غرفة عمليات لرصد إقبال المصريين بالخارج على الاستفتاء    وفد إعلامي صربي يزور الغردقة للترويج للمنتجعات السياحية بالبحر الأحمر    مقتل 12 داعشيًا وضبط 12 آخرين في العراق    شاهد .. الأهلي يتراجع من المركز الأول للثالث في 5 ساعات    صلاح عبدالله "غريب الأطوار" بشقة فيصل في رمضان    سول تتوقع ردا من بيونج يانج على عرضها بعقد قمة رابعة مع "كيم"    عقد 2600 مؤتمر.. مستقبل وطن يستعد لمتابعة الاستفتاء بكل المحافظات    طلعت يوسف يعلن رحيله عن تدريب المقاصة عقب مباراة الاتحاد اليوم    الأرصاد: سقوط أمطار على هذه المناطق غدًا    الداخلية: ضبط 346 قطعة سلاح و3 تشكيلات عصابية في 24 ساعة    الإفراج عن 404 سجناء بموجب عفو رئاسى    إصابة 37 شخصا إثر انقلاب أتوبيس بطريق الكريمات    البيت الأبيض يعلن أن ترامب أجرى اتصالاً بحفتر الاثنين الماضي    صدى البلد داخل معبد سيدة الحماية السحرية في الكرنك بعد افتتاحه.. صور    خطيب الحرم المكي يحذر من فعل شائع يخرج كثيرين من الدين    علاج 1000 مواطن في قوافل طبية مجانية بالإسماعيلية والأقصر    نقيب المهندسين:أعضاء مجلس النقابة لا ينتظروا عائد ولا يتقاضون بدلات    أسعار الفراخ والبيض اليوم الجمعة 19-4-2019 بسوق العبور    العربية للتصنيع تبحث التعاون مع وفد كبرى الشركات المجرية    قادما من فرنسا.. اليمنى على المقرى: فى طريقى لحضور ملتقى القاهرة للرواية    الليلة.. حفل غنائي يجمع ماجد المهندس واليسا في جده    «أبو مازن» يصل إلى القاهرة للقاء الرئيس السيسي.. السبت    خطيب الجامع الأزهر: تحويل القبلة أفضل تكريم للأمة الإسلامية    صحيفة أمريكية: كاتدرائية نوتردام تعرضت لعقود من الإهمال قبل حريقها    الإصابات تضرب صفوف السنغال قبل المشاركة فى أمم أفريقيا    اتحاد الكرة يكشف موقفه من "خناقة" لقاء الأهلي وبيراميدز    البحوث الزراعية يناقش استعدادات الأسبوع العلمي الأفريقي    رئيس جامعة القاهرة: لدينا 31 مشروعا بحثيا تطبيقيا مع الدولة.. و26 مشروعا ابتكاريا جاهزا للتطبيق    محافظ الشرقية يفتتح مسجد أبو زيد كريم بقرية الحلبي بالزقازيق    محافظ الإسكندرية خلال ملتقى "في حب مصر": "عندما تنادينا مصر.. كلنا جنود مجندة فداءً للوطن"    1.5 مليون جنيه تعويض ورثة أحد شهداء "مذبحة بورسعيد"    المرور تضبط 3249 مخالفة متنوعة أثناء القيادة على الطرق السريعة    زايد تؤكد على وجود خطة شاملة للتأمين الطبي للاستفتاء الدستوري    "التخطيط" تبحث التعاون مع سيريلانكا في الإصلاح الإداري | صور    إلهان عمر وكورتيز تفتحان النار على ترامب عقب تقرير مولر    مقتل صحفية إثر تبادل لإطلاق النار في لندنديري بأيرلندا الشمالية    ملكة جمال كوريا تفتتح معرض التجميل الكوري في القاهرة بمشاركة 10 شركات    سحر نصر: صندوق تحيا مصر حريص على دعم مشروعات الشباب وتشجيع ريادة الأعمال    وزير البترول يلتقي نائب رئيس "ميثانكس" العالمية لبحث التعاون المشترك    مفتي الجمهورية يهنئ الرئيس السيسي والشعوب العربية والإسلامية بمناسبة ذكرى "ليلة النصف من شعبان"    تأجيل ملف رحيل لاسارتي مؤقتا    وزير الأوقاف: على كل وطني اختيار ما يمليه عليه ضميره    "حملة إعفاءات" جديدة لمسؤولين بالسودان بينهم وزير الخارجية.. ما علاقة قطر؟    