مصر تستورد مليون طن سكر سنويًا    اشتباه في وجود فارغ طلق ناري بطائرة مصر للطيران القادمة من أمستردام    الشرطة الفرنسية تستبعد أن يكون حادث "ليل" عملًا إرهابيًا    مسئول كردى: التحالف الدولى يدرب قوات الشرطة استعدادا لنشرهم فى مدينة الرقة    مقتل قيادي ب«حماس» على يد مسلحين في غزة    الزمالك يكشف ثلاثة أسماء مرشحة لخلافة حلمي    الزمالك يقرر البقاء على محمد صبري    إيطاليا تفوز على ألبانيا بثنائية في تصفيات كأس العالم    «الصحة»: ارتفاع عدد مصابي انهيار عقار جاردن سيتي إلى 9    تنفيذ 800 حكم قضائي بالمنيا    ضبط 4 سائقين بتهمة تعاطي المخدرات خلال القيادة بالمنيا    مصرع 6 أشخاص إثر انقلاب سيارة بإحدى الترع ببنها    العثور على جثة طفل مقتول في ظروف غامضة بالشرقية    وفاة الممثل والمخرج المغربي جمال الدين الدخيسي    تونس تستدعي سفيرة بريطانيا لتوضيح قرار حظر الحواسيب بالطائرات    علي فتحي يكشف سبب عدم استكماله مران الزمالك أمس    الأردن تتابع رعاياها فى حادث إنقلاب حافلة تقل معتمرين بالسعودية    انهيار عقار بالإسكندرية بعد إخلائه بلحظات.. والمحافظ يأمر بنقل قاطنيه لمساكن الإيواء    فيديو وصور.. إصابة مُروعة للاعب منتخب إيرلندا في مباراة ويلز    إنجي أباظة تتحدث عن مشوارها بمعرض الإسكندرية    وفد «الشيوخ الفرنسي» يزور المناطق الأثرية برفقة محافظ الأقصر    إعلان الفائزين بجوائز الإبداع لمعرض تونس للكتاب    بالفيديو والصور.. زفاف حفيد جمال عبد الناصر فى فيلا العائلة بالقطامية.. ليلى علوى وإيناس الدغيدى ونجوم المجتمع يشاركون إبنة الزعيم الراحل فرحتها بزواج أحمد أشرف مروان    الكويت تطلق مهرجانها السينمائي الأول بمشاركة 23 فيلما    تريزيجه: أدين لإخوتي بالفضل في تألقي.. فيديو    «أبوعلي»: الوضع بالأراضي الفلسطينية المحتلة في غاية الخطورة    جابر نصار يتقدم ببلاغ ضد صحفية انتحلت صفة طبيب بقصر العيني    اليوم.. طارق عامر يمارس مهامه في البنك المركزي    بوفون يحتفل بمباراته رقم 1000 بفوز ثمين على ألبانيا    أهداف وملخص فوز إسبانيا على إسرائيل 4 / 1 بتصفيات المونديال    رامى جمال يوقف حفله لالتقاط "سيلفى" مع جمهوره    أبرز عناوين الصحف العالمية    فرنسا تدعو إلى الحوار بين القوى السياسية وإلى إصلاحات هيكلية فى الجابون    وزيرة التضامن تفتتح الملتقى الدولي لفنون ذوي القدرات الخاصة بجامعة القاهرة    سيف زاهر يفوز بجائزة افضل اعلامى فى حفل قناه المحور    شوقي يستنكر استثناء الأعمال الترفيهية من النشاط الإعلامي    أحمد مرتضى منصور: كنت داعمًا للبرادعي في ثورة 25 يناير    «الصحة»: 7 إصابات في «إنهيار عقار جاردن سيتي» ولا وفيات    «المرأة للإرشاد» يطالب بتطبيق أقصى عقوبة على مغتصب الطفلة جنا    الحكومة تحسم مشروع الموازنة العامة خلال أيام    محافظ كفرالشيخ يطلق مبادرة «مستشفى نظيفة وجميلة» الأحد    المتحدث باسم «الوفد»: 70% من الموازنة العامة للدولة مصدرها الموارد الضريبية    انهيار جزئي لعقار سكني في «جاردن سيتي» (صور)    وكيل أوقاف الإسكندرية: الإسلام بريء من تهمة الإرهاب    في اليوم الثاني لمؤتمر شرم الشيخ    وزير التجارة والصناعة:    التعليم تتجاهل تعيين وكيل للوزارة بدمياط    الحلو ونجوم الموسيقي العربية يتألقون في حفل الأقصر بالكرنك    غداً أفضل    عزائم الأمور    مليون جنيه مساعدات لطلاب جامعة المنيا    صور من بلدي    النيابة الإدارية تحفظ قضية تطعيمات مدرسة عنك الإعدادية بالفيوم    نصار يفتتح وحدة طب الجنين بقصر العيني    معكم    مبروك عطية يوضح حكم تمويل «المشروعات» من زكاة المال.. فيديو    وزير الأوقاف: الفقه ليس بالتشدد ..الخير في أمة محمد إلى قيام الساعة..أهل مصر قادرون على إضافة رصيد حضاري جديد.. ويحذر: اليأس والإحباط من «الكبائر»    لأول مرة.. نشطاء يطالبون الأزهر بالتدخل لمنع "السيسى" من التحدث فى الدين بأى شكل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أشرف فرج.. «ستار» بيزنس عائلة مبارك

رغم أن الرئيس المخلوع ونجليه ووزير داخليته ومعاونيه ورموز عهده خلف القضبان، إلا أن عدداً كبيراً من شركاء آل مبارك مازلوا طلقاء يمرحون في مصر ويتمتعون بثرواتهم التي جموعها باستغلال النفوذ والتربح من أموال الشعب، «روزاليوسف» تفتح ملف شركاء بيزنس مبارك.. وتبدأ بأشرف فرج.. إلي التفاصيل:
كثيرون هم الأولاد الذين يفرحون الآن بما أتاهم النظام السابق ورموزه المحبوسين في طرة من ثروة هذا الوطن.. وقد نجوا بما كسبوه من نفس المصير.
