حركة المحليات.. "شعير" رئيسا لمدينة نويبع و"مصطفى" لدهب    ننشر أسماء سكرتيري عموم المحافظات والمساعدين المعينين ب«الإدارة المحلية»    الثلاثاء.. خطة البرلمان تستكمل صياغة مواد قانون الإجراءات الضريبية الموحد    الفقي يزف خبرا سارا عن سد النهضة    القصبي: الدولة وضعت خططا وسياسات مبكرة لمواجهة أزمة كورونا    رئيس مجلس التعاون الدولي والعلاقات الدبلوماسية يدين انتهاكات الولايات المتحدة الأمريكية لحقوق الانسان    فاو: أسعار الغذاء العالمية تصل لأدنى مستوى في 17 شهراً    وزير الإسكان: إحالة 6 محاضر مخالفات بناء للنيابة العسكرية بالقاهرة الجديدة    صور.. شون وصوامع كفر الشيخ استقبلت 172822 طن قمح منذ بداية موسم الحصاد    القباج.. ميكنة تظلمات تكافل وكرامة تفادياً للتردد على الإدارات خلال الأشهر الماضية    فيتش: مصر ستصبح الأولى كأكبر قطاع تشييد صناعى بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2029    توجيه اتهامات جنائية إلى 3 عناصر شرطة أمريكيين آخرين في وفاة فلويد    "بيل جيتس"يتوقع التوصل إلى لقاح "كورونا" قبل نهاية العام الحالي    لودريان: تقارب مع إيطاليا بشأن ليبيا    3500 إصابة في يوم واحد.. إيران تسجل أكبر حصيلة إصابات بكورونا منذ بدء الجائحة    ميجان ماركل تتحدث عن وفاة جورج فلويد    بوتين: الوضع بخصوص "كوفيد-19" في روسيا في طريقه للاستقرار    باكستان تمتلك حالات إصابة بكورونا أكثر من الصين    لاعب المقاولون يدعم أحمد فتحي    تدريب إضافي ل"ميسي" في برشلونة    أحمد مجاهد: الجنايني لا يصلح لرئاسة الاتحاد.. وأبوريدة يكتسح بخبراته    عمر السعيد يحدد وجهته الجديدة    رابح ماجر: صلاح ومحرز سفراء العرب في أوروبا    اليوم..بنفيكا يواجه تونديلا ولشبونة أمام فيتوريا في الدوري البرتغالي    ضبط عصابة سرقة الدراجات النارية بسوهاج    ضبط 4832 مخالف لقرار الحظر على مستوى الجمهورية    اليوم مائل للحرارة بالبحيرة    ضبط 223 قضية تلاعب فى أسعار السجائر    #احذفوا_لعبة_ببجي يتصدر تويتر و«الأزهر» يحذر.. ما السر وراء الحملة المفاجئة؟ (القصة الكاملة)    تحسن الحالة الصحية للفنانة رجاء الجداوي في مستشفى العزل    يوسف الشريف: فلسطين أيضا لا تستطيع التنفس    8 أفلام في انتظار إفراج "كورونا"    يوسف الشريف يُشعل تويتر بسبب مظاهرات أمريكا    التخطيط تنشر فيديو حول توقيع صندوق مصر السيادى عقد تطوير منطقة باب العزب    إنجي علاء تتصدر استفتاء الفجر الفني كأفضل ستايلست اليوم 4 يونيو    الأوقاف تعلن نقل خطبة الجمعة من الأزهر.. والأسبوع المقبل من مسجد الحسين    هيئة الدواء المصرية تنفي صرف أدوية علاج الفيروس من الصيدليات    محافظ أسيوط: استمرار حمالات التطهير والنظافة بالمراكز والأحياء    «الدواء المصرية» تحذر من الإفراط في تناول الفيتامينات: آثارها الجانبية خطيرة (التفاصيل)    برلماني يحيي مجدي يعقوب ومحمد غنيم لدعمهما محمود سامي    خروج 28 متعافيًا من "كورونا" من مستشفى العزل بالأقصر    مد أجل الحكم في تظلم حسن نافعة من تجميد أمواله ل5 يوليو    مطار القاهرة يستقبل رحلة جديدة لمصريين عائدين من لبنان    الشرطة البريطانية: إصابة 4 أشخاص بالرصاص في شمال لندن    تشغيل محطة كهرباء الحي المتميز بمدينة السادات بتكلفة 400 مليون جنيه    شخصية اليوم في علم الأرقام.. ماذا يقول تاريخ ميلادك؟    نشرة السوشيال ميديا.. صورة نادرة ل سعد الصغير مع الراحلة وردة.. ودنيا سمير غانم تطالب جمهورها بالدعاء ل رجاء الجداوي    حلمي: حازم إمام اعتزل لأن الزمالك لم يجلب صفقات جيدة    أقسمت على أمر ما ولم أفعل فما الكفارة ؟.. «البحوث الإسلامية» يجيب    هل الصمت من أسباب استجابة الدعاء؟.. المفتي السابق يصحح اعتقادا خاطئا    ضبط مرتكب واقعة مقتل أحد المواطنين بالشرقية    مدرب أحمال الزمالك السابق: مستوى حفني كان يؤهله للعب في برشلونة لولا أمر واحد    الأزهر يعلن إقامة صلاة الجمعة المقبل بأئمة الجامع وبدون جمهور    رئيس جامعة سوهاج: عدم استبدال مشروعات التخرج لطلاب الفرق النهائية بمشروعات بحثية    حققت المعجزة في زمن قياسي.. القصة الكاملة لنجاح الهيئة الهندسية بإنشاء أكبر مجموعة كباري ورفع كفاءة الطرق الرئيسية    هل يبدأ قيام الليل بعد صلاة المغرب أم العشاء؟.. أمين الفتوى يجيب    فضل قراءة آية الكرسي قبل النوم    حبس طالب ووالده بعد مصرع سيدة وإصابة أخرى بمدينتي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أبو الغيط أمام مؤتمر ميونخ: الفلسطينيون لم يُهزموا والعرب لن يتخلوا عنهم

قال أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية إن الفلسطينيين عانوا الكثير من الخسارة، ولكنهم لم يُهزموا ولن يستسلموا، مُضيفاً أنه إذا قرر الفلسطينيون شيئاً بخصوص مستقبلهم فإن الدول العربية كلها سوف تؤيدهم، رافضاً ما يُثار حول إختفاء القضية الفلسطينية.
