حق بنتنا رجع.. أسرة نيرة أشرف تتلقي العزاء في الفقيدة 7 يوليو.. شاهد    وزير خارجية مصر فى عهد الإخوان: رفضت قرار مرسى إنهاء عمل 22 دبلوماسياً    «اقتصادية النواب» توافق نهائيا على قانون التمويل الاستهلاكي    «مدبولي» ونظيره الجزائري يترأسان اجتماعات اللجنة العليا المشتركة للبلدين    أسعار العملات العربية والأجنبية بالمنافذ الجمركية اليوم 29 يونيو    قمة مدريد.. الناتو يتعهد بتحديث الجيش الأوكراني لمواجهة روسيا    وزير الدفاع السوداني يزور تشاد حاملا رسالة من البرهان إلى ديبي    رسميا.. تعيين مارك كلاتينبرج رئيسا للجنة تطوير الحكام    تقرير: برشلونة يقدم عرضا جديدا لضم ليفاندوفسكي.. وبايرن يرفضه    الإفتاء: غدا الخميس هو أول أيام ذى الحجة.. والسبت 9 يوليو عيد الأضحى    ندب المعمل الجنائي لفحص حريق مصنع قليوب.. صور    مصرع ربة منزل صدمها قطار على مزلقان فرشوط بقنا    وزير السياحة يجتمع مع عدد من مديري المعاهد الأثرية الأجنبية لمناقشة محتويات علمية    شيرين تعلق لأول مرة على ما تردد حول تهديد حسام حبيب لها بالسلاح    الأزهر يعلن صفات الحجاب الشرعي بعد تأكيد فرضيته: 3 شروط (فيديو)    تحذير أممي من خطورة جدري القرود على الفئات الأضعف    جودة التعليم تعتمد 5 كليات و9 برامج تعليمية    مشاجرة دموية بالنهضة بسبب التحرش بفتاة وضبط 15 متهمًا    30 يونيو أرست دعائم الجمهورية الجديدة.. والحصاد مستمر    الشوربجى: ثورة 30 يونيو أنقذت مصر من براثن قوى الشر    بعد حل أزمته.. حسن شاكوش يعلن عن أولى حفلاته في وقفة عيد الأضحي    قوافل الوديان الثقافية تركز فعالياتها على اكتشاف المواهب بشمال وجنوب سيناء    خبيرة أبراج: القمر الجديد يعدنا بفرص للتقدم    كريم عبدالعزيز : لا أنافس أحمد عز.. وحينما جلسنا سويا قالوا "هيتخانقوا"    محافظ الغربية يعلن بدء العمل في مجزر شبشير.. الأحد المقبل    آمين الفتوي يكشف فضل الأعمال الصالحة في العشر الأوائل من ذي الحجة |فيديو    نقيب الإعلاميين: ثورة 30 يونيو أنقذت مصر من براثن الإرهاب | خاص    أزمة محمد رمضان مع قناة "إم بي سي مصر":    محافظ القاهرة: مصر تقدم نموذجًا فريدًا في الصلة القوية بين مواطنيها    وزيرة البيئة تشارك في منتدى الاستثمار في الاقتصاد الأزرق المستدام    منها الأضحية بدجاجة وزواج المحلل.. 5 آراء فقهية ل"الهلالي" أثارت الجدل قبل الحجاب    محافظ بنى سويف يوجه بسرعة إصلاح أعمدة إنارة بقرية قاى    القضاء على قوائم الانتظار.. وتطبيق التأمين الصحى الشامل    القائم بأعمال وزير الصحة يتابع سير العمل بخطة تطوير مستشفى أم المصريين    هنا جودة.. "معجزة" مصرية في تنس الطاولة وصائدة البطولات (بروفايل)    إحباط تهريب 36 ألف عبوة خيوط جراحية ومستلزمات طبية بمطار برج العرب    عيد الأضحى 2022.. تفاصيل خطة محافظة القاهرة    مصدر لمصراوي: إنبي يشكو بيراميدز بسبب أسامة جلال    وزير الرياضة يستقبل مصطفي عسل بعد