6 معلومات تلخص مهام مبادرة "وظيفة تك"    ارتفاع أسعار الذهب إلى أعلى مستوياتها منذ 10 أشهر    تثمين أراضى وضع اليد.. برلمانيون يطالبون محافظ مرسي مطروح بالرفق بالمزارعين    إسرائيل تقتحم المسجد الأقصى وتطرد حراسه    مودي يخرج عن البروتوكول الحكومي لاستقبال ولي العهد السعودي    مستشارة للأسد ترفض فكرة منح الأكراد حكما ذاتيا    شوط سلبى بين أولمبيك ليون ضد برشلونة فى دوري أبطال أوروبا    فيديو| «شوط الفرص الضائعة» بين ليفربول وبايرن ميونخ.. والتعادل يسيطر    استعدادات في البحر الأحمر لاستضافة البطولة الإفريقية للباراتيكوندو    الغضبان يشيد بجهود الشباب والرياضة فى إنجاح دورة البحر المتوسط    شاهد| خبير أمني يكشف سبب عدم قنص إرهابي الدرب الأحمر    شريف عامر: شقيق إرهابي الدرب الأحمر موجود في أفغانستان    تفاصيل الاستيلاء على أموال تعويضات نزع الملكية بمديرية المساحة في الشرقية    سقوط 3 «تجار مخدرات» وهروب آخر فى مطاردة مع الشرطة بطوخ    ريهام عبدالغفور تنضم ل" لمس أكتاف" ياسر جلال    شاهد.. أنغام في أول ظهور لها بعد إفشاء خبر زواجها السري    إليسا تعلق على حادث الدرب الأحمر: «تحية للشهداء»    لقطات من جنازة الناقد الرياضي خالد توحيد رئيس قناة الأهلي    فيديو| حقيقة انتماء إرهابي الدرب الأحمر لجامعة الأزهر    معركة نقابة الصحفيين    صلاح فوزي: تعديل المادة 102 يعطي تمييزا إيجابيا للمرأة في التمثيل النيابي.. فيديو    "الغذاء العالمي": الاتفاق بشأن إعادة نشر القوات في الحديدة حاسم لعمليات المنظمة    ضبط طن مبيدات زراعية منتهية الصلاحية بالبحيرة .. صور    بالفيديو| عفيفي: القرضاوي صاحب فكر «متطرف» لا يستند للقرآن والسنة    سعر الذهب والدولار اليوم الثلاثاء 19-02-2019 في البنوك المصرية وسعر اليورو والريال السعودي    شاهد بالصور .. وفد رفيع المستوي من السفارة العراقية في ضيافة آداب عين شمس    نبذة عن مصمم الأزياء العالمي الراحل كارل لاجرفيلد    بالصور.. أسوان تعانق ثقافات قارتي أوروبا وأفريقيا    أمسية شعرية بقصر ثقافة الوادي الجديد    الخميس.. قافلة طبية للكشف على العيوب الخلقية بالقلب للأطفال ب"الأقصر العام"    «الصحة» توافق على إعادة طرح علاج للضغط: «الدواء آمن»    تسمم ربة منزل في إيتاي البارود بأقراص حفظ الغلال    مدير تعليم الجيزة يتابع تسليم التابلت بالمدارس    تعرف علي المشروعات التنموية والرياضية بأسوان منذ تتويجهاعاصمة للشباب الإفريقي    غياب ثنائي مانشستر سيتي عن مواجهة شالكه بدوري الأبطال    العاهل الأردنى يعزي الرئيس السيسي فى ضحايا التفجير الإرهابي بالقاهرة    العثور على جثث 6 مدنيين من أصل 12 اختطفوا في صحراء النخيب العراقية    البابا تواضروس يدشن كنيسة القديس يوسف بدير أبو سيفين بمصر القديمة    الإعلان عن القائمة الثالثة لأسماء مقدمي الجوائز في حفل الأوسكار    أمين الفتوى يوضح الموقف الشرعي لمريض السلس عند قراءة القرآن.. فيديو    الأزهر يوضح كيفية إخراج زكاة المال    الأزهر يوضح من الأحق بالهدايا والشبكة بعد فسخ الخطوبة    العاهل السعودي يجري اتصالاً هاتفياً بالرئيس الروسي لبحث أوضاع النفط    الغزل والنسيج المصرى بين المد والجزر    ولي العهد السعودي يصل إلى الهند المحطة الثانية في جولته الآسيوية    نجم دورتموند يقترب من المان يونايتد ب شرطين    غادة والي تشيد بمعرض "حوار الألوان"    10٪ لكبار السن.. وآخر موعد للتقدم 7 مارس    غدا.. طقس مائل للبرودة بالسواحل الشمالية والصغرى بالقاهرة 11    وزيرة الهجرة خلال ملتقى «أولادنا»: مصر محتضنة لكل الثقافات والديانات والجاليات    شروط الترشح لمسابقة الطالب المثالى بحقوق القاهرة    ما حكم الدين فيمن يقوم بعمليات تفجيرية وانتحارية ضد الأبرياء والآمنين ؟    