الكنيسة ترفض بيان الخارجية الأمريكية عن حادث أبو قرقاص    خلاف حزبي بشأن محليات القائمة المغلقة والفردي    خريف الإخوان    رئيس الغرفة التجارية ل الأهرام المسائي    1.9 مليار جنيه أرباح البورصة في أسبوع    البرلمان اشترط خطة متكاملة للتطوير    قمة الدعم ل القضية الفلسطينية في لقاء السيسي أبو مازن    في زيارة تاريخية    وزير البيئة الإسرائيلي يستقيل احتجاجا علي تعيين ليبرمان وزيرا للدفاع    الحضري يكشف سر العودة    قمة الكرة الأرضية    مكافآت مالية وتكريم لكهرباء الإسماعيلية    الشمس تتعامد علي الكعبة لحظة رفع أذان صلاة الجمعة    الداخلية تكشف تفاصيل إطلاق سراح صاحب مزرعة بالشرقية    نيران الانتقام    ريم هلال تكثف تصوير    نجم برشلونة يعشق الآثار المصرية    حفل تنكري.. رائعة فيردي دراما الحب والغموض والسحر والموت    ورشة عمل حول جراحة مناظير الأنف بمستشفي دمياط التخصصي    قضية أمن قومي    سكان العاشر: رائحة الجاز تخنقنا    الزمالك يحقق الفوز السابع على التوالى أمام إنبى.. ويقلل الفارق مؤقتا مع المتصدر    70 مليون جنيه استرلينى لضم ثلاثى ليستر    فى أزمة اتحاد الكرة..    نقطة نور    توفيت الي رحمة الله تعالي    بيت العائلة المصرية يستنكر أحداث المنيا    الدكتور رضا حجازى رئيس قطاع التعليم ورئيس لجنة الامتحانات:الثانوية العامة هذا العام منضبطة وآمنة    حبس 5 متهمين 15 يوما والبحث عن الهاربين    ضوابط لإقامة الخيام الرمضانية داخل المنشآت السياحية بالجيزة    الغموض «سيد الموقف» فى حادث سقوط الطائرة    ماذا يحدث فى البرازيل؟    العبادى يكلف الداخلية بحماية أمن بغداد.. والجبورى: دخلنا مرحلة الحسم    نصيب من السعادة    رئيس مدينة الإنتاج خلال لقائه وزير الإعلام اليمنى: علاقتنا باليمن تاريخية ونقدم جميع التسهيلات الإعلامية    رحيل نيرمين عصام مذيعة قناة القاهرة    الصيانة الغائبة    مجرد خانة    7.3مليار جنيه لتمويله    مرور مدينة نصر خطوة على الطريق الصحيح    ابن «الحب المستحيل»    السوق السوداءل «زراعة الأعضاء»    سماسرة «قطع الغيار» البشرية    إيقاف شوبير وأحمد الطيب عن العمل بقناة "النيل" الرياضية    بوتين: روسيا حليف آمن للعالم الإسلامي    "جوجل" يحتفل بالذكرى ال 85 لميلاد سيدة الشاشة العربية "فاتن حمامة"    الإفتاء: لا مكان للفتن الطائفية في مصر.. وتطبيق القانون على الجميع يقطع الطريق على المتربصين بالوطن    محافظ المنيا: تقديم المخطئين في حادث «سيدة المنيا» لمحاكمة عاجلة    "الداخلية": ضبط 5 متهمين جدد في أحداث قرية الكرم بالمنيا    شيرين تغنى "ألف ليلة وليلة" لكوكب الشرق فى مهرجان موازين    الجبهة الوطنية للمصريين بالخارج تنظم وقفة لدعم مصر للطيران    «قطاع التعليم» يكشف سر عقد امتحانات الثانوية فى رمضان    عبدالحفيظ يكشف حقيقة انتقال الشناوي للأهلي    500 مليون دولار من البنك الدولى لتطوير المناطق الصناعية بالصعيد    «الزراعة»: توريد 4 ملايين و158 ألف طن من القمح    صك الأضحية    الانتفاع بالشىء المرهون جائز    الجامع الأزهر يتبنى الأصوات الحسنة فى القرآن والابتهالات وتدريبهم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بالصور: دليل الشواطئ في العجمي
نشر في جود نيوز يوم 11 - 07 - 2010


تصوير: محمود صبري
دليل الشواطئ في العجمي:
شاطئ أوكسجين
شاطئ "أوكسجين" من أهم الشواطئ الخاصة في منطقة العجمي بيطاش (شهر العسل)، وصاحب امتيازه هو حسن غويبة، الشريك الأول في سمرمون العجمي. الملاحظة الأولي علي هذا الشاطئ هي وجود مساحة كبيرة أمامه مخصصة لركن سيارات رواد المكان، ورغم ذلك يصعب في أغلب الأحيان أن تجد بها مكاناً خالياً، ولذلك يبحث الكثير من رواد "أوكسجين" عن أي مكان في أي شارع جانبي أو بعيدا عن الشاطئ لركن السيارات.