تتويجه ببطولة العظماء الثمانية    مقتل وإصابة 14 شخصا بتفجير استهدف موكب مسؤول أمني في اليمن    مصر الأولى أفريقيا في إنتاج السكر.. إنفوجراف    القوى العاملة: 318 فرصة عمل للشباب من خلال ملتقى توظيف بالفيوم    رئيس هيئة الدواء يستقبل مدير برنامج المجموعة البحثية للتكنولوجيا الطبية    استمرار تسجيل إصابات ووفيات جراء كورونا بمختلف أنحاء العالم    موسكو: النرويج تمنع وصول شحنة طعام إلى قرية للتعدين في المحيط المتجمد الشمالي    الدفاع التركية: تحييد 6 من مسلحي حزب العمال الكردستاني شمالي العراق    التنظيم والإدارة ينتهي من اختبار 9 آلاف متقدم لوظيفة إمام ومدرس بالأوقاف    "صحة المنيا": قافلة حياة كريمة تقدم الخدمات الطبية والعلاجية ل 1794 مواطنا بقرية هور في ملوي    النيابة العامة: قاتل «نيرة» حاول اصطحابها كرها عنها قبل الواقعة    طبق سلطة روسى على قائمة طعام مسئولى قمة الناتو يثير الجدل.. اعرف التفاصيل    علي جمعة يوجه نصائح للمسافرين لأداء مناسك الحج: «إخلص في التوبة»    «الأرصاد» توضح أماكن نشاط الرياح وتحذر المصطافين من ارتفاع الأمواج    توكيل الغير لأداء الحج بسبب المرض    رسميًا.. برشلونة يعلن رحيل علي زين    مينفعش بيبي يشيل بيبي.. أبرز تصريحات هنادي مهنا في «كلمة أخيرة»        شوبير: من حق الأهلي التعاقد مع بن شرقي    مقتل 3 أشخاص وإصابة 5 أخرين فى هجوم روسى على مدينة يكولايف الأوكرانية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



والفقراء لا يجدون ضوءا فى نهاية النفق.. أمريكا تتهم روسيا باستخدام للغذاء كسلاح
نشر في صوت الأمة يوم 21 - 05 - 2022

لا تزال التداعيات الاقتصادية لحرب أوكرانيا يتردد صداها عبر أنحاء العالم، بعدما تسببت فى موجة من الارتفاع الهائل فى أسعار كافة السلع، بالشكل الذى باتت معه الجميع يعانون لتلبية مستلزماتهم الحياتية اليومية.
وكان وزير الخارجية الأمريكى أنتونى بلينكن قد اتهم روسيا باستخدام الغذاء سلاحا فى أوكرانيا ليس فقط ضد الملايين من سكانها، ولكن أيضا ضد للملايين حول العالم الذين يعتمدون على الصادرات الأوكرانية، وذلك من خلال احتجاز إمدادات الغذاء "رهينة".
وقال: "يبدو أن الحكومة الروسية تعتقد أن استخدام الغذاء سلاحا سيساعد فى تحقيق ما لم يفعله غزوها، وهو تحطيم معنويات الشعب الأوكرانى، إن الإمدادات الغذائية لملايين الأوكرانيين وملايين آخرين حول العالم يحتجزها الجيش الروسى حرفيا رهينة".
وردت موسكو على تلك المزاعم، وقالت على ليان أحد مسئوليها إن الروس "ليسوا أغبياء" ولن يصدروا الغذاء وهم يخضعون لعقوبات صارمة.
ورصدت وكالة أسوشيتبرس الأمريكية تأثير حرب أوكرانيا على ارتفاع الأسعار حول العالم، وقالت إن الحرب سارعت من معدلات التضخم فى أوروبا وحول العالم، بينما ارتفعت أسعار الطاقة والمواد والغذاء بمعدلات غير مسبوقة منذ عقود، وتسبب ذلك فى صدمة أقوى فى متاجر البقالة ومحطات الوقود ومواقع البناء.
