إطلاق أعيرة نارية على أحد مباني وكالة الأمن القومي الأمريكية    مصرع وإصابة 6 من أسرة واحدة فى انقلاب سيارة على طريق "سوهاج- البحر الأحمر"    العثور على جسم غريب بشارع البطل أحمد عبد العزيز    الزمالك يواجه فريق الشباب وديًا    مفاجأة.. 150 من عناصر "داعش" دخلوا مصر وسط العائدين من ليبيا    اتحاد الكرة يترقب وصول محامى "كوبر" خلال ساعات    ريكاردو وألكسندرو يقرران شكوى الإسماعيلى ل"فيفا"    ضبط 5 عناصر إخوانية بتهمة التحريض على الشغب والعنف بالغربية    قناة السويس تحقق أكثر من 24 مليارًا خلال 7 أشهر    إتجاه داخل إتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم لدعم بلاتر فى إنتخابات "فيفا"    روسيا: نعتزم إنتاج حاملات طائرات أكبر حجمًا من التي تمتلكها أمريكا    محافظ الإسكندرية : زوجتي ليست مستشارًا لي    فيديو.. تامر حسني يطرح كليب "180 درجة"    صافيناز: "معرفش داعش".. والإبراشي: "كان ممكن يطبقوا عليكي جهاد النكاح"    عودة 55 صيادا من ليبيا على متن 4 مراكب    عبد الفضيل ومهاب سعيد يستعجلان الجبلاية لتقديم شكواهما ضد الدراويش    أوباما: «نتنياهو» لم يأت بجديد أو يطرح بدائل قابلة للتنفيذ بشأن «البرنامج النووي الإيراني»    أوباما سيوقع مشروع قانون تمويل وزارة الأمن الداخلى فور وصوله اليه    محامي شاهيناز النجار: سنقدم بلاغًا للنائب العام ضد صافيناز    استئناف الرحلات البحرية بين مينائي سفاجا وضبا    السكة الحديد تتفق مع «العربية للتصنيع» لتركيب كاميرات مراقبة القطارات    إصابة 5 أشخاص بطلقات نارية في مشاجرة بين عائلتين بقنا    رئيس المخابرات الأمريكية السابق يعترف: سربت معلومات سرية لعشيقتي    العالم يسعى لجعل الإنترنت مجانيًّا.. ومصر تقرر قطع الخدمة بحجة الإصلاحات    سعر الدولار في السوق السوداء اليوم الأربعاء 4/3/2015    #قالوا_عن_صلاح.. عيد: مكانه محجوز في تشيلسي وانتظره في أسبانيا    المصرى عمر الحسينى يتوج بالسوبر الإستونى مع فريقه "ليفاديا"    'حماس' تدعو عباس لإصدار مرسوم يحدد موعد الانتخابات    محافظ كفر الشيخ: لن أسمح بتجاوز أو فساد لأي مسئول    وزير الاستثمار: القانون الجديد يمنح الأرض للمستثمر بحق انتفاع قيمته "جنيه واحد"    نقابة الصيادلة تستنكر فرض الحراسة وتؤكد: الانتخابات في موعدها    صعود هوفنهايم وليفركوزن ودورتموند وفرايبورج للدور الثمانية لكأس ألمانيا    أجمعت القوي السياسية علي أنه لاتصالح علي حساب الوطن    ضبط «طالب» بحوزته أموال أجنبية وتعاملات بنكية من «قطر - لندن» ببنى سويف    وزير الصحة: 50 ألف عبوة «سوفالدى مصرى» بالصيدليات.. اليوم    مجلس الأمن يجدد دعمه لجهود الوساطة التي يقوم بها المبعوث الأممي إلى اليمن    اللواء محي نوح:علي الجهات الحكومية المعنية بذلك إصدار قرار بهذا الشأن حتي يعلم المرشحون مجريات المرحلة القادمة بدلا من أن يعيش المرشحين حالة من التضارب    وزير السياحة يشكر وكيل الخارجية الألمانية لرفع حظر السفر برا إلى جنوب سيناء    الأزهر يسلم تقرير مراجعة المناهج الدينية لوزارة التعليم    الرقابة تجيز سيناريو مسلسل "حارة اليهود" لمنة شلبي    ناشط قبطي يبدي ندمه على انضمامه ل"تمرد"    محطة للطاقة الشمسية بمدرسة طنطا الثانوية بداية خطوة جادة لترشيد الكهرباء    صحة الشرقية تطور العيادات لرفع الخدمة بمستشفى الإبراهيمية المركزى    محلب: جلسة "الإصلاح التشريعى" تاريخية.. والعالم كان ينتظر قانون الاستثمار    النظام الغذائى النباتى أفضل لصحة مرضى السكر    ما هو جزاء الانتحار؟    