الأوقاف عن هدم مسجد الزرقاني بالإسكندرية: "ليس مكانا مقدسا"    سعر الذهب والدولار اليوم الأثنين 19 -08-2019 في البنوك المصرية وسعر اليورو والريال السعودي    فيديو| استجابة ل«بوابة أخبار اليوم» حملة مكبرة لإزالة التعديات بالقطامية    التموين: وضع حجر الأساس لمنطقة لوجيستية في الصعيد    محذرا المدنيين.. مقاتلات التحالف تدك مواقع عسكرية في صنعاء    خبير شئون دولية: دونالد ترامب أجبر فرنسا على التقارب مع روسيا.. فيديو    جونسون وترامب يناقشان العلاقات التجارية بين بريطانيا وأمريكا    واشنطن تؤجل سريان الحظر على شراء هواوي لمدة 90 يوما    برلماني أردني: أوصينا بطرد السفير الإسرائيلي من عمان    سمير عثمان: انتظروا وجوهًا تحكيمية واعدة في الموسم الجديد    بالفيديو – بوجبا يهدر ركلة جزاء ضد ولفرهامبتون    فضائح ميتشو.. كواليس الصور الخليعة لمدرب الزمالك الجديد    غدا.. استكمال محاكمة 213 متهما من عناصر أنصار بيت المقدس    فتح موقع بوابة الحكومة لتسجيل رغبات طلاب الثانوية الأزهرية بتنسيق الجامعة    جمارك نويبع تحبط تهريب شحنة فلاتر مياه ومستحضرات التجميل    عودة ألبومات الكبار.. سوق الغناء ينتعش فى موسم صيف 2019    أميرة شوقي في ندوة "الموسم المسرحي": "مسرح ذوي القدرات الخاصة لم يولد بالصدفة"    احتفالات الأقباط بمولد السيدة العذراء بمسطرد (فيديو)    هيفاء وهبي تنشر بوستر أغنيتها الجديدة "شاغلة كل الناس"    رئيس جامعة الأقصر: علينا أن نفخر بعلماء مصر المكرمين    الإفتاء توضح هل مال اليتيم عليه زكاة    كارثة مفجعة.. عميد معهد القلب السابق: السجائر بها سم فئران و60 مادة مسرطنة    ننشر درجات الحرارة المتوقعة غدا الثلاثاء    ضيوف الرحمن يزورون " جبل أحد " و "مقبرة الصحابة " صور    رئيس جامعة الأزهر يشيد بجهود مركز الدراسات والبحوث السكانية في نشر الوعي    منحتين من "البنك الإوروبى" لتجديد قاطرات السكك الحديد وتطوير منظومة شحن ب 28 مليون جنيها    أكبر سفينة حاويات في العالم ترسو في ميناء بريمهارفن الألماني    بالصور.. وفد "مستقبل وطن" يستكمل جولاته بلقاء نواب المنيا    ترامب يدعو الهند وباكستان إلى خفض التوتر    أنت مشكلة الدماغ دي فيها إيه.. خالد الصاوي يثير حيرة متابعيه بصورة جديدة    "يوم تلات".. الهضبة يروج لأغنيته الجديدة على طريقته الخاصة    بوتين: روسيا لن ترفض العودة إلى مجموعة جي 8    المعاينة: 10 ملايين خسائر حريق مصنع لتدوير مخلفات البلاستيك بأكتوبر    محافظ الدقهلية يخصص 5 ملايين جنيه لشراء مستلزمات مستشفيات    بعد فضح اتحاد الكرة.. أحمد موسى يطالب بالتحقيق في تصريحات محمد صلاح    ما حكم إهداء ثواب القربات للميت؟.. «البحوث الإسلامية» يجيب    ما هي الصلاة المُنجية عند حدوث الشدائد.. وما حكمها؟    