الشباب يتصدرون المشهد الانتخابي في الدقي (صور)    بورصة دبي تختتم تعاملات جلسة اليوم الثلاثاء بارتفاع المؤشر العام    المصرية للاتصالات: تبكير انصراف العاملين للتصويت بانتخابات مجلس الشيوخ    25 رحلة دولية تغادر مطار القاهرة فى طريقها لعدة عواصم غربية وعربية    نقص المياه سبب رئيسي لسرعة تفشي كورونا    روسيا تكتشف أول لقاح لعلاج كورونا.. هل ينجح في القضاء على الفيروس القاتل؟    مصادر أمنية: تفجيران على الأقل استهدفا مركبات للتحالف الأمريكى بالعراق    الصندوق الكويتي للتنمية: مستعدون لدعم لبنان عبر التزامات ب30 مليون دولار    شكري يبدأ زيارته إلى لبنان بلقاء ميشال عون    الاتحاد: الزمالك طلب لاعب سلة.. وتحدثنا مع الخطيب بشأن 3 لاعبين    لاعب سيتي مستمر مع ليدز لموسم آخر    مسحات كورونا للاعبي المقاولون قبل السفر إلى الإسكندرية    مواعيد مباريات نصف نهائي بطولة الدوري الأوروبي    التخلي عن 7 لاعبين وموراتا يتصدر أولوياته.. كيف يفكر بيرلو في سوق الانتقالات؟    مدرب سان جيرمان: نافاس مفتاح الصلابة الدفاعية للفريق    حالة من الاستقرار الأمنى بالعملية الانتخابية فى جميع المحافظات    السيطرة على حريق محدود في مستشفى صحة المرأة بجامعة أسيوط    بهذه الكلمات.. مي نور الشريف تحيي ذكرى وفاة والدها    بعد غياب 4 سنوات.. جنات تعود لجمهورها بألبوم "أنا في انتظارك"    الصحة السعودية: 1521 إصابة جديدة بفيروس كورونا و1640 حالة شفاء    الجهاز التنفيذي بالفيوم يتابع سير العملية الانتخابية بعددٍ من لجان المراكز والقرى    هزة أرضية بقوة 4.3 درجة تضرب جنوب إيران    قضاء باراجواي يحدد موعد جلسة الحكم على رونالدينيو    94 متسابقا من 20 جامعة يتنافسون فى مسابقة الجملة الرياضية بالدورة الإلكترونية    تايوان تبلغ واشنطن: «الصين يمكن أن تحولنا إلى هونج كونج أخرى»    رئيس لجنة انتخابية بكفر الشيخ يرفض ترك مقر التصويت رغم وفاة والده    شرطة التموين تضبط 1147 قضية متنوعة خلال 24 ساعة    ضبط تاجر سلاح بحوزته 9 قطع أسلحة بالبحيرة    ملابسات العثور على جثة ثلاثينية بجوار شريط السكة الحديد بالحوامدية: "منتحرتش"    الأرصاد الجوية تحذر من الشبورة المائية صباحا.. والعظمى بالقاهرة 34    ضبط 3 لإدراتهم سناتر تعليمية وقاعات أفراح بالمخالفة لتدابير كورونا    مجلس الشيوخ.. محافظ البحيرة يتفقد اللجان الانتخابية بدمنهور    فرج عامر يدلي بصوته في انتخابات "الشيوخ".. ويحثّ الناخبين على المشاركة بقوة    صندوق النقد: نمو الاقتصاد المصري سيتعافى ويحقق 6.5% في العام المقبل    مدحت صالح على مسرح النافورة بالأوبرا.. الخميس    نبيل الحلفاوي ينفي وفاة مصطفى حفناوي بالحسد    عمر كمال يحيي حفلا غنائيا بالساحل الشمالى خلال أيام    إحالة الموقوفين بانفجار بيروت إلى القضاء العسكري لحين تعيين محقق عدلي    هيئة الرعاية الصحية: 9.6 مليار جنيه تكلفة التأمين الصحي الشامل بالأقصر    القبض على شخص يدير مركز تعليمي بالشرقية    وزير الصحة الروسي: