«العدالة الاجتماعية» يدرس مقاضاة فريد الديب    الشباب هزموا الكونغو.. وودعوا أفريقيا    قيراط حظ .. قبل مواجهة السنغال    جدو يطير إلى ألمانيا 3 سبتمبر    السلة تخسر .. أمام صربياً    تقارير.. صلاح مهدد بالحرمان من دورى الأبطال    الزمالك «يطمئن على نجومه» أمام نجوم المستقبل    الفقي تطوير محور قناة السويس يحولها الي مركز تجاري عالمي    محافظ المنوفية يشيد بمقترح دعم الرغيف " الفينو" بسعر 5 قروش    غداً .. " تشجيع تسجيل براءات الاختراع" فى مؤتمر بجامعة بني سويف    طيران الجيش العراقى يقصف مسكنا لتنظيم داعش بصلاح الدين    "هنية" يشيد بدور مصر في وقف إطلاق النار    بوتين يدعو لإقامة دولة شرقي أوكرانيا    عمرو دياب يطرح ألبومه'شفت الأيام ' اليوم الأثنين    وزير الثقافة يطالب الأُميين بالبحث عن العلم    ضبط طالب لمحاولته تهريب مخدرات داخل الطعام لسجين بالمنيا    ارتفاع عدد المصابين في حادث «أتوبيس رأس غارب» إلى 46 حالة    ضبط 3 من عناصر الإخوان بإمبابة لاتهامهم بقتل مجند    هيئة محاكمة «الظواهري» تصل معهد أمناء الشرطة بعد تأخرها 3 ساعات    احالة دعوى تطالب بتسمية ميدان روكسي باسم عدلي منصور، للمفوضين    الانقلاب يضيق الخناق على طلبة الجامعات خشية الحراك الطلابي    %69.7 انخفاضاً فى صادرات القطن المصرى في الربع الثالث للموسم الزراعى 2013 - 2014    موانىء البحر الأحمر: 99 ألف معتمر تم نقلهم خلال موسم العمرة لهذا العام    رئيس هيئة الاستثمار: نستهدف تدعيم التواصل بين نقابة المستثمرين الصناعيين والجهات الحكومية    #يوم_الحسم .. صورة - تشيشاريتو يجتاز الفحص الطبي لريال مدريد    "مجلس الصيادلة" يؤيد قراراً جريئاً لحماية الصيدليات المنتهي عقد إيجارها    الباعه الجائلين بالوادي الجديد يطالبون المحافظ باستكمال انشاء مظلات حول السوق للحمايه من الشمس الحارقه    مجهولون يشعلون الاطارات علي شريط السكه الحديد بطوخ وتعطل الحركة لمدة ساعة    محافظ جنوب سيناء: 6 ملايين جنيه لرفع كفاءة الطرق والإنارة بالمحافظة    مصدر: الإفراج عن "الكتاتني" و"ماضي" و"سلطان" قريبًا لقيادة المصالحة    جمعة يكشف حقيقة علاقة فيديو "أبوعيون جريئة" بمدح الرسول    الأربعاء.. أحمد رزق يتحدث عن أسرار عودته للسينما في «البلد اليوم»    ارتفاع حصيلة قتلى انهيار مبنى شرق باريس إلى 7 أشخاص    دراسة: العمل التطوعي يعزز الصحة النفسية    الخميس .. وزير التعليم العالى ووفد "الأعلى للجامعات" يزور "قناة السويس"    الجيش السوري يواصل عملياته في جوبر ضد "الاتحاد الإسلامي"    الرئيس الإيراني: التقارب مع مصر يدعم قضايا العالم الإسلامي    «الإفتاء» توضّح شروط «الشات الجائز» بين الرجل والمرأة    حكايات وشائعات وأسرار سبقت الزواج المفاجئ لميريام فارس    بالفيديو .. حماقي يحصد مليون مشاهد ل"حاجة مستخبية"    دفاع الولى يستأنف على قرار تجديد حبسه 15 يومًا في فساد الأهرام    تفشي جديد لفيروس إيبولا في جمهورية الكونغو الديمقراطية    بالفيديو.. "أيفون 6" الجديد قبل أسبوع من عرضه    ضبط 80 كيلو بانجو بقارب صيد بالغربية    أمانة الفتوى :الفسقة لا يستحقون السلام    نيجيريا تعلن الحجر الصحي على 3 أشخاص أصيبوا بفيروس «الإيبولا»    المهرجان السابع للفيلم الفرنكفونى جذب 24 ألف مشاهد    جازبروم نفت الروسية تبدأ الإنتاج التجاري للنفط من حقل بدرة العراقي        صحيفتان لبنانيتان: توقعات بالإفراج عن سجناء إسلاميين مقابل الجنود المختطفين    سمك التونة خطر على الحوامل    فرنسا مترددة في منع بيع وتدخين السيجارة الإلكترونية    «الأوقاف»: مسجد الحق في حلوان لا يخضع لنا    الزوجة ليست ملزمة بالأعمال المنزلية    كلمات تلقيك في النار دون أن تعلم    وزير التموين : لا يوجد حديث حول تغيير حصة الدعم للفرد    رئيس اتحاد السباحة : ذهبية الصين حلم وتحقق ونحتاج دعم كبير    بالفيديو.. السيسي لرجال الجيش: "بحبكم أوي وكان لازم أجيلكم لأنكم وحشتوني"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أشرف فرج.. «ستار» بيزنس عائلة مبارك

رغم أن الرئيس المخلوع ونجليه ووزير داخليته ومعاونيه ورموز عهده خلف القضبان، إلا أن عدداً كبيراً من شركاء آل مبارك مازلوا طلقاء يمرحون في مصر ويتمتعون بثرواتهم التي جموعها باستغلال النفوذ والتربح من أموال الشعب، «روزاليوسف» تفتح ملف شركاء بيزنس مبارك.. وتبدأ بأشرف فرج.. إلي التفاصيل:
كثيرون هم الأولاد الذين يفرحون الآن بما أتاهم النظام السابق ورموزه المحبوسين في طرة من ثروة هذا الوطن.. وقد نجوا بما كسبوه من نفس المصير.
