البدوى : لست متمسكا برئاسة الحزب.. ومستعد إجراء انتخابات مبكرة    البابا يترأس «قداس القيامة» السبت و6 آلاف قبطى يحجون فى القدس    «عاشور» يكشف تفاصيل فريق الدفاع عن معتقلي 25 أبريل    الغضب يجتاح «فيسبوك» بسبب سلفي مراسلة سورية    النفط حائرا بين السعودية وإيران    فوج سياحي ياباني يغادر مطار القاهرة    مصر تنتفض ب250 فعالية بالمحافظات في جمعة "اغضب"    الطائرات الحربية التركية تشن غارات كثيفة على مواقع حزب العمال الكردستاني    كروتونى يصعد للدوري الإيطالي للمرة الأولى فى تاريخه    «فرج أبو منيار» يدعو الشعب الليبي لتحرير سرت من داعش    السلطات السعودية تتمكن من إحباط عملية إرهابية بسيارتين مفخختين وقتل إرهابيين    تظاهرات مناهضة للمرشح "دونالد ترامب" في كاليفورنيا    بالصور .. الشوربجى يتوج بلقب بطولة الجونة الدولية للاسكواش    لاعب مصري ينتقل إلى هيروكليس الفنلندي ويتدرب مع أسطورة نيجيريا    تقرير في الجول - تعرف على نظام الدوري المصري لكرة السلة والفرق بينه وبين NBA‎    مقتل مجند وإصابة 3 آخرين في تفجير استهدفت مدرعة شرطة شمال سيناء    محافظ المنوفية يحيل عدد من الأطباء للنيابة العامة بسبب الإهمال    تفاصيل حادث تفحم 3 أشخاص فى تصادم سيارتين بالطريق الدولى الساحلى    القبض على «الطباخ» ومساعده عقب تسمم 50 فى بني سويف    عاجل.. عطل فني يوقف حركة قطارات الخط الأول    ملوى تستعد لاستقبال جثمان أحد شهداء العريش    «فسيخ»عمرو الكحكي وزهرة رامي في «مننا وعلينا»..الآحد المقبل    إسرائيل تدعوا لسماع ألبوم «عمرو دياب»    هيبتا    بالصور .. حمادة هلال يشعل حفل شم النسيم في "بيوت باي"    عمرو يوسف.. "الوسيم" الذى صنعت منه "هيبتا" نجم شباك    تباين أداء شهادات الإيداع المصرية في بورصة لندن    أسهم أوروبا تغلق منخفضة وتسجل أكبر خسارة أسبوعية في أكثر من شهرين    مدرب يد الأهلي يكشف أسباب الهزيمة أمام الزمالك    «الأرصاد»: طقس السبت شديد الحرارة على أغلب الأنحاء    قوات الدفاع المدني تسيطرعلى حريق في وحدة سكنية بمركز الداخلة    دراسة: النوم المبكر يحميك من الاكتئاب    عفروتو ل في الجول: بتروجيت يرغب في ضمي.. والقرار في يد الإسماعيلي    وصول أول جهاز قياس ضغط دم مركزى في مصر لمستشفي "قناة السويس"    اليمن: قوات عسكرية ضخمة للتحالف تصل حضرموت    الفريق صدقي صبحي يبحث مع وزير الدفاع النيوزيلندي مهام القوات المتعددة الجنسيات بسيناء    إنتِ طالق!    «آخر أيام المدينة» يفوز بجائزة أفضل مخرج في الأرجنتين    وزير الخارجية يحضر نهائي بطولة «الجونة» الدولية للإسكواش    المشاركون في مؤتمر «أطفال الأنابيب»: الإنسان الآلي نجح في استئصال الرحم    بعد إصابته بكسر في الركبة.. "ديلي" يغيب عن أشبيلية فترة طويلة    سعاد صالح لمتصلة: "خطيبك هايروح النار إبعدي عنه"    أوباما يستعد لإنجاز اتفاق أكبر مساعدات عسكرية لإسرائيل    متصلة: كل ما نتخانق جوزي يطلقني.. وداعية إسلامية: إنتي عايشة معاه في الحرام.. فيديو    بمستشفى عين شمس التخصصى.. استئصال ورم نادر من قلب سيدة في الستين من عمرها    أبناء مصر بالخارج: جثة قتيل «أنديانا» بها كسر في الجمجمة    قبول 623 طالبًا بكلية العلوم الصحية التطبيقية    طبيب بريطانى: نجاح علاج جينى جديد يساعد على تحسين إبصار المرضى    عبد الحفيظ يوضح حقيقة انتقال حسين السيد إلي طلائع الجيش    محافظ دمياط يمنح مكافأة لفريق عمل المشروع القومى للتنمية "مشروعك"    "القوى العاملة": عيد العمال وشم النسيم أجازة رسمية بأجر كامل    وزير الأوقاف ومحافظ القليوبية يفتتحان مسجد زعزع بطوخ    القوات البحرية تدشن القاطرة «إسكندرية 6»    وزير الأوقاف: عيد العمال الحقيقي أن تصبح منتجاتنا علامة فارقة مميزة في الداخل والخارج    نجوم المجتمع في عرض ازياء هاني البحيري    اليوجا تقلل التأثير السلبي لنوبات الربو لدى المرضى    وكيل الأزهر: الإرهابية لا تعرف بديهيات ومبادئ الدين    محافظ أسوان يقرر إنهاء عمل العاملين فوق الستين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أشرف فرج.. «ستار» بيزنس عائلة مبارك

رغم أن الرئيس المخلوع ونجليه ووزير داخليته ومعاونيه ورموز عهده خلف القضبان، إلا أن عدداً كبيراً من شركاء آل مبارك مازلوا طلقاء يمرحون في مصر ويتمتعون بثرواتهم التي جموعها باستغلال النفوذ والتربح من أموال الشعب، «روزاليوسف» تفتح ملف شركاء بيزنس مبارك.. وتبدأ بأشرف فرج.. إلي التفاصيل:
كثيرون هم الأولاد الذين يفرحون الآن بما أتاهم النظام السابق ورموزه المحبوسين في طرة من ثروة هذا الوطن.. وقد نجوا بما كسبوه من نفس المصير.