بتهمة الإتجار في النقد الأجنبي.. ضبط صاحب مكتب استيراد وتصدير بالدقهلية    بعد قرار السيسي.. أشرف عبد المعبود عميدًا لكلية السياحة والفنادق في الفيوم    محافظ بني سويف: 15 مدرسة جديدة تدخل الخدمة هذا العام    بالفيديو| تعرف على مقدار دية القتل الخطأ وكيف تسدد.. وهل أخذها حلال؟    شاهد.. مباراة وولفرهامبتون ومانشستر يونايتد في الدوري الانجليزي    "الفيومي" أمينا لصندوق الأتحاد العام للغرف التجارية المصرية    وزير: طرح مناقصة لإدارة مصر الجديدة للإسكان بعد موافقة الجمعية العامة    خاص| اجتماع لمحافظة القاهرة لبحث تطوير ميدان التحرير    أمين "البحوث الإسلامية" من إيطاليا: حوار الأديان ضرورة لاستقرار الحياة    احتشام البنات.. ورطة البابا مع الكبار في الكنيسة    صلاح عن أزمة وردة: يحتاج للعلاج وإعادة التأهيل.. ولست مسؤولًا عن عودته للمنتخب    المعلمين اليمنيين: 1500 معلم ومعلمة لقوا حتفهم على يد الحوثيين    الترسانة يواجه فاركو وديا    التعليم:50 منحة دراسات عليا مدفوعة التكاليف لمعلمي رياض الأطفال    صديق «إليسا» يعترض على قرار اعتزالها    1290 محضرا في حملات تفتيشية على الأسواق بالشرقية    سمير عثمان يرحب باستقدام حكام تونس في الموسم الجديد للدوري    برلمانية تتقدم بطلب إحاطة بشأن أخطار "مشروبات الطاقة"    صور| وزير التعليم العالي يتفقد معهد الأورام    "ادارة الصيدلة": توفير 4 مليون عبوة من سينتوسينون لمنع النزيف بعد الولادة لمليون سيده سنوياً    تنسيق الجامعات 2019| 96 ألف طالب يسجلون في تنسيق الشهادات الفنية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ملف كامل عن الترامادول الذى سحب البساط من الحشيش فى مصر
نشر في البداية الجديدة يوم 27 - 03 - 2013


ترامادول بين العلاج والموت
ترامادول (tramadol)
هو مسكن ألم مركزي له مفعول مقارب للكوديين، وهو نظير هذا الأخير. ويصنف ضمن مسكنات الألم من النوع 2.
يؤثر الترامادول على نفس مستقبلات المورفين، وهو منافس على المستقبلات المورفينية. هو لا يحدد مفعول المورفينات الأخرى، وهو يسبب ادمانا ولكن بصفة أقل من باقي المورفينات المنافسة على نفس المستقبلات.
استعمالات الترامادول
تأثير الترامادول المسكن للألم أكبر من المسكنات من النوع 1، ولهذا يستحسن اٍستعماله بحيطة أكثر. ويمكن اٍستخدامه عن طريق الحقن الوريدي، الجرعات المستخدمة هي من 50 إلى 100 ملغ. عمر النصف له هو من خمس اٍلى سبع ساعات، اٍطراحه كلوي بصفة أساسية.
آلية عمل الترامادول
طريقة تأثيرالترامادول ليست معروفة بشكل جيد، بالاٍضافة لتأثيره المسكن الناتج عن ارتباطه بالمستقبلات المورفينية، يمنع قبط (up-take) السيروتونين والنورايبنفرين،وبذلك يزيد نسبة النورايبنفرنين في الدم والتي تعمل بشكل فعال على تخفيف الالم حسب الجرعات المستعملة.ويستعمل غالبا لتسكين الام مرضى السرطان والاورام الخبيثة.
