وزير التموين: الحكومة أصدرت بطاقات لمواطنين بدون بيانات    توفيق عكاشة: محطة الضبعة إنجاز ضخم للرئيس السيسي    موريتانيا تثمن قرارات خادم الحرمين الشريفين بشأن قضية "خاشقجي"    سياسيون بريطانيون يدعمون المتظاهرين نحو استفتاء جديد على "بريكست"    نيجيريا تعلن عن مقتل 55 شخصًا جراء أعمال عنف شمالي البلاد    بالأرقام والفيديو .. ننشر جهود الإدارة العامة لمباحث الضرائب والرسوم خلال 10 أيام    شاهد| زواج أحمد فلوكس وهنا شيحة في حفل عائلي    داعية: الطلاق يهتز له عرش الرحمن.. فيديو    تبت إلى الله وأقلعت من كبيرة كنت أقع فيها.. فهل تقبل توبتي    7 أطعمة تساعدك في إنقاص وزنك.. منها "الفاصوليا البيضاء"    حزب مستقبل وطن يشارك أبناءه طلاب مدرسة المستقبل بمدينة 15 مايو أحد معسكرات المدرسة    حملات أمنية لإزالة الاشغالات الليلية بالمعادي (صور)    بالفيديو.. المستشار العمالي بميلانو: "لو ماعرفتش أحل مشاكل المصريين أمشي أحسن"    بالأرقام .. نتائج جهود حملات الإدارة العامة لشرطة الكهرباء خلال 24 ساعة    وزير الأوقاف: منتدى شباب العالم يدعم دور مصر في ترسيخ أسس الحوار    تامر حسني: تعافيت تمامًا.. وأشكر هؤلاء    عبد الدايم : الحركة التشكيلية جزء أصيل في تكوين وجسد الثقافة المصرية    رحلة الأهلى فى السفر للجزائر تزيد 3 ساعات إضافية قبل مواجهة سطيف    مؤتمر فالفيردي - الحفاظ على الأسلوب في غياب ميسي.. واحتضان مدربي برشلونة السابقين    المصرى يؤدى أولى تدريباته على ملعب تاتا رفائيل بالكونغو استعداداً لفيتا كلوب    سفير السودان بالقاهرة: قمة السيسي والبشير ستنقل أخبارا سارة لمصر والسودان    أيًا كان برجك.. تعرف على حظك اليوم الأحد 21 أكتوبر 2018    «بيت الفنون» يحتفل بذكرى «النصر» على مسرح عبدالوهاب بالإسكندرية    انتقلت إلى الأمجاد السماوية    بدء إنتاج أول بئر غاز بغرب الدلتا    ماذا تحمى أمريكا فى الخليج؟    تأجيل محاكمة المتهمين فى «أنصار بيت المقدس» إلى بعد غد    أمريكا تتهم روسيا والصين وإيران بشن «حرب معلومات» عليها    أبوستيت: مضاعفة كميات الأسماك لمواجهة زيادة الأسعار    معيط: مستقبل مصر فى مشروعات الشباب والاعتماد على العمل الحر    مدبولى: خطة لتخفيض كثافات الفصول.. ومستشفى نموذجى فى كل محافظة..    الإسماعيلى يستعيد ثقة الجماهير بعد إسقاط «بيراميدز»    الزمالك يتوعد سيسيه وداودا بغرامة مليون جنيه وخصم نصف المستحقات    ليفربول ومانشستر سيتى يقتسمان صدارة الدورى الإنجليزى..    بمناسبة الذكرى ال45 لانتصارات أكتوبر..    وفى السيدة عائشة..«إيدز» بجنيه واحد    بمكبرات الصوت    4 ملايين مواطن أجروا فحوص فيروس «سى»    خالد الجندي: التماس الأعذار من أصول الإسلام    «الزراعة» تشن حملات مكثفة على أسواق اللحوم.. ومراجعة مخالفات لائحة المجازر    بنك مصر من أفضل البنوك بالقروض المشتركة فى إفريقيا والشرق الأوسط    وزير قطاع الأعمال يبحث التوسع فى مشروعات شركة سيناء للمنجنيز    6.4 مليار جنيه للسكك الحديدية والسلع التموينية والتأمين الصحى والوطنية للإعلام    كلوب: تحسين الدفاع أضر بهجوم ليفربول    مدرب بايرن: نحتاج لقليل من الحظ    نجلاء بدر: تعاقدت