تحريك أسعار الطاقة يرفع تكلفة الإنتاج بالمصانع الصناعة لا تتحمل أعباء جديدة.. ولابد من حلول لمشاكل التمويل والطاقة    د.عاطف عبداللطيف: صندوق تطويرالمنشآت السياحية يساهم فى إعادة الهيكلة المالية للفنادق المتعثرة    أجيري: سأترك مصر فورا إذا أجبرني أحد على إشراك لاعب.. وجنش «الأكثر جنونا»    افتتاح الدورة الثالثة لملتقى رؤية لسينما الشباب    «القاهرة» ينتظر موافقة «المركزى الإثيوبى» للاستحواذ على بنك «القاهرة كمبالا»    الإصابة تنهي موسمه.. الإسماعيلي يفقد دونجا أمام الجونة    ميلانيا ترامب وزوجة رئيس الوزراء اليابانى فى معرض للفنون الرقمية بطوكيو    مسلسل ابن أصول الحلقة 20.. الزواج يفرق حمادة هلال وسوزان نجم الدين    بالصور.."هنرسم- هنلون- هنزين".. طلاب فنية أسوان يطلقون "أراجيد"    بالمستندات .. الأسباب الحقيقية لوقف " بسمة وهبة " ومنع إذاعة برنامج " شيخ الحارة "    ضبط 23 من قائدى السيارات أثناء القيادة خلال أسبوعين .. اعرف السبب    احتدام السباق بين المرشحين لخلافة رئيس الوزراء البريطانية تريزا ماى    تنفيذ 96% من طريق «الفرافرة - ديروط» ب1.7 مليار جنيه    رغم دعم ميسي.. فالفيردي فى طريقه للرحيل عن برشلونة    الإسماعيلي يعلن فسخ تعاقدة مع مهاجم الفريق    أول كلية للنانو تكنولوجي بجامعة القاهرة    "المالية": المواطن شريكنا في إعداد الموازنة    6 سنوات دعوة بلا مخالفات ولا يزيد السن علي 55 عاماً    السيطرة علي حريق في ماسورة غاز.. بكرموز    مدارس وجامعات    متابعة الموقف التنفيذي لإنشاء الجامعات الجديدة    بعد استقالة تيريزا ماي    الأمين العام للأمم المتحدة:    نور العالمين    من فكر الإمام الأكبر    محافظ أسيوط : تدريب الاطباء والتمريض علي مكافحة العدوي وإحالة 8 موظفين للتحقيق لتغيبهم ببني رافع    مع الناس    وجبات سحور مجانًا.. قرار من إمارة مكة بمناسبة ال10 الأواخر من رمضان    بالفيديو.. مصطفى شعبان يهرب من السجن بعد اتهامه بقتل أطفاله في "أبو جبل"    أجيري: لا أعرف مصير أزمة الدوري.. وهذا أكثر ما يهمني    أحمد موسى: موقع "تذكرتى" قضى على السوق السوداء ومستمر بعد أمم أفريقيا    لأنها الخطوة الأخيرة.. على الفوز الليلة حارب يا زمالك    فالفيردي: أُفضل الخسارة في النهائي على توديع البطولة من دور ال 8    أجيري يهرب من الإجابة عن سؤال انتقال محمد صلاح ل ريال مدريد    "الإعلاميين": وقف بسمة وهبة لمخالفة ميثاق الشرف وعدم تقنين أوضاعها    حسن نصر الله: استهداف إيران في الخليج مرتبط بقوة ب«صفقة القرن»    شاهد.. خالد يوسف يعلن مقاضاته ل"ياسمين الخطيب" بعد تصريحاتها في "شيخ الحارة"    اندلاع قتال شرس في طرابلس الليبية    البابا تواضروس يعود للقاهرة بعد جولة رعوية بألمانيا وسويسرا وإنجلترا    "الإعلاميين الأفروآسيوي" يهنئ وسائل الإعلام في القارة السمراء بيوم أفريقيا    اليوم.. طلاب الأدبي بالثانوية الأزهرية يؤدون امتحان الفقه والمنطق الحديث    في حادث قتل طفل شرم الشيخ.. النيابة تقرر تحليل «DNA» للأم المتهمة بارتكاب الجريمة    إصلاح تسريب خط مياه في شارع بالأقصر    محمد بدرالدين زايد يكتب: دلالات التصعيد التركي في ليبيا    ابن عبدالباسط عبدالصمد: قال لي بعد تخرجي في كلية الشرطة «اتق الله ولا تظلم أحدًا» (حوار)    خلال ساعات.. استئناف امتحانات الصف الأول الثانوي    تأجيل إعادة محاكمة 5 ب«خلية الوراق»    انتقل إلى رحمة الله الزميل    توفى إلى رحمة الله تعالى    سيرة الصحابى سعد بن أبى وقاص ب"رجال وسيدات فى محكم الآيات"    أفكار عابرة    حديث السحر    يغفل عنه كثير من الناس..    عبد الحفيظ: الأهلي لم تؤجل له مباراة واحدة للحصول على راحة    للمرة الثانية.. بنك مصر يفوز بلقب عملية العام فى إفريقيا من مجلة ذا بانكر العالمية    تفاديا للحر    «مخللات الأرصفة» .. سموم على المائدة    «قلب المحلة» على طريق إنهاء قوائم الانتظار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير الري يشارك في مؤتمر تحلية المياه الثاني عشر في البلدان العربية
نشر في الأسبوع أونلاين يوم 23 - 04 - 2019

قال الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية والري، إن توفير المياه يعد من أكبر التحديات التي تواجهها حكومات وشعوب البلدان العربية، ومصر على وجه الخصوص لموقعها ضمن حزام المناطق الصحراوية الجافة، حيث إن معدل سقوط الأمطار فيها يقل عن 100 ملليمتر سنويا، فضلا عن ارتفاع معدل الطلب على المياه بسبب التطور العمراني، والصناعي، والنمو السكاني.
