وصول حملة صباحى لمقر العليا للانتخابات الرئاسية لتقديم التوكيلات    مصرع شخص وإصابة أربعة في اشتباكات بمنطقة الخصوص    مراد موافى يظهر ونجيب ساويرس فى بطولة الجونة للإسكواش    سموحة يبحث عن العودة لصدارة المجموعة امام الداخلية    البايرن يختبر نفسه أمام براونشفيج قبل مواجهة الريال    الأهلى يصرف راتب "شهر" للعمال والموظفين الثلاثاء    "خناقة" فى الدراويش على رقم "9"    "الإيكونوميست" تنعي شاعر العالم السحري لأمريكا اللاتينية.. جارسيا ماركيز    الدولار يسجل 702 قرش.. واليورو ب9.7 جنيه    حزب "شباب مصر" يعلن عن بدء حملة طرق الأبواب لدعم السيسى    دبلوماسي: التعاون السعودي المصري يعد ضمانة لأمن المنطقة والقضايا العربية    قطر تبدأ تنفيذ بنود «وثيقة الرياض».. أوامر صارمة لقيادات «الإخوان» بعدم الظهور إعلاميًا.. «القرضاوي» يستعد للرحيل إلى تونس.. «الجزيرة» تخفض تغطيتها لأحداث مصر.. والسعودية تترقب وتحذر من «اللاعودة»    إيران تعرب عن تعازيها لكوريا الجنوبية في ضحايا حادث غرق العبارة    واشنطن تهدد روسيا بعقوبات قاسية ما لم تتدخل لإنهاء احتلال مباني الحكومة بأوكرانيا    فورين بوليسي: أمريكا والعالم لا يحتملان موت عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين    الرضاعة الطبيعية تزيد ذكاء الأطفال ومناعتهم ضد البكتيريا والفيروسات    «البيئة»: استعدادات لاستقبال زائرين بالمحميات في أعياد الربيع    أمن الدولة العليا تنظر اليوم محاكمة الجاسوس الأردنى بشار بتهمة التخابر    ضبط 1.25 كيلو جرام من الحشيش والبانجو في حملة بسوهاج    جنح مصر القديمة تستأنف اليوم محاكمة 36 إخوانيا لتورطهم بإثارة الشغب    مجلس الإسماعيلى يجتمع اليوم.. والفريق يستأنف تدريباته    وفاة السياسى والكاتب التونسى الحبيب بولعراس فى باريس    الإجازة النفسية أساس الأمومة والبنوة الصالحة    النقل العام بالقاهرة: ندرس تزويد خدمة التكييف للأتوبيسات الجديدة    "الإخوان" يقطعون الطريق بجسر السويس ويشعلون النيران بإطارات السيارات    جسم غريب يثير ذعر الأهالى فى الجيزة.. والمفرقعات: البلاغ سلبى    انتخابات الجزائر: بن فليس يرفض الاعتراف بفوز بوتفليقة    نقابة الأئمة والدعاة تهنئ الأقباط بأعيادهم    هيفاء وهبى ل"CNN": "حلاوة روح" يناقش قضية مهمة ولا يضم مشاهد جنسية    عمرو موسى: «السيسي» يراجع برنامجه الرئاسي قبل عرضه رسميًا    هاشتاج « #باسم_رئيسًا_لمصر» يحتل المركزالأول على تويتر    أوباما يمنع السفير الإيراني في الأمم المتحدة من دخول أمريكا    فريق طبي بالمستشفى الجامعي بقنا ينجح في إجراء جراحة دقيقة بالعمود الفقري    محافظ أسيوط يفتتح مخابز ووحدات صحية بالمحافظة    أسوان تستقبل اليوم نجوم الرياضة ضمن مبادرة " الأهرام "    تجنب السكر فى النظام الغذائى يطهر الجسم من السموم    بالصور.. مازدا تكشف عن سياراتها MX-5 فى عيدها ال 25    المؤمنُ القويُّ خيرٌ وأحبُّ إلى اللَّهِ منَ المؤمنِ الضَّعيفِ    روائع البيان القرآني - سورة البقرة (الآيات 8 – 13) – ج 1    ما الفرق بين استخدام لفظ الجلالة (الله) وكلمة مسخّرات في سورة النحل وكلمة الرحمن وصافّات في سورة الملك؟    الفرقة القومية للفنون الشعبية تقدم عروضا في تنزانيا وكوريا والصين    «الصحة»: نقل جثمان شهيد «ميدان لبنان» إلى مستشفى الشرطة بالعجوزة    النيابة: شهيد تفجير ميدان لبنان مصاب بمسامير وشظايا من القنبلة هشمت رأسه    ضبط 7 هاربين من تنفيذ أحكام قضائية و299 مخالفة مرورية بشمال سيناء    مقتل 73 شخصًا في العمليات العسكرية بسوريا أمس    مرسيدس S600 سيارة على صورة قصر متحرك    أردوغان يبحث مع بوتين وضع الأقلية المسلمة بشبه جزيرة القرم    إثيوبيا: «المغتربون» دعموا «سد النهضة» ب 25 مليون دولار    بالفيديو.. «شاهين» ينعي ضحية «انفجار ميدان لبنان»: يجب عودة «الطوارئ»    تأجيل عرض"مولد وصاحبه غايب" لرمضان2015 لانشغال هيفاء ب"كلام على ورق"    برج الميزان حظك اليوم السبت 19 ابريل 2014 في الحب والحياة    عماد الشارونى يعود للساحة الفنية بحفل فى الاوبرا الاربعاء المقبل‎    تشمل القطن والخضر والفاكهة والقمح    على طريقة جوزيه مورينيو ميدو: فريقى قدم أسوأ مبارياته أمام المنيا    مزايدة لاستغلال 16 موقعا للخامات التعدينية    قداس عيد القيامة على الهواء بالإذاعة والتليفزيون    الفسيخ والبيض والخس .. أطعمة للخصوبة وبعث الحياة    قرآن وسنة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أشرف فرج.. «ستار» بيزنس عائلة مبارك

رغم أن الرئيس المخلوع ونجليه ووزير داخليته ومعاونيه ورموز عهده خلف القضبان، إلا أن عدداً كبيراً من شركاء آل مبارك مازلوا طلقاء يمرحون في مصر ويتمتعون بثرواتهم التي جموعها باستغلال النفوذ والتربح من أموال الشعب، «روزاليوسف» تفتح ملف شركاء بيزنس مبارك.. وتبدأ بأشرف فرج.. إلي التفاصيل:
كثيرون هم الأولاد الذين يفرحون الآن بما أتاهم النظام السابق ورموزه المحبوسين في طرة من ثروة هذا الوطن.. وقد نجوا بما كسبوه من نفس المصير.
