9 مرشحين بأسوان يتقدمون بأوراق ترشحهم لانتخابات مجلس الشيوخ اليوم    سد النهضة.. إثيوبيا تنفي احتجازها للمياه أو غلق بوابات السد    المقابلات السبت.. جامعة طنطا تعلن قائمة المتقدمين لوظيفة عميد كلية الزراعة    مجلس الشيوخ.. 9 مرشحين يتقدمون بأوراق ترشحهم للانتخابات بأسوان    مكتب التنسيق يستأنف العمل عقب إعلان نتائج الثانويه العامة    إدراج جامعة أسيوط في تصنيف ليدن الهولندي    محافظ الدقهلية: إزلة 264 حالة تعد على الأراضى خلال الموجة ال16 .. صور    محافظ السويس يشدد علي تطبيق قرارات ضبط منظومة البناء وتحصيل مستحقات الدولة    رحلة جوية استثنائية تُغادر مطار القاهرة الدولي لإعادة مسافرين عراقيين    خلال 6 أشهر.. استقبال وحل 5620 شكوى مياه وصرف صحى بالمنيا    التنمية الصناعية: تسليم المجمع الصناعي بالفيوم مارس المقبل    ندوة أون لاين ل"القوى العاملة" و"العمل الدولية" عن التعايش مع كورونا    ميناء الإسكندرية: تداول 137 ألف طن و3723 حاوية و9462 شاحنة عامة خلال 24 ساعة    الرئيس السيسى: قادرون على تغيير المشهد العسكرى في ليبيا بشكل سريع وحاسم    الجيش الإيراني: غارات إسرائيل على سوريا منذ 9 سنوات أسفرت عن سقوط 9 قتلى فقط    "لقاء الجمهورية" اللبنانى يرحب بدعوات التزام لبنان الحياد فى صراعات المنطقة    سفير مصر بالعراق يلتقي مع رئيس الدائرة العربيّة.    أثناء كلمة الإخواني راشد الغنوشي.. هتافات «لا للإرهاب» تهز البرلمان التونسي.. فيديو    للتوعية بكيفية التعامل مع الأحداث.. هويدا مصطفى: دور الإعلام مضاعف خلال الأزمات    بومبيو يطالب الحوثيين بتسهيل فحص الأمم المتحدة لنقالة النفط صافر الآن    خطأ مثير للجدل.. ريال مدريد يطرح قميص" أبطال الليجا" للبيع    س و ج.. تطورات حفل تكريم الجبلاية لمحمد صلاح بعد تتويج ليفربول بالدوري الإنجليزي    بداية من 2023.. كاف يعلن إقامة كأس الأمم الأفريقية في الصيف    فان دايك: ليفربول لم يغلق صفحة الموسم بعد    "ياعم أهدى شوية".. ميدو يهاجم الغندور وشيكابالا يسخر ب "فستق"    تجديد حبس المتهمين بقتل شاب فى مشاجرة بحدائق المعادي    وزير التعليم يعتمد نتيجة امتحانى دبلوم التخصص فى الخط والتذهيب ودبلوم الخط العربى    لتحقيق أقصى معدلات المتابعة الأمنية.. الداخلية تفتتح غرفة مراقبة ب "مرور الشرقية"(صور)    عاجل.. العثور على جثمان الطالب نور "غريق بلطيم"    عن طريق الإنترنت.. شبكة آداب الدقي تكشف طريقة استقطاب الفتيات والزبائن    محافظ الشرقية ومدير الأمن يشهدان بدء تشغيل منظومة كاميرات المراقبة الجديدة    لن تتوقع.. 2000 جنيه سعر فستان أمينة خليل في حفل خطوبتها.. صور    مدير المركز القومي للترجمة: نسعي لدمج الشباب في الحركة الثقافية    مصر ترحب باعتماد اليونسكو قرارًا حول استعادة الممتلكات الثقافية الإفريقية المسروقة    أحمد الشامي يشارك جمهوره صورة جديدة له.. شاهد    "مواسم الطاعات وأعمال وفضائل العشر الأول من ذي الحجة" عنوان خطبة الجمعة.. غدًا    نقابة الأطباء تنعى طبيبين بعد وفاتهما بكورونا    رخا يتابع أعمال مبادرتين القومية للسمعيات و100 مليون صحة برأس سدر    توزيع 1000 كرتونة مواد غذائية وطن دواجن على ذوى الاحتياجات الخاصة بقنا    الجزائر تمدد العمل بحظر التجوال في 29 ولاية من بينها العاصمة    محافظ الدقهلية يتابع التشطيبات النهائية لمبنى التحكم والتأمين الشامل بتكلفة 14 مليون جنيه    بعد يوم من طرحها.. عدى الكلام ل سعد لمجرد تقترب من 2 مليون مشاهدة    الحب والسلام ل أصالة تحقق 2.5 مليون مشاهدة على يوتيوب    تعرف على حالة الجو خلال 72 ساعة المقبلة    لجنة الفتوى عن بناء سد النهضة: من حق الدول إزالة الضرر عنها    بالأسلحة البيضاء.. 3 أشخاص يشرحون جسد شاب في السيدة عائشة    بالأسماء.. السيسي يقرر ترقية 211 من أعضاء السلك الدبلوماسى والقنصلى    الاتحاد الاسترالي يعلق استخدام تقنية " الفيديو"..ويعد بعودتها لاحقا    الصحة العالمية: تجارب سريرية على عقارات كورونا يخضع لها 5 آلاف مريض في 20 دولة    محافظ أسيوط يبحث ملفي التصالح والتقنين وطلاء واجهات المباني    مهرجان شنغهاي السينمائي الصيني ينطلق دون أجانب أو لجنة تحكيم    مجلس النواب يناقش تعديلات تنظيم الوضع تحت مراقبة البوليس    أرتيتا يشعر بالقلق إزاء ميزانية آرسنال في سوق الانتقالات    مرتضى منصور: عضويات مجانية لشهداء الجيش والشرطة    حظك اليوم| توقعات الأبراج 16 يوليو 2020    تعرف على مواضع ذكر لفظ الخير في القرآن    تعرف على كم عدد أبواب النار    الإفتاء: أي حديث يفرق الصف لا يخرج إلا من أصحاب النفوس العصبية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حاكموا أحمد موسى !!!
