مورينيو.. يجدد حربه مع مدريد    بالفيديو.. مرتضي منصور يُهاجم «ميدو» لانتقاده اللاعبين في الإعلام    «الرئاسية» تمنح وسائل الإعلام أكواد تصاريح متابعة الانتخابات    تكريم شكسبير بعرض أعماله في طائرة بريطانية    "المصريين الأحرار" يطالب باشتراطات سلامة بيئية وضوابط لاستخدام الفحم    محافظ القاهرة: نتعاون مع وزارات الثقافة والآثار والسياحة للارتقاء بمنطقة الفسطاط خلال شهرين.. ويؤكد: لم نمس شبرا من أراضى الآثار وأزلنا التعديات.. وتنسيق لغلق باب محطة مارى جرجس واستبدالها ببوابتين    إشعال النيران في سيارة صاحب شركة سياحة بالمحلة    شفاء رئيس قسم القلب بمستشفى الملك فهد من فيروس "كورونا" بالطب النبوى    وزير الصحة:تعديلات لقانون المهن الطبية قريبًا لتلبية طموحات الأطباء..وتفعيل قرار العلاج أول 24 ساعة مجانا بتنفيذ المشروع القومى للطوارئ وتوفير اعتماداته..ويؤكد: هدفنا إصلاح المنظومة وليس "مطالب فئوية"    النيابة تبدأ تحقيقاتها في حريق قطار الركاب بالشرقية    «الأسد خبير في هندسة الانتخابات»    بنفيكا وجهاً لوجه أمام يوفنتوس..وإشبيلية يلاقي فالنسيا بالدوري الأوروبي الليلة    القبض على أحد المتهمين فى خطف مواطنين بأبوقرقاص فى المنيا    الأمن يطلق قنابل الغاز لفض تجمهر "الإخوان"على شريط سكة حديد الواسطى    مصدر:25ضابطا وقطاع الأمن الوطنى لملاحقة المتهمين بقتل شهيد أكتوبر    للسفير البريطاني    وول ستريت جورنال: اتفاق المصالحة الفلسطينى يهدد مفاوضات السلام    لافروف: أمريكا تتصرف وكأنها منتصرة وتستهتر بمصالح روسيا    الأسد يصدر مرسوما بتعيين لجنة قضائية للإشراف على انتخابات الرئاسة    عبدالعزيز يلغي قرار وزير الرياضة السابق.. ويعفو عن عادل فهيم    مدرب الدفاع المغربي يمنع لاعبيه من التحدث لوسائل الإعلام قبل لقاء الأهلي    موقع ستار أفريكا: محمد صلاح أغلى اللاعبين العرب عبر التاريخ    ذئاب الجبل التهموا المقاصة برباعية في شوط واحد    مقتل 6 وإصابة 20 تكفيريًا فى قصف جوى بشمال سيناء    بالصور.. إزالة عقارين مخالفين بالدرب الأحمر    الصحة العالمية تعرب عن قلقها بشأن انتشار فيروس كورونا بالشرق الأوسط    إعادة البصر لأمريكي بعملية زراعة شبكية إلكترونية    "إبراهيم" يرسل برقيات تهنئة لرئيس الجمهورية ووزير الدفاع ورئيس الأركان بمناسبة ذكرى تحرير سيناء    "ناعوت" ل "برهامى": بئس الرجال أنت ومن تبع فتواك    مسئول عراقى يحذر من انتخاب البرلمان بالأنبار فى ظل التدهور الأمنى    محاولات للعثور على 3 مفقودين إثر غرق سفينة شحن قبالة جزيرة كريت    مسؤول حكومي: مصر تسعى للعب دور عسكري وأمني وسط أفريقيا    القبض على 3 من المتورطين في اشتباكات أسوان ليصل العدد إلى 34 متهما    تسليم الاباتشي لمصر لحفظ أمن إسرائيل ولا علاقة له بالانقلاب    اختطاف صاحب معرض سيارات واعتقال 9 عناصر من داعش بينهم مسؤول إعلامي بالتنظيم في صلاح الدين بالعراق    "سنتامين": قانون جديد يبطل الدعاوى القضائية بحق الشركة    دخول البدالين التموينيين منظومة الخبز الجديدة في بورسعيد.. أول مايو    بدء الاحتفالات الرسمية لتحرير سيناء بالعريش    أتعبتني كثرة الغسل من الجنابة فما الحل؟    