رئيس صحة البرلمان: الاهتمام بصحة الإنسان حق لكل مصري وليس منحة من الحكومية    مدير أمن سوهاج يتفقد سير لجان الانتخابات التكميلية بجرجا    انتشار أمني مكثف بجميع الميادين والشوارع الرئيسية    جامعة سوهاج توافق على صرف حافز الجودة خلال المهمات العلمية والبعثات    دورة تدريبية بقومي المرأة لنشر الوعي لدى واعظات الأوقاف بالمشكلة السكانية    عمران : 6.1 مليار جنيه رصيد التمويل القائم في نهاية الربع الثالث من عام 2017    استراتيجية عمانية للتنمية السياحية حتي عام 2040 بحضور وفود تمثل 70 دولة و 30 وزيرا للسياحة و700 خبير عالمي    "محلب" و"العصار" يشهدان الإعلان عن تكنولوجيا جديدة لمعالجة المياه    طاقة البرلمان: بدء إنتاج الغاز من حقل ظهر يوم تاريخي فى حياة المصريين    مستثمر سعودي يتنازل عن دعوى تحكيم ضد مصر بقيمة 937 مليون دولار    بالفيديو.. انفجار هائل جراء استهداف كنيسة غرب باكستان    تسوية في بريطانيا لتفادي نكسة أخرى بشأن بريكست    بالفيديو.. بيان المشير خليفة حفتر للشعب الليبى حول انتهاء الاتفاق السياسي    التحالف العربي يوقع 26 قتيلا من الحوثيين بالحديدة    رجل الأعمال صبيح المصري يفجر مفاجأة: السعودية لم تحتجزني    تعرف على تعديلات مباريات الدوري بسبب مباراة الأهلي وأتلتيكو مدريد    تأهل «فرج والوليلي» لاعبي «دجلة» إلى نصف نهائى بطولة العالم للإسكواش    مرور الشرقية يضبط 3 سائقين تحت تأثير المخدرات    قوات الحماية المدنية تنتشل الجثة الأخيرة من أنقاض منزل قنا    ضبط 550 قضية تموينية بحملات للرقابة على الأسواق بالبحيرة    إيداع "مرسي" و27 آخرين في قفص الاتهام ب "اقتحام الحدود الشرقية"    السجن 6 سنوات لتاجرين مخدرات بحدائق القبة    بالصور.. المشاركون في افتتاح مكتبة الدير يشيدون بروحانيات وجمال سانت كاترين    وزير الثقافة يفتتح مهرجان التحطيب الدولي بالأقصر الخميس القادم    الحق فى الدواء: نقص فى 1500 صنف دوائى لعلاج الشلل الرعاش والدرن والكلى    4 ملايين جنيه لسد عجز المستلزمات بمستشفى سوهاج الجامعي    مشاهدة مباريات اليوم بث مباشر لايف على موقع يلا شوت yalla shoot    تدريبات أستشفائية لليوم الثاني علي التولي للاعبي الأهلي الأساسين    مرتضي منصور يكشف سر الافراج عن المحبوسين من جمهور الزمالك    تردد القناة المفتوحة الناقلة لمباراة برشلونة وديبورتيفو لاكورونيا مجانا في الدوري الإسباني    متوسط سعر الدولار اليوم يسجل 17.69 جنيه للشراء و17.79 جنيه للبيع    رئيس جامعة الأزهر : لا نحتاج إلى صلاح الدين لتحرير القدس ولكن"صلاح النفس"    عاجل| مفتي القدس: أبناء فلسطين سيفشلون وعد ترامب ولن ينفذ    جهات رقابية تراجع مشروعات تطوير محطات السكك الحديدية    انتقال بث "يوم الإعلام العربي" من القدس إلى إذاعات عمان    الأرصاد تعلن توقعاتها لطقس الغد