إنتاج أول لقاح ضد كورونا في سبتمبر المقبل    وزير النقل: خطة شاملة لإنشاء موانئ جافة ومناطق لوجيستية وتطوير النقل النهري    الإسكان الاجتماعي يعدل مواعيد استقبال المكالمات بمركز خدمة العملاء    بقصد الاتجار.. ضبط أحد الأشخاص وبحوزته أسلحة نارية وذخائر بالبحيرة    وزيرة الثقافة: مجلس الشيوخ يعكس قدرة الدولة على بناء مؤسساتها    رئيس جامعة القاهرة: الإعلام أحد الوسائل الرئيسة للتزود بالمعلومات أوقات الأزمات    منافسة الرئيس البيلاروسي تلجأ إلى ليتوانيا    انتخابات الشيوخ 2020.. رئيسة مدينة سفاجا تتفقد مقار اللجان    عبدالغفار يترأس اجتماع مجلس إدارة صندوق تطوير التعليم    شاهد.. أحمد عيد عبدالملك يوجه رسالة مهمة إلى مصطفى محمد    هل يجوز لطبيب جراح جمع الفروض والصلاة بملابس بها دماء؟.. أمين الفتوى يجيب    وزير التنمية المحلية يدلي بصوته في انتخابات الشيوخ ب ليسيه الحرية بمصر الجديدة    البترول تعلن بدء مد شبكات الغاز الطبيعى لمنطقة شرق بورسعيد الصناعية    برلماني: مجلس الشيوخ جزء أصيل فى جسد الحياة السياسية المصرية    عباس شومان: نشر صور الموتى مستقبح شرعًا    تعرف على كفارة الزنا    دعاء في جوف الليل: اللهم بكرمك وفضلك يسّر أحوالنا وتولّ أمورنا    هل هناك علامات لقبول الحج؟.. والمفتي السابق يوضح    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صافر.. تعرف علي القصة الكاملة لقنبلة موقوتة عائمة تهدد بكارثة في البحر الأحمر
نشر في النهار يوم 16 - 07 - 2020

لا تزال ناقلة النفط اليمنية المهجورة "صافر"، تشكل خطرا جسيما يهدد جنوب البحر الأحمر والعالم بأسره إذ ترسو بالقرب من باب المندب الذي يعد ممرا حيويا للملاحة البحرية الدولية بين آسيا وأوروبا.
وفي الفترة الأخيرة، زادت كمية التحذيرات من خطورة الوضع المرتبط بالناقلة، التي توصف بأنها "قنبله موقوته عائمه" بسبب توقف صيانتها منذ خمس سنوات والتي ترسو قبالة ميناء راس عيسى في الحديدة (غربي اليمن) الخاضع لسيطرة ميليشيات الحوثى الانقلابية.
وكشفت تقارير فوكس نيوز، مؤخرا، عن احتمالات تفكك أو انفجار الناقلة مما يسبب اكبر كارثه بيئيه وإنسانية في العالم إذ تحتوي على أكثر من مليون برميل من النفط الخام.
وسلط مجلس الامن الدولى الضوء على المخاطر التي تشكلها ناقلة "FSO Safer" في اجتماع عقد أمس الأربعاء.
القصة الكاملة للناقلة صافر"FSO Safer"
وقد تم بناء السفينة اليابانية "FSO Safer" ، التي يبلغ طولها 360 مترًا (1181 قدما)، في السبعينيات وتم بيعها للحكومة اليمنية في الثمانينيات لتخزين ما يصل إلى 3 ملايين برميل من النفط الخام من حقول النفط في محافظة مأرب.
في حين أن المتمردين الحوثيين، الذين يسيطرون على المنطقة المجاورة للناقلة المتآكلة، منعوا مفتشي الأمم المتحدة من الوصول إليها، إلا أن التعليقات التي أدلى بها المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، والتي استشهدت بها وكالة أسوشييتد برس الأسبوع الماضي، توحي إلى تحول محتمل في موقفهم.
