أمينة خيري: التعليم تحتاج إلى 68 ألف معلم لسد العجز.. فيديو    استقرار أسعار العملات الأجنبية والعربية اليوم.. الدولار يسجل 17.61 جنيه للبيع.. والريال السعودي ب4.66 جنيه للشراء.. والذهب عيار 21 يستقر عند 644 جنيها للجرام    تحقيق التكامل الاقتصادي الإفريقي    مصر وإيطاليا تبحثان ضخ استثمارات جديدة في مجالي البنية الأساسية والنقل    وزير الإسكان: 556 مواطنا سجلوا بياناتهم إلكترونيا بمشروع "JANNA"    تراجع جماعى لمؤشرات البورصة بمستهل تعاملات الثلاثاء    وزير الإسكان يتابع تنفيذ مشروعات "المركزي للتعمير"    "إيلاب" تعلن نجاحها في تأمين وقود النفاثات والكيروسين والبارافينات والبنزول    الخارجية الفلسطينية: الاحتلال الإسرائيلي يستغل الانحياز الأمريكي لتقسيم الأقصى    فنزويلا تفاجئ كولومبيا وتعرض عليها تقديم مساعدات إنسانية    صحيفة نمساوية: محاكمة مقاتلي داعش في محاكم دولية خاصة يرضى كل الأطراف    زلزال بقوة 5.9 درجات يضرب إندونيسيا    القوات العراقية تحرر 5 أشخاص من قبضة داعش غرب قضاء راوة    مسؤول: نائب وزير العدل الأمريكي يتنحى عن منصبه في مارس    ولايات أمريكية تقاضي إدارة دونالد ترامب بسبب قرار إعلان الطوارئ    باكستان تطالب الأمم المتحدة بمساعدتها في نزع فتيل التوترات مع الهند    تشييع جنازة خالد توحيد رئيس قناة الأهلي من مصطفى محمود ظهر اليوم    طاقم تحكيم كرواتي لإدارة مباراة الجونة وبيراميدز    التنمية المحلية تتابع الترتيبات اللازمة لإقامة بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019    وزير الشباب والرياضة يقود ماراثون رياضي بأسوان    صافرة كرواتية لإدارة مباراة الجونة وبيراميدز    الصور الأولى لشهيد الدرب الأحمر مع أطفاله    حالة الطقس اليوم الثلاثاء 19 - 2 - 2019 في مصر    تعرف على شروط وزارة التضامن للتقدم لأداء مناسك الحج.. فيديو    حريق هائل داخل شقة سكنية فى كرداسة    مكافحة المخدرات تضبط تشكيل عصابة بحوزتهم حشيش وأفيون    اليوم.. محاكمة 555 متهمًا ب"ولاية سيناء"    ضبط 90 قضية مواد بترولية وأسطوانات بوتاجاز في 4 أيام    بالتحطيب والمزمار البلدي.. الأقصر الشعبية تقيم الأفراح بقصر ثقافة دهميت    توقعات الأبراج| تعرف على حظك اليوم الثلاثاء 19-2-2019    خريجي الأزهر: قتل النفس من أعظم الكبائر عند الله    الطريق إلي الله (4)    "الوجه الإلكترونى" قد يعالج مشاكل الوجه فى المستقبل القريب    "الصحة" تعيد دواء مرة أخرى للسوق بعد حظره    العصار: المنتجات المصرية المشاركة بمعرض إيديكس نالت تقدير كل المشاركين    حلمي بكر ل"مجدي شطة": عجبتني جدا أغنيتك اللي هاجمت فيها محمد رمضان    زوج سيدة البلكونة: "هو انا اقدر أموت قطة؟" و"حماتي وأخت مراتي السبب"    اليوم.. أسقف كنائس شبرا يترأس صلوات الجنازة على جثمان القمص صليب متي ساويرس    مانشستر يونايتد يتخطى تشيلسي إلى ربع نهائي كأس الاتحاد    الزمالك يُعسكر في السويس لمواجهة طلائع الجيش بالدوري    ميرنا وليد: "أنا حرة في حياتي".. ولا أقبل مصطلح "سينما نظيفة"    رئيس «دعم مصر» ينعى شهداء حادث الدرب الأحمر    "عرش الصحفيين" في انتظار "القيصر".. رفعت رشاد في حواره ل"البوابة نيوز": "بدل التكنولوجيا" تمنحه الحكومة للصحفيين.. وليس لمرشح بعينه    شاهد.. أرنولد شوارزنيجر يتجول بدراجة وسط الثلوج في أمريكا    وزارة الصحة: الحالة الصحية لمصابي