مواقيت الصلاة في القاهرة والمحافظات اليوم الثلاثاء 4 أكتوبر    إصابة عامل بطلق نارى أثناء عبثه بسلاح نارى بمنزله فى المنشاة جنوب سوهاج    ضبط سيارتين محملين ب20 طن أرز قبل بيعه بالسوق السوداء بالشرقية    علماء يحذرون: أوميكرون المتطور يضرب سكان هذه المنطقة من الكرة الأرضية في الخريف والشتاء    أسعار الذهب في الأسواق ومحلات الصاغة اليوم الثلاثاء    الرقابة المالية تعتمد تعديل لائحة صندوق تأمين العاملين بهيئة الاستثمار    المجلس الأعلى للجامعات: مد فترة التقديم فى تنسيق الجامعات الخاصة حتى هذا الموعد    بيان إعلامي حول الاجتماع الأول للمقررين والمساعدين بالحوار الوطني    «رؤوف غبور» والرأسمالية المصرية    أكاديمية البحث العلمي: الصناعة المصرية تتقدم وخاصة في الصناعات التكنولوجية    الغرف التجارية: نستهدف جذب المزيد من الاستثمارات الكويتية لتعزيز العلاقات الاقتصادية    وزير الإسكان يكشف عن 5 أنواع للدعم يحصل عليها المستفيد من الإسكان الاجتماعي    كوريا الجنوبية تعلن إطلاق نظيرتها الشمالية صاروخا باليستيا    محافظ ذى قار العراقية يقرر فرض حظر التجوال بالمحافظة    استمرار المواجهات بين الفلسطينيين والاحتلال بوسط وشمال الضفة الغربية    الزمالك يواجه فلامبو البوروندي ذهابا إيابا في برج العرب    خبير لوائح: هناك شخص ذكي يُدير خطة رحيل صلاح محسن عن الأهلي    دوري WE المصري    مصدر: إجراء قرعة الدوري للموسم الجديد 9 أكتوبر بدون توجيه    راعي كنيسة بدمياط يوزع حلوى المولد على المواطنين بالشارع    رياح شمالية باردة قادمة من أوروبا.. الأرصاد تكشف حالة الطقس اليوم    تمام يا افندم!    ضبط عاطل بأسوان بحوزته سلاحا ومواد مخدرة    نشرة أخبار الحوادث من «المصري اليوم».. كشف لغز جريمتي العمرانية والوراق        الإسكندرية تنتصر .. إلغاء حفل محمد رمضان    مصطفى وزيري: الدولة حريصة على الاهتمام بالآثار ووجهت بترميم المتاحف والمواقع الاثرية    أول تعليق من محمد رمضان بعد إلغاء حفله بالإسكندرية    أحمد كريمة يكشف مفاجأة.. للرجل عدة بعد الطلاق في حالة (فيديو)    إلى مسؤولى «الصحة».. لا مكان للتأمين الصحى التجارى بيننا    بريطانيا: مخاوف من نقص الديوك الرومي في عيد الميلاد القادم بسبب إنفلونزا الطيور    رشا جلال: المكملات قد تكون تعويضا عن الغذاء.. فيديو    الجيزة تطلق حملة جديدة للتطعيم ضد شلل الأطفال    طريقة جديدة لعمل انشلادا الدجاج الحمراء    مدرب المنستيري: جاهزون للفوز على الأهلي    «طنطاوي» بطل «المزرعة الصينية» يروي شهادته حول أكبر معركة مدرعات بالتاريخ    نصر أكتوبر في عيون المصريين بالخارج.. حرب أذهلت العالم واستعادت للأمة شرفها    عمرو أديب يفتح النار على المحليات: الرحمة فوق العدل سيبوا الناس تسترزق    ارتفاع ضحايا إعصار «إيان» بولاية فلوريدا إلى 90شخصًا    ذكرى نصر أكتوبر| استغاثة من جولدا مائير لأمريكا: «المصريون سيقضون علينا»    بث مباشر مباراة ليفربول ورينجرز في دوري أبطال اوروبا    الجاني قرأ كتبا تحرض على الإلحاد.. شاهد| مرافعة النيابة بقضية مقتل سلمى بهجت    مصرع شخصين في حادث انقلاب سيارة ملاكي بأسيوط    فرج عامر: الأهلي يتعاقد رسميًا مع لاعب برازيلي قادمًا من الدوري الياباني    صندوق النقد: توقيع اتفاقات على مستوى الخبراء مع مصر وتونس سيتم قريباً جدا    المؤبد ل 4 متهمين ضبط بحوزتهم 330 طربة حشيش بالإسكندرية    البورصة الباكستانية تغلق على ارتفاع    ياسمين عز تقدم حفل جوائز مُنتدي الإعلام العربي في دبي    أجايي: الأهلي جعل من إسمي كبيرًا والإدارة لم تتحدث معي وقت الرحيل    دار الإفتاء: يجوز شرعا الصرف من زكاة المال لكفاية المحتاجين في الغذاء والدواء    حكم من يتكلم في الحمام.. علي جمعة يحذره و4 أفعال أخرى    إيلون ماسك يثير ضجة في أوكرانيا بتغريدة حول خطته ل السلام    الطلب على السيارات الكهربائية يعيد إحياء تعدين المنجنيز في أمريكا بعد عقود    أمل إبراهيم تكشف عن أول أعمالها السينمائية في «واحد من الناس»    برج الحوت.. حظك اليوم الثلاثاء 4 أكتوبر 2022 : رحلة رومانسية    طهران تنفي استخدام روسيا طائرات مسيرة إيرانية في حرب أوكرانيا    حكم الاحتفال بالمولد النبوي.. اعرف ما قاله الشعراوي «فيديو»    رمضان عبدالمعز للمعلمين والمعلمات: «ساهموا معنا فى تربية أبنائنا»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



دراسة تحذر: مياه الأمطار لم تعد آمنة للشرب في أي مكان على الأرض
بسبب "المواد الكيميائية الدائمة" المرتبطة بالسرطان

مياه الأمطار عبر الأرض تحتوي على مستويات من "المواد الكيميائية" غير الصالحة للشرب.