الاستقلاب
الترامادول يستخدم كمخدر مثل الكوديين. ويمنع اٍستخدام الترامادول في حالات الأمراض الكبدية الحادة. مخدر قوي لبعض الألام. ويحذر استخدامه مع الكحوليات (الخمر) لأنه يضاعف من فعاليتها
التأثيرات الغير مرغوبة لتفاعلات مع الأدوية الأخرى
الآثار الجانبية الرئيسية لعقار الترامادول. ويشير اللون الأحمر إلى أكثرها خطورة، وتحتاج إلى الإتصال بمزود الخدمة الطبي
الغثيان
الدوار
آلام المعدة
اٍرتفاع مستوى السكر في الدم
قلق
تنميل في العضو الذكرى
الاٍكتئاب (على المدى الطويل)
جرعة زائدة من الترامادول (أكثر من 400 ملغ في جرعة واحدة) يمكن أن تسبب اٍنهيارا متبوعا بتقلصات عضلية كبيرة، الأزمة تشبه عرضيا الصرع. لا ينصح بأخد جرعات تفوق 400 ملغ في 24 ساعة. وصف الدواء يكون بحيطة كبيرة في حالة العلاج بواسطة مضادات الاٍكتئاب.
الحمل والإرضاع مخالف
التعود (الإدمان)
يستحسن وصف جرعات ملائمة من الدواء لتفادي اٍدمان المرضى عليه، وتسهيل عملية التوقف عن تناوله والتي تكون عادة مصحوبة باٍرتفاع ضغط الدم، التعرق، الأرق، الأهوال الليلية، القلق، رهاب الخلاء من الأرض الفضاء، أزمات في التركيز، تقلصات عضلية، حركات بسيطة لا اٍرادية، عدوانية، تهيج، فقدان الذاكرة المؤقت وأيضا يسبب حكة جلديه وجفاف البشرة في بعض مناطق الوجه.
العقار له من الاضرار عدة عوارض جانبيه ومن أهمها الفشل الكلوي وهشهشة العظام ويعمل علي المدي البعيد علي أرتخاء العضو الذكري عند الرجل ويعمل علي تدمير الاجهزه العصبية باعتباره أفيون صناعي.
الأسماء المرخصة(التجاريه)
ترامادول- كونترمال - تراماكس - تامول - تيدول - الترادول - تراموندين - ترامال - زامادول - كوسدول كمنتالب - أمادول - ترامونال اس -ار-ترامالجين
اضرار الترامادول
إن دواء الترامادول عبارة عن مسكن أفيوني فعال في علاج الآلام الحادة أو المزمنة بما في ذلك آلام ما بعد الجراحة، وآلام الولادة والعمليات القيصرية كذلك الألم الناشئ عن أسباب أخرى مثل السرطان وذلك بناء على البيانات المتوافرة من برامج متابعة الدواء بعد التسويق والتي أوضحت أن ترامادول يمكن أن يؤدي إلى اعتماد جسدي وسيكولوجي كما هو الحال مع المورفين.
كما أن استعمال ترامادول ارتبط بالرغبة الملحة وسلوك مدمني المخدرات لطلب العقار و التعود عليه، كذلك تم تسجيل حالات من سوء استعمال هذا الدواء كما ظهر أن الدواء يعيد إظهار الاعتماد الجسدي لدى بعض المرضى الذين حدث لديهم سابقا اعتماد على أدوية يومية أخرى.
كما تم تسجيل حالات من فرط جرعة ترامادول بما في ذلك حالات قاتلة، منها ما هو بقصد أو بدون قصد وتشمل النتائج الخطيرة التي قد تنتج عن فرط جرعة ترامادول حدوث قصور تنفسي، نوم، استرخاء العضلات الهيكلية، غيبوبة، تشنجات، بطء ضربات القلب وانخفاض ضغط الدم، توقف القلب والموت بالإضافة إلى آثار أخرى تتمثل في ضيق حدقة العين والقيء وبرودة الجلد وانخماص القلب.
كما أن بعض الشباب اعتادوا على استعمال جرعات من ترامادول لعلاج سرعة القذف مما قد يؤدي إلى خطر حدوث الاعتماد والإدمان عليه وذلك لأنه يشابه في خواصه الكيميائية كلا من عقاري المورفين والكودايين لافتا إلى ضرورة الالتزام بالجرعات الموصى بها من قبل الطبيب او الصيدلي لتجنب آثاره الضارة.