حادث الدرب الأحمر مستقرة    بث مباشر| مباراة الزمالك وطلائع الجيش يوم الأربعاء 20-2-2019    اعلامية شهيرة توجه رسالة قوية للشامتين في حادث الأزهر    430 ألفا تقدموا لمسابقة العقود المؤقتة للمعلمين بينهم خريجو طب وحقوق    الآثار: انفجار الدرب الأحمر لم يؤثر على المواقع الأثرية    "الإفتاء" تنشر فيديو موشن تحت عنوان "رسالة لكل إرهابي فاجر"    شاهد.. أول صورة لمنفذ حادث الدرب الأحمر الإرهابي    ضرورات فرضت تعديل دستور 2014..    مفتي الجمهورية يدين حادث تفجير "الدرب الأحمر" الإرهابي    "أُحد" السعودى: سنفسخ عقد مؤمن زكريا إذا كانت إصابته تحتاج علاج أكثر من شهر    مفتي الجمهورية يدين العملية الإرهابية في الدرب الأحمر    «الصحة» 4500 كورس لتطوير أداء 57357    تطعيم 787 ألفًا ضد مرض شلل الأطفال بأسيوط والقليوبية    دار الإفتاء تنعى شهداء القوات المسلحة: عرسان الجنان (فيديو)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حكاية روشتة دواء تتسبب في إعدام الطبيب
نشر في الوفد يوم 20 - 01 - 2019

في عام 1434 بالتزامن مع انتشار وباء الطاعون الذي ضرب مصر آنذاك، أصيب السلطان الأشرف برسباي؛ الذي عانى من بعض الأمراض الخطيرة خلال الحقبة الأخيرة من فترة حكمة للبلاد، الأمر الذي دعا إلي استدعاء الطبيب المصري شمس الدين بن العفيف، الذي كان يتولى رئاسة بيمارستان مصر وكان الطبيب الخاص للسلطان، منصب يعادل حاليًا وزير الصحة ونقيب الأطباء معًا، ورغم خطورة الموقف، ومعرفته أنه معرض للقتل اذا كتب وصفة دواء واحدة بها أى خطأ، إلا أنه كتب روشتة علاج لتكون أول روشتة علاج تصل إلينا.
الشهور القبطية والأمثال الشعبية.. حكايات تبدأ من الفلاح المصري القديم
كتب الطبيب شمس الدين، الروشتة على ورق أبيض بخط نسخ لا يختلف كثيرا عن خطوط الأطباء
حاليًا في الروشتات التي يكتبوها لمرضاهم بالإنجليزية، والتي تنص علي،: " سفوف يعرف بسفوف الكفاية من ديوان ابن العفيف ريس مرستان مصر.. قال يؤخذ فرض ربع قدح أنيسون مثله شمار مثله كمون كرماني وزن أوقيتين.. كابلي وفيه سنانير أوقية، بذر كشرت أوقية شيح شامي أوقية لوز أوقيتين، "وتابع خلال الروشتة:
" تحمص القرض والشمر ويطحنوا ويدق بقية الحوائج، وأجمعهم وضف إليهم من ماء الفجل الرملي، ثلاث أواق وماء شمر أخضر مثله وورق حزمتين ريحان وورق حزمة نعناع وماء عنب ديب ثلاث أوق ثم ورق حزمة مرسين، طري مدقوق وماء كرفس ثلاث
أواق ، ويضاف إليهم ربع رطل سكر أبيض، ويسف منه صباحًا ومساء.. ذلك لداء في الجوف".
شاهد.. الجدة السفاحة التي أرعبت روسيا.. قتلت وأكلت 10 أشخاص
بالرغم من أن السلطان استرد عافيته في وقت لاحق، إلا أنه أصيب نوعا ما في عقله "جنون" ، وبدأت تصدر عنه تصرفات وأوامر غريبة، مثل قراره بنفي الكلاب إلى الجيزة، ومنع خروج النساء إلى الأسواق مطلقا، وإغلاق السجون وإطلاق جميع المسجونين ما تسبب في انتشار الجرائم .
وكانت نهاية الطبيب شمس الدين ابن العفيف، أن صدر مرسوم من السلطان "بتوسيطه" أي إعدامه بالسيف وتقطيعه إلى نصفين، وسبب ذلك أن برسباي شك في أن يكون ابن العفيف قد دس عليه سما في الوصفات الطبية التي كان يكتبها له، ثم حمل الطبيب إلى أهله، وكانت واقعة مشهودة حزن لها الكثيرون، وتسببت في سخط المصريين على السلطان حتى أنهم بالغوا في الدعاء عليه بعد خيانته لابن العفيف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.