أعضاء دفعة الشهيد هشام بركات بالنيابة العامة يؤدون اليمين    خطوبة فى ملعب "ويمبلى" قبل قمة أرسنال وتشيلسى    «المركز الوطني» يرسل مذكرة ل«العليا» حول ترشح مزدوجي الجنسية للبرلمان    «الأوقاف»: سحب تصريح الخطابة وإجازة إلزامية للأئمة المرشحين ل«النواب»    مؤتمر لل"نقابة العامة للعاملين بالمالية والضرائب والجمارك" لبحث تطورات الأزمة الناجمة من قانون الخدمة المدنية    ثوار فاقوس بالشرقية ينتفضون ضمن فعاليات "الجرح واحد.. لبيك يا أقصى"    وزير الداخلية يستعرض خطة تأمين افتتاح القناة    وزيرة السكان تعقد الاجتماع الثانى للجنة التنسيقية لإعداد خطة 2015 - 2020    جني الأرباح يهبط بالبورصة 0.41%    وكالة روسية: مصر مركز لوجستي عالمي.. ومسؤول: المصريون خبرة    مرصد الكهرباء يتوقع 900 ميجاوات زيادة احتياطية في الانتاج المتاح عن الأحمال اليوم    تعمل بالطاقة الشمسية المنيا تبدأ في استصلاح مليون فدانا بحفر 100 بئر جوفي    قبول 52 ألف طالب بالمرحلة الأولى للجامعات    الجيش التركي ينفي قصف مدنيين في غارات جوية بالعراق    وفد من حزب إسرائيلي يعزي «أبومازن» بحادثة حرق الرضيع الفلسطيني    أمير الكويت وملوك الأردن والبحرين يشاركون في حفل افتتاح القناة    "كيري": "ليبيا" تعيش لحظة حرجة    المئات يتظاهرون في كابول احتجاجًا على عنف طالبان والمفاوضات معها    رسمياً- الزمالك يحصل على استغناء كهربا ويستقر على قيده أفريقياَ    الشيخ: اختياري للأهلي نهائي.. وأنا تحت أمر النادي في أي حاجة    مهلة 7 أيام لسموحة للرد على شكوى "طولان"    الفراعنة يرفعون رصيدهم إلي 56 ميدالية في الأوليمبياد الخاص    ريال مدريد يخطط لاستغلال مشاكل موراتا مع أليجري    نجل أحمد حسن يرفع "تى شيرت" والده ببتروجيت    الحماية المدنية: عن الجسم الغريب بميدان روكسي    «الطيب» و«عدوي» يستعرضان أوجه تعاون الأزهر و«الصحة»    رئيس مباحث الشرقية: انفجار سيارة المستشار كان الخامسة فجرا ونسعي للقبض على الجناة    تأجيل هزليات التخابر وأحداث حلوان والماريوت بعد "فنكوش الترعة"    أهالي متوفى يحطمون مستشفى خاص بشرق النيل    تصفية 20 إرهابياً بشمال سيناء.. ومقتل أخطر قيادات بيت المقدس    جورج اسحاق ل«الشروق»: حضور أحمد فؤاد حفل قناة السويس استفزازًا لمشاعر المصريين    تعيين 19 عضو هيئة تدريس ومنح 59 درجة ماجستير ودكتوراة بجامعة المنوفية    اكتشاف أوانٍ أثرية تعود للدولة القديمة والعصر المتأخر بإدفو    الستر    12 طريقة سهلة لإنقاذ ضحايا "ضربة الشمس"    بحث جديد يربط بين الجلوس لفترات طويلة ومرض السكري    75% من إصابات فيروس سى سببها المستشفيات    الثالث في يومين.. استشهاد معتقل بسجن الجبل الغربى بسوهاج مُنع عنه الدواء    صحيفة: حزب "الحركة القومية" التركي ينظر مقترح تشكيل حكومة أقلية بدعم من خارجها    لأول مرة .. لعنة الحر تضرب الشرق الأوسط    أغنية للقناة الجديدة    رئيس «العربية للتصنيع» يشهد تدريب برنامج «علم ابنك حرفة»    "الرقابة على الفنادق": منع المحجبات من السباحة حالة فردية    ظهير الزمالك يوقع للمقاصة ثلاثة مواسم    التعرض لأشعة الشمس من «11 صباحا حتى 3 عصرا» الأكثر ضرراً    غطاس مصري: سأشارك بأطول غطسة في العالم بقناة السويس الجديدة    حكايات البريميرليج (1).. كيف كانت أول بطولة دورى فى تاريخ العالم ؟    مؤشر البورصة الرئيسى يتراجع 0.08% بالمنتصف    بعد العثور على جزء من طائرتها المفقودة.. ماليزيا تستأنف عمليات البحث    محافظات "الجيزة وأسيوط "على طاولة تنسيقية السكان    ننفرد بنشر سيارة رئيس محكمة الخانكة بعد تفجيرها بديرب نجم بالشرقية    عروض موسيقية وفنية متنوعة خلال فعاليات مهرجان الصيف الدولي بمكتبة الاسكندرية    النبوي يشهد "حلاق إشبيلية" في إيطاليا.. ومشاركة مصرية كبيرة في معرض إكسبو ميلانو    «داء المحاربين» يقتل 4 في نيويورك    التحرش جريمة فى حق المرأة والمجتمع    لماذا فشل العمل الإسلامي ؟!    «سفراء الحزم» يزورون مشروع «السلام عليك أيها النبى»    مرصد الإفتاء: «أسواق النخاسة» و«تجارة الأعضاء» تؤكدان أن «داعش» «مافيا» للاتجار بالبشر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مزيكا فات الميعاد

