المراكز الأولى في النشاط الفني بأسبوع متحدي الإعاقة بجامعة المنيا    كرم جبر: حلم الإرهابيين بإقامة ولاية في سيناء انتهى للأبد    برلماني: حصر العمالة غير المنتظمة لبدء التأمين عليها ..فيديو    "مصر تستطيع بأبناء النيل" يبحث ترشيد استهلاك المياه    57 دولة تشارك فى «صناعة الإرهاب ومخاطره»    وزير الري: خطة قومية لترشيد المياه    البورصة الفلسطينية تغلق تداولاتها على انخفاض    «القوى العاملة» فى البرلمان تناقش التأمين على العمالة غير المنتظمة    السياحة: إلغاء وتخفيض الجزاءات على 60 شركة سياحية    شاهد.. رسالة نارية من إعلامي فلسطيني إلى قطر    الخرطوم تقر تعديلًا تشريعيًا بشأن الجنسية السودانية    الجيش اليمني يحرر جبال النخش شرق صنعاء ويقتل 20 حوثيًا    تعليق الصيد في بحر قطاع غزة بعد استشهاد صياد فلسطيني برصاص إسرائيلي    تعليمات خاصة ل«النقاز وباسم» خلال مران الزمالك    موريال يقود هجوم إشبيلية أمام أتلتيكو مدريد في الدوري الإسباني    تحقيقات «عصابة الأعضاء»: سقطت قبل تنفيذ جرائمها    إغلاق ميناء نويبع البحري لسوء الأحوال الجوية    والد الشهيد أحمد الشاذلي: افتدى زملائه بنفسه (فيديو)    فى أول أيام تلقى طلبات «حج القرعة».. «الأقسام ومديريات الأمن» تستقبل 573 مواطنا    تأجيل إعادة محاكمة «دومة» في «أحداث مجلس الوزراء» للغد    «النواب».. لا تصالح مع «العقارات».. الآيلة للسقوط    درة تتصدر البوستر الرئيسي لمسلسل "الشارع اللي ورانا"    محمد حماقي: «منير» لن يتكرر في الغناء.. وأحدث نقلة بالموسيقى    الزمالك يرفض مناورات محمد إبراهيم بورقة الأهلي    "قابيل": نستعد لإطلاق أكبر مدينة صناعية فى مصر (فيديو)    حملة نظافة بمدينة المنشأة بسوهاج    رئيس الوزراء الهندي يطالب شعبه ببناء "الهند الجديدة"    بالصور.. سفن حربية بريطانية تصل إلى قطر    "البرلمان" عن تقرير ال"بي بي سي": كذب X كذب    طالب بتربية المنوفية يحصد المركز الثاني بمعرض الفنون التشكيلية بالمنيا    الإعدام نهاية العشق الحرام.. فاطمة الخائنة قتلت زوجها بمساعدة عشيقها    علاقة قديمة داخل فيلا مسؤول بارز بالداخلية كشفت المتهم بذبح خادمته    تعرف على شروط "شوبير" لقيادة قناة "الأهلي"    هتافات جماهير المصري تزلزل استاد الجيش ببرج العرب عقب الفوز على المقاولون    أشهر نجوم بوليوود ينعون رحيل سريديفي كابور    "أحمد عواض" يتعهد لمحافظ الفيوم: قوافل ثقافية تجوب مختلف المدن والقرى    أسطورة "ألف ليلة وليلة" لشريف منير ونيكول سابا يوميًا على MBCمصر (صور)    اكتشاف مقبرة فرعونية في مصر تعود إلى ثلاثة آلاف عام    علي جمعة يكشف صاحب تسمية كتاب الله ب«المصحف».. فيديو    محافظ بني سويف: مواصلة المسح الطبي الشامل للكشف عن "فيروس سي"    مقاتلات تركية تقصف مواقع حزب العمال شمالي العراق    سول: كوريا الشمالية مستعدة لاجراء محادثات مع أمريكا    محمد أبو العينين: شباب مصر ركيزة الوطن وما تحقق خلال 4 سنوات إنجاز غير مسبوق    مصر تشارك في معرض "الجمعية الدولية لشبكات المحمول" ببرشلونة    "صحة النواب": التجارب السريرية تساعد على توفير أدوية للأمراض الخطيرة    بالفيديو| غادة والي: لا داعي لتكريم الوزراء أثناء خدمتهم    مدرب الإنتاج: لن نعلق هزيمتنا أمام الأهلي على شماعة "الروح الرياضية"    شرم الشيخ السينمائي يحصل علي العرض الأول للفيلم المصري بودي    «الفجل» يعالج «الأنفلونزا» ويقلل الكوليسترول في الدم    «باخ»: أولمبياد بيونج تشانج لم تتلطخ بالمنشطات    حظك اليوم الأحد 25 فبراير 2018 (فيديوجراف)    وزير الأوقاف عن تكرار العمرة: الوفاء بفروض الكفاية مقدم على النوافل    نصائح لتقشير وتناول الأفوكادو.. تعرف عليها    عالم أزهري : الرضا هو نهاية المطاف فيما يأتي ممن عند الله تعالى .. فيديو    أسعار الفاكهة اليوم الأحد 25/2/2018 في محافظة قنا    ميمي عبد الرازق: فوز سموحة بالأربع مباريات المقبلة = التأهل لكأس العالم    منتج الفيلم المسيء للرسول: أمريكا وإسرائيل السبب    رصد الفعاليات داخل المسابقة المحلية لجائزة الملك سلمان لحفظ القرآن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مستشار فرنسي: الإمارت وثقت وجود 81 منظمة حول العالم مرتبطة بالإخوان
نشر في صدى البلد يوم 20 - 11 - 2017

نشر موقع 24 الإماراتي حوارا أجراه مركز دراسات الشرق الأوسط الفرنسيّ بنسخته الإنجليزية "ذا بورتال" مع الكاتب والمستشار في الشؤون الأمنيّة، رولان جاكار، حول اليقظة التي شهدتها أوروبا عمومًا وفرنسا خصوصًا تجاه تهديد المنظّمات الإخوانيّة الإرهابية.
