الرئيس الصيني يحث على تعاون عالمي وثيق وعدم التدخل خلال منتدى دافوس    «العلاقات الخارجية» بمجلس الشيوخ الأمريكي تقر ترشيح بلينكن وزيرا للخارجية    مواجهات بين الأمن ومحتجين في سبيطلة التونسية بعد أنباء عن وفاة محتج    إسرائيل تحظر رحلات الطيران حتى نهاية يناير الحالي لاحتواء الطفرات الجديدة من كورونا    أوكا: مشاكل الإسماعيلي لا تتغير وفشلت في انتقالي للأهلي    باتشيكو: نحتاج للتعاقد مع مهاجم.. وسنصل للنهائي مجددا هذا الموسم    هل يرحل باتشيكو عن الزمالك ويتكرر هروبه مجددا؟ مدرب الأبيض يجيب    عايدة رياض تصور مشاهدها في "اللي ملوش كبير" للنجمة ياسمين عبد العزيز وأحمد العوضي    بايدن يشدد سياسة شراء المنتجات الأمريكية داخليا دعما للوظائف    أستراليا: حصيلة الإصابات بكورونا تصل إلى 28 ألفا و777 والوفيات 909    كارتيرون: رحيلي عن الزمالك كان مؤلماً والأمور كانت هادئة في النادي    باتشيكو: طارق حامد متواضع رغم مستواه العالي    استكمال محاكمة 5 متهمين ب«داعش أكتوبر» اليوم    وزير الطاقة السوداني: الشائعات حول زيادة الأسعار سببت أزمة الوقود    أحمد خالد صالح: مسلسل الاختيار ثروة للصغيرين.. وهنادي صوتها حلو أوى    بريطانيا: 80% من الذين تجاوزوا 80 عاما تلقوا جرعة لقاح كورونا الأولى    منظمة إسرائيلية: النتائج الأولية للقاح "فايزر" المضاد لكورونا مشجعة    تقرير أممى يتوقع قفزة فى الاقتصاد المصرى خلال 2021 رغم تبعات كورونا    باتشيكو: لم أخرج من بيتي عقب خسارة نهائي القرن أمام الأهلي    الحبيب علي الجفري: حال الدعوة الإسلامية يشوبه الألم والأمل    يسرا تهنئ صلاح عبدلله بعيد ميلاده    وزير الثقافة السابق: يجب أن يكون الطلاق موثقا أمام القاضي وليس شفهيا.. فيديو    دعاء الاستخارة بدون صلاة .. 10 حقائق عنه تهديك للخير ولا يعرفها كثيرون    علي الدين هلال يفتح خزائنه.. ويكشف أسرارا جديدة عن يناير 2011    انطلاق أعمال المبادرة الرئاسية ىصحة الأم والجنين بصحة أبوتشت    "أسترازينيكا": التقارير حول عدم فعالية لقاحنا ضد كورونا غير صحيحة    دعاء في جوف الليل: اللهم إني أستودعك أهلي فاحفظهم برعايتك واكلأهم بعنايتك    حملات تفتيشية مُكبرة داخل وخارج المسطح المائى لنهر النيل    الروح والطموح.. الأهلي يختبر قوته أمام بيراميدز قبل رحلته العالمية    جابر عصفور: يجب نقل التعليم الأزهري لإشراف هيئة مدنية (فيديو)    بايدن: ضحايا كوفيد-19 في الولايات المتحدة تتجاوز 600 ألف شخص    وزير القوى العاملة يوضح ل"البرلمان" كيف تتعامل الوزارة مع شكاوى وحقوق العمال    اليوم آخر موعد للتقديم.. وظائف خالية في البنك الزراعي المصري بجميع المحافظات    اللواء عصام سعد يزور مركز شرطة ساحل سليم وبعض الاكمنة والتمركزات الامنية    بدء تعويض أصحاب المنازل المقرر إزالتها بسبب توسعة الدائري    نائب محافظ القاهرة: الشرطة ستظل مبعث فخر واعتزاز للشعب المصري    «أصحاب الشرطة».. مبادرة المكفوفين وضعاف البصر بشمال سيناء    البحرين تسجل أعلى حصيلة إصابات بفيروس كورونا    أسامة هيكل يشكر لجنة الإعلام بمجلس النواب عقب اجتماع اليوم    خيري رمضان لإبراهيم عيسى: ضميرك مرتاح عن شهادتك في قضية مبارك.. شاهد رده    عمرو أديب عن ثورة 25 يناير: «الإخوان خدوا شجرة التفاح كلها»    التلفزيون ..التليفون ..التابلت اكثر أسباب التوحد لذوى الاعاقة    أحمد خالد صالح: "كنت عايز أبقى طيار ووالدي قالي ضاحكا هتطلع سواق"    بالدرجات.. الأرصاد تحذر من حالة الطقس اليوم    بالفيديو.. لأول مرة ... تفاصيل خطيرة يكشفها رئيس جهاز أمن الدولة الأسبق بشأن ما حدث فى 25 يناير    "نهاية حياة الاختبار وبداية حياة الجزاء".. علي جمعة يوضح أحكام الجنائز وكيف يتصرف المسلم عند الموت    السيطرة على حريق بمقر الجمعية الإستهلاكية بمركز الواسطى ببني سويف    طارق سليمان يحذر الأهلي والزمالك    كشري: الأهلي يتفوق على بيراميدز في الهجوم    متحدث العاصمة الإدارية يكشف موعد بدء العمل في الحي الحكومي    الصحة: تسجيل 669 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا.. و53 حالة وفاة    بروتوكول تعاون بين جامعتي السويس والبريطانية بمصر    ميناء دمياط يستقبل 26 سفينة حاويات وبضائع عامة    حقيقة العفو عن رئيس قطار "شهيد التذكرة"    ضبط 5 أطنان أسمدة زراعية مدعمة محظور بيعها    بروتوكول تعاون بين أوقاف قنا وجامعة جنوب الوادي لتدريب الأئمة والواعظات    هل يجوز أن أعطي أخي الفقير المديون من زكاة مالي    فيديو.. خالد الجندي لأهالي شهداء الشرطة: وجدتم من يشفع لكم يوم القيامة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسؤولة فلسطينية: لن نخضع لابتزاز ترامب بشأن المساعدة المالية
نشر في الأسبوع أونلاين يوم 03 - 01 - 2018

قالت حنان عشراوي عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، إنّ الفلسطينيين لن يخضعوا لما وصفته ب "الابتزاز" ، وذلك بعد تهديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بقطع المساعدة المالية التي تقدمها الولايات المتحدة إلى السلطة الفلسطينية.
