السيسي يصدر قرارًا بقانون تقسيم دوائر انتخابات مجلس النواب    مصر تمد فتح معبر رفح البري إلى الثلاثاء لعبور الفلسطينيين    صلاح خارج قائمة تشيلسي لمباراة ستوك سيتي    قرار بقانون لتحفيز إنتاج الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة وتشجيع القطاع الخاص على الاستثمار فيها    وزير الاسكان: نسعى لإنشاء اتحاد عام للمطورين العقاريين لإعادة ضبط سوق الأراضى    هاني سلامة يواصل التحضير ل "قسمة ونصيب"    بالصور.. "خالد صالح" ضيف شرف الدورة 32 للمسرح العربي    طلاب الأهرام الكندية يستقبلون العام الجديد بشجرة الكريسماس وبابا نويل    المرزوقي يدعو إلى نبذ العنف والحفاظ على السلم الاجتماعي    مسعد أبو ليلة: زيارة السيسى للصين خطوة لانطلاقة اقتصادية قوية    5 قتلى و35 جريحًا في اشتباكات بمنطقتي الحجاز والليثي ببنغازي    تأجيل محاكمة مرشد الإخوان و28 آخرين في أحداث شغب العدوة لجلسة 4 فبراير بالمنيا    نقيب صيادلة بدمياط ينفى إغلاق بو غاز عزبة البرج بسبب الطقس السيئ    ننشر تفاصيل مقتل رقيب القوات المسلحة بالمرج    السعودية: اقتصاد البلاد لن يتأثر بانخفاض أسعار النفط    التخطيط : تطبيق «كروت البنزين» في أبريل المقبل    وصول 14 ألفا و513 سائحًا إلى مطار شرم الشيخ الدولي    أحمد هجرس: 50 مليار جنيه استثمارات قطاع الأسمدة في مصر    معلومة.. السبسى خامس اكبر زعيم على مستوى العالم سنا    اللاوندي:    سامسونج مصر تفتتح أول مدرسة للموجات فوق الصوتية التشخيصية بالتعاون مع مستشفى جامعة عين شمس    وائل جمعة: لا خلافات بين إدارة النادي الأهلي واللاعبين.. وتصدر الزمالك للدوري لا يشغلنا    الأزمة المالية لإنتر ميلان تقربه من صلاح    الإصابة تهدد حازم إمام بالغياب عن مواجهة انبي    غدًا مشاهدة أسطوانات النيابة والمدعين بالحق المدنى بمذبحة بورسعيد    وزير التعليم العالى: انتخابات الاتحادات الطلابية سيتم اجراؤها فى الفصل الدراسى الثانى    تطعيم 1460 طفل ضد الحصبة واحتجاز 22 بحميات بني سويف    "الصيادلة" تُعلن رفضها لفرض الحراسة على النقابة.. وترحب بالانتخابات    الإسكندرية فصل طالب وتغريمه 20 ألف جنيه بتهمة الكتابة على الحائط    بعثة الجامعة العربية تؤكد أن الانتخابات التونسية جرت وفقاً للمعايير الدولية    مدير أمن القاهرة يتفقد إجراءات تأمين الكنائس بمناسبة عيد الميلاد المجيد    الجزء الأخير من "هوبيت" يتصدر إيرادات شباك التذاكر في أمريكا    شاعر دشناوي يشارك في مؤتمر أدباء مصر    10.5 مليارات جنيه إجمالي حقوق الملكية لشركات التأمين في مصر    إحباط تهريب 3400 لتر سولار بطريق «السخنة – الزعفرانة» بالسويس    بالصور..محافظ السويس يؤكد لمسئولى دار الحنان على حسن رعاية الأطفال    افتتاح ميدان المعديات وقرية المرجان ببورسعيد    بالفيديو.. الأسطورة البرتغالية 'رونالدو' يزيح الستار عن تمثاله    النيابة العامة في فرنسا: واقعة الدهس ليست إرهابية    الحكم علي المتهمين بالاعتداء علي رئيس نادى الزمالك 5 يناير    وزير الآثار: افتتاح متحف "قصر المنيل" في فبراير المقبل    طريقة عمل ارانب بالقراصيا    محافظ القاهرة يتابع إزالة عقار مخالف مقام على أراضى التنظيم بالزيتون    مصطفى بكري ينعى «حجازي»: لم يتخلف أبدًا عن نداء الواجب    خالد الصاوي مدافعاً عن مي كساب وأوكا: اتنين ناجحين بيتجوزوا يا فشلة    شمعون بيريز: رفضت طلبا لعمرو موسى بزيارة مفاعل ديمونا    الأقصر تستقبل رئيس البرلمان البولندى للاحتفال بأعياد "الكريسماس"    النور: هجوم الإعلام على الأزهر يهدف لهدم الإسلام    المعاهد القومية توصي مدارسها بضرورة فحص حالات الطلاب    مفتى الجمهورية: الغرب ألصق الإرهاب زورا بالإسلام    شعبة الصيدليات تناقش تأثير سياسات شركات الأدوية على المبيعات    شيخ الأزهر ووزير الشباب يوقعان بروتوكول تعاون مشترك    بالفيديو.. الداعية الإسلامي سليمان العودة يحكي تفاصيل رؤيته للرسول    دفاع المتهم الخامس في «مذبحة بورسعيد»يطلب إخلاء سبيله    اليوم.. الإعلان عن الفائز بجائزة "الكرة الذهبية" فى الجزائر    ترك: هذه حقيقة دخول الجن لجسم الإنسان    طواف الكعبة "زحلقة" اخر إبداعات طالب سعودي !    