من جهة أخرى أصدر المركز النيوزيلندي لرصد الآثار الجانبية للأدوية في الخامس من ديسمبر 2007م، تقريرا شمل تحديثا في معلومات مأمونية عقار ترامادول الذي ينتمي لمجموعة أدوية معروفة بالأدوية القاتلة للألم، وقد تطرق التقرير إلى ازدياد خطر حدوث أعراض جانبية حادة جراء استخدام الترامادول تعرف بمتلازمة السريتونين، بالإضافة إلى تحديث معلومات المأمونية في زيادة خطر الإصابة بنوبات الصرع المصاحبة لاستخدام ترامادول .
كيف يؤثر إدمان الترامادول على الدماغ
المخ هو الجهاز الاكثر حساسية فى جسم الانسان كما انه المسؤول عن الوظائف الأكثر تعقيدا في الجسم.
نستخدم الدماغ لاستكشاف والتعايش مع العالم الذى نعيش فيه وندرك به الأحكام، ونسعمله فى الفهم والتعقل. يجب ان نعلم تماما ان اى مواد غريبة تدخل للمخ فسوف تؤثر بالضرورة على باقى اجهزتنا. يمكن لإدمان الترامادول ان يحطم الجسم كله وليس المخ فقط
تأثير إدمان الترامادول الحقيقى على الدماغ
الترامادول يعمل عن طريق تفعيل مستقبلات المواد الأفيونية الموجودة في الدماغ. عندما يعمل الترامادول ينتج الاندورفين فتعمل هذه المستقبلات التي تؤدي إلى كل هذه الأحاسيس والمتعة وتخفيف الآلام.
المشاعر الممتعة المرتبطة باستخدام الترامادول غالبا ما تكون حافزا الإدمان
يجوز للشخص الذى يتناول عقار الترامادول مرارا وتكرارا إعادة تجربته الممتعة والهزيان المؤقت والذى يكسبه سعادة كاذبة والتي هى فى الاصلل علامة على تلف في الدماغ.
وسبب ذلك انه عند استخدام جرعة زائدة من دواء الترامادول فإنه يسبب اغلاق بعض المستقبلات في الدماغ أو خفض كبير في كمية الاندورفين التي تم إنشاؤها. كما ينتج عن هذا الاكتئاب، ولكي تواجه الهلوسة او المتعة في كل مرة لابد ان تأخذ المزيد والمزيد من الترامادول .
إذا كان مدمن العقار يختار الترامادول للعثور على المساعدة على التعافي واستعادة الحياة بدون ان يكون بغرض ادمان المخدرات، فإنه قد يستغرق شهورا لإعادة التوازن. إذا اقدم شخص على ادمان الترامادول لفترة طويلة من الزمن، قد يكون هناك ضرر دائم في الدماغ.
لماذا هناك حاجة العلاج من ادمان الترامادول
الاقدام على استخدام الترامادول بشكل متكرر، وسوف تلحق الضرر في الدماغ لذلك من المهم جدا علاج إدمان الترامادول. يمكن أن يستغرق شهورا للتعافى، وخلال ذلك لابد من الاستجمام والإشراف وتقديم الدعم المطلوب لمنع الانتكاس، ولكن هناك العديد من البرامج المتاحة التي يمكن أن تساعد على إدارة الآثار الطويلة الأجل للإدمان.
تعاطى الترامادول لاطالة مدة الجماع
الترامادول ظاهرة خطيرة تهدد كيان المجتمع وصحة أبنائه حيث تفشي في الآونة الأخيرة مخدر الترامادول الصيني الذي يقوم بتهريبه بكميات كبيرة بعض معدومي الضمير وأصبح يباع بالصيدليات والأكشاك والمحال التجارية بحرية مثيرة للدهشة بعد ترسيخ فكرة إطالته العملية الجنسية في أذهان المواطنين دون التحذير من مخاطره التي قد تؤدي الي الإصابة بالإدمان والعديد من الأمراض التناسلية.