رجل الأعمال أشرف فرج واحد من هؤلاء الأولاد الذين يتمتعون ويمرحون فيما تربحوه بفعل فساد رجال مبارك دون أن يدفعوا ثمن ما جنته أيديهم بحق هذا الشعب.
عرف أشرف فرج طريقه للتربح السريع وتكوين امبراطورية قبل أن يسمع بها أحد بفعل حرصه البالغ في التخفي والبعد عن الاضواء.. عبر ثالوث الفساد الأكبر في عهد مبارك.. ونعني به تسقيع الأراضي وإبراهيم سليمان وأصهار الرئيس.
عرف فرج حياته طريق البيزنس كأي متسلق صغير بسلسلة من عمليات وضع يد علي مساحات هائلة من الأراضي الزراعية قبل سنوات بعيدة في منطقة المهندسين وارتبط بصداقة متينة مع حبيب العادلي وزير الداخلية المحبوس، تحول معها نشاطه إلي شرم الشيخ..
ثم بدأ بتكوين اربع شركات هي «الشركة العربية للتنمية العقارية» وشركة «الأبناء للهندسة والمقاولات» بمشاركة أسامة طه وشركة «أركو» وشركة «لاريف»، ومن خلال هذه الشركات الأربع حصل فرج علي مساحات هائلة من أراضي الدولة لم يسبق لأحد الحصول عليها، بينما ظل في الخفاء بعيدا عن المساءلة من أين لك هذا؟
توالت المشروعات التي ضمن بها غطاء جيدا لعمليات التربح والثراء السريع.. ومن بين المشروعات التي انفرد بها فرج وشريكه أسامة طه مشروع" المنصورية كمباوند" علي مساحة 70 فدانا علي الطريق الرئيسي لترعة المنصورية بالقرب من الطريق الدائري الجديد عند الكيلو 23 من شارع الهرم بالجيزة ويحتوي علي 68 فيللا تقع جميعها داخل نطاق سور خارجي واحد مبني من الحجر الطبيعي بتكوينات غاية في الرفاهية، حيث تتخلله الأشجار ونباتات الزينة والورود مع استخدام نظام خاص للإضاءة.. وتقع كل فيللا علي مساحة فدان كامل الخدمات وكل فيللا منفصلة عن الأخري من خلال أسوار خفيفة مزينة بالورود.. وتتصل الفيللات ببعضها عن طريق ممرات أسفلتية واسعة عدا ممرات اخري لمزاولة رياضة المشي والدراجات.. في حين تحوي منطقة الخدمات ملاعب للتنس والاسكواش والبلياردو، كما يخضع المنتجع لنظام أمن وحراسة خاص ومتكامل، ويمتلك وزير الداخلية المحبوس علي ذمة تهمة قتل أبناء مصر حبيب العادلي قصرا في هذا الكمباوبند، حيث تردد أنه شريك لفرج في عدد من الأعمال.
وفي التجمع الخامس حصل فرج وحده علي ثلاث قطع في منطقة المستثمرين الشمالية.. الأولي علي مساحة 56 فدانا ونصف الفدان والثانية علي مساحة 57 ونصف فدان علي الطريق الرئيسي وهما متجاورتان، حيث أقام عليهما منتجعاً ضم قصورا بالغة الفخامة، أما القطعة الثالثة فكانت علي مساحة 100 فدان ونصف الفدان خلف المنطقة الأولي..
وعلي الطريق الدائري وبجوار سور الجولف استحوذ أشرف فرج علي مساحة 500 فدان ليقيم عليها منتجع لاريف، وكلها أراض في التجمع الخامس.
يشارك في "لاريف"رجلان من العيار الثقيل في عهد مبارك هما رجل الأعمال العربي الشربتلي ومحمود الجمال صهر مبارك شخصيا.
لم يكتف أشرف فرج ورفاقه بسلسلة الاستحواذات علي أراضي الدولة بأبخس الأسعار لإقامة المنتجعات والقصور لمراكز النفوذ والثروة في عهد مبارك، وجنوا أرباحاً تفوق الخيال لحساباتهم الشخصية، بل تورط فرج بمساعدة شريكه أسامة طه في قضية أخري.. حيث استوليا علي أرض أثرية في منطقة الاهرامات ليقيما عليها مشروع إسكان نزلة السمان.
وكان زاهي حواس قد اكتشف في عام 94 أن الأرض كانت ميناء فرعونيا وتم تسجيلها كمنطقة آثار، لكن فرج وطه أجريا عملية شراء من رجل أعمال كويتي هو عبد العزيز العلي المطوع والطريف أن عنوان رجل الأعمال الكويتي "البائع" في العقد هو نفسه عنوان شركة أشرف فرج" المشتري"!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.