جاءت كلمات أبو الغيط خلال جلسة لمناقشة القضية الفلسطينية عُقدت اليوم ضمن فاعليات مؤتمر ميونخ الذي يُقام بالمدينة الألمانية سنوياً، ويُشارك فيه عدد كبير من الساسة والمسئولين الأمنيين والخبراء الدوليين.
وحذر أبو الغيط خلال مداخلته من أن بديل حل الدولتين معروفٌ، وهو حل الدولة الواحدة التي تضم شعبين، عِلماً بأن الشعب الفلسطيني سوف يكون أكثر عدداً في المستقبل القريب، ومن ثمَّ فإن هذه الدولة لن تكون ديمقراطية، إذ لن يرضى الإسرائيليون بمعاملة الفلسطينيين كمواطنين مساوين لهم، وهو ما يعني أنها ستكون دولة مؤسَّسة على نظامِ الفصل العنصري الذي عفى عليه الزمن، وهي نتيجة لا يمكن أن يقبل بها أحد، وينبغي التنيبه لتفادي مثل هذا السيناريو عبر العمل بسرعة على إنقاذ حل الدولتين.
ورفض أبو الغيط ما يُثار حول تخلي العرب عن قضية فلسطين، مشيراً إلى أن البعض روج إلى أن صدور الخطة الأمريكية للسلام المعروفة ب "صفقة القرن" لن يُقابل برفضٍ عربي، ثم فوجئوا باجتماع لمجلس الجامعة العربية بعد ثلاثة أيام، وصدور قرار قوي يرفض الخطة الأمريكية بإجماع عربي كامل.
وشدد الأمين العام لجامعة الدول العربية، بحسب بيان للجامعة العربية، على أن مبادرة السلام العربية تُمثل أسس التسوية السلمية مع إسرائيل من وجهة النظر العربية، وهي مبادرة شاملة تقوم على مبدأ الأرض مقابل السلام، ومعروضة من عام 2002، ولكن الإسرائيليين لم يقبلوا بها، مُضيفاً أن مواقف الفلسطينيين خلال جولات التفاوض المختلفة مع الإسرائيليين عكست قدراً هائلاً من العقلانية والاعتدال، إذ قبلوا بدولة منزوعة السلاح، وقبلوا بوجود قواتٍ دولية بينهم وبين إسرائيل لطمأنة الأخيرة، بل قبلوا حتى أن تكون هذه القوات من حلف الناتو أو من الولايات المتحدة الأمريكية، وبالتالي فلا محل لوصف الجانب الفلسطيني بالتعنت أو بتضييع الفُرص.
ولفت أبو الغيط إلى أنه يشعر بالقلق إزاء حديث بعض الإسرائيليين عن إزاحة أبو مازن باعتبارِه المشكلة أو العقبة في طريق السلام، مشيراً إلى أن مندوب إسرائيل لدى الأمم المتحدة عبرّ عن ذلك صراحةً خلال جلسة مجلس الأمن التي عُقدت قبل أيام لمناقشة الخطة الأمريكية، مُضيفاً أن هذا التوجه ينطوي على خطورة كبيرة وقد يُمثل تكراراً لتجربة الإسرائيليين مع عرفات، مؤكداً أن ما لن يقبل به أبومازن لن يقبل به أي فلسطيني، وأن المشكلة ليست في القيادة الفلسطينية وإنما في الجانب الإسرائيلي الذي لا يُريد السلام.
يُذكر أن كلاً من رئيس الوزراء الفلسطيني محمد أشتية، وووزير الخارجية الأردني محمد الصفدي، قد شارك في الجلسة التي حظيت أيضاً بحضور لافت من عددٍ من الخبراء ورجال السياسة المُهتمين بالقضية الفلسطينية والصراع العربي الإسرائيلي، في مقدتمهم الأمير تركي الفيصل، رئيس المخابرات السعودية الأسبق، وأنور قرقاش وزير الدولة للشئون الخارجية بالإمارات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.