ان الترامادول يستخدم كمسكن للآلام الشديدة والحادة التي تعقب العمليات الجراحية كما في حالات الإصابة بالأمراض المزمنة مثلfibromyalgia التهابات الأعصاب وarthritis التهابات المفاصل لكنه قد يؤدي مع تعاطي الجرعات الكبيرة الي الاعتماد الجسمي والنفسي ثم الإدمان حيث تظهر أعراض الانسحاب علي المريض بعد تعاطيه لفترة طويلة وتتمثل في الهذيان والميل للقيء والاسهال وصعوبات في التنفس الي جانب الهلوسة. وعليه تم وضعه تحت فئة الجدول الثاني للأدوية المخدرة ولا يسمح للصيدلي بصرفه الا من خلال روشتة طبية معتمدة لكن ومع الأسف الشديد تتغاضي بعض الصيدليات عن هذه الاشتراطات وتقوم ببيعه لغير المرضي كما انتشر تداوله والاتجار في الاصناف المستوردة منه.
ان تعاطي الترامادول بجرعات كبيرة قد يؤدي الي ادمانه نتيجة التعود الجسمي والنفسي عليه وذلك لأنه يشابه في خواصه الكيميائية كلا من عقاري الكودايين والمورفين, ويضيف ان هناك أسماء تجارية عديدة للترامادول منها التراماجاك والتامول والترامنديل والكونترامال وللأسف الشديد انتشر تعاطيها بصورة وبائية.
ان المخ يفرز طبيعيا مادة الاندروفين التي تشبه الافيونات في خواصها حتي تساعد الانسان علي تحمل الآلام العادية لكن الترامادول مثل باقي المخدرات يثبط من افراز المخ لهذه المادة ويجعله يعتمد تدريجيا علي الافيونات الخارجية وهو ما يمثل خطورة كبيرة ويضيف ان الترامادول من الأدوية التي تسبب التعود ويحتاج المريض الي زيادة الجرعة بشكل مستمر للحصول علي التأثير المطلوب. وهنا مكمن الخطورة لكونه قد يؤدي الي الإدمان وشخصيا مرت علي العديد من حالات ادمان الترامادول بين الشباب.
ان قضية الترامادول تمثل كارثة صحية واجتماعية ذات أبعاد خطيرة لكونه يتم تداوله بطريقة عشوائية وبحرية غريبة في السوق المصرية من جانب بعض الصيدليات واخرين رغم خطورته التي تتمثل في قدرته علي إحداث الإدمان مع تعاطي الجرعات الكبيرة حيث انه ينتمي الي مجموعة مشابهات الأفيونopioids وهو لايقل كثيرا في تأثيراته الجانبية عن المورفين أو الكودايين.
و مع الدعاية المكثفة أصبح هناك7 شركات تنتجه الآن لكن المشكلة الخطيرة تكمن في قيام بعض مهربي الأدوية بجلبه بكميات كبيرة من الصين وبأسعار رخيصة للغاية مما سهل انتشاره حتي أصبحت معظم الفئات الاجتماعية وفي مختلف الأعمار من15 70 تتناوله ولأسباب إدمانية مختلفة, البعض يستخدمه من أجل الجنس والبعض الآخر للعلاج الخاطئ للصداع كمهدئ أو كمسكن للآلام أو حتي المغص.
كما يستخدمه بكثرة سائقو السيارات الميكروباص والنقل بين المحافظات للتغلب علي النوم مما يزيد من عدد حوادث الطرق بلا أدني شك, الكارثة الكبري تتمثل في قيام بعض تجار ومروجي المخدرات باضافة الترامادول الي ادوية مخدرة اخري اخري وعمل خلطات أكثر خطورة وهنا يحدث تفاعل مشترك متحد خطير بين هذه الأدوية مما يزيد من سميتها.