وتحذر من الشبورة المائية    خدمة جديدة في فيسبوك.. اخفاء أصدقاء وصفحات يشكل مؤقت    مفوض الاتحاد الأوروبي: السيسي حمى الشرق الأوسط من اضطرابات كثيرة    بث مباشر لقناة " بي بي سي عربي - BBC Arabic " بجودة عالية    عبور 888 فلسطينى معبر رفح بالاتجاهين وسط تشديدات أمنية    مؤتمر أدباء مصر بشرم الشيخ يواصل جلساته لليوم الثالث    "صدى البلد" يكشف أسعار تذاكر مباريات المنتخب في مونديال روسيا    بالفيديو- لماذا انسحبت ملكة جمال السعودية قبل يوم واحد من مسابقة "العرب"؟    شاهد.. نجل رامز جلال يثير الجدل على السوشيال ميديا    عاجل| مفتي القدس: كل عربي ومسلم يود نصرة الأقصى قدر المستطاع    «‬روس أتوم»: مفاعل الضبعة رقم واحد في الأمان على مستوى العالم    الاشتباه في إصابة ربة منزل بأنفلونزا الطيور بأشمون    كيف يؤثر النوم بجانب "الموبايل" على جسمك؟    بطولة انجلترا: مانشستر سيتي يكتسح توتنهام وانتصاران صعبان لتشلسي وارسنال    للرجال.. ركوب الدراجات الهوائية يضر بالقدرة الجنسية    وزيرة التضامن تزور الإعلامية آمال فهمي بمستشفى المعادي للاطمئنان عليها    حكيم يحتفل بمرور 27 عاما على بدايته في عالم الفن    "الصحة": مصرع 3 مواطنين وإصابة 15 في حادثي سير    مستشار مفتى الجمهورية يوضح حكم المسح على "الجوارب"    "كِبار العلماء": اقتدوا بسنة النبي واحرصوا على صلاة الاستسقاء    عدد ركعات السنن المؤكدة.. تعرف عليها    الإعدام .. عقوبة الشاب السعودي المجاهر بالانحلال    انتقلت الي الامجاد السماوية الام الفاضلة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





من حقك و«مش» من حقك بالفنادق
نشر في الأهرام اليومي يوم 21 - 09 - 2017

هناك قضايا تثير الجدل.. منها ما طرحناه فى مقالنا الخميس الماضى على هذه الصفحة تحت عنوان: الفنادق «ذبحت» المصريين فى العيد».
كان الجدل بين مؤيد ومعارض، وبالطبع المعارض أصحاب الفنادق والمؤيد المصريون الذين اكتووا بنار الأسعار ولم يحصلوا على الخدمة المناسبة مثل:
هذه السيدة واسمها لمياء مجدى التى اتصلت بنا من أحد فنادق الخمس نجوم بشرم الشيخ تشكو من فقر البوفيه «ملوخية وأرز» وأيضا من سوء تعامل المصريين فى البوفيه لدرجة أنها تركت الفندق وبحثت عن فندق آخر به أجانب أو عدد قليل من المصريين.
وهذه استغاثه عاجلة من مديرى فنادق شرم الشيخ والغردقة ومرسى علم من السياحة الداخلية المصرية تقول: حضرتك لما تشرفنا فى شرم الشيخ او اى بلد سياحية فى اى وقت تأكد ان من حقك «من وجهة نظرك» كل الاتى يا فندم:
انك تاخد البشكير والفوطة إللى فى الغرفة وتخبيهم فى الشنطة وانت ماشى عادي.. ومعلقة شاى استانلس كدة ماركة حلوة علشان تنفع البنت فى عزالها برضه مقبول (بس لو هتركب طيران المطار هيبلغنا وهنيجى ناخدهم منك فى المطار علشان الاكس راى بيكشفهم وشكلك هيبقى وحش).