جاء ذلك خلال مشاركته، اليوم الثلاثاء، في افتتاح مؤتمر تحلية المياه الثاني عشر في البلدان العربية (أورادكس) في دورته الثانية عشرة بالقاهرة؛ تفعيلا لمبادرة (حياة كريمة) التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي في مطلع عام 2019، والتي يأتي على رأسها توفير مياه شرب نقية وخدمات الصرف الصحي في ربوع مصر.
وأضاف "أننا في مصر نعاني من نقص في المياه يقدر بحوالي 90% من الموارد المائية، يتم تعويضها بإعادة استخدام 33% من الموارد المتجددة، و55% مياه افتراضية في صورة محاصيل يتم استيرادها على شكل سلع ومواد غذائية، في الوقت الذي يزيد الطلب على المياه، فضلا عن ظاهرة تغير المناخ التي تهدد بتفاقم الأزمة، خصوصا في المناطق التي تعاني من الندرة المائية مثل مصر".
وتابع "لمواجهة التحديات التي تواجه مصر في الوقت الحالي، تم وضع الاستراتيجية القومية بالتعاون مع 9 وزارات، والتي تعرف ب (استراتيجية 4ت)، والتي ترتكز على أربعة محاور أساسية، وهي تنمية الموارد المائية، وتحسن نوعيتها، وترشيد الاستخدام، بالإضافة إلى تهيئة البيئة المحيطة".
وأشار إلى أن لذلك تم العمل على توفير مصادر غير تقليدية لسد الفجوة، والتي يمكن تحقيقها عن طريق استغلال 3 موارد مهمة هي تحلية مياه البحر، إعادة استخدام مياه الصرف الصحي، وإعادة استخدام مياه الصرف الزراعي، بما لا يؤثر على طبيعة التربة في منطقة الدلتا والبحيرات الشمالية.
تجدر الإشارة إلى أن اللجوء إلى تحلية مياه البحر، هو خيار استراتيجي ذو بعد اجتماعي واقتصادي، لا يمكن الاستغناء عنه، رغم تكلفته العالية؛ من أجل تحقيق الأمن المائي لدول المنطقة، خاصة وأن معظم منابع الأنهار بيد دول غير عربية، ما يعطيها صفة المورد غير الآمن، كما أن المياه الجوفية في أغلب البلدان العربية غير متجددة (مورد ناضب)، وقد تم البدء في برنامح طموح يهدف إلى التوسع في إنشاء محطات التحلية في مصر، حيث يوجد حاليا 58 محطة تحلية قائمة بطاقة 440 ألف م3/يوم، جارٍ تنفيذ 19 محطة تنتهي بنهاية العام الحالي بطاقة 682 ألف م3/يوم.
يذكر أن 50% من الإنتاج اليومي للمياه المحلاة من البحر في العالم تنتج في الدول العربية، ولابد من توحيد الجهود البحثية لتطوير تقنيات التحلية، في الوقت الذي تخطط فيه مصر لإنشاء مدن صناعية ومناطق حرة ومدن إسكانية وسياحية جديدة في مناطق عديدة، ما يستدعي توفير مصادر آمنة للمياه، وفي ظل التحديات التي تواجهها مصر في الآونة الأخيرة في مصادر المياه .
ووجه وزير الري الدعوة إلى الحضور للمشاركة في فعاليات أسبوع القاهرة الثاني للمياه، المقرر عقده خلال الفترة من 20 إلى 24 أكتوبر 2019.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.