وأشارت الوكالة إلى أن ارتفاع أسعار الغاز والنفط هى السبب الرئيسى للتضخم فى أوروبا، التى تعتمد بشدة على الطاقة الروسية لتوليد الكههرباء وتشغيل المصانع. ومن المتوقع ان يصل التضخم 7% هذا عام فى الاتحاد الأوروبى، سيساهم فى إبطاء معدلات النمو.
وذهبت الوكالة إلى القول بأن تجار الأسماك والمزارعين اضطروا إلى فرض أسعار على صيدهم ومحاصيلهم يرونها فلكية. ويهدد ارتفاع أسعار الوقود بشل حركة النقل البرى للبضائع. كما أن أسعار الخبز آخذة فى الارتفاع من بولندا إلى بلجيكا. واندلعت احتجاجات بسبب ارتفاع الأسعار فى أماكن مثل بلغاريا.
وبينما استجابت الحكومات بتخفيضات ضريبية ومساعدات أخرى، فإنها تواجه قيودا فى تخفيف تأثير أسواق الطاقة المتقلبة.
وحتى المقتصدون، الذين يربون الدجاج فى الفناء الخلفى لمنازلهم، يتساءلون عما إذا كان سعر العلف يستحق البيض الذى ينتجونه. وتقول إلينا تشيرنيك، مساعدة متجر فى وارسو ببولندا بالحسابات، وترى ان أسعار الحبوب لدجاجتها ترتفع بنسبة 150%، لتصلى إلى 200 زلوتى، أى 45 دولارا لكل 100 كيلو جرام.
وبالنسبة لمحدودى الدخل، تقول أسوشيتدبرس إنه يسود بينهم إحساس بالعجز. وتقول إيفا فوشسوفا، وهم أم لثلا أطفال تعيش فى بلدة توسكوف فى غرب التشيك إنها كانت شخصا إيجابيا، لكن فى الوقت الحالى لا يمكنها رؤية الضوء فى نهاية النفق.
حظر بعض الدول لتصدير السلع يهدد بمزيد من الارتفاع فى الأسعار
من ناحية أخرى، قالت صحيفة ذا هيل الأمريكية إن ارتفاع أسعار المواد الغذائية فى الولايات المتحدة وخارجها قد دفع البلدان إلى حظر تصدير السلع الزراعية الأساسية، مما تسبب فى زيادة أسعار المواد الغذائية محليا، مما دفع المهندسون الزراعيين إلى التساؤل عن المحاصيل الإضافية التى يمكن أن تواجه قيود إمداد، حتى وصولها إلى متاجر البقالة.
وأشارت الصحيفة إلى أن تضخم الغذاء فى الولايات المتحدة بلغ بالفعل أعلى مستوى له خلال 40 عاما، حيث ارتفع المؤشر السنوى لأسعار استهلاك الطعام إلى 9.4% فى إبريل، وهى أعلى زيادة على مدار 12 شهرا منذ عام 1981، وفقا لوزارة العدل الأمريكية.
كما ارتفعت أسعار اللحوم والدواجن والأسماك والبيض بأكثر من 14% خلال العام الماضى، وهى أكبر قفزة منذ عام 1979.
وأدى الحظر الجزئى الذى فرضته الهند على صادرات القمح إلى زيادة أسعار محاصيل القمح الشتوية بأكثر من 8% قبل أن تتراجع قليلا يوم الأربعاء الماضى. وأدى القرار إلى تفاقم أزمة السلع التى أطلقتها الحرب فى أوركرنيا، والتى يشار إليها غاليا باسم سلة خبز أوروبا.
وقال ميرك جيكانوسكى، الباحث الاقتصادى فى وزارة الزراعة الأمريكية، إنه كان هناك بعض التفكير العام فى أن الهند ستكون قادرة على سد جزء كبير من فجوة الإمداد التى كانت أوكرانيا تملؤها، لكن ليس من المرجح تماما أن يحدث ذلك ها العام. وتابع أن إعلان الهند حظر صادراته، والذى أدى إلى مزيد من ارتفاع الأسعار يشير إلى أن الإمدادات العالمية تزداد قيودا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.