نشر في المصريون يوم 22 - 10 - 2017

بداية أعترف أننى لست من هواة مشاهدة أحمد موسى على شاشة التليفزيون , لأننى أراه شخصاً مستفزاً ويبتعد كل البعد عن اصول وقواعد المهنية , بدليل أنه تورط فى أكثر من واقعة على الهواء مباشرة ومنها بث تسريبات صوتيه لرئيس أركان الجيش السابق الفريق سامى عنان , ونشر صور " مفبركة " للمخرج خالد يوسف . كما سبق أن عرض لقطات في برنامجه "على مسئوليتي" لقصف القوات الروسية لعناصر من تنظيم "داعش" الإرهابى في سوريا، ولكن المفاجأة أن هذه اللقطات لم تكن سوى لعبة فيديو .
وفى هذا السياق أقول إن الجريمة التى ارتكبها أحمد موسى أمس فى برنامجه " على مسئوليتى " الذى يذاع على قناة صدى البلد عندما اذاع تسجيلا صوتيا لمكالمة هاتفية تكشف عن معلومات حول ما جرى بحادث الواحات الإرهابى. وقال أحمد موسى، إن المكالمة الهاتفية لأحد الأبطال العائدين من المعركة مع التنظيم الإرهابى، والذى كشف خلالها عن حجم المعركة الشرسة مع هؤلاء الإرهابيين . ثم كانت المفاجأة أن صاحب التسجيل الصوتى الذى تم بثه بالبرنامج ليس هو الشخص الذى تحدث عنه أحمد موسى بل اتضح أنه فيديو مسرب لشخص مجهول ويقول كلاماً مسيئاً لأرواح الشهداء , وكان من بين ما قاله : "كان أى ضابط على الأرض راقد بيضربوه فى دماغه ما عدا النقيب محمد الحايس خدوه حى علشان قالوا عاوزين ناخد واحد معانا.. وحاولوا يسرقوا المدرعات والسيارة الجيب معرفوش.. طلعوا على المدرعة الفهد خدوا السلاح اللى عليها".وهو الامر الذى كذب ما كشفته الداخلية فى بيانها حول الحادث الأليم .
ولذلك قامت وزارة الداخلية على الفور بإصدار بيان للرد على أكاذيب موسى وأكدت فيه ، أن التسجيلات الصوتية المزعومة ، بشأن حادث الواحات الإرهابى؛ غير معلوم مصدرها، وتحمل فى طياتها تفاصيل غير واقعية لا تمت لحقيقة الأحداث التى شهدتها المواجهات الأمنية بطريق الواحات بصلة. وأشارت إلى أن تلك التسجيلات وتداولها على هذا النحو يهدف لإحداث حالة من البلبلة ونشر الإحباط فى أوساط وقطاعات الرأى العام، ويعكس عدم المسئولية المهنية.
هذا المهزلة والتى تبعها بيان الداخلية أكدت صدق ما قلته فى نفس هذا المكان منذ أكثر من عام إن أحمد موسى وأمثاله أخطر على الرئيس السيسى ونظامه من الإخوان وتنظيمهم الدولى . ولذلك أتمنى ألا يتدخل أحد من السادة الكبار للطرمخة عليه وعدم وقفه عن الظهور على الشاشة .
ورداً على من يقول إن أحمد موسى ليس مسئولاً عن اذاعة الفيديو أقول له : أنت مخطىء لأن موسى صاحب الكلمة الأولى والاخيرة فى كل ما يذاع بالبرنامج , كما أن خبرته الأمنية الطويلة كانت تحتم عليه اذا لم يكن قد استمع الى التسجيل الصوتى أن يقوم بأخذ فاصل لمشاهدته قبل بثه على الهواء خاصة فى ظل هذه الظروف الصعبة التى تمر بها مصر .
لذلك أتمنى أن تكون هناك عقوبات رادعة لوضع حد لمهازل أحمد موسى على الشاشة , وأتمنى ألا تقتصر تلك العقوبات من جانب نقابة الإعلاميين أو المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام على وقفه عن الظهور على الشاشة لمدة اسبوع أو اسبوعين أو حتى شهر , ولكن أتمنى أن يتم ايقافه نهائياً لأنه قام بخرق لأبسط قواعد المهنية الإعلامية، كما أن ما فعله يساعد فى اتجاه هدم الدولة المصرية ولم يراع حرمة أرواح الشهداء التى قدموها فداءا للوطن والشعب , أو مشاعر أسر هؤلاء الشهداء الأبرار .
وفى النهية أقول : أتمنى ألا تتدخل بعض الشخصيات ذات النفوذ فى الدولة أو بعض الجهات رفيعة المستوى لحماية أحمد موسى ومنع اتخاذ أية إجراءات ضده , بل أطالب بتحويله لمحاكمة عاجلة بسبب هذه الإنتهاكات والتجاوزات المهنية التى تضر بالأمن القومى وتؤثر على معنويات رجال الشرطة خاصة والشعب المصرى بصفة عامة .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.