تطمع فى كارت الغرفة وكروت الفوط ده شىء يشرفنا يا فندم برضه اهو منه دعاية للفندق لانهم عليهم شعار الفندق برضه.. ترص كاتيل الشاى والمجات فى الشنط بحيث انهم مايخبطوش فى بعض ويتكسروا والبلمان يعرف وهو بينقل الشنط لحضرتك تبقى حريف.. تفك كفر قاعدة التواليت بحرفنة ولما الهاوس كيبينج يبلغ الريسبشن ان الكفر مش موجود فى الغرفة يبدأ استفسار من موظف الاستقبال لحضرتك وحضرتك تنكر وبعدين لما تلاقى مافيش مفر وشكلك هيبقى وحش واتكشفت خلاص ولازم تفتح الشنط بتاعتك وشكلك مش هيبقى كيوت خالص فتعمل فيها 9 رجالة فى بعض وتعلى صوتك وتقول دا انا اشتريكم بفلوسى وشوفوا تمنها كام وخدوه على الجزمة تبقى فعلا حضرتك راجل سخى ومتشكرين على وافر عطائك ومساهمتك معانا فى التنشيط السياحي.
(تحشر) ورقة علشان سيادتك خارج الساعة 9 الصبح رايح البسين وهترجع الساعة 7 المغرب فمحتاج الغرفة تكون رطبة لاستقبال حضرتك فده شئ يسعدنا جدا ان حضرتك تبقى متكيف وتنحرق التكييفات وتولع فاتورة الكهربا خالص فى سبيل راحة حضرتك فى الغرفة يافندم..
يوصل بيك الحال انك تاخد الزبدة البوشن فى اكياس بلاستيك وحضرتك عامل تشيك اوت ده شئ يخلينا طايرين من الفرحة يافندم ان احنا بنقدم أكل عاجب حضرتك لدرجة انك واخد منه وانت مروح كمان (بس خد بالك دى لازم تتحفظ فى درجة سالب 18 فممكن تسبب تسمم للاولاد وهى محفوظة فى الشنطة لمدة يوم فى درجة حرارة 40 يافندم) واحنا طبعا عايزينكم تيجوا لينا تانى فخايفين عليكم من التسمم يافندم.
تفكر بره الصندوق وتفضى كل تيوب الشامبو والشاور جيل فى ازازة مياه فاضية وترمى الفاضي فى الباسكت علشان الهاوس مان يعرف انك استخدمتهم وماسرقتهم فدا شعور طيب من حضرتك تجاه منتجاتنا.
تطفى على الارض والطافية تقع على الفرش ويتخرم وننجدة تانى علشان الطفاية قدام حضرتك بس مليانة قشر برتقال ومكسل تقوم تفضيها عادى جدا يافندم عندنا عمى نبوى المنجد هينجد الفرش كله بعد ماحضرتك تقضى اجازتك براحتك وتمشى يافندم..
لكن اللى مش من حق حضرتك بقي:
وانت قاعد فى اللوبى تأزأز لب وترمى القشر على الارض( بلاش اقول اللفظ التانى ) لم اولادك جنبك وخليهم يوطوا صوتهم ويعرفوا ان ده لوبى فندق وفيه ناس تانية من جنسيات تانية قاعدة وشايفة المنظر وبتصور وتفضح على النت وماتشغلش بالك بالقشر هنبقى نكنسه بعد ماتقوم مش من حق اولادك انهم يستخدموا تكاية الصوفة على انها كورة شراب لان احنا عملناها لحضرتك تتكئ عليها وفيه ناس حواليك بتصور الاولاد وهما نتيجة ماتشهم بالتكاية تلاتة واحد لصالح عمر الصغير..
سيب الاقلام الرصاص فى البيت وانت جاى لان حيطة الغرفة مش سبورة سنة تالتة رابع فبلاها مذاكرة الاسبوع، وانت على الشازلونج انك تقومى تقلعيه الحفاضة وترميها على طول ايدك فى (الجونينة) وتغسلى لابنك مكان الببى فى حمام السباحة على مرأى ومسمع كل الحاضرين لان فيه خمسين ستين واحد اجنبى حواليكى بيصوروا ويرفعوا على مواقع التواصل الاجتماعى فى لحظة وكذلك مواقع شركات السياحة يعنى حضرتك بتأثرى على السياحة كلها يعنى حضرتك جزء من خراب اقتصاد دولة ناهيكى عن غلق حمام السباحة وعمل صدمة كلور ليه علشان نلم الفضايح ونحافظ على صحة الباقي..
