يخدم 8 ملايين مواطن.. النواب يشيد بمشروع قانون إنشاء صندوق قادرون باختلاف    دون إصابات.. انقلاب تريلا محملة بالطوب على طريق جمصة في الدقهلية|صور    البابا تواضروس يهنئ وزير الدفاع بعيد الأضحي    «النواب»: الرئيس السيسي لم يبخل يوما بجهد أو عطاء ليبني وطنا    «النواب» يوافق نهائيًا على اتفاقية دولية بشأن الاستثمار مع السعودية    بعد توجيه السيسي بتشغيلها.. تفاصيل 4 محطات مترو جديدة بالخط الثالث    هبوط جماعي لمؤشرات البورصة بمنتصف تعاملات اليوم الأحد    إجراءات رادعة.. محافظ الجيزة يفاجئ المخابز بالطالبية ويراجع وزن رغيف الخبز    «المجتمعات العمرانية»: منح أراضي المشروعات مهلة 6 أشهر بدون مقابل    البيئة: نتابع نتائج شكوى انبعاث روائح بترولية بأحد مناطق شرق القاهرة    اكتتاب غزل المحلة لكرة القدم يستهدف تكويد ألف عميل جديد بالبورصة    خارجية النمسا: لدينا عدد كبير من المهاجرين تدفقوا عبر الحدود الأوروبية    موسكو تعلن السيطرة الكاملة على إقليم لوجانسك    الخارجية الفلسطينية تطالب بموقف دولي ضاغط لوقف الحفريات التهويدية بالمسجد الأقصى    الأمم المتحدة تحث الجهات الليبية على العمل معاً للتغلب على المأزق السياسي    اليابان تتجاوز 23 ألف إصابة بكورونا خلال يوم    وزير الاقتصاد الألماني يحذر من ارتفاع أسعار الكهرباء بالبلاد    دورة ألعاب البحر المتوسط.. نعمة سعيد تتوج بذهبيتين في رفع الأثقال    وزير الرياضة السابق عن تجديد محمد صلاح لتعاقده مع ليڤرپول: فتانا الذهبي    الدوري الإسباني    فييرا يدفع بالقوة الضاربة.. تشكيل إنبي المتوقع لمواجهة فيوتشر في كأس الرابطة    تشكيل فيوتشر المتوقع أمام إنبي في نصف نهائي كأس الرابطة    فيديو.. تباين آراء طلاب الثانوية العامة بعد امتحان الكيمياء والجغرافيا في بني سويف    بيان عاجل بشأن غرق أحد الشباب في مصيف مطوبس    شغل التكييف على جثتها.. مأساة روان عذبها زوجها شهرين ثم قتلها وشكك في سلوكها    4 حالات إغماء خلال أداء امتحانات الثانوية العامة في كفرالشيخ    انتداب الطب الشرعي في قتل عامل لصديقه بالجيزة    خلال 24 ساعة.. ضبط 5 آلاف قضية سرقة تيار كهربائي    ضبط 134 قضية ضرائب في 24 ساعة    «رادار المرور» يرصد 4951 مخالفة تجاوز سرعة خلال 24 ساعة    بعد 47 يوما من رحيل شقيقتها.. وفاة شقيقة خالد صالح    خالد جلال: نجاح العرض المسرحي «ليلتكم سعيدة» بوهران فاق التوقعات    أوقاف شمال سيناء تخصص 600 مسجد لأداء صلاة عيد الأضحى.. لا ساحات لتطبيق التباعد    وزير الأوقاف: الحج مبني على التيسير    هل يكفي في الطواف أربعة أشواط فقط؟.. علي جمعة يجيب    فضائل يوم عرفة.. أعمال وصيام    القومي للبحوث: الأضحية لا بد أن تكون سليمة وتتميز بخلوّها من هذه العيوب    التعليم العالي تكشف حصاد المستشفيات الجامعية في ثماني سنوات    "آثار القاهرة".. أول كلية تحصل على اعتماد كل برامجها الدراسية    دراسة تكشف عن أنواع أسماك قد تسبب ألزهايمر    أول صورة لنسرين طافش مع زوجها.. مصري ومدرب يوجا    زيلينسكي: الجيش الروسي يسيطر على 2600 مدينة وقرية أوكرانية    فى الذكرى التاسعة للثورة.. الجميع فى مهمة وطنية لبناء «مصر المستقبل» الحوار الوطنى يعيد إحياء تحالف قوى 30 يونيو    استقرار سعر الدولار اليوم الأحد في البنوك ببداية التعاملات    مجدي عاشور: إذا حجَّ الإنسان متمتعًا يجوز له أن يضحي في مكة أو في بلده    كلمة و 1 / 2 .. هانى شاكر (فص ملح وداب)!    