هذا هو اسم أغنية من أغاني سيدة الغناء المصري والعربي كلمات مرسي جميل عزيز ولحن بليغ حمدي وكان الغرض في الكتابة عن هذه الأغنية هو نموذج للتحليل في الكلمات واللحن والأداء
وبداية للدعوة لعمل نشاط فني واستديوهات للتحليل كما هو متبع في الرياضة والسياسة والاقتصاد وخصوصا استديوهات التحليل الكروي الكثيرة في جميع القنوات وشرح كل مواصفات وأسرار وأصول اللعبة من متخصصين من حكام ولاعبين سابقين من أهل الخبرة وأصبحنا نعرف اسم اللاعبين واسم الحكام وقانون اللعبة وأصبحنا شعبا بل أمة كروية من المحيط إلي الخليج والمطلوب أن تكون هناك صحوة فنية في عالم الموسيقي والغناء وأن يعرف جمهور المستمعين والمشاهدين ما يقدم له من أعمال ويتم تحليلها من متخصصين في الكلمة واللحن والاداء ونقدم لهم النماذج السابقة والحالية وحتي يعرف ويعيش المستمع مع العمل وهو يعرف الجيد من الرديء والجميل من القبيح وأن يعرف الناس أسماء العازفين المتميزين‏(‏ السوليست‏)‏ أمثال محمد عبده صالح علي القانون وأحمد الحفناوي علي الكمان وفي أغنية فات الميعاد كان لآلة السكسفون‏(‏ سمير سرور‏)‏ دور جميل في موسيقي الأغنية وكان هناك حوار بينه وبين الفرقة الموسيقية وآلة الكمان لم أكن أتوقع هذا الإعجاب الذي سمعته من الجمهور وهو يطالب بإعادة هذه المقدمة الموسيقية وهذا الحوار الجميل كل هذا قبل أن تبدأ أم كلثوم في الغناء‏.‏ ونحن نعيش الآن في فترة ضعيفة في كل الفنون وما يهمني ويهم المجتمع هو الارتقاء بالموسيقي والغناء لأسباب ولأن الأغنية أكثر الأدوات الفنية تأثيرا في الناس والموسيقي مرآة الشعوب ولن أردد القول بأن الماضي أفضل أو أحسن من الحاضر في كل شيء ولكن ليس من المعقول أن شعبا كان يستمع ويردد أغاني مثل الأطلال والجندول والكرنك وقصائد مثل أغدا ألقاك وأغاني عبد الحليم وليلي مراد العاطفية والوطنية والدينية والأغاني الخفيفة والظريفة من شادية والأغاني المصرية والتي تسمي الأغاني الشعبية من محمد عبد المطلب ومحمد قنديل ومحمد الكحلاوي ومحمد رشدي وشفيق جلال حتي المنولوجات كانت تقدم بأصوات وكلمات وأداء جميل ومنهم ثريا حلمي واسماعيل يس وشكوكو وعمر الجيزاوي هذا التراث وهذا الابداع الذي كنا نفتخر به بين الأمم يتحول من استماع أغدا ألقاك إلي أغان مثل بحبك يا حمار واركب الحنطور وحنطرني أليست هذه نكسة أكبر من نكسة يونيو سنة سبعة وستون والتي أعدنا كرامتنا بأسرع مايمكن وانتصرنا بعد ست سنوات ولكن هذه الوكسة الفنية متي تنتهي وهل نترك الحال علي ما هو عليه أم نعيد ترتيب الأوراق ونطالب الاذاعة أولا والتليفزيون ثانيا الاذاعة بالالحاح علي المستمع بالموسيقي والغناء الجيد والتليفزيون بعدم استضافة النماذج السيئة والتي تنتشر في كثير من القنوات وأن يكون للتليفزيون انتاج خاص ولو أغنية واحدة كل شهر أما قفل باب الانتاج نهائيا فهوأمر مؤسف ونرجو أن ندركه قبل أن يفوت الميعاد ولقد بدأت الكلام‏(‏ فات الميعاد‏)‏ وانتهي وأقول لن يفوت الميعاد طالما أن هناك فرسانا فنانين يحبون مصر وقادرين علي العطاء‏.‏
والله ولي التوفيق


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.