قرار جديد من الخطيب ضد لاعبي الأهلي    زيارة لعدد من طلبة الكليات العسكرية لمستشفى 57357    سفير مصر بموريتانيا: عمليات التصويت على الاستفتاء تجري بشكل منتظم    هاني نديم يحيي حفلا موسيقيا على المسرح المكشوف بالأوبرا.. الاثنين المقبل    «التعليم العالي»: اليونسكو تطلق مبادرة «اكتب للسلام»    شعائر صلاة الجمعة من مسجد الحامدية الشاذلية.. فيديو    ضبط 4 آلاف مخالفة مرورية خلال 24 ساعة بالجيزة    دراسة: 42% من مرضى الربو لا يستخدمون جهاز الاستنشاق بشكل صحيح    وزير السياحة السوري يدعو المجتمع الدولي للتعاون في إعادة إعمار بلاده    اتوبيسات بوسط البلد للتشجيع على المشاركة بالإستفتاء    أمن الجيزة يضبط لصوص سرقة السيارات بالعمرانية    إهمال وجبة الإفطار قد يزيد من خطر الموت    أسرع طريقة لعمل الكوسة بالبشاميل في البيت    أول صور لتوافد المصريين على صناديق الاستفتاء على الدستور باستراليا    فيديو| مشادات بين لاعبي الأهلي وبيراميدز    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رئيس رومانيا: نقدر جهود الرئيس السيسى والسلطات المصرية لدعم الأمن فى المنطقة
نشر في اليوم السابع يوم 23 - 02 - 2019

أعرب كلاوس يوهانس رئيس رومانيا عن تقديره الكبير لجهود الرئيس عبد الفتاح السيسى والسلطات المصرية لدعم الأمن فى منطقة الشرق الأوسط، مؤكدا أن مصر تعد عاملا معتدلا ومساهما حيويا للاستقرار فى هذه المنطقة .
جاء ذلك فى حوار لرئيس رومانيا الذى يمثل وفد بلاده فى القمة العربية – الأوروبية بشرم الشيخ وتترأس بلاده حاليا مجلس الاتحاد الأوروبى .
وأكد الرئيس الرومانى - فى حواره لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم السبت - على أهمية القمة العربية - الأوروبية، باعتبارها أول اجتماع يعقد بمشاركة الدول الأعضاء فى الاتحاد الأوروبى وجامعة الدول العربية، فضلا عن ارتباط المنطقتين العربية والأوروبية بعضهما البعض بشكل كبير، مشيرا إلى وجود العديد من المشاكل الملحة التى يتعين على دولنا التعامل معها مثل الهجرة والأصولية والإرهاب .
كما أعرب عن اعتقاده بالحاجة إلى العمل سويا وإيجاد طرق للتحرك المشترك لإدارة التوترات الحالية وعدم الاستقرار فى المنطقة، وكذلك إلى توحيد الجهود من أجل التصدى أكثر للتحديات طويلة ومتوسطة الأمد من بينها تغير المناخ والتنمية المستدامة وخلق الوظائف، موضحا أن الشعوب الأوروبية والعربية تتوقع التوصل إلى نتائج ملموسة مما يتطلب التركيز على المبادرات والتدابير المختلفة التى تحقق القيمة المضافة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية بهدف القضاء على العوامل التى تولد المشاكل مثل مشكلة الهجرة .
وعبر الرئيس الرومانى عن اعتقاده أن النهج البراجماتى بين الاتحاد الأوروبى وجامعة الدول العربية يعد الطريق الوحيد للتوصل إلى نتائج ملموسة، ويمكن من خلال الشراكة وتعميق التعاون أن نكون فعالين فى إدارة هذه التحديات بطريقة دائمة وذات مصداقية، مؤكدا أن هذه القمة تعد هامة لأنها تبدأ عملية يمكن من خلالها تعديل مواقف كلا الكتلتين العربية والأوروبية حيال مجموعة من القضايا العالمية والإقليمية .
واستطرد قائلا "إن قمة شرم الشيخ ترسل رسالة سياسية هامة من خلال تنظيمها بالإضافة إلى قرار استمرار تنظيم اجتماعات مماثلة على أساس منتظم ".
وردا على سؤال حول التحديات فى أوروبا، قال يوهانس إن الاتحاد الأوروبى يواجه تحديات متعددة من بينها "البريكست" والهجرة والقضايا الأمنية والدفاعية والتحرك الخارجى للاتحاد الأوروبى فى بيئة غير متوقعة دوليا، مشيرا إلى ترؤس رومانيا، لأول مرة، مجلس الاتحاد الأوروبى فى النصف الأول من عام 2019، وتعتبر الأشهر القليلة المقبلة فترة معقدة للاتحاد والطريقة التى سوف نتمكن من خلالها التغلب على التحديات وتحقيق النتائج التى سوف ترسم مسار تحركاتنا فى السنوات المقبلة .
