بخاف أفرح» (فيديو)    مسجدا صرغتمش الناصرى والمعينى    حكم الشرع في توريث الأرض المملوكة بوضع اليد    محافظة الإسكندرية تكرم 20 من حفظة القرآن الكريم    روسيا ترفض اتهامات أمريكية حول مساعدة كوريا الشمالية    صائد الرؤساء    البرلمان العربي يقدم ورقة عمل للحفاظ على حقوق الإنسان في مناطق الصراع    مقتل تاجر مخدرات في مطاردة مع الشرطة بالشرقية    موسكو: طالبان مستعدة للمشاركة في محادثات السلام حول أفغانستان    الجريدة الرسمية تنشر قرار وزير الداخلية بتعديل مدة التأهيل لترقيات الشرطة    رسميا.. ترقية 480 ألف معلم    نشطاء يدعون لوقف أغاني سعد لمجرد من الإذاعة المغربية    بالأسماء.. «سعفان» يصدر تكليفات تشمل 8 قيادات بالقوى العاملة    أغلفة الكتب المدرسية لمراحل رياض الأطفال والصف الأول الإبتدائى..فيديو    بالصور.. محافظ جنوب سيناء يتفقد الأنشطة الرياضية بملاعب الطور    محافظ البحر الأحمر يلتقي المستشار الفني للأمم المتحدة لبحث خطط تطوير الغردقة    التعليم العالي: تعيين عمداء جدد بعدد من الجامعات الحكومية    "صحة جنوب سيناء" تواصل تدريب العاملين بها على أعمال المسح الشامل لفيروس "سي"    محافظ مطروح ومساعد وزير العدل يفتتحان مشروع «ميكنة المحاكم»    محاسبة المخطئ وطمأنة المواطن.. أبرز رسائل الرئيس لشعبه خلال المؤتمرات    ضبط 5 مخابز مخالفة لإنتاجهم خبز ناقص الوزن في كفر الشيخ    تجديد حبس ربة المنزل المتهمة بإلقاء طفليها بترعة في المنيا 15 يوما    "ثقافة الغردقة" تفتتح المعرض الأول للكتاب    نوال الزغبي تستعد لطرح كليب «برج الحمل» خلال أيام    ضبط 12طن من مقرمشات الاطفال داخل مصنع بير سلم بالقليوبية    هل يجوز صوم عاشوراء منفردًا؟    رفض استئناف ممدوح عباس للحجز على أموال الزمالك    كافاني: سأحب أن أرى الأندية الإنجليزية في الدوري الفرنسي للحكم على جودتها    بالصور.. فاطمة ناعوت تنعى جميل راتب بكلمات مؤثرة    تجديد حبس حازم عبدالعظيم 15 يومًا بتهمة نشر أخبار كاذبة    التحقيق في واقعة لسيدة أضرمت النار في شقتها بالدقي    المفتي السابق يوضح ثواب صيام يوم التاسع من محرم    الرئيس السيسي: "الدولة دفعت فى التابلت فلوس كتير علشان خاطر أبنائها"    رئيس الجودو ونائبه يتوجهان الي اذربيجان للقاء رئيس الاتحاد الدولي    هل يقع الطلاق وقت الغضب الشديد.. مفتي الجمهورية يجيب    تعرف على المستشفى العسكرى الذى يفتتحه الرئيس اليوم بالمنوفية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مستشار فرنسي: الإمارت وثقت وجود 81 منظمة حول العالم مرتبطة بالإخوان
نشر في صدى البلد يوم 20 - 11 - 2017

نشر موقع 24 الإماراتي حوارا أجراه مركز دراسات الشرق الأوسط الفرنسيّ بنسخته الإنجليزية "ذا بورتال" مع الكاتب والمستشار في الشؤون الأمنيّة، رولان جاكار، حول اليقظة التي شهدتها أوروبا عمومًا وفرنسا خصوصًا تجاه تهديد المنظّمات الإخوانيّة الإرهابية.
ردًّا على سؤال مرتبط بالسبب الذي أدى إلى إطلاق "اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا" لمبادرة تغيير اسمه ليصبح "مسلمو فرنسا" قال جاكار إنّ هنالك سببين وراء هذا الأمر، واحد داخليّ وآخر عالميّ.
الإمارات العربية المتحدة أمّنت لائحة بالمنظمات الإرهابية في فبراير 2017 والتي وثقت وجود 81 منظمة حول العالم مرتبطة بالتنظيم الدولي للإخوان المسلمين.