رجل الأعمال أشرف فرج واحد من هؤلاء الأولاد الذين يتمتعون ويمرحون فيما تربحوه بفعل فساد رجال مبارك دون أن يدفعوا ثمن ما جنته أيديهم بحق هذا الشعب.
عرف أشرف فرج طريقه للتربح السريع وتكوين امبراطورية قبل أن يسمع بها أحد بفعل حرصه البالغ في التخفي والبعد عن الاضواء.. عبر ثالوث الفساد الأكبر في عهد مبارك.. ونعني به تسقيع الأراضي وإبراهيم سليمان وأصهار الرئيس.
عرف فرج حياته طريق البيزنس كأي متسلق صغير بسلسلة من عمليات وضع يد علي مساحات هائلة من الأراضي الزراعية قبل سنوات بعيدة في منطقة المهندسين وارتبط بصداقة متينة مع حبيب العادلي وزير الداخلية المحبوس، تحول معها نشاطه إلي شرم الشيخ..
ثم بدأ بتكوين اربع شركات هي «الشركة العربية للتنمية العقارية» وشركة «الأبناء للهندسة والمقاولات» بمشاركة أسامة طه وشركة «أركو» وشركة «لاريف»، ومن خلال هذه الشركات الأربع حصل فرج علي مساحات هائلة من أراضي الدولة لم يسبق لأحد الحصول عليها، بينما ظل في الخفاء بعيدا عن المساءلة من أين لك هذا؟
توالت المشروعات التي ضمن بها غطاء جيدا لعمليات التربح والثراء السريع.. ومن بين المشروعات التي انفرد بها فرج وشريكه أسامة طه مشروع" المنصورية كمباوند" علي مساحة 70 فدانا علي الطريق الرئيسي لترعة المنصورية بالقرب من الطريق الدائري الجديد عند الكيلو 23 من شارع الهرم بالجيزة ويحتوي علي 68 فيللا تقع جميعها داخل نطاق سور خارجي واحد مبني من الحجر الطبيعي بتكوينات غاية في الرفاهية، حيث تتخلله الأشجار ونباتات الزينة والورود مع استخدام نظام خاص للإضاءة.. وتقع كل فيللا علي مساحة فدان كامل الخدمات وكل فيللا منفصلة عن الأخري من خلال أسوار خفيفة مزينة بالورود.. وتتصل الفيللات ببعضها عن طريق ممرات أسفلتية واسعة عدا ممرات اخري لمزاولة رياضة المشي والدراجات.. في حين تحوي منطقة الخدمات ملاعب للتنس والاسكواش والبلياردو، كما يخضع المنتجع لنظام أمن وحراسة خاص ومتكامل، ويمتلك وزير الداخلية المحبوس علي ذمة تهمة قتل أبناء مصر حبيب العادلي قصرا في هذا الكمباوبند، حيث تردد أنه شريك لفرج في عدد من الأعمال.
وفي التجمع الخامس حصل فرج وحده علي ثلاث قطع في منطقة المستثمرين الشمالية.. الأولي علي مساحة 56 فدانا ونصف الفدان والثانية علي مساحة 57 ونصف فدان علي الطريق الرئيسي وهما متجاورتان، حيث أقام عليهما منتجعاً ضم قصورا بالغة الفخامة، أما القطعة الثالثة فكانت علي مساحة 100 فدان ونصف الفدان خلف المنطقة الأولي..
وعلي الطريق الدائري وبجوار سور الجولف استحوذ أشرف فرج علي مساحة 500 فدان ليقيم عليها منتجع لاريف، وكلها أراض في التجمع الخامس.
يشارك في "لاريف"رجلان من العيار الثقيل في عهد مبارك هما رجل الأعمال العربي الشربتلي ومحمود الجمال صهر مبارك شخصيا.
لم يكتف أشرف فرج ورفاقه بسلسلة الاستحواذات علي أراضي الدولة بأبخس الأسعار لإقامة المنتجعات والقصور لمراكز النفوذ والثروة في عهد مبارك، وجنوا أرباحاً تفوق الخيال لحساباتهم الشخصية، بل تورط فرج بمساعدة شريكه أسامة طه في قضية أخري.. حيث استوليا علي أرض أثرية في منطقة الاهرامات ليقيما عليها مشروع إسكان نزلة السمان.
وكان زاهي حواس قد اكتشف في عام 94 أن الأرض كانت ميناء فرعونيا وتم تسجيلها كمنطقة آثار، لكن فرج وطه أجريا عملية شراء من رجل أعمال كويتي هو عبد العزيز العلي المطوع والطريف أن عنوان رجل الأعمال الكويتي "البائع" في العقد هو نفسه عنوان شركة أشرف فرج" المشتري"!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.