وقالت في بيان لها اليوم الأربعاء " لن نخضع للابتزاز" وأضافت إن " الرئيس ترامب خرّب سعينا إلى السلام والحرية والعدالة، والآن يلوم الفلسطينيين على عواقب أعماله اللا مسؤولة".
وكان الرئيس ترامب قد هدد أمس الثلاثاء بوقف المساعدة المالية الأمريكية السنوية للسلطة الوطنية الفلسطينية، متهما إياها برفض التفاوض على اتفاق سلام مع إسرائيل بعد اعتراف إدارته بالقدس عاصمة لإسرائيل.
وقال ترامب في تغريدة على تويتر " نحن ندفع للفلسطينيين مئات ملايين الدولارات سنويا ولا نحصل منهم على أي تقدير أو احترام.. هم لا يريدون حتى التفاوض على معاهدة سلام مع إسرائيل (....) طالما أن الفلسطينيين ما عادوا يريدون التفاوض على السلام، لماذا ينبغي علينا أن نسدد لهم أيا من هذه المدفوعات المستقبلية الضخمة؟".
وفي السياق، قالت المندوبة الأمريكيّة في الأمم المتحدة نيكي هيلي، إنّ الرئيس ترامب، "سوف يوقف الدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة لمنظمة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا".
وأضافت أن ذلك مرتبط بعودة الفلسطينيين إلى طاولة المفاوضات وقالت " إن الرئيس قال إنه لا يريد إضافة ميزانية إلى أن يوافق الفلسطينيون على العودة إلى المفاوضات، إننا نحاول دفع عملية السلام ولكن إذا لم يحدث ذلك فإن الرئيس لن يواصل تمويله ".
يشار إلى أن "الأونروا" كوكالة تابعة للأمم المتحدة تأسست بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين لاجئ من فلسطين مسجلين لديها.. وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن وسوريا ولبنان والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية، وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل ودائم لمحنتهم .. وتشمل خدمات الأونروا مجالات التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.
وذكرت تقارير اقتصادية فلسطينية أن المساعدات الأمريكية للسلطة تقارب 300 مليون دولار سنوياً، القسم الأكبر منها يقدم عبر الوكالة الأمريكية للتنمية من خلال دعم مؤسسات المجتمع المدني الفلسطيني، على شكل مشاريع تنموية، والنسبة الأقل تأتي على شكل مساعدات مالية مباشرة لخزينة السلطة.
وقال خبراء إن الفلسطينيين يرون أنه في حال قطع هذه المساعدات الأمريكية عن السلطة، فإن ذلك سيؤدي إلى تحرر القيادة الفلسطينية من الابتزاز الأمريكي، ويجعلها أكثر قدرة على تنفيذ قرارات اتخذتها سابقاً، وأجلتها جراء الابتزاز وسياسة لي الذراع الأمريكية.
وتكمن التخوفات الحقيقية في إمكانية قيام دول أخرى بقطع مساعداتها عن السلطة، وإذا ما أقدمت إسرائيل على قطع أموال المقاصة التي تجبيها لصالح السلطة الفلسطينية، سيصاب الاقتصاد الفلسطيني بالشلل.
من جانبه قال الأمين العام للمبادرة الوطنية الفلسطينية د. مصطفى البرغوثي، إن قطع المساعدات الخارجية لن يؤثر كثيراً على الشعب الفلسطيني، لأن مجموع المساعدات الخارجية التي تصل السلطة الفلسطينية لا تزيد عن 16 بالمئة فقط من ميزانية السلطة، في حين يدفع المواطن الفلسطيني 84 بالمئة من ميزانية السلطة، فلا أحد يهدد فلسطين بالمساعدات الخارجية.
وأكد د. البرغوثي - في تصريح له - أن 50 بالمئة من قيمة المساعدات الأمريكية تعود إلى الولايات المتحدة على شكل نفقات إدارية ورواتب خبراء واستشارات وما شابه، فليقطعوها فهي لن تؤثر، حتى يعرفوا أنها لا يمكن أن تستخدم كوسيلة للابتزاز السياسي لشعب فلسطين.
وشدد د. البرغوثي على أن الإدارة الأمريكية تبنت وجهة النظر الإسرائيلية، وبات المشروع الوحيد لديها هو تصفية القضية الفلسطينية من خلال تصفية قضية القدس واللاجئين والعودة والحق الفلسطيني في دولة حقيقية، لصالح تطبيع العلاقات بين إسرائيل والدول العربية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.