على «البيت الأبيض» قبل قراءة السيناريو    ع الماشى    أنغام تستأنف نشاطها الفنى بعد «أربعين» غنوة    أسلحة إيرانية جديدة ل«حزب الله» تصل إلى بيروت عبر الدوحة    خبراء: تراجع دور الأمم المتحدة وانقلاب الموازين لصالح النظام السورى السبب    من بكين إلى نيويورك وموسكو.. مصر تدعم تكامل الحضارات    على جمعة: لهذا حرم الله الانتحار    أسبوع برلمانى حافل.. «النواب» يناقش مزاولة الطب.. وانتشار الكلاب الضالة.. وصندوق المبتكرين    «رالى العبور» يصل بالسياحة المصرية للعالمية    إنشاء مدينة مرورية للأطفال بإحدى مدارس الفيوم    المحافظات جاهزة ل«الأمطار»    بالصور| محافظ القليوبية يأمر بإزالة العشوائيات وسرعة الإنجاز بمستشفى قها    نمتلك أكثر من عقار وسيارة هل تجب فيها الزكاة؟.. البحوث الإسلامية يجيب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شيرين الشوربجي: 10% نموا مستهدف بصادرات مصر غير البترولية..ونضع أولوية ل 7 قطاعات صناعية لرفع معدل صادرتها

كشفت شيرين الشوربجي الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية الصادرات، عن استهداف استراتيجية وزارة التجارة والصناعة واستراتيجية مضاعفة الصادرات المصرية تحقيق نسبة نمو سنوية قدرها 10% للصادرات غير البترولية.
وقالت في مقابلة خاصة ل" أموال الغد" أن الاستراتيجية تركز على عدد من القطاعات الواعدة ذات الأولوية للتصدير تتمثل في " قطاعات الصناعات الكيماوية، و مواد البناء، الغزل والنسيج، المفروشات، الملابس الجاهزة، الصناعات الغذائية والهندسية.
أضافت الشوربجي أن استراتيجية مضاعفة الصادرات حددت بالتفصيل المنتجات للقطاعات ذات الأولوية والأسواق المستهدفة لها شاملة منطقة التجارة الحرة العربية، الدول الأفريقية، الدول الاوروأسيوية وشرق آسيا، أمريكا والاتحاد الاوروبي مقسمة على الأجل القصير، المتوسط والطويل.
أوضحت أن الاستراتيجية حددت عدد من المحاور الأساسية استنادا على تقييم الوضع الحالي وأهم الدروس المستفادة من التجارب العالمية الناجحة في مجال تنمية الصادرات، وتتمثل في وضع إطار مؤسسي فعال للصادرات المصرية متمثل في تفعيل هيئة تنمية الصادرات، بالاضافة إلى منظومة الحوافز المالية والنقدية، الخدمات التصديرية مثل معلومات ومسوح الاسواق الخارجية والخدمات الترويجية والتسويقية، إلى جانب التدريب والدعم الفني، وتسهيل إجراءات التجارة الخارجية والتكامل الاقتصادي.
أشارت الشوربجي إلى أن الصادرات المصرية واجهت عدد من التحديات خلال العام الماضي متعلقة بجودة المنتجات حيث ظهرت حالات رفض الشحنات من بعض الدول العربية خاصة المنتجات الزراعية، فضلا عن عدم وجود لوجستيات أو خطوط شحن مع عدد من الدول المستهدفة، وحاجة المنشآت الصغيرة والمتوسطة لجهود مضنية في سبيل رفع جودة منتجاتها بهدف دمجها في الأسواق الخارجية.
ولفتت إلى أن من ضمن التحديات التي واجهتها الصادرات أيضا استيعاب جزء كبير من الطاقات الإنتاجية في السوق المحلي ولتعويض الانخفاض الحاد في الواردات عقب تعويم الجنيه المصري، بالاضافة إلى تأثر الصادرات المصرية بالأوضاع السياسية والاقتصادية التي تواجه الدول المجاورة وخاصة الدول العربية مثل ليبيا وسوريا والعراق.