ردًّا على سؤال مرتبط بالسبب الذي أدى إلى إطلاق "اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا" لمبادرة تغيير اسمه ليصبح "مسلمو فرنسا" قال جاكار إنّ هنالك سببين وراء هذا الأمر، واحد داخليّ وآخر عالميّ.
الإمارات العربية المتحدة أمّنت لائحة بالمنظمات الإرهابية في فبراير 2017 والتي وثقت وجود 81 منظمة حول العالم مرتبطة بالتنظيم الدولي للإخوان المسلمين.
ومن بين هذه المنظمات من تنشط في أوروبا بما فيها اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا فمنذ بداية الانتخابات الرئاسيّة الفرنسية الأخيرة ظهرت قناعة واسعة بالتهديد والخطر الناجمين عن التنظيم الإرهابي الدولي للإخوان المسلمين الذي يشكل الاتحاد الذي تأسس سنة 1983 أحد فروعه. لقد كان هنالك توافق خلال الحملة الانتخابية بين اليمين واليسار حول هذا الموضوع في فرنسا.
وأضاف الكاتب أنّ الإمارات العربية المتحدة أمّنت لائحة بالمنظمات الإرهابية في فبراير 2017 والتي وثقت وجود 81 منظمة حول العالم مرتبطة بالتنظيم الإرهابي الدولي للإخوان المسلمين، ومن بين هذه المنظمات من تنشط في أوروبا بما فيها اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا.
هذا الإطار الثنائي الفرنسي-الدولي دفع الاتحاد إلى تغيير اسمه من أجل إبعاد نفسه عن اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا.
وكان الهدف من وراء ذلك محاولة تفادي الملاحقة التي كان بإمكانها أن تؤدّي إلى حظر نشاطات المنظمة في فرنسا، كما اقترح ذلك عدد من السياسيين والنواب والخبراء في مجال الأمن والتطرف.
وسأل الموقع جاكار عن تفسيره لهذا الوعي الفرنسي حول خطر تنظيم الإخوان الإرهابي في حين أنّ الاتحاد كان ينشط في فرنسا على مدى 35 عامًا وينظم لقاءاته منذ 1984 في لو بورجيه إحدى الضواحي الباريسية.
وأجاب المستشار بوجود عاملين لتشكيل الوعي، الأول هو وصول الإخوان إلى السلطة في مصر وتونس بعد الثورات العربية، ومن ناحية ثانية تورط الإخوان في صراعات مسلحة داخل دول أخرى مثل ليبيا واليمن وسوريا، ويضيف أنه على مدى 80 عامًا، أي منذ تأسيس التنظيم، كان الإخوان يعلنون باستمرار أنّهم "معتدلون يدافعون عن "الإسلام السياسي" ضد "الإسلام المسلح"، لكن ذلك الادعاء كان مجرّد مغالطة كما يؤكد المستشار.
وأشار جاكار إلى أنّ الجهاد المعاصر برز من أحد فروع الإخوان الذي كان على صلة بسيد قطب الذي كان أكثر المبشرين تطرفًا ضمن الجيل الأول لهذا التنظيم.
من جهة أخرى، أظهرت تجربة الإخوان في الحكم كيف أسقطوا بسرعة قناع الاعتدال بعد الوصول إلى السلطة، فسنّوا قوانين سياسية واجتماعية وثقافية لا تترك المجال لأي حرية لدى المعارضة المدنية أو الأقليات إضافة إلى انتهاك حقوق النساء.
وفي الدول العربية التي شهدت ثورات، لم يتردد الإخوان باللجوء إلى السلاح تمامًا مثل المجوعات الجهادية كما هي الحال في ليبيا مثلًا،هذه الأحداث خلقت الوعي في فرنسا وفي الغرب عمومًا بسبب الخطر الذي شكله تنظيم الإخوان لا على السلام والأمن فحسب بل على القيم الإنسانيّة أيضًا.
وسأل الموقع عمّا إذا كان البيان الذي أصدره اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا ضمن مؤتمر عُقد في تركيا شهر فبراير الماضي والذي أعلن فيه انسحابه من تنظيم الإخوان الإرهابي الدولي، يمكن أن يخدع الوعي في الغرب، يجيب جاكار أنّه من المفاجئ إعلان هذا الاتحاد انسحابه المزعوم "بعدما قضى 30 سنة وهو ينكر وجود أي علاقة له مع هذا التنظيم!" وهنالك أيضًا "بعض قادة اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا ينكرون وجود ذراع سرّيّ للإخوان المسلمين يُدعى التنظيم الدولي!"
يشير جاكار إلى أنّ البيان هو مجرد خطوة يائسة للاحتيال على التشريع الأوروبي الجديد المناهض للإرهاب. وحتى لو انفصل اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا عن التنظيم الدولي للإخوان المسلمين، فإنه لن يستطيع خداع السلطات والرأي العام الأوروبي أو في إقناعهم مجددًا بأنّ "الإسلام السياسي" يشكل حصنًا منيعًا في وجه "الإسلام المسلح".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.