وزير التعليم: جميع شرائح تابلت أولى ثانوي ستكون مفعلة عصر اليوم    «سعفان» يفتتح أول ملتقى توظيف يستهدف «التدريب قبل التشغيل»    أسعار الذهب اليوم 23-3-2019 فى مصر    21 سفينة إجمالي الحركة بموانئ بورسعيد    بالصور .. بدء فعاليات الأسبوع المائى بقرية نيدة بسوهاج    في أول زيارة خارجية منذ توليه المنصب.. رئيس الوزراء العراقي يصل القاهرة    الخارجية الفلسطينية: الجولان أرض سورية.. والدعوات لضمها للسيادة الإسرائيلية غير شرعية    الديمقراطيون يهددون بمعركة قضائية حول تقرير التدخل الروسى    استمرار تأهيل سدادسي الأهلى المصاب    بيرو تتغلب على باراجواي استعدادا لكوبا أمريكا    يوفنتوس يدخل معركة ضم دي ليخت    مطاردة بالرصاص بين قوة أمنية وتاجري مخدرات بالخانكة    النقض تحجز إدراج 20 متهما على قوائم الإرهابيين لجلسة 27 أبريل للحكم    إصابة عامل ونجلته أثناء عبورهما الطريق السريع بقليوب    أنغام تدعم شيرين: «بنت مصر ولم تقصد الإساءة»    «الهضبة» يشكر تركي آل الشيخ: سعيد بغنائي في المملكة للمرة الثانية    اليوم.. فريق عمل مسلسل "أبو العروسة" ينتهون من تصويره    توقيع الكشف الطبي على مليون و610 ألف مواطن في (100 مليون صحة) بالمنيا    المستشفى البحري العام يستضيف خبيرًا عالميًا في جراحة العظام    ورشة عمل لجراحات السمنة المفرطة والنحافة بمستشفيات قنا الجامعية    ضبط 158 طن دقيق مدعم قبل بيعها بالسوق السوداء    ضبط شقيقين كونا تشكيلًا عصابيًا تخصص في الاتجار بالمخدرات بالسويس    6 مواجهات قوية في بطولة أفريقيا للطائرة .. اليوم    جماهير ليفربول ل"صلاح": "لن تمشي وحدك"    حسام العمدة يتقدم بطلب إحاطة بشأن بطء تنفيذ مشروع الرى المطور    شاهد.. 5 آلاف زائر لمعرض توت عنخ آمون فى باريس.. فى أول ساعة    حشاد والطاروطي في أول جلسة اختبارات بالمسابقة العالمية للقرآن الكريم    اجيري يدفع الوجوه الجديدة مطمعه بالخبرات امام النيجر    الأرصاد: سقوط أمطار على شمال البلاد حتى شمال الصعيد وسيناء.. والقاهرة 22 درجة    تحرير 3923 مخالفة مرورية وحبس 6 سائقين يتعاطون المخدرات أثناء القيادة بالمنيا    طالبان تعلن مسؤوليتها عن انفجارين في جنوب أفغانستان    وزيرة الهجرة تشيد بشجاعة الطفل رامى شحاتة لإنقاذه 51 طالباً من الموت بإيطاليا    شاهد.. سهر الصايغ برفقة صلاح عبدالله من كواليس "عائلة الحاج نعمان"    وطنيات ثورة 1919 (23): «مصرنا وطننا».. الاحتفال بعودة سعد زغلول بآخر ألحان سيد درويش    شاهد.. أمينة تهنئ أشرف ذكي بعد أحتفاظه بمقعد نقيب المهن التمثيلية    مباراة "الماتادور" والنرويج وإصابة ميسي الأبرز في عناوين الصحف الاسبانية    وزير النقل في محطة مصر لمتابعة حركة القطارات وأعمال الصيانة    محافظ أسيوط: مبادرات مجتمعية للتوعية بخطورة الزيادة السكانية    قطع المياه عن بعض المناطق بالقاهرة الجديدة غداً    وزيرة الصحة تتابع تطبيق التأمين الصحي الشامل الجديد ببورسعيد    الكشف الطبي على 1934 مريضا بقافلة طبية في الشرقية    نقيب الأشراف يطالب بضرورة التأسي بخلق القرآن الكريم لنشر السلام ونبذ العنف    مفتى الجمهورية : مصر جعلت القرآن فى الدستور والقانون وكل تشريعات الدولة    الأهلي يبدأ الإجراءات التنظيمية لرحلة جنوب إفريقيا    الإمام الطيب يعقد اجتماعا طارئا بجامعة الأزهر .. صور    توفير 10ألاف فرصة عمل اليوم..