أكدت الشوربجي إلى أنه بالرغم من ذلك فقد شهدت الصادرات المصرية غير البترولية ارتفاعاً ملحوظاً خلال الفترة (يناير – نوفمبر 2017) لتصل إلى 20.2 مليار دولار مقارنة ب 18.2 مليار دولار خلال ذات الفترة العام الماضي، أي بنسبة نمو قدرها 10%، وذلك طبقاً لبيانات الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات.
كما تبلغ نسبة مساهمة قطاعات المواد البناء، الكيماويات والاسمدة والصناعات الغذائية حوالي 60% من إجمالي الصادرات غير البترولية خلال ذات الفترة، حيث أن قطاع الكيماويات والاسمدة قد شهد أعلى نسبة نمو خلال العام الجاري لتصل إلى 32% مقارنة بالعام الماضي، يتبعه قطاع الملابس الجاهزة بنسبة 13% والمنتجات الهندسية والاليكترونية بنسبة نمو 10%.
وعن أهم الاسواق للصادرات المصرية العام الماضي، نوهت إلى أن أسواق الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة الامريكية قد شهدت نمواً للصادرات المصرية خلال الفترة (يناير – نوفمبر 2017) بنسبة 27% و 15% على التوالي مقارنة خلال ذات الفترة العام الماضي، مضيفة أن الدول العربية تستحوذ على 40% من الصادرات المصرية خاصة الامارات، السعودية، لبنان، والعراق يتبعها أسواق الإتحاد الاوروبي بنسبة 28% خلال ذات الفترة العام الحالي متمثلة على سبيل المثال في إيطاليا، بريطانيا، أسبانيا، ألمانيا وأسبانيا.
وعن خطة الهيئة لتعزيز الصادرات المصرية خلال العام الجاري، أوضحت الشوربجي أن خطة الهيئة تعتمد على عدد من المحاور والآليات الرئيسية لمواجهة التحديات التي واجهت الصادرات المصرية من خلال توفير حلول غير تقليدية لتنمية الصادرات والتي من المتوقع التي تؤتي ثمارها على المدى المتوسط والطويل.
تابعت أن أهم الآليات التي سيتم تنفيذها هذا العام تتمثل في التنسيق مع مختلف الجهات المعنية (المحلية والدولية) لتنمية الصادرات المصرية وتوسيع قاعدة المصدرين لتشمل الصناعات الصغيرة والمتوسطة وتأهيل ورفع القدرات التنافسيةللشركات المصرية.
أشارت الشوربجي إلى أن الهيئة سوف تسعى إلى جذب الاستثمارات في المشروعات الهادفة للتصدير من خلال تهيئة مناخ الأعمال وتبسيط الإجراءات، بالإضافة إلى إدارة المشاركة المصرية في المعارض الخارجية، كجزء من توجه الهيئة نحو إعداد منظومة قومية للترويج والتسويق للصادرات المصرية في الاسواق الخارجية بصورة متناسقة وموحدة، بالإضافة إلى القيام بحملات ترويجية للمنتجات المصرية الرائدة فى الأسواق الخارجية بهدف زيادة الفرص التصديرية فى تلك الأسواق وبما يخدم جموع متوسطى وصغار المصنعين والمصدرين.
ذكرت أنه سوف يتم تدشين بوابة الصادرات المصرية لتكون بمثابة منصة إلكترونية تحتوى على دراسات ومعلومات عن الأسواق الخارجية، تشريعات وقوانين ذات الصلة، ومعلومات عن الفرص التصديرية بالاضافة إلى سوق اليكتروني لربط المصدرين بالمستوردين.
لفتت الشوربجي إلى أنه سوف يتم توسيع نطاق خدمات بناء القدرات التصديرية من خلال تطوير شبكة فروع الهيئة بالمحافظات والمناطق الصناعية لتصبح مراكز متخصصة في تقديم خدمات الدعم الفني والتدريب بهدف تأهيل المصدرين المصريين ورفع قدرتهم التنافسية في الاسواق الخارجية
وأضافت أنه سوف يتم التنسيق مع القطاع الخاص لتطوير مراكز لوجستية لخدمة المصدرين بالأسواق العالمية بهدف تعزيز تواجد المنتجات المصرية فى الأسواق العالمية المستهدفة، وفتح قنوات جديدة لتواصل الشركات المصرية فى الأسواق العالمية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.