ومن بين هذه المنظمات من تنشط في أوروبا بما فيها اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا فمنذ بداية الانتخابات الرئاسيّة الفرنسية الأخيرة ظهرت قناعة واسعة بالتهديد والخطر الناجمين عن التنظيم الإرهابي الدولي للإخوان المسلمين الذي يشكل الاتحاد الذي تأسس سنة 1983 أحد فروعه. لقد كان هنالك توافق خلال الحملة الانتخابية بين اليمين واليسار حول هذا الموضوع في فرنسا.
وأضاف الكاتب أنّ الإمارات العربية المتحدة أمّنت لائحة بالمنظمات الإرهابية في فبراير 2017 والتي وثقت وجود 81 منظمة حول العالم مرتبطة بالتنظيم الإرهابي الدولي للإخوان المسلمين، ومن بين هذه المنظمات من تنشط في أوروبا بما فيها اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا.
هذا الإطار الثنائي الفرنسي-الدولي دفع الاتحاد إلى تغيير اسمه من أجل إبعاد نفسه عن اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا.
وكان الهدف من وراء ذلك محاولة تفادي الملاحقة التي كان بإمكانها أن تؤدّي إلى حظر نشاطات المنظمة في فرنسا، كما اقترح ذلك عدد من السياسيين والنواب والخبراء في مجال الأمن والتطرف.
وسأل الموقع جاكار عن تفسيره لهذا الوعي الفرنسي حول خطر تنظيم الإخوان الإرهابي في حين أنّ الاتحاد كان ينشط في فرنسا على مدى 35 عامًا وينظم لقاءاته منذ 1984 في لو بورجيه إحدى الضواحي الباريسية.
وأجاب المستشار بوجود عاملين لتشكيل الوعي، الأول هو وصول الإخوان إلى السلطة في مصر وتونس بعد الثورات العربية، ومن ناحية ثانية تورط الإخوان في صراعات مسلحة داخل دول أخرى مثل ليبيا واليمن وسوريا، ويضيف أنه على مدى 80 عامًا، أي منذ تأسيس التنظيم، كان الإخوان يعلنون باستمرار أنّهم "معتدلون يدافعون عن "الإسلام السياسي" ضد "الإسلام المسلح"، لكن ذلك الادعاء كان مجرّد مغالطة كما يؤكد المستشار.
وأشار جاكار إلى أنّ الجهاد المعاصر برز من أحد فروع الإخوان الذي كان على صلة بسيد قطب الذي كان أكثر المبشرين تطرفًا ضمن الجيل الأول لهذا التنظيم.
من جهة أخرى، أظهرت تجربة الإخوان في الحكم كيف أسقطوا بسرعة قناع الاعتدال بعد الوصول إلى السلطة، فسنّوا قوانين سياسية واجتماعية وثقافية لا تترك المجال لأي حرية لدى المعارضة المدنية أو الأقليات إضافة إلى انتهاك حقوق النساء.
وفي الدول العربية التي شهدت ثورات، لم يتردد الإخوان باللجوء إلى السلاح تمامًا مثل المجوعات الجهادية كما هي الحال في ليبيا مثلًا،هذه الأحداث خلقت الوعي في فرنسا وفي الغرب عمومًا بسبب الخطر الذي شكله تنظيم الإخوان لا على السلام والأمن فحسب بل على القيم الإنسانيّة أيضًا.
وسأل الموقع عمّا إذا كان البيان الذي أصدره اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا ضمن مؤتمر عُقد في تركيا شهر فبراير الماضي والذي أعلن فيه انسحابه من تنظيم الإخوان الإرهابي الدولي، يمكن أن يخدع الوعي في الغرب، يجيب جاكار أنّه من المفاجئ إعلان هذا الاتحاد انسحابه المزعوم "بعدما قضى 30 سنة وهو ينكر وجود أي علاقة له مع هذا التنظيم!" وهنالك أيضًا "بعض قادة اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا ينكرون وجود ذراع سرّيّ للإخوان المسلمين يُدعى التنظيم الدولي!"
يشير جاكار إلى أنّ البيان هو مجرد خطوة يائسة للاحتيال على التشريع الأوروبي الجديد المناهض للإرهاب. وحتى لو انفصل اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا عن التنظيم الدولي للإخوان المسلمين، فإنه لن يستطيع خداع السلطات والرأي العام الأوروبي أو في إقناعهم مجددًا بأنّ "الإسلام السياسي" يشكل حصنًا منيعًا في وجه "الإسلام المسلح".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.