أما عن تقليل الطلب فيجب مضاعفة الجهود الرامية الي توعية كل الفئات من الأطباء والصيادلة والجمهور وطلاب كليات الطب والصيدلة وأئمة المساجد والاعلام بخطورة هذه الأمور.
ان موضوع سرعة القذف يرجع في معظم الحالات الي عدم التوافق الجنسي ووصول احد الزوجين الي مرحلة الارتواء أو النشوة قبل الآخر ويمكن التغلب علي ذلك بالبدء بالمداعبة والملاطفة والتي حثنا عليها الدين الحنيف الي جانب البعد عن الروتين في العلاقة بين الزوجين ويكشف ان الرجل قد يكون طبيعيا للغاية بينما تكمن المشكلة في الزوجة بسبب تعرضها للختان الذي جار علي أعضائها واعصابها الطرفية مما يؤكد أهمية تشخيص الطبيب.
ان تناول جرعات من الترامادول لإطالة فترة الجماع قد يؤدي الي احتقانات في المثانة ومن ثم الاحتباس البولي الي جانب التهابات متكررة في أنسجة الأعضاء التناسلية فضلا عن الارهاق العضلي وارتخاء الأعضاء التناسلية لفترة طويلة كما ان الترامادول لن يجدي في حالات مثل نقص هرمونات الذكورة وأمراض التسرب الوريدي بل قد يؤجل التشخيص السليم للمرض ويؤثر سلبا علي المريض.
ان خطورة الترامادول الصيني ان الحبة الواحدة منه بتركيز200 ملي اي ضعف الترامادول العادي وعليه وبسب بعض السلوكيات الخاطئة التي يلجأ اليها البعض قد يتعاطي الشاب قرصين او3 اقراص( لعمل دماغ) كما يطلقون عليها وبالتالي يتعود علي الجرعات الكبيرة فقد يحدث ويتناول5 اقراص علي مدي اليوم وعليه يجد الشاب نفسه علي حافة الادمان وقد يتعرض للاصابة بالصرع.
تعاطى الترامادول
قد يسبب التناول المتزامن للعلاجات المثبطة لأكسيد أحادي الأمين (مثل الأيزوكاربوكسيد، الفينيلازين أو السيليغلين أو غيرها)، أو علاجات الاكتئاب (مثل الأميتريبتلين، السيتالوبرام، أو الفلوكسيتين أ, غيرها)، مع علاج ترامادول إلى ازياد خطر حصول نوبات اخلاجية؛ لذا ينصح بعدم تناولها إلا تحت اشراف طبيب مختص.
لا تتناول أي من العلاجات المهدئة أو المسببة للنعاس (مثل علاجات الأرق و علاجات الرشح أو الحساسية، و العلاجات المخدرة الأخرى، و علاجات الصرع، و العلاجات المرخية للعضلات) بالتزامن مع العلاج دون استشارة الطبيب أو الصيدلاني، إذ قد تزيد من تأثير العلاج المثبط للجهاز العصبي.
إذا كنت تتناول أي من الأدوية التالية أخبر الطبيب أو الصيدلاني ، فقد تحتاج إلى تعديل الجرعة أو إجراء فحوصات معينة :
كارباميزيبين
ليثيوم
علاجات اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط
المضادات الحيوية مثل الأزثروميسين، السيبروفلوكسسين، الإرثروميسين، اللينيزوليد، الريفامبين، التليثرميسين.
مضادات الفطريات مثل الكيتوكونازل، الإتراكونازول و غيرها
علاجات الأورام السرطانية مثل الإماتنيب
علاجات أمراض القلب أو ارتفاع ضغط الدم الديلتيازم أو الفيراباميل
علاجات اضطرابات نظم القلب مثل الأميودارون أو الكوينيدين أو غيرها
علاجات فيروس أو مرض نقص المناعة المكتبة (الإيدز)
علاجات الشقيقة مثل السوماتريبان


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.