علي باب الشاطئ الخاص ستجد أكثر من خمسة "بودي جارد" مهمتهم التأكد من الدعوات وتفتيش الحقائب والتأكد من عدم دخول أي شخص غير مرغوب في وجوده. دخول الشاطئ يتم بطريقتين، الأولي هي العضوية الدائمة وهي نظير مبلغ ثابت يتيح دخول الشاطئ طوال فترة الصيف، أما الطريقة الثانية فهي دفع ثمن التذكرة والتي تصل إلي خمسين جنيهاً للفرد.
يتميز شاطئ "أوكسجين" بالبساطة من الداخل، فالديكور عبارة عن كراسي شيزلونج وشماس علي البحر، بالإضافة إلي الكافيه الذي يقدم للرواد جميع أنواع المشروبات والشيشة أيضاً، وهناك مطعم إيطالي متخصص في تقديم البيتزا وجميع الأكلات الإيطالية، والبحر في هذه المنطقة مليئ بالدوامات ورواسب المراكب، ولذلك يندر أن تجد الشباب في البحر.
مشاهير أوكسجين
النشاط الأساسي داخل شاطئ "أوكسجين" هو الدي جي و"البيست"، حيث يفضل الشباب قضاء الوقت في الرقص أو الاستمتاع بالأغاني والموسيقي التي يقدمها الدي جي، بينما تجلس الكثير من الفتيات علي البحر لأخذ "التان" والاستمتاع بأشعة الشمس.
يجتذب شاطئ "أوكسجين" مجموعة كبيرة من المشاهير مثل المطربين مدحت صالح وإيهاب توفيق أو الممثلين وائل نور وشريف رمزي وأحمد هارون ودنيا، كما تظهر العديد من الوجوه السكندرية المعروفة، بالإضافة إلي رجال أعمال القاهرة.
الويك إند
وفي "الويك إند" تقيم إدارة الشاطئ الكثير من الحفلات الغنائية والمسابقات التي تجتذب الفتيات والشباب.. ورواد المكان لهم أسلوب حياة مختلف كثيراً عن المعتاد، خاصة في المايوهات البكيني والرقص والانطلاق وقصص الحب والنميمة الساخنة التي تنافس حرارة الجو، وهي العناصر التي تصنع شهرة "أوكسجين" وباقي الشواطئ الخاصة في العجمي.
الطريق إلي أوكسجين
الطريف أن هذا الشاطئ الخاص لا يفصله عن الشواطئ العادية لسكان العجمي سوي بعض الحواجز من "الشباك" و"الخوص"، ولكن ما يمنع اختلاف العالمين هو مجموعة "البودي جارد" الذين يمنعون أي شخص من محاولة التطفل علي عالم "أوكسجين"، أو اقتحامه ليكتفي "العاديون" بالفرجة من بعيد.
شاطئ ماليبو
أكبر حفل قامت به إدارة " شاطئ ماليبو " هو دعوة جميع المصطافين للرقص علي أنغام الديجي "جو" وهو من أشهر الديجهات الذين يقيمون حفلات بالعجمي " فينقسم المصطافون مابين الرقص علي تركات الهاوس وما بين النزول إلي البحر للاستمتاع بالشاطئ.
شاطئ ميكا
أما شاطئ "ميكا " فقد نافس هذا الأسبوع بقوة وحقق المفاجأة التي كان ينتظرها العديد من رواده حيث دعا الديجي العالمي " fabrizia" التي جاءت من إنجلترا خصيصا لإحياء الحفل بمجموعة من تركات الهاوس المميزة وسط جو من الرقص والمتعة وهذا ما تهدف إليه إدارة الشاطئ .
شاطئ براديس
بينما قام شاطئ "براديس " بوعد جميع المشاهير بالراحة والرفاهية واللاستجمام التام والخدمة المميزة وهذا ما ينشده المشاهير هناك بعيدا عن صخب الحياة اليومية بحثا عن الهدوء الذي يفتقدونه في القاهرة .
شاطئ الفردوس
قام شاطئ "الفردوس" بتقديم برنامج أكثر حيوية لجذب عدد كبير من الشباب من خلال تنظيم مسابقات للركت وألعاب الشاطئ بالأضافة لبعض الألعاب التي تحمل مهارة رياضية لتنشيط المصطفيين .
أما عن أسعار دخول الشواطئ فهي تتراوح ما بين 200 جنية إلي 250 جنية للفرد مع وعد بالخصوصية والراحة والرفاهية .
في حين قام "شاطئ جاردنيا" بدعوة المصطافين للعب في أكبر ملاهي مائية هناك بالعجمي في الجزيرة الصناعية التي تم تجديدها حديثا للرواد، معتمدين علي الشباب والأطفال حتي يقوموا بعامل الجذب لأهاليهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.