طريقة عمل كبسة الجمبرى    أمن الانقلاب يقتحم قرية أباظة بالفيوم ويعتقل 5 من أهلها    صافيناز عن رقصها بالعلم المصري: "كنت عايزة أبسط الناس وترحيلي من مصر يعني موتي".. وربنا كبير    الفول السوداني يحمي من أمراض القلب والشرايين    الجمل : 25 حزب انشئ علي أساس ديني في مصر يمنع الدستور وجودها    رواية زرياب ل"مقبول العلوى" تفوز بجائزة معرض الرياض الدولى    توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 4/3/2015    إصابة 3 أشخاص في انفجار أسطوانة غاز بالشرقية    سلاح الطلاق مش رجوله    بالفيديو.. «جمعة»: الصلاة على النبي تجعل الدعاء «مستجابا»    بالفيديو.. جمعة يكشف عن أسباب منع النبي للصحابة من كتابة الحديث    الازهر يؤكد ان حملات داعش هدفها زعزعةُ أمنِ الأوطان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مزيكا فات الميعاد

هذا هو اسم أغنية من أغاني سيدة الغناء المصري والعربي كلمات مرسي جميل عزيز ولحن بليغ حمدي وكان الغرض في الكتابة عن هذه الأغنية هو نموذج للتحليل في الكلمات واللحن والأداء
وبداية للدعوة لعمل نشاط فني واستديوهات للتحليل كما هو متبع في الرياضة والسياسة والاقتصاد وخصوصا استديوهات التحليل الكروي الكثيرة في جميع القنوات وشرح كل مواصفات وأسرار وأصول اللعبة من متخصصين من حكام ولاعبين سابقين من أهل الخبرة وأصبحنا نعرف اسم اللاعبين واسم الحكام وقانون اللعبة وأصبحنا شعبا بل أمة كروية من المحيط إلي الخليج والمطلوب أن تكون هناك صحوة فنية في عالم الموسيقي والغناء وأن يعرف جمهور المستمعين والمشاهدين ما يقدم له من أعمال ويتم تحليلها من متخصصين في الكلمة واللحن والاداء ونقدم لهم النماذج السابقة والحالية وحتي يعرف ويعيش المستمع مع العمل وهو يعرف الجيد من الرديء والجميل من القبيح وأن يعرف الناس أسماء العازفين المتميزين‏(‏ السوليست‏)‏ أمثال محمد عبده صالح علي القانون وأحمد الحفناوي علي الكمان وفي أغنية فات الميعاد كان لآلة السكسفون‏(‏ سمير سرور‏)‏ دور جميل في موسيقي الأغنية وكان هناك حوار بينه وبين الفرقة الموسيقية وآلة الكمان لم أكن أتوقع هذا الإعجاب الذي سمعته من الجمهور وهو يطالب بإعادة هذه المقدمة الموسيقية وهذا الحوار الجميل كل هذا قبل أن تبدأ أم كلثوم في الغناء‏.‏ ونحن نعيش الآن في فترة ضعيفة في كل الفنون وما يهمني ويهم المجتمع هو الارتقاء بالموسيقي والغناء لأسباب ولأن الأغنية أكثر الأدوات الفنية تأثيرا في الناس والموسيقي مرآة الشعوب ولن أردد القول بأن الماضي أفضل أو أحسن من الحاضر في كل شيء ولكن ليس من المعقول أن شعبا كان يستمع ويردد أغاني مثل الأطلال والجندول والكرنك وقصائد مثل أغدا ألقاك وأغاني عبد الحليم وليلي مراد العاطفية والوطنية والدينية والأغاني الخفيفة والظريفة من شادية والأغاني المصرية والتي تسمي الأغاني الشعبية من محمد عبد المطلب ومحمد قنديل ومحمد الكحلاوي ومحمد رشدي وشفيق جلال حتي المنولوجات كانت تقدم بأصوات وكلمات وأداء جميل ومنهم ثريا حلمي واسماعيل يس وشكوكو وعمر الجيزاوي هذا التراث وهذا الابداع الذي كنا نفتخر به بين الأمم يتحول من استماع أغدا ألقاك إلي أغان مثل بحبك يا حمار واركب الحنطور وحنطرني أليست هذه نكسة أكبر من نكسة يونيو سنة سبعة وستون والتي أعدنا كرامتنا بأسرع مايمكن وانتصرنا بعد ست سنوات ولكن هذه الوكسة الفنية متي تنتهي وهل نترك الحال علي ما هو عليه أم نعيد ترتيب الأوراق ونطالب الاذاعة أولا والتليفزيون ثانيا الاذاعة بالالحاح علي المستمع بالموسيقي والغناء الجيد والتليفزيون بعدم استضافة النماذج السيئة والتي تنتشر في كثير من القنوات وأن يكون للتليفزيون انتاج خاص ولو أغنية واحدة كل شهر أما قفل باب الانتاج نهائيا فهوأمر مؤسف ونرجو أن ندركه قبل أن يفوت الميعاد ولقد بدأت الكلام‏(‏ فات الميعاد‏)‏ وانتهي وأقول لن يفوت الميعاد طالما أن هناك فرسانا فنانين يحبون مصر وقادرين علي العطاء‏.‏
والله ولي التوفيق


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.