رجل الأعمال أشرف فرج واحد من هؤلاء الأولاد الذين يتمتعون ويمرحون فيما تربحوه بفعل فساد رجال مبارك دون أن يدفعوا ثمن ما جنته أيديهم بحق هذا الشعب.
عرف أشرف فرج طريقه للتربح السريع وتكوين امبراطورية قبل أن يسمع بها أحد بفعل حرصه البالغ في التخفي والبعد عن الاضواء.. عبر ثالوث الفساد الأكبر في عهد مبارك.. ونعني به تسقيع الأراضي وإبراهيم سليمان وأصهار الرئيس.
عرف فرج حياته طريق البيزنس كأي متسلق صغير بسلسلة من عمليات وضع يد علي مساحات هائلة من الأراضي الزراعية قبل سنوات بعيدة في منطقة المهندسين وارتبط بصداقة متينة مع حبيب العادلي وزير الداخلية المحبوس، تحول معها نشاطه إلي شرم الشيخ..
ثم بدأ بتكوين اربع شركات هي «الشركة العربية للتنمية العقارية» وشركة «الأبناء للهندسة والمقاولات» بمشاركة أسامة طه وشركة «أركو» وشركة «لاريف»، ومن خلال هذه الشركات الأربع حصل فرج علي مساحات هائلة من أراضي الدولة لم يسبق لأحد الحصول عليها، بينما ظل في الخفاء بعيدا عن المساءلة من أين لك هذا؟
توالت المشروعات التي ضمن بها غطاء جيدا لعمليات التربح والثراء السريع.. ومن بين المشروعات التي انفرد بها فرج وشريكه أسامة طه مشروع" المنصورية كمباوند" علي مساحة 70 فدانا علي الطريق الرئيسي لترعة المنصورية بالقرب من الطريق الدائري الجديد عند الكيلو 23 من شارع الهرم بالجيزة ويحتوي علي 68 فيللا تقع جميعها داخل نطاق سور خارجي واحد مبني من الحجر الطبيعي بتكوينات غاية في الرفاهية، حيث تتخلله الأشجار ونباتات الزينة والورود مع استخدام نظام خاص للإضاءة.. وتقع كل فيللا علي مساحة فدان كامل الخدمات وكل فيللا منفصلة عن الأخري من خلال أسوار خفيفة مزينة بالورود.. وتتصل الفيللات ببعضها عن طريق ممرات أسفلتية واسعة عدا ممرات اخري لمزاولة رياضة المشي والدراجات.. في حين تحوي منطقة الخدمات ملاعب للتنس والاسكواش والبلياردو، كما يخضع المنتجع لنظام أمن وحراسة خاص ومتكامل، ويمتلك وزير الداخلية المحبوس علي ذمة تهمة قتل أبناء مصر حبيب العادلي قصرا في هذا الكمباوبند، حيث تردد أنه شريك لفرج في عدد من الأعمال.
وفي التجمع الخامس حصل فرج وحده علي ثلاث قطع في منطقة المستثمرين الشمالية.. الأولي علي مساحة 56 فدانا ونصف الفدان والثانية علي مساحة 57 ونصف فدان علي الطريق الرئيسي وهما متجاورتان، حيث أقام عليهما منتجعاً ضم قصورا بالغة الفخامة، أما القطعة الثالثة فكانت علي مساحة 100 فدان ونصف الفدان خلف المنطقة الأولي..
وعلي الطريق الدائري وبجوار سور الجولف استحوذ أشرف فرج علي مساحة 500 فدان ليقيم عليها منتجع لاريف، وكلها أراض في التجمع الخامس.
يشارك في "لاريف"رجلان من العيار الثقيل في عهد مبارك هما رجل الأعمال العربي الشربتلي ومحمود الجمال صهر مبارك شخصيا.
لم يكتف أشرف فرج ورفاقه بسلسلة الاستحواذات علي أراضي الدولة بأبخس الأسعار لإقامة المنتجعات والقصور لمراكز النفوذ والثروة في عهد مبارك، وجنوا أرباحاً تفوق الخيال لحساباتهم الشخصية، بل تورط فرج بمساعدة شريكه أسامة طه في قضية أخري.. حيث استوليا علي أرض أثرية في منطقة الاهرامات ليقيما عليها مشروع إسكان نزلة السمان.
وكان زاهي حواس قد اكتشف في عام 94 أن الأرض كانت ميناء فرعونيا وتم تسجيلها كمنطقة آثار، لكن فرج وطه أجريا عملية شراء من رجل أعمال كويتي هو عبد العزيز العلي المطوع والطريف أن عنوان رجل الأعمال الكويتي "البائع" في العقد هو نفسه عنوان شركة أشرف فرج" المشتري"!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.