عبد النور : وفد سويدي يزور مصر منتصف يونيو لبحث الفرص الأستثمارية المتاحة    الإبر الصينية تقلل الشعور بالجوع ولا تنقص الوزن    قائد الجيش الثاني :ضبطنا 3750 قطعة سلاح و2 مليون و500 ألف طلقة خلال سبعة أشهر    استمرار إضراب عمال السويس لتصنيع الأسمدة‎ لليوم الثالث    رئيس أقسام النساء والتوليد بجامعة الأزهر: كليات الطب تحتاج إلى مكتبات حديثة لسد حاجات الدارسين والممارسين    ما حكم الحلف بالطلاق لمن تعود لسانه عليه؟    تشيلسى وأتليتكو مدريد يؤجلان الحسم إلى «موقعة لندن»    2.9 مليار جنيه إجمالي قيمة التداول بالبورصة.. الأسبوع الجارى    حرية الإبداع.. وسلامة الأخلاق    بالصور.. وزيرا الثقافة والتعليم يشاهدان عرض "الأيام" و "طموح جارية"    خلال لقائه بوزيرتى أفريقيا.. "عرب": تبادل ثقافى مصرى أفريقى    حكم صلاة من يخاف خروج الريح قاعدا وبالإيماء مع القدرة على القيام    اليوم.. الفريق مميش يفتتح المؤتمر الأول لأمراض القلب    رئيس جامعة المنصورة: إبعاد أساتذة الإخوان عن الامتحانات الشفوية    برج الأسد الخميس 24 ابريل 2014 حظك اليوم في الحب والحياة    إنهيار منزل أسرة بأكمله فى سوهاج    رانيا محمود ياسين: مسلسل "قلوب" "أكثر قباحة" من "حلاوة روح"    الداعية محمود المهدي: مررنا ب 3 سنوات من الجاهلية أُُُريقت بها الدماء    وزير الآثار يبحث مع سفير فرنسا إنشاء مركز للدراسات الشرقية بالأقصر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أشرف فرج.. «ستار» بيزنس عائلة مبارك

رغم أن الرئيس المخلوع ونجليه ووزير داخليته ومعاونيه ورموز عهده خلف القضبان، إلا أن عدداً كبيراً من شركاء آل مبارك مازلوا طلقاء يمرحون في مصر ويتمتعون بثرواتهم التي جموعها باستغلال النفوذ والتربح من أموال الشعب، «روزاليوسف» تفتح ملف شركاء بيزنس مبارك.. وتبدأ بأشرف فرج.. إلي التفاصيل:
كثيرون هم الأولاد الذين يفرحون الآن بما أتاهم النظام السابق ورموزه المحبوسين في طرة من ثروة هذا الوطن.. وقد نجوا بما كسبوه من نفس المصير.
رجل الأعمال أشرف فرج واحد من هؤلاء الأولاد الذين يتمتعون ويمرحون فيما تربحوه بفعل فساد رجال مبارك دون أن يدفعوا ثمن ما جنته أيديهم بحق هذا الشعب.
عرف أشرف فرج طريقه للتربح السريع وتكوين امبراطورية قبل أن يسمع بها أحد بفعل حرصه البالغ في التخفي والبعد عن الاضواء.. عبر ثالوث الفساد الأكبر في عهد مبارك.. ونعني به تسقيع الأراضي وإبراهيم سليمان وأصهار الرئيس.