تعرف علي التفاصيل    ضبط المتهمين بالإستيلاء علي بضائع ب 150 ألف يورو    مسؤول في قسد: الاستيلاء على أخر معقل لداعش بسوريا لحظة تاريخية    «طارق شوقي» يكشف بالأرقام تفوق طلبة مصر على الأمريكيين في 28 يوما    إصابة 3 أطفال بالتسمم لتناولهم أقراص سامة عن طريق الخطأ بالبحيرة    قرار مهم من رئيس الوزراء.. تعرف عليه    رئيس الوزراء يصدر قرارا بتحديد النطاق الجغرافي لهيئة تنمية الصعيد واختصاصاتها    فنزويلا تستنكر فرض عقوبات أمريكية جديدة على عدة بنوك في البلاد    وزارة الهجرة تشارك في مؤتمر «النظراء» لتعزيز التعاون الإقليمي    ملف - كل ما قاله لاسارتي.. عن مفاجأة جريزمان والتعلم من جوزيه وموقف لاعبيه    الرئيس يطالب الشباب العربى والإفريقى بالتمسك بأحلامهم وتحقيق السلام لأوطانهم    مروة محمد عبيد تكتب: "نعمة الأم"    تأملات فى حب الله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«عبد الغفار» يشارك بالمؤتمر الإقليمي «التعليم في الوطن العربي في الألفية الثالثة»
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 16 - 02 - 2019

شهد د.خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، صباح اليوم، فعاليات افتتاح المؤتمر الإقليمي "التعليم في الوطن العربي في الألفية الثالثة، والذى ينظمه معهد التخطيط القومى بالتعاون مع مركز الجامعة العربية بتونس، والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو)، وذلك على مدار يومى 16 ،17 فبراير.
جاء ذلك بحضور د. هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، ود. طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، والسفيرة هيفاء أبو غزالة الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية، وبمشاركة نخبة من الأساتذة والخبراء المتخصصين، وذلك بمقر معهد التخطيط بالقاهرة.
و أشار وزير التعليم العالي، د. خالد عبدالغفار، إلى أن النظم التعليمية وأسواق العمل مرت بتغييرات واسعة في ظل التقدم التقني السريع ودخول عصر المعلومات، والتي أثرت في المناهج الدراسية وطرق التدريس، وفي طبيعة المهارات والقدرات المطلوبة من الخريجين والملتحقين الجدد بسوق العمل، مؤكدَا على أن تحقيق النقلة النوعية المطلوبة في بناء رأس المال البشرى العربي تتطلب تطوير وتفعيل سياسات تعليمية واعية قائمة على نموذج إصلاح هيكلي شامل في إطار ما يحدث في العالم ومجتمعات المعرفة المتقدمة، والاستفادة من التجارب والخبرات الدولية، مشيرا إلى أهمية التعليم في تطوير الفرد والنمو الاقتصادي، والإنتاجية الوطنية، وبناء مجتمع قوي، لافتا إلى أن لدينا أساس علمى قوى، وأنه تم تطوير نظم التعليم؛ لتواكب التطورات العالمية.