رجل الأعمال أشرف فرج واحد من هؤلاء الأولاد الذين يتمتعون ويمرحون فيما تربحوه بفعل فساد رجال مبارك دون أن يدفعوا ثمن ما جنته أيديهم بحق هذا الشعب.
عرف أشرف فرج طريقه للتربح السريع وتكوين امبراطورية قبل أن يسمع بها أحد بفعل حرصه البالغ في التخفي والبعد عن الاضواء.. عبر ثالوث الفساد الأكبر في عهد مبارك.. ونعني به تسقيع الأراضي وإبراهيم سليمان وأصهار الرئيس.
عرف فرج حياته طريق البيزنس كأي متسلق صغير بسلسلة من عمليات وضع يد علي مساحات هائلة من الأراضي الزراعية قبل سنوات بعيدة في منطقة المهندسين وارتبط بصداقة متينة مع حبيب العادلي وزير الداخلية المحبوس، تحول معها نشاطه إلي شرم الشيخ..
ثم بدأ بتكوين اربع شركات هي «الشركة العربية للتنمية العقارية» وشركة «الأبناء للهندسة والمقاولات» بمشاركة أسامة طه وشركة «أركو» وشركة «لاريف»، ومن خلال هذه الشركات الأربع حصل فرج علي مساحات هائلة من أراضي الدولة لم يسبق لأحد الحصول عليها، بينما ظل في الخفاء بعيدا عن المساءلة من أين لك هذا؟
توالت المشروعات التي ضمن بها غطاء جيدا لعمليات التربح والثراء السريع.. ومن بين المشروعات التي انفرد بها فرج وشريكه أسامة طه مشروع" المنصورية كمباوند" علي مساحة 70 فدانا علي الطريق الرئيسي لترعة المنصورية بالقرب من الطريق الدائري الجديد عند الكيلو 23 من شارع الهرم بالجيزة ويحتوي علي 68 فيللا تقع جميعها داخل نطاق سور خارجي واحد مبني من الحجر الطبيعي بتكوينات غاية في الرفاهية، حيث تتخلله الأشجار ونباتات الزينة والورود مع استخدام نظام خاص للإضاءة.. وتقع كل فيللا علي مساحة فدان كامل الخدمات وكل فيللا منفصلة عن الأخري من خلال أسوار خفيفة مزينة بالورود.. وتتصل الفيللات ببعضها عن طريق ممرات أسفلتية واسعة عدا ممرات اخري لمزاولة رياضة المشي والدراجات.. في حين تحوي منطقة الخدمات ملاعب للتنس والاسكواش والبلياردو، كما يخضع المنتجع لنظام أمن وحراسة خاص ومتكامل، ويمتلك وزير الداخلية المحبوس علي ذمة تهمة قتل أبناء مصر حبيب العادلي قصرا في هذا الكمباوبند، حيث تردد أنه شريك لفرج في عدد من الأعمال.
وفي التجمع الخامس حصل فرج وحده علي ثلاث قطع في منطقة المستثمرين الشمالية.. الأولي علي مساحة 56 فدانا ونصف الفدان والثانية علي مساحة 57 ونصف فدان علي الطريق الرئيسي وهما متجاورتان، حيث أقام عليهما منتجعاً ضم قصورا بالغة الفخامة، أما القطعة الثالثة فكانت علي مساحة 100 فدان ونصف الفدان خلف المنطقة الأولي..
وعلي الطريق الدائري وبجوار سور الجولف استحوذ أشرف فرج علي مساحة 500 فدان ليقيم عليها منتجع لاريف، وكلها أراض في التجمع الخامس.
يشارك في "لاريف"رجلان من العيار الثقيل في عهد مبارك هما رجل الأعمال العربي الشربتلي ومحمود الجمال صهر مبارك شخصيا.
لم يكتف أشرف فرج ورفاقه بسلسلة الاستحواذات علي أراضي الدولة بأبخس الأسعار لإقامة المنتجعات والقصور لمراكز النفوذ والثروة في عهد مبارك، وجنوا أرباحاً تفوق الخيال لحساباتهم الشخصية، بل تورط فرج بمساعدة شريكه أسامة طه في قضية أخري.. حيث استوليا علي أرض أثرية في منطقة الاهرامات ليقيما عليها مشروع إسكان نزلة السمان.
وكان زاهي حواس قد اكتشف في عام 94 أن الأرض كانت ميناء فرعونيا وتم تسجيلها كمنطقة آثار، لكن فرج وطه أجريا عملية شراء من رجل أعمال كويتي هو عبد العزيز العلي المطوع والطريف أن عنوان رجل الأعمال الكويتي "البائع" في العقد هو نفسه عنوان شركة أشرف فرج" المشتري"!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.