عرف فرج حياته طريق البيزنس كأي متسلق صغير بسلسلة من عمليات وضع يد علي مساحات هائلة من الأراضي الزراعية قبل سنوات بعيدة في منطقة المهندسين وارتبط بصداقة متينة مع حبيب العادلي وزير الداخلية المحبوس، تحول معها نشاطه إلي شرم الشيخ..
ثم بدأ بتكوين اربع شركات هي «الشركة العربية للتنمية العقارية» وشركة «الأبناء للهندسة والمقاولات» بمشاركة أسامة طه وشركة «أركو» وشركة «لاريف»، ومن خلال هذه الشركات الأربع حصل فرج علي مساحات هائلة من أراضي الدولة لم يسبق لأحد الحصول عليها، بينما ظل في الخفاء بعيدا عن المساءلة من أين لك هذا؟
توالت المشروعات التي ضمن بها غطاء جيدا لعمليات التربح والثراء السريع.. ومن بين المشروعات التي انفرد بها فرج وشريكه أسامة طه مشروع" المنصورية كمباوند" علي مساحة 70 فدانا علي الطريق الرئيسي لترعة المنصورية بالقرب من الطريق الدائري الجديد عند الكيلو 23 من شارع الهرم بالجيزة ويحتوي علي 68 فيللا تقع جميعها داخل نطاق سور خارجي واحد مبني من الحجر الطبيعي بتكوينات غاية في الرفاهية، حيث تتخلله الأشجار ونباتات الزينة والورود مع استخدام نظام خاص للإضاءة.. وتقع كل فيللا علي مساحة فدان كامل الخدمات وكل فيللا منفصلة عن الأخري من خلال أسوار خفيفة مزينة بالورود.. وتتصل الفيللات ببعضها عن طريق ممرات أسفلتية واسعة عدا ممرات اخري لمزاولة رياضة المشي والدراجات.. في حين تحوي منطقة الخدمات ملاعب للتنس والاسكواش والبلياردو، كما يخضع المنتجع لنظام أمن وحراسة خاص ومتكامل، ويمتلك وزير الداخلية المحبوس علي ذمة تهمة قتل أبناء مصر حبيب العادلي قصرا في هذا الكمباوبند، حيث تردد أنه شريك لفرج في عدد من الأعمال.
وفي التجمع الخامس حصل فرج وحده علي ثلاث قطع في منطقة المستثمرين الشمالية.. الأولي علي مساحة 56 فدانا ونصف الفدان والثانية علي مساحة 57 ونصف فدان علي الطريق الرئيسي وهما متجاورتان، حيث أقام عليهما منتجعاً ضم قصورا بالغة الفخامة، أما القطعة الثالثة فكانت علي مساحة 100 فدان ونصف الفدان خلف المنطقة الأولي..
وعلي الطريق الدائري وبجوار سور الجولف استحوذ أشرف فرج علي مساحة 500 فدان ليقيم عليها منتجع لاريف، وكلها أراض في التجمع الخامس.
يشارك في "لاريف"رجلان من العيار الثقيل في عهد مبارك هما رجل الأعمال العربي الشربتلي ومحمود الجمال صهر مبارك شخصيا.
لم يكتف أشرف فرج ورفاقه بسلسلة الاستحواذات علي أراضي الدولة بأبخس الأسعار لإقامة المنتجعات والقصور لمراكز النفوذ والثروة في عهد مبارك، وجنوا أرباحاً تفوق الخيال لحساباتهم الشخصية، بل تورط فرج بمساعدة شريكه أسامة طه في قضية أخري.. حيث استوليا علي أرض أثرية في منطقة الاهرامات ليقيما عليها مشروع إسكان نزلة السمان.
وكان زاهي حواس قد اكتشف في عام 94 أن الأرض كانت ميناء فرعونيا وتم تسجيلها كمنطقة آثار، لكن فرج وطه أجريا عملية شراء من رجل أعمال كويتي هو عبد العزيز العلي المطوع والطريف أن عنوان رجل الأعمال الكويتي "البائع" في العقد هو نفسه عنوان شركة أشرف فرج" المشتري"!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.