ووسط مخاوف متزايدة بشأن التداعيات المحتملة من ناقلة النفط العائمة المهجورة، قال مجلس الأمن في بيان صدر في 29 يونيو: 'لقد عبر أعضاء مجلس الأمن عن جزعهم العميق إزاء تزايد خطر تمزق أو انفجار ناقلة النفط، مما يتسبب في كارثة بيئية واقتصادية وإنسانية لليمن وجيرانه".
وحث البيان على ضرورة قيام الحوثيين بمنح "وصول غير مشروط" بسرعة للخبراء الفنيين التابعين للأمم المتحدة لتقييم حالة السفينة وإجراء إصلاحات عاجلة محتملة.
وسيطلب من الخبراء أيضا تقديم توصيات بشأن الاستخراج الآمن للنفط في خزانات التخزين ال 34 للسفينة.
وفي وقت سابق، تم الإبلاغ عن تسرب مياه البحر داخل حجرة محرك الناقلة، مما تسبب في أضرار لا يمكن إصلاحها لخطوط الأنابيب، وفقا للوثائق التي استشهدت بها وكالة أسوشييتد برس.
ويعتقد أن الصدأ قد تآكل في أجزاء من الناقلة، مما تسبب في تسرب الغاز الخامل الذي يوقف خزانات التخزين من تراكم الغازات القابلة للاشتعال. وتشير الأدلة المحتملة إلى ارتفاع خطر غرق السفينة، مع عدم وجود خيار الصيانة، حيث اعتبر الخبراء أنه لا يمكن إصلاح الضرر الذي لحق به، وفقًا لما أوردته أسوشيتد بريس.
انفجار الناقلة خطر ينذر بكوارث بيئية
ومن المحتمل أن يؤدي تسرب النفط من الناقلة المهجورة إلى فقدان 115 جزيرة يمنية، كما يهدد نحو 969 نوعا من الأسماك و300 نوعا من الشعاب المرجانية في البحر الأحمر، وفقا لبيانات من الجهاز المركزي للإحصاء اليمني وهيئة حماية البيئة في البلاد.
ويعتقد أن مياه البحر الأحمر اليمنية تحتوي على ما يقرب من 850.000 طن من الثروة السمكية.
ويمكن أن تؤدي كارثة بهذا الحجم إلى حرمان حوالي 126000 صياد يمني من مصدر دخلهم.
كل هذا بالإضافة إلى إمكانية إغلاق ميناء الحديدة لعدة أشهر ما قد يؤدي إلى نقص حاد في إمدادات الوقود والاحتياجات الأساسية الأخرى التي يتزود بها الشعب اليمني،
قنبلة موقوتة عائمة
وقد وصفت ناقلة النفط المهجورة في وقت سابق بأنها "قنبلة عائمة ضخمة" في البحر الأحمر من قبل مركز الأبحاث الأمريكي المرتبط بحلف الناتو، المجلس الأطلسي، حيث حذرت من أن الغازات المنبعثة من الخزان يمكن أن تؤدي إلى انفجار.
وبحسب ما ورد طلبت سلطات الحوثي التي تسيطر على محيط الناقلة الراسية المساعدة ووعدت بمساعدة الأمم المتحدة منذ عام 2018، ومع ذلك استمرت في منع وصول الخبراء إلى موقع الناقلة.
وفي عام 2019، صدرت تحذيرات من أن انفجار "Safer FSO" يمكن أن يؤدي إلى كارثة بيئية تعادل أربعة أضعاف حجم كارثة التسرب النفطي إكسون فالديز "Exxon Valdez" التي وقعت في ساحل ألاسكا في عام 1989.
في العام الماضي، أفيد أن الصراع المستمر بين الحوثيين والحكومة اليمنية، أدى إلى تعقيد قضية الناقلات، حيث اقترح الحوثيون استعدادهم للسماح للمفتشين بتقييم السفينة بشرط حصولهم على ربح من بيع النفط الموجود على متن ناقلة "Safer FSO".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.