إقالة مديري مستشفيي فارسكور وكفر البطيخ (تعرف على السبب)    نجم الأهلى يواجه الضياع.. 6 مشاهد تلخص أزمة مؤمن زكريا مع أحد السعودي    17.7 مليار جنيه حجم صناعة التمويل متناهي الصغر نهاية 2018    لتدفئة أسرتك.. اصعني اللحمة بصوص الكاري    فحص 697 حالة من أهالى حلايب ورأس حدربة بالقوافل الطبية    الطريق إلي الله (4)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فى مثل هذا اليوم من عام 1904 توفى الشاعر والمحارب محمود سامى البارودى

اسمه كاملا محمود سامى باشا بن حسن حسين بن عبدالله البارودى ونعرفه اختصارا باسم محمود سامى البارودى وهو مولود فى 6 أكتوبر 1839م فى حى باب الخلق بالقاهرة لأبوين من أصل شركسى. ويعتبر البارودى رائد مدرسة الإحياء الشعرى ولقب باسم فارس السيف والقلم.تلقى البارودى دروسه الأولى فى بيته، فتعلم القراءة والكتابة، وحفظ القرآن الكريم، وتعلم مبادئ النحو والصرف وأتم دراسته الابتدائية عام 1851م،
 ثم التحق بالمدرسة الحربية وهو فى الثانية عشرة 1852م، وبدأ يظهر اهتمامه بالشعر حتى تخرج فى المدرسة المفروزة عام 1855م برتبة «باشجاويش» ولم يستطع استكمال دراسته العليا، والتحق بالجيش السلطانى.
عمل بعد ذلك بوزارة الخارجية وسافر إلى الأستانة عام 1857م وأعانته إجادته للغة التركية على الالتحاق بقلم كتابة السر بنظارة الخارجية التركية وظل هناك نحو سبع سنوات من1857م إلى 1863م ولما سافر الخديوى إسماعيل إلى العاصمة العثمانية بعد توليه العرش ألحق البارودى بحاشيته، فعاد إلى مصر فى فبراير 1863م، وعينه إسماعيل معيناً لأحمد خيرى باشا على إدارة المكاتبات بين مصر والأستانة.
 ضاق البارودى بقيود الوظيفة فعاد لحياة الجندية وفى يوليو عام 1863م انتقل من معية الخديو إلى الجيش برتبة بكباشى، وأُلحقَ بآلاى الحرس الخديو وعين قائدالكتيبتين من فرسانه، أوفد لعامين لإخماد فتنة اندلعت فى كريت وعاد ليتم نقله إلى المعية الخديوية ياورا خاصًا للخديو وقد ظل فى هذا المنصب ثمانية أعوام، ثم تم تعيينه كبيرًا لياوران ولى العهد «توفيق بن إسماعيل» فى 1873م لمدة عامين عاد بعدها إلى معية الخديوى إسماعيل كاتبًا لسره (سكرتيرًا)، ثم ترك منصبه فى القصر وعاد إلى الجيش.
وكان الإنعام على البارودى برتبة «اللواء» والوسام المجيدى من الدرجة الثالثة، ونيشان الشرف لِمَا أبداه من شجاعة كان البارودى أحد أبطال ثورة عرابى ضد الخديو توفيق وقد أسندت إليه رئاسة الوزارة الوطنية فى 4 فبراير 1882م حتى 26 مايو 1882م. وقررت السلطات نفيه مع زعماء الثورة العرابية فى 3 ديسمبر عام 1882 إلى جزيرة سرنديب (سريلانكا).
 وظل هناك لأكثر من سبعة عشر عاماً وسجّل هذه السنوات العصيبة فى قصائده واشتدت عليه وطأة المرض وعاد إلى مصر يوم 12 سبتمبر 1899م وترك العمل السياسى، إلى أن توفى البارودى فى مثل هذا اليوم 12 ديسمبر 1904م.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.