المواد per- و polyfluoroalkyl (PFAS) ، المرتبطة بالسرطان ، منتشرة في المنازل والبيئات.
الباحثون : إن مستويات PFAS في جميع أنحاء الكوكب غير آمنة ، ويجب تقييد المواد.
لم تعد مياه الأمطار آمنة للشرب في أي مكان على الأرض وفقًا لإرشادات التلوث الأمريكية، وفقًا لفريق من علماء البيئة، ذلك لأن مياه الأمطار في جميع أنحاء الكوكب تحتوي الآن على مواد كيميائية خطرة تسمى مواد per- و polyfluoroalkyl (PFAS).
في ورقة بحثية نُشرت في مجلة العلوم البيئية والتكنولوجيا في أغسطس الحالي ، وجد الباحثون في جامعة ستوكهولم ، التي كانت تدرس PFAS لمدة عقد من الزمان ، دليلاً على أن هذه المواد قد انتشرت في جميع أنحاء الغلاف الجوي بأكمله ، دون ترك أي مكان دون مساس.
هناك الآلاف من PFAS ، كلها من صنع الإنسان، تستخدم في تغليف المواد الغذائية، والملابس المقاومة للماء، والأثاث ، والسجاد ، والطلاء غير اللاصق على الأواني والمقالي ، ورغاوي إطفاء الحرائق ، والإلكترونيات ، وبعض الشامبو ومستحضرات التجميل. أثناء التصنيع والاستخدام اليومي ، يمكن إطلاقها في الهواء. كما أنها تتسرب إلى مياه المحيط وتتطاير برذاذ البحر. من هناك ، انتشروا عبر الغلاف الجوي وسقطوا على الأرض في المطر.
غالبًا ما يطلق عليها "المواد الكيميائية إلى الأبد" لأنها تبقى لفترة طويلة دون أن تتكسر ، مما يسمح لها بالتراكم في البشر والحيوانات والبيئات.
تم العثور على PFAS في القارة القطبية الجنوبية والجليد البحري في القطب الشمالي. يعد انتشارها في جميع أنحاء الكوكب خطرًا على صحة الإنسان ، حيث ربطت الدراسات التي تمت مراجعتها من قبل الأقران بعض أنواع السرطان ، وانخفاض الخصوبة ، وانخفاض استجابة اللقاح ، وارتفاع الكوليسترول ، وتأخر النمو لدى الأطفال.
مثل اللدائن الدقيقة ، من الصعب تحديد جميع الآثار الصحية طويلة الأمد للتعرض ل PFAS لأنها تحتوي على العديد من المركبات المختلفة وهي منتشرة جدًا في البيئة. تشير الورقة الجديدة إلى أن كل شخص على وجه الأرض في خطر.
ولعل أكثر هذه المواد شهرة هو حمض البيرفلوروكتانويك (PFOA) وحمض السلفونيك البيرفلوروكتاني (PFOS). في يونيو ، بناءً على أدلة جديدة حول الآثار الصحية ، شددت وكالة حماية البيئة بشكل كبير إرشاداتها بشأن مقدار PFOA و PFOS التي يمكن أن تتواجد بأمان في مياه الشرب.
في السابق ، كانت وكالة حماية البيئة قد حددت المستوى المقبول لكلا المادتين عند 70 جزءًا لكل تريليون. خفضت المبادئ التوجيهية الجديدة ذلك بعامل يصل إلى 17000 - مما حد من المستويات الآمنة إلى 0.004 جزء لكل تريليون من حمض بيرفلورو الأوكتين (PFOA) و 0.02 جزء لكل تريليون لسلفونات مشبعة بالفلور أوكتين.
قام باحثو جامعة ستوكهولم بتقييم مستويات PFOA و PFOS واثنين من PFAS في مياه الأمطار والتربة عبر الكوكب ، وقارنوها بحدود المنظمين. خلص مؤلفو الدراسة إلى أن مستويات كلتا المادتين في مياه الأمطار "تتجاوز كثيرًا" حدود وكالة حماية البيئة.
قال إيان كوزينز ، المؤلف الرئيسي للدراسة والأستاذ في قسم علوم البيئة بجامعة ستوكهولم ، في بيان صحفي: "استنادًا إلى أحدث الإرشادات الأمريكية بشأن حمض بيرفلورو الأوكتانويك (PFOA) في مياه الشرب ، سيتم الحكم على مياه الأمطار في كل مكان بأنها غير آمنة للشرب.
وأضاف كوزينز: "على الرغم من أننا في العالم الصناعي لا نشرب مياه الأمطار في كثير من الأحيان [مباشرة] ، إلا أن الكثير من الناس في جميع أنحاء العالم يتوقعون أن تكون آمنة للشرب ، وتوفر العديد من مصادر مياه الشرب لدينا".
ووجدت الورقة أيضًا أن التربة في جميع أنحاء العالم كانت "ملوثة في كل مكان" ب PFAS. نظرًا لأن PFAS يستمر لفترة طويلة ويدور عبر محيطات الكوكب والغلاف الجوي والتربة بشكل فعال ، يتوقع الباحثون أن تستمر المستويات في الارتفاع بشكل خطير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.