مقاصد سورة النور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مزيكا فات الميعاد

هذا هو اسم أغنية من أغاني سيدة الغناء المصري والعربي كلمات مرسي جميل عزيز ولحن بليغ حمدي وكان الغرض في الكتابة عن هذه الأغنية هو نموذج للتحليل في الكلمات واللحن والأداء
وبداية للدعوة لعمل نشاط فني واستديوهات للتحليل كما هو متبع في الرياضة والسياسة والاقتصاد وخصوصا استديوهات التحليل الكروي الكثيرة في جميع القنوات وشرح كل مواصفات وأسرار وأصول اللعبة من متخصصين من حكام ولاعبين سابقين من أهل الخبرة وأصبحنا نعرف اسم اللاعبين واسم الحكام وقانون اللعبة وأصبحنا شعبا بل أمة كروية من المحيط إلي الخليج والمطلوب أن تكون هناك صحوة فنية في عالم الموسيقي والغناء وأن يعرف جمهور المستمعين والمشاهدين ما يقدم له من أعمال ويتم تحليلها من متخصصين في الكلمة واللحن والاداء ونقدم لهم النماذج السابقة والحالية وحتي يعرف ويعيش المستمع مع العمل وهو يعرف الجيد من الرديء والجميل من القبيح وأن يعرف الناس أسماء العازفين المتميزين‏(‏ السوليست‏)‏ أمثال محمد عبده صالح علي القانون وأحمد الحفناوي علي الكمان وفي أغنية فات الميعاد كان لآلة السكسفون‏(‏ سمير سرور‏)‏ دور جميل في موسيقي الأغنية وكان هناك حوار بينه وبين الفرقة الموسيقية وآلة الكمان لم أكن أتوقع هذا الإعجاب الذي سمعته من الجمهور وهو يطالب بإعادة هذه المقدمة الموسيقية وهذا الحوار الجميل كل هذا قبل أن تبدأ أم كلثوم في الغناء‏.‏ ونحن نعيش الآن في فترة ضعيفة في كل الفنون وما يهمني ويهم المجتمع هو الارتقاء بالموسيقي والغناء لأسباب ولأن الأغنية أكثر الأدوات الفنية تأثيرا في الناس والموسيقي مرآة الشعوب ولن أردد القول بأن الماضي أفضل أو أحسن من الحاضر في كل شيء ولكن ليس من المعقول أن شعبا كان يستمع ويردد أغاني مثل الأطلال والجندول والكرنك وقصائد مثل أغدا ألقاك وأغاني عبد الحليم وليلي مراد العاطفية والوطنية والدينية والأغاني الخفيفة والظريفة من شادية والأغاني المصرية والتي تسمي الأغاني الشعبية من محمد عبد المطلب ومحمد قنديل ومحمد الكحلاوي ومحمد رشدي وشفيق جلال حتي المنولوجات كانت تقدم بأصوات وكلمات وأداء جميل ومنهم ثريا حلمي واسماعيل يس وشكوكو وعمر الجيزاوي هذا التراث وهذا الابداع الذي كنا نفتخر به بين الأمم يتحول من استماع أغدا ألقاك إلي أغان مثل بحبك يا حمار واركب الحنطور وحنطرني أليست هذه نكسة أكبر من نكسة يونيو سنة سبعة وستون والتي أعدنا كرامتنا بأسرع مايمكن وانتصرنا بعد ست سنوات ولكن هذه الوكسة الفنية متي تنتهي وهل نترك الحال علي ما هو عليه أم نعيد ترتيب الأوراق ونطالب الاذاعة أولا والتليفزيون ثانيا الاذاعة بالالحاح علي المستمع بالموسيقي والغناء الجيد والتليفزيون بعدم استضافة النماذج السيئة والتي تنتشر في كثير من القنوات وأن يكون للتليفزيون انتاج خاص ولو أغنية واحدة كل شهر أما قفل باب الانتاج نهائيا فهوأمر مؤسف ونرجو أن ندركه قبل أن يفوت الميعاد ولقد بدأت الكلام‏(‏ فات الميعاد‏)‏ وانتهي وأقول لن يفوت الميعاد طالما أن هناك فرسانا فنانين يحبون مصر وقادرين علي العطاء‏.‏
والله ولي التوفيق


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.