وأوضح أن "البريكست" يعد واحدا من أهم الملفات فى أجندة رئاستنا، وذلك مع قرب الموعد النهائى لانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، مؤكدا أن هدفنا المشترك فى تلك اللحظة الحساسة هو تجنب الانسحاب غير المنظم لبريطانيا من الاتحاد لأننا نعتقد اعتقادا راسخا بأن مثل هذا السيناريو سيكون له عواقب سلبية خطيرة للدول الأعضاء فى الاتحاد الأوروبى والمملكة المتحدة .
وأفاد بأنه تم التفاوض مع الجانب البريطانى لفترة طويلة وظلت 27 دولة فى الاتحاد خلال عملية التفاوض منفتحة باستمرار من أجل التوصل إلى حل مقبول لكلا الطرفين، معربا عن اعتقاده بأن اتفاقية الانسحاب تعد حلا وسطا متوازنا التى توفر الإطار القانونى الصلب لانسحاب بريطانيا من الاتحاد .
وأعرب عن اعتقاده بأن هذه الاتفاقية تعد أداة أكثر ملائمة للحد من النتائج السلبية الناتجة عن البريكست بالإضافة إلى ضمان اليقين القانونى للمواطنين وبيئة الأعمال، وأننا سوف نواصل استعدادتنا لجميع النتائج من بينها موقفنا لرئاسة مجلس الاتحاد الأوروبى .
وقال يوهانس إن الاتحاد يواجه تحديا آخر حاليا وهو الهجرة الذى يتطلب التوصل إلى نهج شامل بشأنه، ومن المهم تحديد التوازن الصحيح بين التدابير قصيرة الأجل التى تهدف إلى إنقاذ الأرواح وتحسين حماية الحدود والإجراءات طويلة الأمد الرامية إلى معالجة الأسباب الجذرية للهجرة وهى الفقر وعدم الاستقرار والنزاع المسلح والبطالة وقلة الفرص وسوء الإدارة .
وأكد على الحاجة إلى مزيد من تعزيز التعاون مع الشركاء الآخرين وبلاد المنشأ وبلاد العبور.. مشيرا إلى أن قمة شرم الشيخ تعد فرصة طيبة لتعزيز التعاون مع الدول العربية فى ضوء العمليات التى بدأت بالفعل فى هذا المجال، مؤكدا عزم رومانيا - كرئيس مجلس الاتحاد الأوروبى - مواصلة العمل على جميع العناصر التى تحدد النهج الشامل حول الهجرة .
وأعرب عن ثقته فى أن الاتحاد الأوروبى فى هذه اللحظة الصعبة التى تمثل تحديا للمشروع الأوروبي، سيتصرف ببراجماتية وبمسئولية لضمان استمرار الأجندة الأوروبية ويهدف إلى المساهمة فى جعل أوروبا أكثر تماسكا وتوحدا، مؤكدا على العزم أن يكون هناك دور بناء فى هذه المفاوضات والقرارات التى سوف ترسم مستقبل الاتحاد الأوروبي.
وقال إن الحل فى مواجهة التحديات الرئيسية التى تواجه الاتحاد الأوروبى الآن وهو التماسك بالمعنى الأوسع وهذا ينجلى بوضوح فى شعار رئاستنا للاتحاد الأوروبى والتماسك قيمة أوروبية مشتركة، معربا عن قناعته أنه يمكن أن نبنى فقط مستقبلا موثوقا به للاتحاد الأوروبى من خلال تعزيز قيمه الأساسية الجوهرية .
وأشار إلى فعالية هامة تقام تحت رئاستنا وهى القمة غير الرسمية فى 9 مايو بمدينة سيبيو الرومانية التى سوف يكون لها دور هام فى إعداد الأولويات الاستراتيجية المستقبلية للاتحاد، مؤكدا أن هذه القمة تعد فرصة جيدة للدول الأعضاء فى الاتحاد للتفكير معنا حول الطريقة التى نرى بها مستقبل المشروع الأوروبى .
وشدد الرئيس الرومانى على ضرورة أن تكون سياسات الاتحاد الأوروبى أقرب إلى المواطنين حتى نتمكن من استعادة مصداقية وضمان استدامة الاتحاد وهذا يتطلب تعزيز النهج الذى يركز على تحقيق النتائج الإيجابية مع الترويج لسياسات تتسم بالصدق فى بلادنا..ويعد هذا المسعى أكثر ضرورة بينما نستعد لانتخابات البرلمان الأوروبى الذى سوف تعقد بنهاية مايو القادم، معربا عن أمله أن تسمح لنا نتائج هذه الانتخابات بمواصلة جهودنا لتعزيز المشروع الأوروبي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.