مش من حقك تعامل الموظف على ان دا الخدام اللى باباك قالك روح يابنى هتلاقى عثمان الخدام كتير هناك دا حضرتك ممكن يكون راجل متعلم اعلى منك ومتحضر وابن ناس ومتجوز ومخلف وبيقبض مرتبه من صاحب الفندق مش من حضرتك فدوره انه يوفر كل سبل الراحة (المشروعة) لحضرتك يعنى مش خدام دا مضيف.
مش من حقك تمد ايدك على شنطة نزيل جنبك نزل حمام السباحة وساب اغراضه ومأمن عليها بس الايفون 7 زغلل فى عنيك وماحدش واخد باله لانك بتفضحنا على الملأ وكاميرا المراقبة جايبة حضرتك على الشاشة وانت مش واخد بالك.
مش من حقك تغرف أكل يكفيك لو انت فى بيتك اسبوع على الاقل علشان انت مكسل لو خلصت تقوم تجيب تانى فبتجيب مرة واحدة واللى يفيض الخدامين يبقوا يشيلوه (ثم لتسألن يومئذ عن النعيم).
مش من حقك تعتبر المطعم هو كافتريا ام حسن وتنادى على المدام وهى على البوفيه تقول ليها (صوباعين كفتة جريل) وانت جاية يا سناء لان فيه اجانب جنبك وملاحظين ومتأذيين.
مش من حقك تعامل الراجل المسئول عن نضافة غرفتك بشكل مهين لانه مش فتحية الشغالة وخد بالك دا ممكن يكرهك فى رحلتك بكل هدوء وبرود اعصاب.
مش من حقك تنشر (الترنج والمنطلون) فى التراس (البلكونة) او تفردهم على الزرع فى (الجونينة) علشان يلحقوا ينشفوا لان انتم نازلين بيهم خليج نعمة بالليل.
ان الواى فاى عندنا ضعيف لان متوسط سرعات الانترنت فى الفنادق 60 ميجا فى الثانية (لكل النزلا) فمش فرض علينا يافندم نحمل لحضرتك (فيلم) مدته ساعتين تلاتة فى ثانيتين تلاتة حاول تأجله لما تنزل واعمل له داونلود فى مقر الشركة وهناك هتلاقى سرعة واحد ميجا ممتازة وسريعة.
مش من حقك انك بعد ما يتوفر ليك كل سبل الراحة خلال فترة اقامتك بس لانك عايز تقعد يومين كمان على حساب الفندق فبتصطنع مشكلة ولما تتزنق وتلاقى الموضوع مفقوس فتكتب على المواقع السياحية ان دا فندق كوخة ( خد بالك ان العالم كله بيقرا الكومنت دى ) فانت بتأثر على اقتصاد دولة
اعذر جهلى وشدة اسلوبى، بس ده لان احنا اتربينا واتعلمنا فى مدارس سياحة صح ( زمان ) اللى تقريبا ماعدش باقى منها حاجة فى الوقت الحالي
الخلاصة يافندم ان من حقك تستمتع ببلدك واحنا نضايفك اجمل ضيافة اكتر من الاجنبى مليون مرة.. وتأكد ان حضرتك اهم بالنسبة لينا من الاجنبي.. يعنى من حقك تاخد اللى من حقك وده لان صاحب الفندق بيكسب من وراك. ومش من حقك تعمل اللى مش من حقك لان اقتصاد البلد بيتأثر برضه من وراك..
مصطفى الخشن (موظف صغير فى السياحة)
لقد تلقيت هذه الرسالة على (الواتس آب) من شخص لا أعرفه شخصيا لكنى رأيت نشرها لأن صاحبها يهدف من نشرها أن تعم الفائدة لصالح السياحة.
بقى أن أعتذر لقارئ الأهرام على نشر الرسالة باللغة العامية خروجا على تقاليد «الأهرام».. ولكن حتى يصل المعنى كما أراده صاحبها.
[email protected] ahram.org.eg


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.