بيت الشعر في الأقصر يكرم الفائزيْن بجوائز الدولة التقديرية والتشجيعية    منتخب مصر لليد يواجه مقدونيا في نصف نهائي ألعاب البحر المتوسط.. تعرف على الموعد    مسابقة 30 ألف معلم 2022 .. ننشر خطوات التقديم بالصور    انطلاق القوافل الطبية ل«حياة كريمة» في البحر الأحمر حتى الجمعة المقبلة    حقيقة المعتقد الشائع.. هل هناك خطورة من تناول الأسبرين بعد سن الأربعين؟    من معوقات الاستثمار.. خبير اقتصادي: مصر بها أكبر عدد ضرائب في العالم    مصدر من اتحاد الكرة ل في الجول: استطلعنا رأي دي فرانشيسكو لتدريب منتخب مصر    مصرع شخص في انفجار سيارة نفاثة خلال سباق مع طائرتين.. فيديو    ماينفعش اسيبكم لوحدكم... محمد هنيدى ينضم للحملة المطالبه ب إنترنت غير محدود | شاهد    تشييع جثمان شقيق عبير صبرى من مسجد السيدة عائشة ودفنه بمقابر الأسرة هناك    مدحت صالح: مسابقة نجوم التاسعة تساهم في اكتشاف قدرات الشباب    عبد الحفيظ: حققنا فوزًا مهمًّا أمام بتروجت وصعدنا للنهائي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الرئيس الأوكراني: لدينا أمل بالحفاظ على أرواح شبابنا

أكد الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي سحب عدد من العسكريين الأوكرانيين، بمن فيهم جرحى من مصنع "آزوفستال" في مدينة ماريوبول المحاصرة.
وقال زيلينسكي في كلمة له في وقت متأخر من مساء الاثنين: "بفضل عمل القوات المسلحة الأوكرانية والاستخبارات وفريق المفاوضين واللجنة الدولية للصليب الأحمر والأمم المتحدة لدينا أمل بأنه سيتسنى لنا الحفاظ على أرواح شبابنا".
وأضاف أن من بينهم "جرحى بحالة خطيرة"، مشيرا إلى أن أوكرانيا تعمل على إعادتهم.
واكتسب الصراع الروسي الأوكراني منعطفًا جديدًا فارقًا، في 21 فبراير، بعدما أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاعتراف بجمهوريتي "دونيتسك" و"لوجانسك" جمهوريتين مستقلتين عن أوكرانيا، في خطوةٍ تصعيديةٍ لقت غضبًا كبيرًا من كييف وحلفائها الغربيين.
وفي أعقاب ذلك، بدأت القوات الروسية، فجر يوم الخميس 24 فبراير، في شن عملية عسكرية على شرق أوكرانيا، ما فتح الباب أمام احتمالية اندلاع حرب عالمية "ثالثة"، ستكون الأولى في القرن الحادي والعشرين.
وقال الاتحاد الأوروبي إن العالم يعيش "أجواءً أكثر سوادًا" منذ الحرب العالمية الثانية، فيما فرض الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة حزمة عقوبات ضد روسيا، وصفتها رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين بأنها "الأقسى على الإطلاق".
ومع ذلك، فإن الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي "الناتو" يصران حتى الآن على عدم الانخراط في أي عملية عسكرية في أوكرانيا، كما ترفض دول الاتحاد فرض منطقة حظر طيران جوي في أوكرانيا، عكس رغبة كييف، التي طالبت دول أوروبية بالإقدام على تلك الخطوة، التي قالت عنها الإدارة الأمريكية إنها ستتسبب في اندلاع "حرب عالمية ثالثة".
وفي غضون ذلك، قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، في وقتٍ سابقٍ، إن اندلاع حرب عالمية ثالثة ستكون "نووية ومدمرة"، حسب وصفه.
وعلى مسرح الأحداث، قالت وزارة الدفاع الروسية، في بداية العملية العسكرية، إنه تم تدمير منظومة الدفاع الجوي الأوكرانية وقواعدها وباتت البنية التحتية لسلاح الطيران خارج الخدمة.