وأضاف د. عبد الغفار أن لدينا إمكانيات وخبرات كبيرة في العديد من المجالات لتمكين الأفراد اجتماعيًا واقتصاديًا وثقافيًا وتكنولوجيًا، لمواكبة ما يشهده العالم من تغيرات متسارعة، موضحا أن هناك حاجة ملحة لبحث الأوضاع القائمة لنظم التعليم في المنطقة العربية، والتحديات التي تواجهها، وسبل إصلاحها وتطوير أدائها على النحو الذي يؤدي إلى تنمية الموارد البشرية وتعزيز كفاءة دورها في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
وأكد د.خالد عبد الغفار على أهمية التكامل بين الدول العربية من خلال تكتلات واتحادات عربية لمواجهة الثورة الصناعية الرابعة، مشيراً إلى أن المرحلة القادمة تتطلب توافر العديد من المهارات والقدرات اللازمة لمتطلبات سوق العمل.
وفى ختام كلمته أعرب الوزير عن سعادته بالمشاركة فى هذا الحدث الهام، لدوره في تنمية الوعي المجتمعي في هذا الشأن، وتقديم حلول مبتكرة لمشكلاته، فضلاً عن تبادل التجارب والخبرات بين المشاركين، والوقوف على كل جديد، مطالبًا بمزيد من التعاون والتنسيق بين المؤسسات الأكاديمية والخدمية المتخصصة في المجال التعليمي؛ بهدف صياغة نموذج تعليمي يحقق العديد من المعايير منها الجودة، والمواءمة، والإتاحة، والاستدامة المالية، في ظلّ زيادة كبيرة في أعداد الطلاب، وفي إطار مناخٍ تعليمي جديد، يتسم بتغيّرات غير مسبوقة.
ومن جانبها أشارت د. هالة السعيد إلى أن المؤتمر يتيح توفير الفرصة للمختصين التربويين وغير التربويين وصناع القرار ؛ لبحث وتدارس أوضاع التعليم في البلاد العربية، وتبادل الرؤى والحوار بشأنها بما يسهم في تعزيز ثقافة واتجاهات الإصلاح التعليمي والتربوي الحديث ليتسع المكان في الألفية الثالثة لرأس المال البشرى العربي للمنافسة وتمكين الدول العربية من إنجاز أهداف التنمية المستدامة التي وضعتها في خططها الاستراتيجية.
ومن جانبه استعرض د.طارق شوقي العديد من التحديات التي تواجه مخرجات التعليم على الرغم من الجهود المبذولة للارتقاء بجودة هذه المخرحات، مؤكداً على ضرورة وضع خطة مستقبلية طويلة الأجل يشترك فيها جميع أطراف المجتمع.
وفى كلمته، أشار د. علاء زهران رئيس معهد التخطيط القومي إلى أن المؤتمر يأتي انطلاقا من إيمان القيادة السياسية بأهمية التعليم ودوره في تقدم المجتمعات وإعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية عام 2019 عاما للتعليم في مصر، مشيراً إلى أن قضايا التعليم هي قضايا كبرى في وطننا العربي.
جدير بالذكر أن المؤتمر يضم عدد من الجلسات لمناقشة التعليم العربي في ظل مقتضيات الحداثة والعولمة، وقضايا التعليم واحتياجاته في الوطن العربي في ضوء المجتمعات القائمة على المعرفة، والاحتياجات التعليمية للعبور إلى مجتمعات المعرفة، و متطلبات تطوير المناهج والتحول من التعليم إلى التعلم تحت محور احتياجات تعليم الغد، كما تناقش الجلسات قضايا إعادة هيكلة قطاع التعليم وحوكمته، ودور شركاء التنمية في تمويل التعليم في الوطن العربي، وواقع المستقبل إدارة المنظومة التعليمية وضرورة حوكمتها وجلسة مرتكزات نموذج لحوكمة القطاع التعليمي، فضلاً عن مناقشة عددًا من الأوراق البحثية التي تتضمن موضوعات حول إشكاليات إصلاح التعليم في الوطن العربي وتحديات التعليم والاحتياجات التعليمية وتطوير استراتيجيات الإصلاح للنظم التربوية في الأقطار العربية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.