ولاحقًا، أعلنت الدفاع الروسية، يوم السبت 26 فبراير، أنها أصدرت أوامر إلى القوات الروسية بشن عمليات عسكرية على جميع المحاور في أوكرانيا، في أعقاب رفض كييف الدخول في مفاوضات مع موسكو، فيما عزت أوكرانيا ذلك الرفض إلى وضع روسيا شروطًا على الطاولة قبل التفاوض "مرفوضة بالنسبة لأوكرانيا".
إلا أن الطرفين جلسا للتفاوض لأول مرة، يوم الاثنين 28 فبراير، في مدينة جوميل عند الحدود البيلاروسية، كما تم عقد جولة ثانية من المباحثات يوم الخميس 3 مارس، فيما عقد الجانبان جولة محادثات ثالثة في بيلاروسيا، يوم الاثنين 7 مارس. وانتهت جولات المفاوضات الثلاث دون أن يحدث تغيرًا ملحوظًا على الأرض.
وقال رئيس الوفد الروسي إن توقعات بلاده من الجولة الثالثة من المفاوضات "لم تتحقق"، لكنه أشار إلى أن الاجتماعات مع الأوكران ستستمر، فيما تحدث الوفد الأوكراني عن حدوث تقدم طفيف في المفاوضات مع الروس بشأن "الممرات الآمنة".
وقبل ذلك، وقع الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي، في 28 فبراير، مرسومًا على طلب انضمام بلاده إلى الاتحاد الأوروبي، في خطوةٍ لم تجد معارضة روسية، مثلما تحظى مسألة انضمام كييف لحلف شمال الأطلسي "الناتو".
وقال المتحدث باسم الكرملين الروسي ديمتري بيسكوف إن الاتحاد الأوروبي ليس كتلة عسكرية سياسية، مشيرًا إلى أن موضوع انضمام كييف للاتحاد لا يندرج في إطار المسائل الأمنية الإستراتيجية، بل يندرج في إطار مختلف.
وعلى الصعيد الدولي، صوّتت الجمعية العامة للأمم المتحدة، يوم الأربعاء 2 مارس، على إدانة الحرب الروسية على أوكرانيا، بموافقة 141 دولة على مشروع القرار، مقابل رفض 5 دول فقط مسألة إدانة روسيا، فيما امتنعت 35 دولة حول العالم عن التصويت.
وأعلنت الأمم المتحدة فرار أكثر من 3 ملايين شخص من أوكرانيا منذ بدء الحرب هناك، فيما كشفت المنظمة الأممية، يوم السبت 19 مارس، عن مقتل ما يقرب من 850 مدنيًا في الحرب حتى الآن.
وفي الأثناء، تفرض السلطات الأوكرانية الأحكام العرفية في عموم البلاد منذ بدء الغزو الروسي للأراضي الأوكرانية.
وأعلن الرئيس الأوكراني، يوم الأحد 20 مارس، تمديد فرض الأحكام العرفية في البلاد لمدة 30 يومًا، بدايةً من يوم الأربعاء 23 مارس.
وكانت روسيا، قبل أن تبدأ في شن عملية عسكرية ضد أوكرانيا، ترفض بشكلٍ دائمٍ، اتهامات الغرب بالتحضير ل"غزو" أوكرانيا، وقالت إنها ليست طرفًا في الصراع الأوكراني الداخلي.
إلا أن ذلك لم يكن مقنعًا لدى دوائر الغرب، التي كانت تبني اتهاماتها لموسكو بالتحضير لغزو أوكرانيا، على قيام روسيا بنشر حوالي 100 ألف عسكري روسي منذ أسابيع على حدودها مع أوكرانيا هذا البلد المقرب من الغرب، متحدثين عن أن "هذا الغزو يمكن أن يحصل في أي وقت".
لكن روسيا عللت ذلك وقتها بأنها تريد فقط ضمان أمنها، في وقت قامت فيه واشنطن بإرسال تعزيزات عسكرية إلى أوروبا الشرقية وأوكرانيا أيضًا.
ومن جهتها، اتهمت موسكو حينها الغرب بتوظيف تلك الاتهامات كذريعة لزيادة التواجد العسكري لحلف "الناتو" بالقرب من حدودها، في وقتٍ كانت روسيا ولا تزال تصر على رفض مسألة توسيع حلف الناتو، أو انضمام أوكرانيا للحلف، في حين تتوق كييف للانضواء تحت لواء حلف شمال الأطلسي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.